شريط الاخبار
"فرحة هستيرية" و"خيبة أمل" بعد الإعلان عن نتائج البكالوريا لوح يهاجم مقري ويتهمه بمحاولة إرجاع الجزائر للعشرية السوداء الحكومة تضغط على المسؤولين لتنفيذ برامج التنمية عبر المناطق الحدودية وزارة الصحة تسحب 16 اختصاصا صيدلانيا يحتوي على "فالسارتان" 136 حريق يتسبب في إتلاف 462 هكتار من الغابات تسجيل أزيد من 10 آلاف طبيب مقيم راسب إدارة ملعب 5 جويلية تصدم «العميد» و»سوسطارة» مدوار يدعو زطشي إلى إمهال الأندية المدينة إلى غاية الميركاتو الشتوي زطشي يسقط الورقة الفرنسية من حساباته وزارة العدل تُحدد تكاليف دمغة المحامين في المحاكم إنقاذ 10 "حراڨة" وفقدان 3 آخرين إثر غرق قاربهم بتيبازة نقابة القابلات تؤكد استعدادها للعمل مع الوزارة لحل المشاكل إجراءات جديدة للحفاظ على مصداقية الامتحانات والمسابقات تنصيب العقيد تريكي محمد قائدا جديد للدرك الوطني بوهران 13 إرهابيا سلموا أنفسهم بتمنراست منذ بداية جويلية النفط يرتفع إلى 72.85 دولارا للبرميل 15 مليون أورو صادرات الجزائر من التونة خلال السداسي الأول من 2018 وزارة التجارة تضبط برنامج المشاركة الجزائرية في التظاهرات الاقتصادية بعثة الحج في الميدان تحسبا لاستقبال أولى أفواج حجاج الجزائر بن بعيبش هو من "ساوم" بوتفليقة والحزب سحب منه الثقة لهذا السبب غرفة عمليات مشتركة وخط اتصال بين القيادات الميدانية للجيشين الجزائري والتونسي وزارة التجارة تدرس مقترحات لمرافقة مصدّري المنتجات الفلاحية أسعار النفط تواصل الانخفاض وسط ترقّب دولي إصلاح المنظومة التربوية يرفع نسبة النجاح في البكالوريا تعويض الفلاحين ضحايا الحرائق والحمى القلاعية في ظرف أسبوع سوناطراك و˜إيني˜ الإيطالية توقعان اتفاقا لتعزيز الشراكة موبيليس يضاعف مزايا عروض وين ماكس˜ بالسعر ذاته الأمن أوقف تاجر عملة بسوق السكوار صديق لـ البوشي تذبذب أسعار الدينار يعكس واقعا مقلقلا˜ للشركات الوطنية إرهابيان يسلّمان نفسيهما للسلطات العسكرية بتمنراست إجراءات لفتح معبر حدودي برّي بين الجزائر وموريتانيا ثلاثة أيام فقط لتحويل رخصة السياقة إلى دولية غضب في حمس بعد اتهام ولد عباس لنحناح بـمساومة بوتفليقة وزارة الدفاع تواصل تسوية وضعية البالغين 30 سنة فما فوق ألمانيا تطلق جولة˜ ثانية من مساعيها لترحيل الحراقة˜ المغاربة انطلاق التسجيلات الجامعية للناجحين في البكالوريا يوم 26 جويلية بلقصير ينصّب العقيد حميتي محمد قائدا جديدا للدرك الوطني ببشار ثلث حجاج الديوان لم يحجزوا بعد غرفهم في مكة توقيف عسكريين بتهمة بيع مواد صيدلانية دون رخصة ببرج الكيفان أزيد من مليون جزائري دون عمل!

السفير الصحراوي بالجزائر بشريا حمودي بيون:

«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»


  11 أوت 2017 - 19:53   قرئ 235 مرة   0 تعليق   الوطني
«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»

كشف السفير الصحراوي بالجزائر، بشرايا حمودي بيون، عن عيش المغرب حاليا حصارا من جميع الجهات، بسبب رفضه تطبيق القرارات الأممية ومواصلته في التعدي على الشرعية الدولية، رغم صدور عدة قرارات تطالبه بتطبيق القوانين الصادرة، محذرا من وقوع مواجهة عسكرية بين المغرب والصحراء الغربية إذا بقيت الأمور على حالها ولم ينصاع للقرارات الدولية. 

 قال السفير الصحراوي بالجزائر، بمناسبة فعاليات الجامعة الصيفية لإطارات جبهة البوليساريو التي انطلقت أشغالها ببومرداس، أول أمس، إن الجامعة الصيفية انعقدت في وقت حساس للغاية ودقيق ومتميز، باعتبار أن المغرب محاصر على كل المستويات، بسبب عرقلته لتطبيق قرار 23/51 الصادر عن مجلس الأمن نهاية أفريل الماضي، الذي ينص إلى بدء مفاوضات مباشرة، لكن المغرب يواصل تعنته برفضه إلى حد الساعة تطبيق القرار، إضافة إلى مطالبة مجلس الأمن إرجاع قوات المينورسو، لكن المغرب رفض ذلك، مشيرا إلى أن المجهودات الدولية تذهب أدراج الرياح بسبب تعنت المغرب. أكد المتحدث ذاته، أن قرارات الاتحاد الإفريقي في قمته الأخيرة (4 جويلية) لم ترى النور حتى اليوم، لأن المغرب يفضل عرقلة مطالب الأفارقة بدلا من تطبيقها، رغم أنه ملزم بها باعتباره عضوا في لاتحاد الإفريقي، مرجعا ذلك إلى غياب الإرادة السياسية، نظرا إلى كونه محاصرا من الاتحاد الأوربي، باعتبار أن قرار محكمة العدل الأوربية تنص على أن الاتفاقيات بين المغرب والاتحاد الأوربي في الصحراء الغربية لاغية، مشيرا في السياق ذاته، إلى أن الجامعة الصيفية المنعقدة بالجزائر جاءت لإرساء صوت الشعب الصحراوي للعالم، حتى يفرض المجتمع الدولي على المغرب احترام القرارات الدولية، لتفادي مواجهة عسكرية بين الصحراء الغربية والمغرب، متهما مجلس الأمن بالمسؤولية عمّا سيحدث مستقبلا.  من جهته، اتهم العضو في الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف المغرب، حسن أبا، على هامش مشاركته رفقة 50 صحراويا يقطننون بالأراضي المحتلة في الجامعة الصيفية ببومرداس، المملكة المغربية بانتهاج كل السبل بغية وضع يدها على الثروات الطبيعية للصحراويين. للإشارة، فإن الجامعة الصيفية عرفت مشاركة 440 إطار مدني وعسري صحراوي، إضافة إلى فاعلين مدنيين ونشطاء من المناطق المحتلة، حيث كانت هذه الطبعة تحت اسم الشهيد سيدي حيدوك. 

 نادية حدار 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha