شريط الاخبار
رئيس الجمهورية يعيّن أعضاء الحكومة الجديدة تخوّفات من مصير مشاريع السكن بعد إنهاء مهام صاحب صيغتي "عدل" و "أل بي بي" الوزير ولد علي يطالب محليي الخضر بالتأهل إلى الـ شان هامل يأمر شرطة الحدود بتشديد المراقبة في النقاط الحدودية لمنع تهريب الذهب والعملة الحكومة تفرج عن الترتيبات التنظيمية والقانونية لصيد المرجان وزارة الفلاحة تحذر المواطنين من مواشي الأسواق الفوضوية مركب الوهرانية لإنتاج وتكرير السكر على حافة الإفلاس أويحيى يعود إلى قصر الدكتور سعدان بعد خمس سنوات من الغياب إقالة تبون تصنع الحدث العالمي وتخلّف ردود فعل متباينة تاج يثمّن قرار رئيس الجمهورية بتعيين أويحيى وزيرا أولا اللجان المكلّفة بدراسة قانون المجالس المحلية تجتمع يوم السبت حمس تعتبر تنحية تبون عملية سطو نفذّها رجال المال الجزائر تطالب دول الساحل بإجراءات تحد من تنقل الإرهابيين ارتفاع أسعار الأضاحي بسبب تهريب المواشي نحو تونس انطلاق التسجيلات بمعاهد التكوين شبه الطبي للطلبة الجدد رجال أعمال ألمان في الجزائر الشهر المقبل لدراسة فرص الاستثمار في مجال السيارات 12 سنة سجنا ضد مغتصب ابنته على مدار أربع سنوات بوهران موقف الجزائر اتجاه القضية الصحراوية ثابت الجيش يدمر 4 مخابئ للإرهابيين في باتنة الدرك يطبق النظام الإلكتروني لتعقّب السيارات المسروقة مراجعة الدعم العشوائي ورفع تسعيرة الكهرباء.. ملامح قانون المالية لـ 2018 نحو توسيع مساحات الحبوب وزراعة البقوليات الجافة تعييـــــن أحمـــــد أويحيـــــى وزيـــــــرا أول خلفـــــــا لتبــــــــون من الإعذارات إلى عطلة فرنسا... هكذا انتهى مسار تبون رسميا... نقل جثامين الرعايا الجزائريين بالخارج مجانا أويحيى أمام تحدي إقرار قانون المالية لـ 2018 مطالب بالعودة للعمل بنظام التحويلات التقليدي في المؤسسات الجامعية النفط يواصل انهياره إلى 50 دولارا ويقلّص عائدات الجزائر زعلان يأمر بإطلاق أشغال مشروع ميناء شرشال الدينار يسجل تراجعا رهيبا ومخاوف من استمرار الأزمة مجانيـــــن الله يعـــودون هــــذا الأسبـــــوع! الإطاحة بنصّاب يبيع جوازات الحج بـ 80 مليون سنتيم في وهران إخماد 2532 حريق وتوقيف 16 متورطا في إضرامها 11436 حاج جزائري في المدينة المنورة وأفواج أخرى تغادر إلى مكة وفاة جزائري وجرح آخر في الهجوم الذى استهدف مطعما في وغادوغو العثور على جثة إرهابي بالبويرة واكتشاف ورشة لصناعة المتفجرات في تيبازة فرنسا تحذر رعاياها من السفر إلى الجزائر الفيسبوكيون بين متفائل ومتشائم بقرار إقالة تبون الأحزاب السياسية تُجمع على أنّ تعيين أويحيى قرار أملته الظروف الراهنة نقابة القابلات تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفات بالجلفة

حزبلاوي مطلوب في الجلفة للنظر في قضية المحبوسين

وزير الصحة ينصف مدير مستشفى عين وسارة بإعادته إلى منصبه


  09 أوت 2017 - 23:28   قرئ 358 مرة   0 تعليق   الوطني
وزير الصحة ينصف مدير مستشفى عين وسارة بإعادته إلى منصبه

قام وزير الصحة وإصلاح المستشفيات مختار حزبلاوي، بإعادة مدير مستشفى عين وسارة بولاية الجلفة إلى منصب عمله، بعدما تم توقيفه في ظروف غامضة من طرف والي الولاية، مما أدخل المستشفى في فوضى بسبب التجاوزات الإدارية، بالمقابل يواصل عمال المؤسسة الاستشفائية اعتصامهم المفتوح للمطالبة بالإفراج عن زملائهم المحبوسين، حيث وصل عدد الاستقالات الجماعية إلى 150 طبيب وممرض في مستشفى أحمد بوقرة بحاسي بحبح.

أنهى مختار حزبلاوي، الجدل القائم حول عملية إنهاء مهام مدير المؤسسة العمومية الاستشفائية  النقيب المجاهد المختار سعداوي ، بمدينة عين وسارة التي جاءت في ظروف غامضة، حيث قام الوزير بإعادته إلى منصب عمله. جاء قرار تنحية مدير المستشفى إثر الزيارة التي قام بها والي الجلفة التي كانت في ساعات متأخرة من مساء يوم عطلة، وكان المدير حينها في فترة راحة، أعطى خلالها الوالي تعليمة لمدير الصحة والسكان وإصلاح المستشفيات بإنهاء مهام المدير، حيث لم يكن هذا الأخير موافقا على توقيفه الفوري من منصب عمله، وأصدر خلالها تحت الضغط مقررا يحمل 23/17 بتاريخ 8 أوت 2017، يتضمن إنهاء مهام مداح مسعود، كمدير للمؤسسة ذاتها، ابتداء من تاريخ إمضاء المقرّر، رغم أنّه معيّن بقرار وزاري يحمل رقم 152، بتاريخ 17 جانفي 2017، مما جعل مصالح المستشفى تقع في تجاوزات إدارية، باعتبار أن وزارة الصحة وإصلاح المستشفيات تبقى لوحدها المخولة باتخاذ القرار النهائي الذي لا يلغى إلا بقرار وزاري ثان، وبالتالي تكون مصالح المستشفى أحدثت تجاوزات بتوقيف مدير المستشفى عن ممارسة مهامه، في حين وصلت عدد الاستقالات الجماعية بالمستشفى إلى 150 طبيب وممرض، تنديدا بسجن زملائهم، من جهة يواصل العمال اعتصامهم، حيث نصبوا خيمة في ساحة المؤسسة قرب المدخل الرئيسي للمستشفى، للمطالبة بالإفراج الفوري عن زميلتهم القابلة المحبوسة رفقة المراقب الطبي والمدير المناوب، حاملين معهم لافتات تضامن معهم، مؤكدين في السياق ذاته، أنهم لن يتوقفوا عن الاحتجاج إلى غاية حضور وزير الصحة وإصلاح المستشفيات للنظر في القضية، مشيرين إلى أنهم باتوا عرضة لكل أنواع الظلم و الحقرة ، وأبواب الحوار بينهم وبين المسؤولين المحليين باتت مغلقة .

نادية حدار

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha