شريط الاخبار
أويحيى يسحب صلاحية توزيع العقار الصناعي من الولاة وزارة الصحة تحذر من انتشار بعوضة النمر بالولايات الساحلية حداد ورجال الأفسيو في مهمة إيجاد حلّ للنهوض بالاقتصاد الوطني 83.57 مليار دينار خارج الفوترة خلال 2017 التجارة الإلكترونية ستدخل حيز التطبيق بعد تبني البرلمان مشروع القانون تحقيقات حول شبهات فساد لولاة ورؤساء دوائر زطشي يرسم خارطة العمل وترسيم ماجر غدا الحكومة تتجه نحو إنعاش الخزينة العمومية بإنشاء بنك للجالية بالخارج ترتيب نتائج مسابقة توظيف الأساتذة لصالح صديق مدير معهد العلوم الإنسانية جيبلي ينفي تقليص إنتاجه ويُرجع سبب أزمة الحليب إلى خلل في التوزيع مساهل: الأجيال ستحافظ على ذكرى تضحيات الشعب من أجل استرجاع سيادته سوناطراك تدعم إنتاجها من الغاز وستقيم شراكة مع أجانب لتسويقه طلبة الصيدلة يواصلون إضرابهم ويطالبون الوصاية بالتدخل الجيش يوقف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بجيجل الوزارة الأولى تنفي وجود تعديل حكومي تناقض في أرقام الحراقة بين المنظمة الدولية للهجرة وحكومات دول المتوسط إشراك الحجاج في تقييم الموسم عبر استمارات تأجيل تسليم مشروع نهائي الحاويات بميناء جن جن إلى 2018 سلة خامات أوبك تقترب من 56 دولارا للبرميل المستشارون التربويون يهددون بشلّ قطاع التربية بداية من الـ25 أكتوبر 5 سنوات حبسا لكهل انتحل صفة قريب الجنرال العربي بلخير عودة الحديث عن إنشاء شرطة بحرية لمواجهة الحرقة أويحيى يشدد على رفع نسبة المشاركة في المحليات الجزائر تتوجّه نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحيةا الصالون الأول لتصدير المنتجات الفلاحية وتربية المائيات بالجنوب ديسمبر المقبل مركب سيدار يستأنف عملية الإنتاج بعد أسابيع عن توقفه كناص يرفض العطل المرضية دون موافقة الطبيب المستشار الجزائر تطرح مناقصة جديدة لشراء القمح الخضر يواصلون سقوطهم الحر وزطشي متهم بالاستعانة ببطالين داعش يعمل على تعزيز ولاياته في شمال إفريقيا البنك العالمي ينتقد قرار الجزائر طباعة النقود شح الأمطار طبيعي ولا ندرة في المنتجات الموسمية الشروع في صبّ رواتب الأساتذة المتعاقدين العالقة قريبا مديرية للتنسيق وبحث ملف الهجرة في وزارة الخارجية رئيس عمادة الأطباء يدقّ ناقوس الخطر ويصف وضعية الصحة العمومية بالحرجة الإضرابات العمالية تهدّد مصير طريق القرن بجيجل قرعة الترقيم التعريفي لقوائم الترشيحات للمحليات الخميس المقبل ماكرون يعلن عن إجراءات صارمة في مجال الهجرة 65 بالمائة من مترشحي الحزب يتمتعون بمستوى جامعي ممثلو مجلس وزراء الداخلية العرب يشيدون بمستوى الشرطة الجزائرية

تعتمد على بيع المخدرات وتحويل السيارات من فرنسا للجزائر

تفكيك شبكة لتبييض الأموال إنطلاقا من السكوار وتزوير رخص المجاهدين


  11 أكتوبر 2017 - 20:28   قرئ 127 مرة   0 تعليق   الوطني
تفكيك شبكة لتبييض الأموال إنطلاقا من السكوار وتزوير رخص المجاهدين

أطاحت مصالح الأمن الفرنسية بشبكة تضم جزائريين ومغاربة، تنشط في مجال تبييض الأموال، حيث أكدت صحيفة  لو بوانت  الفرنسية أن هذه الشبكة الدولية لتبييض الأموال تسير من طرف عملاء يطلق عليهم اسم  الصراف  موزعين في الجزائر والمغرب، وكانت بصدد جمع ما يقارب 32 مليون أورو بين شهري فيفري وأكتوبر 2017.

 

قال ذات المصدر إن مداهمة منزل المشتبه به الرئيس في القضية  محمد أ  مكنت من حجز وثائق خاصة بالمحاسبة للفترة الممتدة بين 23 مارس وجويلية 2017، بينت أن الشبكة قامت بتجميع وتبييض ما مجموعه 23 مليون أورو، مشيرا إلى أن هذه الشبكة الدولية لتبييض الأموال تسير من طرف عملاء يطلق عليهم اسم  الصراف  موزعين في الجزائر والمغرب، وكانت بصدد جمع ما يقارب 32 مليون أورو بين شهري فيفري وأكتوبر 2017. وأضافت الصحيفة نقلا عن مصدر مطلع على القضية أن أعضاء الشبكة كانوا يتلقون يوميا مبالغ مالية من مهربي مخدر القنب الهندي من طرف  الصراف  المغربي، وقد تم استرجاع ما يقارب 150 ألف أورو في ضواحي مدينة ليون بجانب فينيسيو، ومبلغ يقارب 300 الف أورو في منطقة سين البحرية، وأضاف ذات المصدر أن الشبكة تنتهج طريقة أخرى لتبييض الأموال تتمثل في بيع العملة في الجزائر وقبضها في فرنسا عن طريق الرعايا الجزائريين الراغبين في صرف عملة الأورو بالدينار، بمبالغ تتجاوز تلك المعلن عنها رسميا، وتضيف الجريدة أنه تم استحداث نظام خاص في صرف الأورو بالدينار من طرف هذه الشبكة، تستهدف تجارا وخواص يأتون من أجل تجميع الأورو في فرنسا، وهو ما يتيح للمشتبه الرئيس في الشبكة  محمد.أ  بأخذ عمولات عن كل عملية صرف، كما تقوم الشبكة بطريقة ثانية لتبييض الأموال، تتمثل في شراء سيارات في أوروبا ثم تحويلها نحو السوق السوداء في الجزائر. كما قام مهربون جزائريون بدفع أموال مقدما للصراف المغربي مقابل إعادة بيع السيارات المستوردة من أوروبا. وحسب الجريدة فإن إعادة بيع هذه السيارات في الجزائر مربحة جدا لا سيما في ظل الرسوم الجمركية التي تفرضها الجزائر على استيراد السيارات الجديدة، حيث قامت الشبكة بشراء رخص مجاهدين أو شهادات تغيير الإقامة للاستفادة من الإعفاءات الجمركية الخاصة بمثل هذه الحالات، حيث تم تفكيك شبكة كبيرة بفرنسا تقوم بتبييض الأموال عن طريق السوق السوداء ورخص المجاهدين.

وللإشارة فقد بلغت فاتورة واردات السيارات السياحية من فرنسا فقط أكثر من 418 مليون أورو خلال الأشهر الثمانية الأولى لـ 2017، حيث جاء هذا الارتفاع بسبب استيراد الأشخاص للسيارات مباشرة أو باستخدام رخص المجاهدين رغم تعليمة وزارة الصناعة للجمارك بتجميدها.

أسامة سبع

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha