شريط الاخبار
الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة وزارة العدل تقترب من طيّ ملف موقوفي الحراك نهائيا تأجيل ملف نهب العقار في سكيكدة إلى 14 مارس التراشق يطبع النشاط الحزبي قبيل فتح الترشيحات للتشريعيات وزارة التجــــــــارة تمنـــــــع استيـــــــراد 13 منتوجـــــــا جديـــــــدا وزارة التربية تتدخل في الوقت بدل الضائع لتفادي الإضرابات «فتح المعابر البرية ضروري لتجنّب كساد المنتجات الفلاحية بالوادي» الكوكي يصر على نقاط بسكرة قبل التفكير في أورلاندو تبون يشدد على غلق الحدود والمجال الجوي للوقاية من كورونا تفعيل منصة حجز مواعيد أخذ اللقاح المضاد لكورونا تعليمات للولاة بإلغاء صحيفة السوابق القضائية واعتماد الوثائق الإلكترونية ثنائية الإسلامي - العلماني نواب الغرفة العليا يزكون بالأغلبية قوجيل رئيسا لمجلس الأمة الجزائر تضمن مبدئيا 23 مليون جرعة لتطعيم 35 بالمائة من المواطنين تبون يدعو المركزية النقابية لتحصين الجبهة الاجتماعية لا خسائر بشرية.. هلع وتشققات بمنازل ومدارس في زلزال سطيف الجزائر تستلم 200 ألف جرعة من لقاح «سينوفارم» الصيني المركزية النقابية تؤكد عزمها على إعادة فتح ملف التقاعد النسبي جراد يؤكد مواصلة متابعة المسؤولين الذين أضرّوا بالاقتصاد الوطني شنڤريحة يحذر من استغلال حروب الجيل الجديد في توجيه الرأي العام تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلى الدورة الجنائية المقبلة «لا ندرة في مادة الزيت المقنّنة.. وعهد الاحتكار قد ولّى» المساعدون والمشرفون التربويون يجتمعون اليوم للفصل في قرار الإضراب العميد يكتفي بنقطة بطعم الهزيمة أمام الترجي «تربص مارس فرصة لبلماضي لاكتشاف عناصر جديدة» كبح الأطماع غير المشروعة زيارة مرتقبة لأعضاء السلطة التنفيذية الجديدة في ليبيا إلى الجزائر وزارة المالية تمدّد آجال صرف منحة كورونا إلى 10 مارس 389 قضية اعتداء على الأطقم الطبية منذ بداية الجائحة

دعا إلى تكييف إجراءات استباقية لتفادي تسلل الطفرة الجديدة

خياطي يوصي بتشديد الرقابة على الحدود وحجر الوافدين من تونس


  22 فيفري 2021 - 20:41   قرئ 242 مرة   0 تعليق   الوطني
خياطي يوصي بتشديد الرقابة على الحدود وحجر الوافدين من تونس

 بعد موجة القلق العالمي المترتبة عن ظهور طفرات جديدة لفيروس كورونا، في بريطانيا، البرازيل وجنوب افريقيا، رصدت تونس هي الأخرى نسخة متحورة جديدة غير مسبوقة من فيروس كوفيد 19. وبهذا الخصوص، أوصى رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث، البروفيسور مصطفى خياطي، الحكومة برفع درجة التأهب القصوى، عبر تشديد الرقابة على مستوى المعابر الحدودية، والعودة لحجر المسافرين، مع إعادة النظر في شروط التنقل بين البلدين، تفاديا لتسلل أي حالة محتملة من هذه الطفرة المتحورة إلى البلاد.

بعد بريطانيا، البرازيل وجنوب افريقيا، رصدت وزارة الصحة التونسية، أمس وأول أمس، سلالة جديدة محلية لفيروس كورونا لدى أشخاص في العاصمة تونس، حيث بينت نتائج التقصي الأولى إلى حد الآن عدم ثبوت أي خطورة معينة لهذه السلالة المتغيرة سواء من ناحية الأعراض أو سرعة الانتشار، موضحة أن الطفرة جديدة من نوعها، وليست متشابهة تماما مع بقية السلالات الجديدة المسجلة على المستوى العالمي، وهو ما يستوجب مراقبة الحالات الجديدة بأكثر دقة، مع مواصلة عملية التشخيص الجيني حسب المعايير والتوصيات المعمول بها في هذا الخصوص، خاصة بعد تسجيل بعض التشابه في خصوصيات الفيروس مع السلالات المتغيرة بكل من البرازيل وبريطانيا وجنوب إفريقيا، بالإضافة إلى بعض الخصائص الأخرى التي سيتم التعمق في دراستها خلال الأسبوع القادم للتعرف على خصائصها لدراسة مدى تأثيرها في خطورة الإصابات، وسرعة انتشار الفيروس.

وبهذا الخصوص، شدّد رئيس الهيئة الوطنية لترقية الصحة وتطوير البحث البروفيسور «مصطفى خياطي» من خلال اتصال له مع المحور اليومي على ضرورة تكييف إجراءات استباقية لتفادي تسلل هذه الطفرة الجديدة إلى أرض الوطن، عبر تشديد الرقابة الحدودية مع تونس، مؤكدا أن تعليق قرار فتح الحدود مع تونس لغرض التجارة قرار في محله،  كما أوصى البروفيسور بالعودة إلى تطبيق إجراء حجر الوافدين من تونس لمدة 10 أيام، إضافة لإعادة تكييف شروط السفر بين البلدين، تفاديا لتسلل هذه السلالة المتحورة، خاصة بعد انطلاق حملة التلقيح التي تستوجب الغلق إلى غاية الانتهاء من تطعيم النسبة المراد تطعيمها للوصول إلى المناعة الجماعية، وهو ما يمكن أن يتعطل في حال تسجيل سلالات أخرى لا تخضع لتأثير اللقاحات.

ولأكثر تفاصيل حول هذه السلالة المتحورة، أفادت الحكومة التونسية بأن الإصابات الجديدة مست مسنين وأطفالا، قبل أن تؤكد أن مخابر البحث والمراكز المختصة بعدة جهات تهتم منذ مارس الماضي بتحديد المتغيرات الجينية العديدة التي تحدث بشكل طبيعي على كل فيروس خلال انتشاره، إلا أن أغلبها ليس لها تأثير على حدة المرض وانتشاره.

عبد الغاني بحفير