شريط الاخبار
زطشي ينهي 7 سنوات من تربع قرباج على عرش الرابطة أمن قسنطينة يستنفر عناصره لمنع تسلّل انتحاري إلى الوسط الحضري أسعار برنت تتراجع إلى 68 دولارا للبرميل تسجيل عجز بـ11 مليار دولار خلال 2017 الأطباء المقيمون على موعد مع مسيرة ثانية بالعاصمة اليوم أردوغان يواصل عمليته العسكرية ضد الأكراد في سوريا إمامان عن كل ولاية لمرافقة الحجاج الجزائريين هذا الموسم مديرية التربية بقسنطينة تشكل لجنة تحقيق الجزائر يقظة على الحدود وأخذت احتياطاتها من عودة مقاتلي داعش تقرير روسي يؤكد أن الجيش الجزائري بإمكانه مواجهة أي قوة استعمارية بنك الجزائر يرفع سعر صرف العملات الأجنبية لزيادة مداخيل صادرات النفط توقيف عشرات الموظفين زوّروا 350 ملف قاعدي للمركبات كاتبة ضبط بالمحكمة العليا تتلقى رشوة بـ100 مليون سنتيم مضيفو شركة الخطوط الجوية يشلّون مطار هواري بومدين مصالح الأمن تجهض الوقفة الاحتجاجية لطلبة المدارس العليا الأطباء المقيمون في مسيرة حاشدة وسط مدينة تيزي وزو إيطاليا ترحل جزائريا وتونسيا بتهمة التخطيط لهجمات إرهابية الشروع في إقامة سياج في بين لجراف على الحدود مع المغرب هامل يؤكد حرص الشرطة الجزائرية على مواكبة أحدث التطورات المرقون العقاريون يعطلون 16 ألف سكن ويحوّلون أموالها لمشاريع أخرى! مديرية الفلاحة بعنابة تتوقع إنتاج مليون قنطار من الطماطم الصناعية الجزائر تنظم الصالون الدولي لزيت الزيتون مارس القادم برنامج مراقبة جوي مغربي بتمويل خليجي وتكنولوجيا إسرائيلية المجاهد زهير إحدادن يوارى الثرى بجوار شهداء الجزائر وزارات توحّد جهودها لإعادة تأهيل المدن التراثية القديمة «أوندا» يشارك في معرض القاهرة الدولي للكتاب زواج جزائريين بأجنبيات قاصرات.. أو عندما يتحدى الحب كل القوانين زطشي يسحب تسيير البطولة المحترفة من قرباج مولودية كازوني تبهر في سطيف وهلال الـ «شومبيوني» يظهر الاستنجاد بسدي تابلوط والعقرم لمواجهة أزمة المياه بجيجل وميلة زوخ يتراجع عن قرار إعادة إسكان سكان القصبة سكان العمارات المرممة مجبرون على دفع اشتراكات الصيانة الدورية مجموعة الـ 5+5 تعوّل على دور الجزائر في مكافحة الإرهاب نحو إنهاء احتكار اتصالات الجزائر للشبكة العنكبوتية شلل في المدارس ابتداء من 30 جانفي الجيش التونسي يقضي على بلال القبي الذراع الأيمن لدرودكال بالقصرين وكلاء السيارات يلتقون حداد لطرح انشغالاتهم الازدحام المروري يخنق الجزائريين لليوم الثاني على التوالي نقابيون وممثلو الاتحادات المحلية بقسنطينة يحتجون ضد قرار سيدي السعيد دعوة أرباب العمل إلى تقديم التصريح السنوي بالأجور والأجراء لسنة 2017

حزبلاوي مطلوب في الجلفة للنظر في قضية المحبوسين

وزير الصحة ينصف مدير مستشفى عين وسارة بإعادته إلى منصبه


  09 أوت 2017 - 23:28   قرئ 521 مرة   0 تعليق   الوطني
وزير الصحة ينصف مدير مستشفى عين وسارة بإعادته إلى منصبه

قام وزير الصحة وإصلاح المستشفيات مختار حزبلاوي، بإعادة مدير مستشفى عين وسارة بولاية الجلفة إلى منصب عمله، بعدما تم توقيفه في ظروف غامضة من طرف والي الولاية، مما أدخل المستشفى في فوضى بسبب التجاوزات الإدارية، بالمقابل يواصل عمال المؤسسة الاستشفائية اعتصامهم المفتوح للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المحبوسين، حيث وصل عدد الاستقالات الجماعية إلى 150 طبيب وممرض في مستشفى أحمد بوقرة بحاسي بحبح.

أنهى مختار حزبلاوي، الجدل القائم حول عملية إنهاء مهام مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية  النقيب المجاهد المختار سعداوي ، بمدينة عين وسارة التي جاءت في ظروف غامضة، حيث قام الوزير بإعادته إلى منصب عمله. جاء قرار تنحية مدير المستشفى إثر الزيارة التي قام بها والي الجلفة التي كانت في ساعات متأخرة من مساء يوم عطلة، وكان المدير حينها في فترة راحة، أعطى خلالها الوالي تعليمة لمدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بإنهاء مهام المدير، حيث لم يكن هذا الأخير موافقا على توقيفه الفوري من منصب عمله، وأصدر خلالها تحت الضغط مقررا يحمل 23/17 بتاريخ 8 أوت 2017، يتضمن إنهاء مهام مداح مسعود، كمدير للمؤسسة ذاتها، ابتداء من تاريخ إمضاء المقرّر، رغم أنّه معيّن بقرار وزاري يحمل رقم 152، بتاريخ 17 جانفي 2017، مما جعل مصالح المستشفى تقع في تجاوزات إدارية، باعتبار أن وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات تبقى لوحدها المخولة باتخاذ القرار النهائي الذي لا يلغى إلا بقرار وزاري ثان، وبالتالي تكون مصالح المستشفى أحدثت تجاوزات بتوقيف مدير المستشفى عن ممارسة مهامه، في حين وصلت عدد الاستقالات الجماعية بالمستشفى إلى 150 طبيب وممرض، تنديدا بسجن زملائهم، من جهة يواصل العمال اعتصامهم، حيث نصبوا خيمة في ساحة المؤسسة قرب المدخل الرئيسي للمستشفى، للمطالبة بالإفراج الفوري عن زميلتهم القابلة المحبوسة رفقة المراقب الطبي والمدير المناوب، حاملين معهم لافتات تضامن معهم، مؤكدين في السياق ذاته، أنهم لن يتوقفوا عن الاحتجاج إلى غاية حضور وزير الصحة وإصلاح المستشفيات للنظر في القضية، مشيرين إلى أنهم باتوا عرضة لكل أنواع الظلم و الحقرة ، وأبواب الحوار بينهم وبين المسؤولين المحليين باتت مغلقة .

نادية حدار

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha