شريط الاخبار
لا مجال للعودة إلى الوراء ميهوبي يصر على دعم الثقافة الأمازيغية ويدعو إلى الإنتاج بها حرية الفكر بين الرفض والرضوخ في مسرحيتي «سينيني» و«الاغتراب» أمانة إتحاد الكتاب تطالب ميهوبي بالاعتذار وتصف قراراته باللامسؤولة جمعية «دير الخير وانساه» توجه مشروعي «حقيبة الرحمة» و «استرني» لسكان المناطق النائية مبولحي يتحول إلى بطل قومي في السعودية سليماني تحت الصدمة وتضييعه لوديتي تنزانيا والنمسا وارد «سي أس سي» يحول أنظاره نحو قمة سطيف إقالة المدير الولائي لأملاك الدولة بوهران بسبب سوء التسيير أزمة حادة في أكياس الحليب تعود للواجهة ببلديات العاصمة بلدية عين النعجة.. مدينة تغرق في النقائص وسكانها يأملون في المنتخبين الجدد عصابــــات تستغــــل واد كنيـــس لعــــرض أسلحـــة محظـــورة ونشـــر إعلانـــات كاذبـــة لبيـــع السيـــارات بن غبريت تمنع مغادرة التلاميذ من المدارس خلال أيام الإضراب بوتفليقة يتمسك ببن غبريت ويدعو نقابات التربية للتعقل المحكمة العليا لجنوب إفريقيا تنتصر للصحراء الغربية 263 مليار سنتيم دخلت الخزينة العمومية بفضل بروسيات الشرطة ألفا حاج إضافي يعانقون حلم أداء الحج هذا الموسم عمال البلديات في إضراب وطني لثلاثة أيام بداية من الغد رواتب الأطباء المقيمين الأضعف مقارنة بموظفي الأمن في الشركات الكبرى كناس ينفي مثول منسق مجلسه الوطني أمام العدالة الوجه الخفي لنشاط استيراد السيارات من أوروبا ودبي إلى الجزائر! إضراب جديد للتكتل النقابي لمختلف النقابات يوم 04 أفريل الإصلاحات التي قام بها بوتفليقة عززت مكانة المرأة في المركزية النقابية إضرابكم غير شرعي وقرار عزل الأساتذة المضربين قانوني أوبك تدرس تخفيف قيود إنتاج النفط العام المقبل توقيف 7 مهرّبين وحجز بندقيتي صيد الإدارة تعاقبنا لأننا حضن للحركات الاحتجاجية ارتفاع محسوس في أسعار اللحوم البيضاء تنسيقية 21 مؤسسة عمومية تدعم سيدي السعيد وتطالب بتحسين الأجور مديرية التجارة لبومرداس تنشئ نقاط بيع للقضاء على المضاربة عملية ترحيل جديدة للمهاجرين الأفارقة نحو بلدانهم تركيا تقدم للجزائر لائحة بأنشطة منظمة قولن على ترابها الأورو يرتفع مجددا مقابل الدينار في المعاملات الرسمية وزارة الطاقة تشرع في مراجعة قانون المحروقات الحكومة تشدد الخناق على كبار منتجي الحليب وتفتح تحقيقا معهم فتح فروع بنكية جزائرية بالخارج سيكون عبر مراحل كنابست خارجة عن القانون .. إضرابها غير شرعي ومجانية التعليم في خطر زطشي يسيّر بالهاتف وسيقود الكرة الجزائرية إلى الهاوية أنا باق على رأس المركزية النقابية ولسنا حركى لتشتمونا مصانع تركيب السيارات تغري تبحث عن شركات المناولة للاستثمار بالجزائر

بوحجة يصحح أخطاء ولد خليفة

اجتماعات تشاورية دورية مع رؤساء الكتل لبحث رزنامة الجلسات


  12 سبتمبر 2017 - 19:32   قرئ 309 مرة   0 تعليق   الوطني
اجتماعات تشاورية دورية مع رؤساء الكتل لبحث رزنامة الجلسات

 يعكف رئيس المجلس الشعبي الوطني سعيد بوحجة منذ خلافته لمحمد العربي ولد خليفة، على انتهاج سياسة تحاورية مع رؤساء المجموعات البرلمانية المعارضة، حيث يعقد لقاءات دورية معهم بخصوص تنظيم الجلسات العامة ويستشيرهم في مختلف المشاكل التي يطرحونها.

 

التقى سعيد بوحجة رؤساء المجموعات البرلمانية صبيحة أمس، لدراسة رزنامة العمل الخاصة بالجلسات العلنية وكذا اجتماعات اللجان، المقررة خلال الأيام الأولى للدورة البرلمانية العادية، التي افتتحت في الرابع من شهر سبتمبر الجاري.

وقال رئيس المجموعة البرلمانية لحزب العمال جلول جودي لـ المحور اليومي ، إن اجتماع الأمس كان خاصا بسير الجلسات، لا سيما أن الوزير الأول أحمد أويحيى سيعرض مخطط عمل حكومته يوم الأحد 17 سبتمبر، لتكون جلسات النقاش لمدة ثلاثة أيام، ثم تكون جلسة التصويت يوم 21 سبتمبر.

واستعرض لقاء بوحجة مع رؤساء الكتل أيضا، إمكانية النقل المباشر للجلسات العلنية، حيث طلب ممثلو المجموعات نقلها على الأقل على القناة الأرضية، كما اتفقوا بخصوص مدة التدخلات الخاصة بالنواب، وحجمها 5 دقائق لكل مداخلة وكذا تلك الخاصة برؤساء الكتل والتي حددت بـ15 دقيقة. وكان هذا الموضوع يشكل محور اصطدام بين النواب والرئيس السابق للمجلس، حيث يبلغهم بوقت التدخلات خلال الجلسة العلنية، مما يتسبب في مناوشات بينه وبين بعض النواب.

وأشار جلول جودي إلى أن الجلسات التشاورية بين رئيس المجلس الشعبي الوطني ورؤساء المجموعات البرلمانية، ينص عليها النظام الداخلي للمجلس، لكن رئيسه السابق محمد العربي ولد خليفة لم يكن يلتزم بها، حيث كان يوزع عليهم جدول الجلسات مباشرة بعدما يصادق عليها مكتب المجلس. واعتبر محدثنا أنها مبادرة مستحسنة من سعيد بوحجة، تعزز منهج التحاور والتشاور ومبنية على أساس احترام كل الكتل بما فيها المعارضة.

ومن المنتظر أن يستعرض النواب جملة من مشاريع القوانين، بداية بمخطط عمل الحكومة، ثم مشروع قانون يعدل القانون المتعلق بالقرض والنقد، وتتضمن القائمة المذكورة مشاريع القوانين المودعة حاليا لدى البرلمان والتي تعد من مخلفات الدورة الماضية، حيث يتعلق الأمر بمشروع قانون يتعلق بالقواعد العامة للوقاية من أخطار الحريق والفزع، وآخر يعدل ويتمم الأمر رقم 71-28 المتضمن قانون القضاء العسكري، ومشروع قانون يحدد القواعد العامة المتعلقة بالبريد والاتصالات الإلكترونية. كما تضمنت القائمة أيضا مشاريع القوانين التي يمكن إيداعها خلال هذه الدورة والمتمثلة في مشروع قانون المالية لسنة 2018، ومشروع قانون يتضمن تسوية الميزانية لسنة 2015، ومشروع قانون عضوي يعدل ويتمم القانون العضوي المتعلق باختصاصات مجلس الدولة وتنظيمه وعمله، وكذا مشروع قانون يعدل ويتمم القانون المتضمن قانون تنظيم السجون وإعادة الإدماج الاجتماعي للمحبوسين، ومشروع قانون يعدل ويتمم القانون المتعلق بحماية المستهلك وقمع الغش.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha