شريط الاخبار
امتحانات شفهية للتحقق من الخلفيات الفكرية للأئمة الجدد تواطؤ فرنسي - مغربي للتضييق على نفوذ الجزائر وعلاقاتها في إفريقيا «مساهل لم يرتكب خطأ دبلوماسيا وإنتاج المخـــــــــــــــــــــدرات في المغرب مقنّن» المخزن يكيل التصريحات بـ»مكيالين» ويحاول التغطية على أزماته بمهاجمة الجزائر الجزائر ترفض الردّ على التصريحات العدائية للمغرب توقيف سبعة عناصر دعم للإرهاب بسكيكدة وباتنة والشلف منافسة شرسة بين الجوية الجزائرية والشركات الأجنبية أويحيى في زيارة تفقدية لورشات العاصمة الثلاثاء المقبل الإدارة مدعوة إلى التدقيق في شطب الموتى 60 مليار متر مكعب خزان المياه الذي تنام عليه سلسلة جرجرة هامل يؤكد استعداد الشرطة الجزائرية لتقاسم الخبرة مع الدول الشقيقة راوية يطمئن المواطنين ويؤكد أن الآلية لن تؤثر في القدرة الشرائية لازيادة في إي ار جي ، إي بي أس والكهرباء ضمن قانون مالية 2018 قانون المالية محفوف بالمخاطر وإشراك البرلمان في المراقبة أمر حتمي الحكومة في مواجهة المحرضين السياسيين ضد عرقلة حلولها للخروج من الأزمة «الحكومة جددت الثقة في أفسيو وما حدث من الماضي» المغرب يستدعي سفيره والقائم بالأعمال الجزائري احتجاجا على تصريحات مساهل «قضايــــــا تجنيــــــد الجزائرييــــــن عبــــــر فايسبـــــــوك ملفــــــات فارغــــــة ولا تحـــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــــمل ثقــــــلا إرهابيــــــــــــا» الحكومة تقحم الخارجية في البحث عن مخارج من الازمة المالية الحكومة تراهن على «إعادة الاعتبار» للعملة الوطنية في قانون المالية 2018 الإفراج عن قائمة أسماء الأساتذة الاحتياطيّين الناجحين يوم 26 نوفمبر أويحيى يرافع لصالح تشجيع الاستثمار المحلي لتجاوز الأزمة الجامعة الصيفية لـبأفسيو تتحول إلى ما يشبه ندوة للوفاق الوطني إحباط إغراق سوق السكوار بـ 2.5 مليون أورو مزورة الجزائر تتجه نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في الإسمنت وتصديره بحلول جانفي الطلاق بالتراضي قرابة مليوني جزائري زاروا تونس منذ بداية السنة إرهابي يسلم نفسه للجيش بتمنراست غليان بقطاع التربية والنقابات تهدد بالاحتجاج والإضراب في نوفمبر نجاح المفاوضات مرهون بتخلي فرنسا عن الأطروحة المغربية منح 26 إعلاميا عربيا شهادات تدريبية في الاستشراف الجيوسياسي والاقتصادي الفصل في تقديم طلب رفع كوطة الجزائر من الحجاج بعد أيام الأساتذة والطلبة يشلّون 7 جامعات لأسبوع والعدوى قد تنتقل إلى أخرى تسويق 32 ألف طن من البطاطا المخزنة في بومرداس مغترب وزوجته يتعرضان للنصب على يد قريبهما سلبهما 400 مليون سنتيم أويحيى يسحب صلاحية توزيع العقار الصناعي من الولاة وزارة الصحة تحذر من انتشار بعوضة النمر بالولايات الساحلية حداد ورجال الأفسيو في مهمة إيجاد حلّ للنهوض بالاقتصاد الوطني 83.57 مليار دينار خارج الفوترة خلال 2017 التجارة الإلكترونية ستدخل حيز التطبيق بعد تبني البرلمان مشروع القانون

بدوي يدعو لتسريع تجميع إمكانات المرافق العامة لإنجاح النموذج الاقتصادي

قطاعات وزارية عاجزة عن تقديم الخدمات العمومية إلكترونيا


  16 ماي 2017 - 21:20   قرئ 320 مرة   0 تعليق   الوطني
قطاعات وزارية عاجزة عن تقديم الخدمات العمومية إلكترونيا

 سجّلت لجنة الإشراف على المخطط الوطني لتبسيط الإجراءات الإدارية، تباطؤ كبيرا في عملية الربط بين قواعد المعطيات القطاعية واقتسام المعلومات بين الإدارات العمومية، وأعابت اللجنة على بعض القطاعات الوزارية عجزها عن تقديم خدماتها العمومية كاملة بصفة إلكترونية.

 

صرح ممثل المدير العام للوظيفة العمومية والإصلاح الإداري، عمر ارزقي، خلال الأيام الدراسية الأولى حول  عصرنة المرفق العام  التي نظمها المرصد الوطني للمرفق العام، بمقرّ المدرسة العليا للإدارة أمس، بحضور وزير الداخلية نور الدين بدوي، أنّ أغلبية القطاعات الوزارية تفتقد إلى مخططات توجيهية للإعلام الآلي، زيادة عن تباطؤ في عملية الربط بين قواعد المعطيات القطاعية، وذكر على سبيل المثال ما تمّ تسجيله على مستوى وزارة العمل والتشغيل والضمان الاجتماعي. وكشف ذات المسؤول عن أهم توصيات اللجنة التي يرأسها مدير الوظيفة العمومية، والتي أكدت ضرورة مراجعة وتحيين الإطار القانوني الحالي الذي يحكم العلاقة بين الإدارة والمواطن، وهو المرسوم رقم 88-181 المؤرخ في 4 يوليو 1988 وتوحيد حكامة نظام الإعلام والاتصال الإداري للدولة مع الجرد الشامل للخدمات العمومية وإعلام المرتفقين بالإجراءات المطلوبة للاستفادة منها. من جانبه دعا وزير الداخلية والجماعات المحلية نور الدين بدوي، إلى ابتكار صيغ تنظيمية تسمح بتجميع إمكانات المرافق العامة في السنوات المقبلة وتحقيق فعاليتها ونجاعتها كمتطلب ضروري في إطار النموذج الجديد للنمو الاقتصادي. وقال الوزير إنه يجب على جميع المرافق العمومية ابتكار الصيغ التنظيمية لتجميع إمكاناتها في السنوات المقبلة وبطريقة منظمة ومستمرة، حتى نثمّن الاستثمارات الضخمة التي نفذتها الدولة في مجال عصرنة المرافق، من أجل تحقيق فاعلية المرافق العامة ونجاعتها كمطلب ضروري وعصري في إطار النموذج الجديد للنمو الاقتصادي، موضحا أن المرصد الوطني سيتحول إلى منتدى قار ودائم يسمح بتقييم المرفق العام تقييما منهجيا وموضوعيا، وتبرز أهميته أكثر بالنظر إلى الظروف المالية الحالية والمتمثلة في ضرورة ترشيد النفقات العمومية، مما يجعل المرصد إطارا لتبادل التجارب وخلق إطار للتعاون العملي. أعلن المدير المكلف بالعصرنة في وزارة الداخلية، عبد الرزاق هني، عن تسليم 1020082 جواز سفر بيومتري و484 282 4 بطاقة تعريف بيومترية إلى غاية يوم الإثنين الماضي، في إطار مشروع الإدارة الإلكترونية الذي سيتجسد قبل نهاية سنة 2017، فيما أكد أن إلغاء بطاقة التعريف بصيغتها القديمة لن يتم قبل سنة 2019. من جهته، أوضح ممثل وزارة السكن أن عمليات العصرنة التي تمثل فيها نسبة تخفيف الإجراءات 59 بالمائة، سيتم الانتهاء منها قبل نهاية السنة الجارية، فيما أكد ممثل وزارة البريد وتكنولوجيات الإعلام والاتصال، أن مخطط عصرنة القطاع تمت مباشرته مطلع 2017، ويشهد حاليا تجسيد مشروع مركز عمليات للتدخل السريع في حال تسجيل عطل على مستوى الموزعات الآلية.

بدوره، دعا ممثل وزارة التربية الوطنية إلى توحيد الرقم التعريفي الوطني على مستوى كل القطاعات لتجسيد مبدأ الإدارة الإلكترونية، مشيرا إلى مباشرة الوزارة في العمل بالأرضية الرقمية التي تتضمن معطيات حول التلاميذ والمؤطرين والهياكل.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha