شريط الاخبار
لا مجال للعودة إلى الوراء ميهوبي يصر على دعم الثقافة الأمازيغية ويدعو إلى الإنتاج بها حرية الفكر بين الرفض والرضوخ في مسرحيتي «سينيني» و«الاغتراب» أمانة إتحاد الكتاب تطالب ميهوبي بالاعتذار وتصف قراراته باللامسؤولة جمعية «دير الخير وانساه» توجه مشروعي «حقيبة الرحمة» و «استرني» لسكان المناطق النائية مبولحي يتحول إلى بطل قومي في السعودية سليماني تحت الصدمة وتضييعه لوديتي تنزانيا والنمسا وارد «سي أس سي» يحول أنظاره نحو قمة سطيف إقالة المدير الولائي لأملاك الدولة بوهران بسبب سوء التسيير أزمة حادة في أكياس الحليب تعود للواجهة ببلديات العاصمة بلدية عين النعجة.. مدينة تغرق في النقائص وسكانها يأملون في المنتخبين الجدد عصابــــات تستغــــل واد كنيـــس لعــــرض أسلحـــة محظـــورة ونشـــر إعلانـــات كاذبـــة لبيـــع السيـــارات بن غبريت تمنع مغادرة التلاميذ من المدارس خلال أيام الإضراب بوتفليقة يتمسك ببن غبريت ويدعو نقابات التربية للتعقل المحكمة العليا لجنوب إفريقيا تنتصر للصحراء الغربية 263 مليار سنتيم دخلت الخزينة العمومية بفضل بروسيات الشرطة ألفا حاج إضافي يعانقون حلم أداء الحج هذا الموسم عمال البلديات في إضراب وطني لثلاثة أيام بداية من الغد رواتب الأطباء المقيمين الأضعف مقارنة بموظفي الأمن في الشركات الكبرى كناس ينفي مثول منسق مجلسه الوطني أمام العدالة الوجه الخفي لنشاط استيراد السيارات من أوروبا ودبي إلى الجزائر! إضراب جديد للتكتل النقابي لمختلف النقابات يوم 04 أفريل الإصلاحات التي قام بها بوتفليقة عززت مكانة المرأة في المركزية النقابية إضرابكم غير شرعي وقرار عزل الأساتذة المضربين قانوني أوبك تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط العام المقبل توقيف 7 مهرّبين وحجز بندقيتي صيد الإدارة تعاقبنا لأننا حضن للحركات الاحتجاجية ارتفاع محسوس في أسعار اللحوم البيضاء تنسيقية 21 مؤسسة عمومية تدعم سيدي السعيد وتطالب بتحسين الأجور مديرية التجارة لبومرداس تنشئ نقاط بيع للقضاء على المضاربة عملية ترحيل جديدة للمهاجرين الأفارقة نحو بلدانهم تركيا تقدم للجزائر لائحة بأنشطة منظمة قولن على ترابها الأورو يرتفع مجددا مقابل الدينار في المعاملات الرسمية وزارة الطاقة تشرع في مراجعة قانون المحروقات الحكومة تشدد الخناق على كبار منتجي الحليب وتفتح تحقيقا معهم فتح فروع بنكية جزائرية بالخارج سيكون عبر مراحل كنابست خارجة عن القانون .. إضرابها غير شرعي ومجانية التعليم في خطر زطشي يسيّر بالهاتف وسيقود الكرة الجزائرية إلى الهاوية أنا باق على رأس المركزية النقابية ولسنا حركى لتشتمونا مصانع تركيب السيارات تغري تبحث عن شركات المناولة للاستثمار بالجزائر

السفير الصحراوي بالجزائر بشريا حمودي بيون:

«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»


  11 أوت 2017 - 19:53   قرئ 195 مرة   0 تعليق   الوطني
«المغرب يعيش حصارا بسبب عرقلته للقرارات الدولية»

كشف السفير الصحراوي بالجزائر، بشرايا حمودي بيون، عن عيش المغرب حاليا حصارا من جميع الجهات، بسبب رفضه تطبيق القرارات الأممية ومواصلته في التعدي على الشرعية الدولية، رغم صدور عدة قرارات تطالبه بتطبيق القوانين الصادرة، محذرا من وقوع مواجهة عسكرية بين المغرب والصحراء الغربية إذا بقيت الأمور على حالها ولم ينصاع للقرارات الدولية. 

 قال السفير الصحراوي بالجزائر، بمناسبة فعاليات الجامعة الصيفية لإطارات جبهة البوليساريو التي انطلقت أشغالها ببومرداس، أول أمس، إن الجامعة الصيفية انعقدت في وقت حساس للغاية ودقيق ومتميز، باعتبار أن المغرب محاصر على كل المستويات، بسبب عرقلته لتطبيق قرار 23/51 الصادر عن مجلس الأمن نهاية أفريل الماضي، الذي ينص إلى بدء مفاوضات مباشرة، لكن المغرب يواصل تعنته برفضه إلى حد الساعة تطبيق القرار، إضافة إلى مطالبة مجلس الأمن إرجاع قوات المينورسو، لكن المغرب رفض ذلك، مشيرا إلى أن المجهودات الدولية تذهب أدراج الرياح بسبب تعنت المغرب. أكد المتحدث ذاته، أن قرارات الاتحاد الإفريقي في قمته الأخيرة (4 جويلية) لم ترى النور حتى اليوم، لأن المغرب يفضل عرقلة مطالب الأفارقة بدلا من تطبيقها، رغم أنه ملزم بها باعتباره عضوا في لاتحاد الإفريقي، مرجعا ذلك إلى غياب الإرادة السياسية، نظرا إلى كونه محاصرا من الاتحاد الأوربي، باعتبار أن قرار محكمة العدل الأوربية تنص على أن الاتفاقيات بين المغرب والاتحاد الأوربي في الصحراء الغربية لاغية، مشيرا في السياق ذاته، إلى أن الجامعة الصيفية المنعقدة بالجزائر جاءت لإرساء صوت الشعب الصحراوي للعالم، حتى يفرض المجتمع الدولي على المغرب احترام القرارات الدولية، لتفادي مواجهة عسكرية بين الصحراء الغربية والمغرب، متهما مجلس الأمن بالمسؤولية عمّا سيحدث مستقبلا.  من جهته، اتهم العضو في الجمعية الصحراوية لضحايا الانتهاكات الجسيمة لحقوق الإنسان المرتكبة من طرف المغرب، حسن أبا، على هامش مشاركته رفقة 50 صحراويا يقطننون بالأراضي المحتلة في الجامعة الصيفية ببومرداس، المملكة المغربية بانتهاج كل السبل بغية وضع يدها على الثروات الطبيعية للصحراويين. للإشارة، فإن الجامعة الصيفية عرفت مشاركة 440 إطار مدني وعسري صحراوي، إضافة إلى فاعلين مدنيين ونشطاء من المناطق المحتلة، حيث كانت هذه الطبعة تحت اسم الشهيد سيدي حيدوك. 

 نادية حدار 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha