شريط الاخبار
الجزائر ترفع اكتفاءها الذاتي للطاقة من 12 يوما إلى 30 يوما 100 مشترك جديد في خدمة في مكتبتي بمعسكر 250 عارض مشارك في الصالون الأول للمنتوج المحلي منتجو مواد البناء ساخطون على البيروقراطية وثقل الإجراءات البنكية الشروع في إنشاء قاعدة لوجيستية بميناء جنجن لتسهيل نشاط المصدرين اتحاد المهندسين الزراعيين يستنكر تهميش وتغييب وزارة الفلاحة لدورهم وصول مساعدات جزائرية للاجئين الماليين بموريتانيا نقابة سونلغاز تؤكد شرعية تمثيليتهالدى وزارة العمل كناس يصف تصريحات زمالي بـ اللا حدث الحكومة تضغط على مركّبي السيارات لضبط الأسعار سحب استدعاءات امتحان السانكيام عبر موقع أوناك بداية من اليوم الجزائر تكوِّن خبراء وعلماء دين من 12 دولة إفريقية في المراجعات الفكرية فتح باب الترشح للانتداب لدى مسجد باريس الشرطة تجدد تجنّدها لمحاربة العنف في الملاعب بوحجة يشيد بقرار ترسيم يناير يوم عطلة رسمية الجيش سيتعزز بأربع سفن حربية ذات قدرات قتالية كبيرة قايد صالح يؤكد سعي الجيش لتحقيق الاكتفاء في الصناعة العسكرية بدوي يشيد بالجيش ويحذر من العبث بأمن الجزائر جرحى وموقوفون في مسيرة الأطباء المقيمين أمام البرلمان تأجيل قضية رئيسة ضبط بالمحكمة العليا توبعت بتلقي رشوة بـ 100 مليون سنتيم الحلول الترقيعية وضعف الإنتاج المحلي وراء ارتفاع فاتورة الحبوب والحليب برميل النفط في حدود 75 دولارا الحكومة تأمر باسترجاع 1.4 مليون هكتار من الأراضي الفلاحية غير المستغلة وزارة العمل تقصي 13 نقابة وتسحب منها حق الإضراب بوتفليقة يدعو الشباب إلى الانخراط في النشاط الفلاحي المربح زطشي ينتصر على الإشاعات ويواصل مهامه في الـ فاف وعود الحكومة إلى سكان بلاد الشاوية وفد برلماني في فرنسا لمناقشة تطورات الأوضاع في ليبيا منتجو النفط ملزمون بتخفيض الإنتاج حتى نهاية 2018 البرلمان الفرنسي يوافق على مشروع قانون الهجرة واللجوء المثير للجدل بدوي يمرر رسائل لـبنافخي العجلات ويصرّ على تدشين كيا باتنة نظام معلوماتي لمتابعة الأسعار في أسواق الجملة والتجزئة قايد صالح يشيد بالروح التضامنية للشعب الجزائري مع شهداء الطائرة 15 ماي آخر أجل لإيداع ملفات تأشيرة الحج ولد قدور يدعو إلى ضمان التوازن في سوق النفط الحكومة تخصص 20 مليون دولار لمواجهة الهجرة غير الشرعية فتح مسابقة لتوظيف 3300 أستاذ ابتدائي و5300 إداري في قطاع التربية المساعدون والمشرفون التربويون يعتصمون أمام مقر مديرية التربية بتيزي وزو الأطباء المقيمون يهددون بمقاطعة المناوبة بداية من 1 ماي الجزائر تصدّر تجربتها في تدريس التربية الإسلامية

التيار الديمقراطي التقليدي خارج الائتلاف الحكومي

بوشافع: عدم مشاركتنا في حكومة الائتلاف سببه عدم تغيّر الخارطة السياسية


  16 ماي 2017 - 21:16   قرئ 663 مرة   0 تعليق   الوطني
بوشافع:  عدم مشاركتنا في حكومة الائتلاف سببه عدم تغيّر الخارطة السياسية

أرجع الأمين الوطني الأول لجبهة القوى الاشتراكية عبد المالك بوشافع عدم مشاركة حزبه في حكومة الائتلاف رغم العروض المقدمة لحزبه إلى عدم تغير الخارطة السياسية في الجزائر، رغم إجراء الانتخابات التشريعية الأخيرة التي أفرزت نتائج على مقاس بعض الأطراف خدمة لمصالح شخصية، مشيرا إلى أن الأفافاس يسعى  إلى إعادة بناء الإجماع الوطني قصد الخروج من الأزمة التي تعيشها الجزائر.

 

أوضح الأمين الوطني الأول لحزب جبهة القوى الاشتراكية لـ  المحور اليومي  أمس أن نضال الأفافاس راديكالي سليم، حتى يصل إلى تحقيق دولة الحق والقانون التي يسعى إليها منذ زمن طويل، قصد تجسيد البديل المتضمن استقلال العدالة وكل المؤسسات المنتخبة الأخرى دون استثناء، وكذا تحقيق عدالة اجتماعية حتى يكون كل المواطنين سواسية أمام القانون، وبالتالي تأسيس جمهورية ثانية، وإلى هذا الوقت لم نصل إلى تجسيد هذا الطرح الديمقراطي، يضيف ذات المتحدث. كل هذه الأسباب دفعت  الأفافاس  إلى عدم المشاركة في حكومة الائتلاف. وذكر عبد المالك بوشافع أن الهدف الذي وضعته جبهة القوى الاشتراكية نصب عينيها هو كيفية تجسيد البديل الديمقراطي، المتمثل في إعادة بناء الإجماع الوطني بمشاركة الجميع الأطياف السياسية، للتوصل إلى حل الأزمة السياسية التي تتخبط فيها البلاد منذ فترة طويلة، وبالتالي حل كل الأزمات التي تؤثر على تطور البلاد. وفي رده بشأن الكيفية التي يرى بها الأفافاس الحكومة المقبلة، أوضح أنه رغم الانتخابات التشريعية المنظمة إلا أن الخارطة السياسية في الجزائر لم يطرأ عليها التغيير المرجو، بمعنى أن ممثلي النظام هم المتحكمون في اللعبة السياسية، ويتجسد ذلك عن طريق استغلال بعض التيارات السياسية من أجل تحقيق ما يطمحون إليه خدمة لمصالحهم الشخصية لا غير. وللإشارة، تحصلت جبهة القوى الاشتراكية خلال التشريعيات على 14 مقعدا، حيث أبرز الحزب مباشرة أن النتائج عمّقت ضعف وهشاشة الجزائر أكثر من ذي قبل، وعززت مواقع المتسببين في هذه الأزمة متعددة الأبعاد التي نعيشها، معتبرا أن الفائز الوحيد خلال هذا الاستحقاق هو العزوف السياسي بكل أشكاله. 

من جهته أرجأ حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية في اتصالنا به الإجابة عن عدم دخوله حكومة الائتلاف إلى الأيام المقبلة، حيث سيصدر بيان يشرح فيه أسباب ذلك، علما أن حزب  الأرسيدي  الذي كان يرأسه الدكتور سعيد سعدي سبق أن دخل الحكومة خلال السنوات الأولى لحكم الرئيس بوتفليقة، إذ أسندت إليها حقيبتان وزاريتان تمثلتا في وزارتي النقل والصحة لكل من حميد لناوسشي وعمارة بن يونس على التوالي، مع التذكير بأن هذا الأخير انشق عن  الأرسيدي ، بالإضافة إلى وزيرة الثقافة خليدة تومي التي تولت حقيبة وزارة الثقافة بعدما استقالت من حزب التجمع من أجل الثقافة والديمقراطية.

نادية حدار

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha