شريط الاخبار
الأرسيدي، العمال وجبهة المستقبل... وجه جديد للمعارضة في البرلمان الجزائر تطلب من باريس سحبها من المنطقة الحمراء للوجهات السياحية هواوي لأعمال المستهلكين تدعم الابتكار في الشرق الأوسط مرموري يؤكد أن قطاع السياحة يساهم بـ2 بالمائة فقط من الدخل الوطني زطشي يرضخ لضغوطات ولد علي ويتجه لطرد ألكاراز ميدفيديف في زيارة إلى الجزائر يوم 10 أكتوبر خالد نزار وأبناؤه أمام القضاء الأمريكي يوم 17 أكتوبر بيجو توافق على الإدماج ونقل التكنولوجيا إلى السوق الجزائرية تواتي يؤكد أن تعديل قانون الانتخابات لا معنى له حاليا إشادة دولية بالتزام الجزائر بتطبيق اتفاقية أوتاوا حول نزع الألغام خبراء يطالبون بإنشاء مجلس أخلاقيات مهنة الطب البيطري مباركي يكشف عن وجود 169 مؤسسة تكوينية في السياحة والفندقة انتهاء فترة التسجيلات الثانية الخاصة بالطلبة الجدد اليوم أمن تيزي وزو يؤكد فعالية مخطط تأمين موسم الاصطياف والدخول الاجتماعي لجنة تفتيش بخصوص ضياع الأمتعة بمطار هواري بومدين الجيش يستأصل شبكات دعم الإرهاب في الوسط الـ سينا ينظم ندوات للتعريف بمبادئ الدستور الخاصة بحقوق الإنسان شراكة جزائرية - بريطانية لتطوير إنتاج المحروقات النفط يرتفع إلى 55.90 دولارا واجتماع مرتقب لـ أوبك لتمديد خفض الإنتاج غيابات بالجملة للأساتذة الجدد تؤجل انطلاق الدروس إلى إشعار آخر وزارة الصحة تؤكد أن أبواب الحوار مفتوحة مع كل النقابات زطشي يتخطى حدوده ويؤكد أن ألكاراز خضرة فوق طعام وفرة المنتوج ودخول سفن جديدة النشاط يطيحان بـ لوبيات السمك في جيجل تحديد بداية العام الهجري يثير فتة في الحكومة! قيتوني يؤكد وجود 700 محطة كهرباء غير مطابقة للمقاييس عبر الوطن وزارة التجارة تنظم يوما دراسيا بالشراكة مع الاتحاد الأوربي كتل المعارضة تحاكم أويحيى والموالاة تدافع عن برنامج الرئيس سوناطراك تحضر استراتيجية جديدة تمتد إلى آفاق 2030 194 مليار سنتيم ميزانية ولاية تيزي وزو لسنة 2018 منتدى الأمن يحتضن محاضرة حول مقومات نجاح تعاون أفريبول وزارة التعليم العالي تفرج عن رزنامة العطل الجامعية إعادة بعث 500 ألف وحدة سكنية بصيغة الـ أل بي أ كانت مجمّدة ولاية تلمسان تخصص 219 حافلة طاطا مهترئة للنقل المدرسي وزارة التعليم العالي تمنح فرصة ثانية للطلبة الجدد وتمدد فترة التسجيلات مدرجات فارغة والتسجيلات مستمرة بعد أسبوعين عن انطلاق الدراسة بالجامعات تأجيل قضية المحامي المشطوب عمارة محسن إلى 10 أكتوبر توقيف ثلاثة عناصر دعم للإرهاب بالمدية وبرج باجي مختار الأفافاس يكشف عن قائمته الترشيحية لانتخابات المجلس الولائي بتيزي وزو الوكالة الوطنية للتشغيل توفر 400 ألف منصب شغل خلال 2017 اللجوء إلى التمويل غير التقليدي تترتب عنه انعكاسات سلبية

بعدما قال دربال إنها تجهل القانون

الهيئة المستقلة لمراقبة الانتخابات تكوّن الأحزاب في العملية الانتخابية


  13 سبتمبر 2017 - 18:39   قرئ 96 مرة   0 تعليق   الوطني
الهيئة المستقلة لمراقبة الانتخابات تكوّن الأحزاب في العملية الانتخابية

أبرز نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات إبراهيم بودوخة، أن الدورات التكوينية التي يستفيد منها أعضاء الهيئة سوف تشمل ممثلي الأحزاب السياسية والمترشحين وكذا الصحفيين المتخصصين في متابعة العملية الانتخابية.

 

أوضح بودوخة في كلمته خلال إشرافه على انطلاق يوم تكويني لفائدة أعضاء الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات بالعاصمة أمس، أن هذه الدورات التكوينية التي تتضمن عددا من المحاور منها ضبط مفاهيم الإخطار والإشعار والمعاينة وطرق ووسائل ممارسة المهام الرقابية، ترمي إلى تكريس المعارف القانونية للمعنيين من أجل ضمان الجودة والكفاءة لدى أداء الدور الرقابي المنوط بأعضاء الهيئة، على أن تشمل في وقت لاحق ممثلي الأحزاب السياسية والمترشحين الأحرار بالإضافة إلى الإعلاميين المتخصصين في هذا المجال. ويأتي ذلك عقب تصريح رئيس الهيئة عبد الوهاب دربال، الذي قال فيه إن من بين المتاعب التي واجهتها هيئته خلال تشريعيات ماي الفارط، جهل الأحزاب والمترشحين بالقوانين المسيّرة للعملية الانتخابية.

وأكد نائب رئيس الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات، أن الهيئة ستعمل بالتنسيق مع الشركاء السياسيين لتجاوز بعض الهفوات المسجلة في التشريعيات، لافتا إلى ضرورة تحيين التشريعات التي تسير العملية الانتخابية مع تكوين الشركاء في هذا المجال.

وقال إبراهيم بودوخة إن الهيئة تعكف على إعداد توصيات بغية تفادي النقائص التي تم تسجيلها خلال التشريعيات الفارطة والعمل على استدراكها خلال الاستحقاقات المحلية المقرر تنظيمها في الـ 23 من نوفمبر المقبل، مؤكدا أهمية الدورات التكوينية المعمقة، التي كان قد شرع فيها مؤخرا والتي نظمت بكل من سكيكدة ومستغانم لتمتد اليوم إلى كل من الجزائر العاصمة ووادي سوف، وذلك تحت إشراف أعضاء اللجنة الدائمة للهيئة.

وعاد ذات المسؤول للتذكير بتجربة الانتخابات التشريعية الأخيرة التي كانت لها إيجابياتها وسلبياتها، متوقفا عند التقارير الواردة عن المنظمات الدولية التي كانت قد سجلت العديد من النقائص بهذا الخصوص، ليرد قائلا  لقد قمنا بعمل بالغ الجودة كما سنسعى بحرص على الارتقاء بالقوانين الناظمة للعملية الانتخابية من أجل الوصول إلى مستوى أفضل في تنظيم هذه المواعيد المصيرية .

وذكر في ذات السياق أن الهيئة تعد ثمرة للإصلاحات السياسية التي كان قد بادر بها رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة منذ 2011 والتي توجت بالتعديل الدستوري لسنة 2015 الذي كرس مبدأ التداول على السلطة، من خلال تنظيم انتخابات حرة ونزيهة وشفافة تعبر بصدق عن إرادة الشعب الذي يعد مصدر كل السلطات، ليتم في هذا الإطار استحداث الهيئة العليا المستقلة لمراقبة الانتخابات التي يتعين عليها الالتزام بالحيادية والبقاء على نفس المسافة من جميع الشركاء من إدارة وأحزاب سياسية ومؤسسات إعلامية.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha