شريط الاخبار
زطشي ينهي 7 سنوات من تربع قرباج على عرش الرابطة أمن قسنطينة يستنفر عناصره لمنع تسلّل انتحاري إلى الوسط الحضري أسعار برنت تتراجع إلى 68 دولارا للبرميل تسجيل عجز بـ11 مليار دولار خلال 2017 الأطباء المقيمون على موعد مع مسيرة ثانية بالعاصمة اليوم أردوغان يواصل عمليته العسكرية ضد الأكراد في سوريا إمامان عن كل ولاية لمرافقة الحجاج الجزائريين هذا الموسم مديرية التربية بقسنطينة تشكل لجنة تحقيق الجزائر يقظة على الحدود وأخذت احتياطاتها من عودة مقاتلي داعش تقرير روسي يؤكد أن الجيش الجزائري بإمكانه مواجهة أي قوة استعمارية بنك الجزائر يرفع سعر صرف العملات الأجنبية لزيادة مداخيل صادرات النفط توقيف عشرات الموظفين زوّروا 350 ملف قاعدي للمركبات كاتبة ضبط بالمحكمة العليا تتلقى رشوة بـ100 مليون سنتيم مضيفو شركة الخطوط الجوية يشلّون مطار هواري بومدين مصالح الأمن تجهض الوقفة الاحتجاجية لطلبة المدارس العليا الأطباء المقيمون في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيطاليا ترحل جزائريا وتونسيا بتهمة التخطيط لهجمات إرهابية الشروع في إقامة سياج في بين لجراف على الحدود مع المغرب هامل يؤكد حرص الشرطة الجزائرية على مواكبة أحدث التطورات المرقون العقاريون يعطلون 16 ألف سكن ويحوّلون أموالها لمشاريع أخرى! مديرية الفلاحة بعنابة تتوقع إنتاج مليون قنطار من الطماطم الصناعية الجزائر تنظم الصالون الدولي لزيت الزيتون مارس القادم برنامج مراقبة جوي مغربي بتمويل خليجي وتكنولوجيا إسرائيلية المجاهد زهير إحدادن يوارى الثرى بجوار شهداء الجزائر وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة «أوندا» يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب زواج جزائريين بأجنبيات قاصرات.. أو عندما يتحدى الحب كل القوانين زطشي يسحب تسيير البطولة المحترفة من قرباج مولودية كازوني تبهر في سطيف وهلال الـ «شومبيوني» يظهر الاستنجاد بسدي تابلوط والعقرم لمواجهة أزمة المياه بجيجل وميلة زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة سكان العمارات المرممة مجبرون على دفع اشتراكات الصيانة الدورية مجموعة الـ 5+5 تعوّل على دور الجزائر في مكافحة الإرهاب نحو إنهاء احتكار اتصالات الجزائر للشبكة العنكبوتية شلل في المدارس ابتداء من 30 جانفي الجيش التونسي يقضي على بلال القبي الذراع الأيمن لدرودكال بالقصرين وكلاء السيارات يلتقون حداد لطرح انشغالاتهم الازدحام المروري يخنق الجزائريين لليوم الثاني على التوالي نقابيون وممثلو الاتحادات المحلية بقسنطينة يحتجون ضد قرار سيدي السعيد دعوة أرباب العمل إلى تقديم التصريح السنوي بالأجور والأجراء لسنة 2017

في إطار عملية تطهير العقار الصناعي

10 إعذارات لمستثمري منطقة النشاطات في بلدية فريحة بتيزي وزو


  19 ماي 2017 - 19:37   قرئ 325 مرة   0 تعليق   الوطني
10 إعذارات لمستثمري منطقة النشاطات في بلدية فريحة بتيزي وزو

قامت مديرية الصناعة والمناجم في إطار عملية تطهير العقار الصناعي بولاية تيزي وزو بتوجيه 10 إعذارات لمستثمرين استفادوا من عقارات دون استغلالها، وتقع على مستوى منطقة الماجن التابعة لبلدية قريحة الواقعة على بعد 30 كم شرق الولاية. 

صرح مدير الصناعة والمناجم بتيزي وزو بلباقي عبد الرحيم خلال الزيارة الميدانية التي قادها والي الولاية إلى منطقة النشاطات ببلدية فريحة، أن عملية تطهير العقار الصناعي أضحت ضرورة حتمية في الوقت الراهن، بهدف إعطاء دفع إضافي للاقتصاد المحلي، خصوصا في ظل وجود طلب كبير على العقار الصناعي في الوقت الذي عجز من استفادوا سابقا من العقار عن تجسيد مشاريعهم، وعليه قامت مصالح مديريته بتوجيه 10 إعذارات لهؤلاء الذين تحصلوا على قطع أرضية بمنطقة «الماجن» منذ سنوات دون استغلالها، وهي الإجراءات الرامية إلى استرجاع هذه العقارات وإعادة توزيعها على مودعي ملفات الطلب. في سياق آخر قال مدير الصناعة والمناجم إن عملية تطهير العقار الصناعي في تيزي وزو مستمرة على مستوى جميع مناطق النشاطات المتوفرة في الولاية وأسفرت إلى حد الآن عن إلغاء عشرات من عقود الاستفادة إما بالتراضي أو باللجوء إلى العدالة بالنسبة للمستثمرين الذين يملكون عقود ملكية. من جهة أخرى تتربع منطقة النشاطات الواقعة بفريحة على مساحة إجمالية تقدر بـ 11 هكتاراو مقسمة إلى 52 قطعة عقار، حيث تمت برمجة 32 مشروعا استثماريا تابعا للخواص عليها، لكن للأسف لم يتم تجسيد سوى 5 مشاريع منها مختصة في مجال صناعة الإسمنت والمواد الأولية للبناء، فضلا عن المشروع السادس الجديد الذي أشرف الوالي محمد بودربالي على تدشينه، ويتمثل في وحدة لشراء وتخزين الحليب بسعة 3000 متر مكعب، وهو المشروع الذي ساهم في خلق 30 منصب شغل مباشر. في سياق آخر كانت زيارة الوالي إلى منطقة النشاطات ببلدية فريحة مناسبة أيضا لتوزيع 4 عقود استفادة من عقارات صناعية لفائدة مستثمرين في مجالات إنتاج كوابل شبكة الهاتف، الأجهزة الطبية، فضلا عن توسيع مصنع البلاط، وهي المشاريع التي ستلعب دورا هاما في توفير مئات من مناصب الشغل للسكان المحليين في المستقبل القريب. من جهتهم اغتنم المستثمرون المحليون وجود الوالي لطرح انشغالاتهم، لاسيما المتعلقة منها بصعوبة الإجراءات الإدارية واستخراج رخص البناء، وهو المطلب الذي أخذ بعين الاعتبار من قبل الوالي الذي أمر المصالح المختصة بتحرير هذه الوثيقة في ظرف لا يتجاوز 15 يوما منذ تاريخ إيداعها. جدير بالذكر أن منطقة النشاطات «الماجن» تعد من بين المناطق الـ 16 التي تضمها تيزي وزو، والتي تبقى تعاني إلى حد الآن من مشاكل توصيلها بالكهرباء والماء، كما أن دراسات إنجاز منطقة حديثة بمساحة 52 هكتارا ببلدية فريحة ما زالت مستمرة.   

أغيلاس. ب 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha