شريط الاخبار
اغتيال قيادي أزوادي من الموقّعين على اتفاق الجزائر بمالي الحكومة الفرنسية تجدّد سعيها للتهدئة وتؤكد متانة العلاقات مع الجزائر الجيش يحبط محاولة إغراق الجزائر بـ24 قنطارا من الكيف المغربي تزويد الملبنات الخاصة بكميات إضافية من بودرة الحليب الجزائريون العالقون بمطار «شارل ديغول» يعودون إلى لندن «صيدال» يستعد لتكوين كفاءات متخصصة لإنتاج اللقاح الروسي لا أثر للحوم المبرّدة المستوردة بالأسواق في اليوم الثاني من رمضان مديرية الشبكات وأنظمة الإعلام تحذر من هجمات قرصنة خلال الأشهر المقبلة «صيدال» يستهدف القضاء على ندرة الأدوية بإنشاء مصانع خاصة بها الخارجية تستكمل تطبيق ورقة طريق دعم المتعاملين الاقتصاديين لولوج التصدير صنهاجي يدعو لتسريع تلقيح المواطنين ويستبعد بلوغ المناعة الجماعية 51 إصابة جديدة بكورونا المتحورة في الجزائر مؤسسة بريد الجزائر تفرج عن المنحة التحفيزية لوقف الإضراب شرف الدين عـمارة يتسلم الـيوم قــــيادة الـفاف استكمال التحقيقات مع غول وزعلان في قضية رجل الأعمال «متيجي» «المنحة التحفيزية» مجرد مُسكّن اتحاد التجار ينفي تسجيل ندرة الزيت و5 آلاف طن فائض في الإنتاج اكتظاظ بمراكز البريد يثير استياء المواطنين في اليوم الأول من رمضان عمال الأسلاك المشتركة لقطاع التربية في إضراب وطني يومي 25 و26 أفريل زبدي يدعو لتحيّين المنظومة التشريعية للقضاء على اختلال السوق اللجنة المركزية لحزب العمال تجدد دعمها للمكتب السياسي وأمانته الدائمة بن زيان يجتمع بكونفدرالية أرباب العمل لتقريب الجامعة من المؤسسة الاقتصادية نسبة الاستجابة لإضراب «كنابست» تجاوزت 70 بالمائة في اليوم الثاني دوريات يومية لمصالح الأمن وقمع الغش لمحاربة الندرة والاحتكار بالأسواق فرنســـــا تصــــدم نظــــام المخـــــــزن انطلاق أول رحلة تصدير للمنتجات الجزائرية نحو إفريقيا عبر البحر «كوفاكس» يتجه نحو مضاعفة إمداداتها لـ90 بلدا بدءا من ماي المقبل 29 أفريل آخر أجل للتسجيل على قوائم التأهيل لترقية موظفي التربية مهياوي يؤكد إمكانية أخذ الجرعة الثانية من اللقاح بعد شهرين من الأولى تبون يدعو لاحترام البروتوكول الصحي والابتعاد عن التبذير في رمضان الجزائر تطالب فرنسا بمعالجة ملفات ضحايا التجارب النووية بأكثر جدية الأسعار تواصل الارتفاع في اليوم الأول من رمضان ماكـــــرون يرافــــع مـــن أجـــل تعزيــــز التعــــــاون مـــــع الجزائــــر كريسويل لاعب وست هام يثني على قـدرات مـحرز الاقتصاد الرمضاني في عز الجائحة رضا تير يدعو إلى ترشيد الاستهلاك ووضع حل للتبذير تعليمات صارمة لمدراء التجارة باستحداث أسواق للبيع بالتخفيض والترويجي سونلغاز يتخذ تدابير لمواجهة الطلب على الكهرباء خلال رمضان والصيف بن زيان يدعو الفائزين في مسابقة الدكتوراه إلى إنتاج المعرفة اختبار التربية البدنية لتلاميذ «الباك» و«البيام» ابتداء من 16 ماي

تجسيدا لأوامر رئيس الجمهورية بالتكفل بانشغالات المواطنين

مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز


  01 مارس 2021 - 21:01   قرئ 347 مرة   0 تعليق   الوطني
مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز

أمر رئيس الجمهورية، عبد المجيد تبون، أول أمس، باستحداث وسيلة لمراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة على الميدان في كل المجالات، لوضع الحلول، والتجاوب مع انشغالات المواطنين.

 أكد رئيس الجمهورية ضرورة التمييز بين التوسع العمراني للمدن، وبين مناطق الظل المنتشرة في المناطق الفقيرة والقرى والمداشر، ودعا خلال ترأسه اجتماع مجلس الوزراء، أول أمس، الطاقم الحكومي الذي جدد فيه الثقة إلى التحلي بفعالية أكثر، لكونهم في خدمة الشعب وليس العكس. في السياق، اعتبر وزير المالية الأسبق والمبعوث الخاص للاتحاد الإفريقي عبد الرحمان بن خالفة استحداث وسيلة لمراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة أمرا بالغ الأهمية من أجل تسريع وتيرة التقييم والإنجاز، وتهدف -حسبه- لمراقبة ومتابعة العمل الحكومي، مشيرا في تصريح للإذاعة الوطنية إلى أن هذه الآلية لا تعدل آلية تطبيق أو موازية للوزارات في القضايا، بل تراقب وتتابع وتقيم العمل الحكومي وتعتبر مكملة للعمل الميداني، خاصة أنها تدخل ضمن مخطط الإنعاش الاقتصادي، وفقه.

من جهة أخرى، وجه تبون تعليمات -حسب بيان للرئاسة- باسترداد كل العقارات الصناعية التي تم منحها سابقا والمقدرة بآلاف التجزئات ولم يتم استغلالها لحد الآن، وإشراك ممثلي المستثمرين وأرباب العمل في كل الهياكل المتعلقة بمرافقة وترقية الاستثمار، باعتبارهم شركاء في التنمية وطرفا رئيسيا وفاعلا في النهوض بالاقتصاد الوطني، بالإضافة إلى تصفية كل التراكمات السلبية التي طبعت سياسة وزارة الصناعة سابقا، بما يتناسب مع النصوص القانونية والتوجه الجديد للسياسة الصناعية، كما أمر الرئيس في إطار ترقية الاستثمار وضبط العقار الصناعي بوضع مناطق النشاطات تحت وصاية وتصرف رؤساء البلديات لتحديد حاجات كل منطقة من مختلف الأنشطة، وفتح المجال أمام المؤسسات الناشئة، يضيف المصدر.

في هذا الإطار، يرى وزير المالية الأسبق عبد الرحمان بن خالفة أن استعادة العقار الصناعي والاستثمار والتنمية السياحية والصيدلانية هي اللبنات الأساسية في خطة الإنعاش، مشيرا إلى أن الوقت قد حان لتوجه إلى اقتصاد يعتمد على قانون العرض والطلب. وفيما يخص إشراك الفاعلين في السوق، سواء كانوا أرباب عمل أو مستثمرين، فأكد المتحدث أن من شأنه أن يعطي قيمة مضافة للإصلاحات الاقتصادية، مشددا على ضرورة تثبيت القواعد الاستثمارية بأكثر شفافية وبإشراك جميع المتعاملين لإعطاء مصداقية للدولة.

زين الدين زديغة