شريط الاخبار
الجيش يوقف إرهابيا ويسترجع قذائف مضادة للدبابات والأفراد بالجنوب تعليق الرحلات المستأجرة بين الجزائر والصين لأسبوعين ماكرون يعترف بمسؤولية فرنسا في تعذيب وقتل المحامي علي بومنجل باستور يسجّل 5 إصابات جديدة بالسلالة البريطانية المتحورة برمجة الاجتماع الجزائري - الإسباني رفيع المستوى قبل نهاية العام السفارة الفرنسية تنفي تصريحات منسوبة لماكرون حول مشاركة الجيش في عمليات بالساحل نحو غلق إقامتي بن عكنون وأولاد فايت1 وتحويل المقيمين لسيدي عبد الله «الجزائر تطالب باعتراف كامل وليس جزئيا بجرائم فرنسا والأرشيف حق سيادي» استمرار تعافي أسعار النفط مرهون بالتوافق السعودي الروسي في اجتماع «أوبك+» تفكيك قنبلة موجهة للاستعمال في عملية إجرامية بالعاصمة محرز يبهر الانجليز وينال إعتراف غوارديولا مسدور ينتقد عدم تعميم الصيرفة الإسلامية على البنوك العمومية مدير القرض الشعبي يُشيد بالإقبال الكبير على الصيرفة الإسلامية أرباب العمل سينتجون 30 ميغاواط من الطاقة الشمسية آفاق 2025 400 مليار دينار من قروض «أونساج» لم تسدّد توزيع 250 طن من مخزون البطاطا لضبط الأسعار إطلاق مجموعة «الخليج للتأمين- الجزائر» ومنتجات جديدة تخص الأمن المعلوماتي الجزائر تضع اللمسات الأخيرة قبيل الانطلاق في إنتاج «سبوتنيك V» ثورة مضادة تستهدف زرع اليأس لدى الجـزائريين ومسار التغيير سيستمر المغرب يعلق جميع أشكال التواصل مع السفارة الألمانية بالرباط بن بوزيد يطمئن بفعالية اللقاحات المستوردة ضد النسخ المتحوّرة تخصيص 10 آلاف منصب بيداغوجي لتكوين شبه الطبيين نظام المخزن يتحالف مع شبكات دولية لإغراق الجزائر بالمخدرات جراد يدعو لتغيير نمط التسيير لإحداث القطيعة مع ممارسات الماضي الانقطاعات المتكررة للمياه تؤرق سكان العاصمة تأجيل تسديد أقساط القروض المستحقة للزبائن المتأثرين بكورونا نابولي يدرس تمديد عقد غولام مثقفون وفنانون يستحسنون ضبط معايير استقدام الفنانين الأجانب الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة

«المحور اليومي» تنشر تفاصيل مشروع إصلاح الخدمات الجامعية وتكشف:

تأميم النقل الجامعي.. مراجعة المنحة ورفع تسعيرة الخدمات وتحسين نوعيتها


  26 جانفي 2021 - 20:15   قرئ 612 مرة   0 تعليق   الوطني
تأميم النقل الجامعي.. مراجعة المنحة ورفع تسعيرة الخدمات وتحسين نوعيتها

إعادة النظر في النصوص القانونية والتنظيمية وعلاقة الجامعات بالخدمات

يطرح مشروع إصلاح قطاع الخدمات الجامعية الموجود قيد الدراسة، إمكانية تأميم النقل الجامعي الذي استحوذ عليه القطاع الخاص خلال السنوات الماضية، ممثلا من طرف رجل الأعمال محي الدين طحكوت المدان في قضايا فساد من قبل العدالة، إلى جانب مراجعة المنحة الجامعية في مخطط مدروس يعتمد على تحسين نوعية الخدمات الجامعية التي يستفيد منها الطالب بهدف ضمان وصول دعم مباشر للطالب.

تقترح مسودة إصلاح الخدمات الجماعية، التي اطلعت المحور اليومي على محتواها، والتي تعكف على تحضيرها مختلف المصالح على مستوى وزارة التعليم العالي، العديد من التغييرات التي تمس شق الخدمات على غرار النقل، الإيواء، الإطعام وكذا المنحة الجامعية، إلى جانب الشق المتعلق بعلاقة الشريك الاجتماعي ممثلا في نقابات التعليم العالي مع الجامعة. ويأتي ملف النقل الجامعي على رأس الأولويات التي ستعرف تغييرات، خاصة أن هذا الأخير عرف خلال السنوات الأخيرة سيطرة تامة من طرف رجل الأعمال محي الدين طحكوت، حيث تقترح المسودة إسناد تسيير ملف النقل الجامعي لوزارة النقل التي تتكفل بإنشاء مؤسسة خاصة بنقل الطلبة أو من خلال منحه لشركات النقل الحضارية كما كان معمولا به خلال سنوات الثمانينات والتسعينات.

نحو رفع تسعيرة الإيواء والإطعام وتحسين نوعيتهما

يقترح مشروع الإصلاح أيضا مراجعة البند الخاص بالمنحة الجامعية التي ستتم مراجعتها وفق مخطط تم تسطيره ويضم شقين، حيث يتعلق الشق الأول بتحسين منظومة المنحة وتسعيرة الخدمات ونوعيتها، وفي هذا الخصوص ستتم إعادة النظر فيها من أجل الوصول إلى الدعم المباشر للطالب، وكاقتراح ضمه مشروع الإصلاح سيتم ربط منحة الطالب بتحصيله العلمي أو مساره الدراسي، حيث سيحصل الطالب الذي تمكن من الانتقال دون الإعادة أو اللجوء إلى الدورات الاستدراكية على منحة أعلى من الطالب المعيد، وهو ما سيعمل لا محالة على رفع تسعيرة ونوعية الخدمات المقدمة التي تخص النقل والإيواء وكذا الإطعام، حيث تطرق مشروع الإصلاح الخاص بالخدمات إلى تقديم بعض النقاط التي ستحفظ كرامة الطالب من خلال رفع تسعيرة تذكرة الوجبة، ما سيضمن تحسينها، أما فيما يخص النقل فمن المنتظر أن يتم منح الملف والتكفل بتسييره إلى وزارة النقل، باعتبار أن قطاع التعليم العالي غير مؤهل لتقديم هذه الخدمة.

وفي الشق الأول المتعلق بتحسين الخدمات الجامعية، سيتم العمل على الرفع التدريجي للإيواء، وتجب الإشارة إلى أنه تم تقديم مقترح وضع مخطط خاص بمستوى الطالب ونوع الغرفة المتحصل عليها، وبالتالي سيكون على الطالب المتحصل على غرفة واحدة أن يدفع مبلغا أكبر من الطالب الذي تحصل على غرفة رفقة زميله، وهكذا، ويختلف الأمر بالنسبة لطلبة الدكتوراه والماستر والليسانس، كما يمس الإجراء النشاطات الثقافية والعلمية والصحية والرياضية وإعادتها للواجهة.

إعادة النظر في هيكلة الخدمات الجامعية والنصوص القانونية والمالية والتنظيمية

وفيما يخص الشق الثاني فخصص لحوكمة تسيير قطاع الخدمات الجامعية، ويعنى بإعادة النظر في التنظيم الهيكلي بداية بالديوان الوطني للخدمات الجامعية، خاصة التعيينات في المناصب وغيرها، كما سيتم -حسب مشروع الإصلاح- إلى إعادة النظر في النصوص القانونية والمالية والتنظيمية والعلاقة بين الجامعة والخدمات، وتشمل استغلال الفضاءات المشتركة وقاعات المحاضرات والتطرق إلى مخطط النقل من خلال إشراك الجامعة في إعداد هذه المخططات. في هذا الشق، سيتم تسليط الضوء على الشريك الاجتماعي، في مقدمتها التنظيمات الطلابية المعتمدة، حيث تم اقتراح إعادة النظر في العلاقة بين التنظيمات الطلابية والخدمات الجامعية، من خلال إعادة النظر في السن الخاص بالأمناء العامين وتمثيلتيهم وصفتهم.

أمينة صحراوي