شريط الاخبار
رئيس الجمهورية يعيّن أعضاء الحكومة الجديدة تخوّفات من مصير مشاريع السكن بعد إنهاء مهام صاحب صيغتي "عدل" و "أل بي بي" الوزير ولد علي يطالب محليي الخضر بالتأهل إلى الـ شان هامل يأمر شرطة الحدود بتشديد المراقبة في النقاط الحدودية لمنع تهريب الذهب والعملة الحكومة تفرج عن الترتيبات التنظيمية والقانونية لصيد المرجان وزارة الفلاحة تحذر المواطنين من مواشي الأسواق الفوضوية مركب الوهرانية لإنتاج وتكرير السكر على حافة الإفلاس أويحيى يعود إلى قصر الدكتور سعدان بعد خمس سنوات من الغياب إقالة تبون تصنع الحدث العالمي وتخلّف ردود فعل متباينة تاج يثمّن قرار رئيس الجمهورية بتعيين أويحيى وزيرا أولا اللجان المكلّفة بدراسة قانون المجالس المحلية تجتمع يوم السبت حمس تعتبر تنحية تبون عملية سطو نفذّها رجال المال الجزائر تطالب دول الساحل بإجراءات تحد من تنقل الإرهابيين ارتفاع أسعار الأضاحي بسبب تهريب المواشي نحو تونس انطلاق التسجيلات بمعاهد التكوين شبه الطبي للطلبة الجدد رجال أعمال ألمان في الجزائر الشهر المقبل لدراسة فرص الاستثمار في مجال السيارات 12 سنة سجنا ضد مغتصب ابنته على مدار أربع سنوات بوهران موقف الجزائر اتجاه القضية الصحراوية ثابت الجيش يدمر 4 مخابئ للإرهابيين في باتنة الدرك يطبق النظام الإلكتروني لتعقّب السيارات المسروقة مراجعة الدعم العشوائي ورفع تسعيرة الكهرباء.. ملامح قانون المالية لـ 2018 نحو توسيع مساحات الحبوب وزراعة البقوليات الجافة تعييـــــن أحمـــــد أويحيـــــى وزيـــــــرا أول خلفـــــــا لتبــــــــون من الإعذارات إلى عطلة فرنسا... هكذا انتهى مسار تبون رسميا... نقل جثامين الرعايا الجزائريين بالخارج مجانا أويحيى أمام تحدي إقرار قانون المالية لـ 2018 مطالب بالعودة للعمل بنظام التحويلات التقليدي في المؤسسات الجامعية النفط يواصل انهياره إلى 50 دولارا ويقلّص عائدات الجزائر زعلان يأمر بإطلاق أشغال مشروع ميناء شرشال الدينار يسجل تراجعا رهيبا ومخاوف من استمرار الأزمة مجانيـــــن الله يعـــودون هــــذا الأسبـــــوع! الإطاحة بنصّاب يبيع جوازات الحج بـ 80 مليون سنتيم في وهران إخماد 2532 حريق وتوقيف 16 متورطا في إضرامها 11436 حاج جزائري في المدينة المنورة وأفواج أخرى تغادر إلى مكة وفاة جزائري وجرح آخر في الهجوم الذى استهدف مطعما في وغادوغو العثور على جثة إرهابي بالبويرة واكتشاف ورشة لصناعة المتفجرات في تيبازة فرنسا تحذر رعاياها من السفر إلى الجزائر الفيسبوكيون بين متفائل ومتشائم بقرار إقالة تبون الأحزاب السياسية تُجمع على أنّ تعيين أويحيى قرار أملته الظروف الراهنة نقابة القابلات تطالب بالإفراج الفوري عن الموقوفات بالجلفة

السفير الصحراوي بالجزائر بشريا حمودي بيون:

«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»


  11 أوت 2017 - 19:53   قرئ 115 مرة   0 تعليق   الوطني
«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»

كشف السفير الصحراوي بالجزائر، بشرايا حمودي بيون، عن عيش المغرب حاليا حصارا من جميع الجهات، بسبب رفضه تطبيق القرارات الأممية ومواصلته في التعدي على الشرعية الدولية، رغم صدور عدة قرارات تطالبه بتطبيق القوانين الصادرة، محذرا من وقوع مواجهة عسكرية بين المغرب والصحراء الغربية إذا بقيت الأمور على حالها ولم ينصاع للقرارات الدولية. 

 قال السفير الصحراوي بالجزائر، بمناسبة فعاليات الجامعة الصيفية لإطارات جبهة البوليساريو التي انطلقت أشغالها ببومرداس، أول أمس، إن الجامعة الصيفية انعقدت في وقت حساس للغاية ودقيق ومتميز، باعتبار أن المغرب محاصر على كل المستويات، بسبب عرقلته لتطبيق قرار 23/51 الصادر عن مجلس الأمن نهاية أفريل الماضي، الذي ينص إلى بدء مفاوضات مباشرة، لكن المغرب يواصل تعنته برفضه إلى حد الساعة تطبيق القرار، إضافة إلى مطالبة مجلس الأمن إرجاع قوات المينورسو، لكن المغرب رفض ذلك، مشيرا إلى أن المجهودات الدولية تذهب أدراج الرياح بسبب تعنت المغرب. أكد المتحدث ذاته، أن قرارات الاتحاد الإفريقي في قمته الأخيرة (4 جويلية) لم ترى النور حتى اليوم، لأن المغرب يفضل عرقلة مطالب الأفارقة بدلا من تطبيقها، رغم أنه ملزم بها باعتباره عضوا في لاتحاد الإفريقي، مرجعا ذلك إلى غياب الإرادة السياسية، نظرا إلى كونه محاصرا من الاتحاد الأوربي، باعتبار أن قرار محكمة العدل الأوربية تنص على أن الاتفاقيات بين المغرب والاتحاد الأوربي في الصحراء الغربية لاغية، مشيرا في السياق ذاته، إلى أن الجامعة الصيفية المنعقدة بالجزائر جاءت لإرساء صوت الشعب الصحراوي للعالم، حتى يفرض المجتمع الدولي على المغرب احترام القرارات الدولية، لتفادي مواجهة عسكرية بين الصحراء الغربية والمغرب، متهما مجلس الأمن بالمسؤولية عمّا سيحدث مستقبلا.  من جهته، اتهم العضو في الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف المغرب، حسن أبا، على هامش مشاركته رفقة 50 صحراويا يقطننون بالأراضي المحتلة في الجامعة الصيفية ببومرداس، المملكة المغربية بانتهاج كل السبل بغية وضع يدها على الثروات الطبيعية للصحراويين. للإشارة، فإن الجامعة الصيفية عرفت مشاركة 440 إطار مدني وعسري صحراوي، إضافة إلى فاعلين مدنيين ونشطاء من المناطق المحتلة، حيث كانت هذه الطبعة تحت اسم الشهيد سيدي حيدوك. 

 نادية حدار 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha