شريط الاخبار
أويحيى يسحب صلاحية توزيع العقار الصناعي من الولاة وزارة الصحة تحذر من انتشار بعوضة النمر بالولايات الساحلية حداد ورجال الأفسيو في مهمة إيجاد حلّ للنهوض بالاقتصاد الوطني 83.57 مليار دينار خارج الفوترة خلال 2017 التجارة الإلكترونية ستدخل حيز التطبيق بعد تبني البرلمان مشروع القانون تحقيقات حول شبهات فساد لولاة ورؤساء دوائر زطشي يرسم خارطة العمل وترسيم ماجر غدا الحكومة تتجه نحو إنعاش الخزينة العمومية بإنشاء بنك للجالية بالخارج ترتيب نتائج مسابقة توظيف الأساتذة لصالح صديق مدير معهد العلوم الإنسانية جيبلي ينفي تقليص إنتاجه ويُرجع سبب أزمة الحليب إلى خلل في التوزيع مساهل: الأجيال ستحافظ على ذكرى تضحيات الشعب من أجل استرجاع سيادته سوناطراك تدعم إنتاجها من الغاز وستقيم شراكة مع أجانب لتسويقه طلبة الصيدلة يواصلون إضرابهم ويطالبون الوصاية بالتدخل الجيش يوقف عنصر دعم للجماعات الإرهابية بجيجل الوزارة الأولى تنفي وجود تعديل حكومي تناقض في أرقام الحراقة بين المنظمة الدولية للهجرة وحكومات دول المتوسط إشراك الحجاج في تقييم الموسم عبر استمارات تأجيل تسليم مشروع نهائي الحاويات بميناء جن جن إلى 2018 سلة خامات أوبك تقترب من 56 دولارا للبرميل المستشارون التربويون يهددون بشلّ قطاع التربية بداية من الـ25 أكتوبر 5 سنوات حبسا لكهل انتحل صفة قريب الجنرال العربي بلخير عودة الحديث عن إنشاء شرطة بحرية لمواجهة الحرقة أويحيى يشدد على رفع نسبة المشاركة في المحليات الجزائر تتوجّه نحو تحقيق الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحيةا الصالون الأول لتصدير المنتجات الفلاحية وتربية المائيات بالجنوب ديسمبر المقبل مركب سيدار يستأنف عملية الإنتاج بعد أسابيع عن توقفه كناص يرفض العطل المرضية دون موافقة الطبيب المستشار الجزائر تطرح مناقصة جديدة لشراء القمح الخضر يواصلون سقوطهم الحر وزطشي متهم بالاستعانة ببطالين داعش يعمل على تعزيز ولاياته في شمال إفريقيا البنك العالمي ينتقد قرار الجزائر طباعة النقود شح الأمطار طبيعي ولا ندرة في المنتجات الموسمية الشروع في صبّ رواتب الأساتذة المتعاقدين العالقة قريبا مديرية للتنسيق وبحث ملف الهجرة في وزارة الخارجية رئيس عمادة الأطباء يدقّ ناقوس الخطر ويصف وضعية الصحة العمومية بالحرجة الإضرابات العمالية تهدّد مصير طريق القرن بجيجل قرعة الترقيم التعريفي لقوائم الترشيحات للمحليات الخميس المقبل ماكرون يعلن عن إجراءات صارمة في مجال الهجرة 65 بالمائة من مترشحي الحزب يتمتعون بمستوى جامعي ممثلو مجلس وزراء الداخلية العرب يشيدون بمستوى الشرطة الجزائرية

قبول ترشّح مسبوقين قضائيا يثير فتنة بتلمسان

إقصاء 10 أميار من قوائم الترشيحات بسبب الفساد


  11 أكتوبر 2017 - 20:49   قرئ 221 مرة   0 تعليق   الوطني
إقصاء 10 أميار من قوائم الترشيحات بسبب الفساد

أسقطت السلطات الولائية لولاية تلمسان أكثر من 11 رئيس بلدية سابق وقرابة 30 منتخبا بالمجالس البلدية، بعدما تبين فشلهم في تسيير المجالس البلدية التي كانوا يسيرونها أو تورطهم في قضايا فساد خاصة في ظل وجود 57 منتخبا في قضايا فساد.

 

سجلت المصالح المختصة وجود كثير من رؤساء القوائم للأحزاب الوطنية محكوم عليهم أو متابعين قضائيا ،كانوا محل ثورة من الأميار المقصيين، مما جعل الوالي يتدخل شخصيا للبحث في الملفات لتفادي انزلاقات من شأنها المساس بتسيير المجالس المنتخبة. من جهة أخرى، قضت المحكمة الإدارية بإعادة قوائم حزب العمال ورأس قائمة الأفلان لعين تالوت، في حين رفضت باقي الطعون التي قدمتها 21 قائمة ونحو 230 مترشح. وقد تم إسقاط اسم رئيس بلدية بني وارسوس ورئيس بلدية مسيردة والفواكة ومغنية وكذا رئيس البلدية الأسبق للبويهي، وكلهم ينتمون لحزب التجمع الوطني الديمقراطي، كما تم إسقاط أسماء كل من رئيس بلدية هنين وفلاوسن والزوية المنتمين لحزب جبهة التحرير الوطني، كما تم إقصاء رئيس بلدية أولاد رياح المنتخب عن حركة مجتمع السلم ورئيس بلدية سبدو المنتخب عن الأفنا، زيادة على رئيس بلدية الحناية من حزب جبهة المستقبل وعين فزة من الفجر الجديد ورئيس بدية تلمسان عن تجمع أمل الجزائر. كما تم إقصاء عدة نواب ومنتخبين من كل من بلديات الحناية، مغنية، أولاد ميمون، وباب العسة، تلمسان، سبدو، لثبوت تورطهم في قضايا فساد. وأشعلت هذه الإقصاءات فتيلا من الغضب بفعل احتواء قوائم أحزاب مقربة من السلطة على رؤساء بلديات محكوم عليهم في قضايا فساد، كما هو الأمر بالنسبة لمترئس قائمة حزب الأفلان بعمير المدان بـ18 شهرا من قبل محكمة الرمشي في قضية فساد، ومترئس قائمة بلدية عين تالوت ومترئس بلدية سيدي الجيلالي المنتمي للأرندي المدان بعام حبسا من قبل محكمة الرمشي، زيادة على رأس القائمة الشعبية بالقور المدان بـ6 أشهر لما كان رئيس بلدية. وتم تسجيل إعادة ترشح رؤساء بلديات تسببوا في انسداد المجالس البلدية وحرموا المواطنين من حقوقهم في التنمية بعدما تم تعطيل المشاريع، على غرار الرمشي وعمير، زيادة على وجود أميار متابعين قضائيا على غرار الفحول وشتوان، أضف إلى ذلك ترشيح بارونات نهب العقار والبزنسة فيه بالعديد من البلديات، مما جعل السلطات الولائية تعيد مراجعة القوائم بتأن، لتفادي أي انزلاقات أو أي تجاوزات في المجالس المقبلة، خاصة أن بعض الأحزاب قد بدأت تدعو إلى التمرد والاحتجاج أمام مقر الولاية لمحاولة كسب حقوق غير مشروعة في الترشح بعد مخالفتها لقانون الانتخابات في إعداد القوائم.

م بن ترار

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha