شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

التحالفات تفرز مجالس ولائية غير منسجمة سياسيا

حرب ضروس بين حزبي الأغلبية وشهر عسل بين الأفلان وحمس


  04 ديسمبر 2017 - 20:10   قرئ 746 مرة   0 تعليق   الوطني
حرب ضروس بين حزبي الأغلبية وشهر عسل بين الأفلان وحمس

فاروق طيفور لـبالمحور :  لم نجعل فيتو ضدّ التحالف مع أيّ حزب 

أبانت التحالفات الجارية لانتخاب رؤساء المجالس الشعبية الولائية، عن اتّساع رقعة الهوة، بين قيادات الأحزاب وبين قواعدها، بعدما شهدت العملية تحالفات بين أحزاب من الموالاة وأخرى من المعارضة الراديكالية، في وقت شهد فيه الحزبان المتصدّران الخارطة السياسية الأفلان والأرندي، نفورا بين منتخبيهما بسبب حدّة التنافس من أجل الفوز برئاسة  البرلمانات الولائية .

 

بالرّغم من أنّ صلاحياتها لا تعدو أن تكون مجرّد مجالس استشارية مقارنة بصلاحيات المجالس الشعبية البلدية، إلا أن مرحلة التحالفات من أجل انتخاب رؤساء المجالس الشعبية الولائية، أظهرت تنافسا شرسا بين الحزبين الغريمين، الأفلان والأرندي، جعل منتخبي التشكيلتين يتحالفان مع أحزاب معارضة من أجل اختطاف منصب رئيس المجلس.

وأفرزت العملية تحالفات غير منسجمة سياسيا، لا سيما وأنّها تمّت بين أحزاب متباينة التموقع في الخارطة السياسية العامّة للبلاد، حيث أنّ الأرندي بالرغم من أنه ابن الأفلان  بالتبني ، وحليفه  الرئاسي  لم يتحالف معه، في المجالس الولائية إلا نادرا جدا، بل تحول التنافس بين الحزبين إلى حرب ضروس دفعت الحزب العتيد إلى البحث عن  ناقمين  على الحكومة التي يقودها الأمين العام للأرندي، من أجل التحالف معهم وتحالف مع حركة توجد في المعارضة، وحصل ذلك عبر عدد كبير من المجالس، ويتعلّق الأمر بحركة مجتمع السلم، التي طعنت حتى في نزاهة الانتخابات، واتّهمت الإدارة بالتزوير لصالح الأفلان.

وقال المكلف بالعلاقات السياسية في حركة مجتمع السلم، فاروق طيفور، لـ المحور اليومي ، إنّه من الناحية المركزية ترى الحركة أنّه ينبغي بأيّ حال من الأحوال المساهمة في تسيير الشأن المحلّي للمواطنين، لافتا إلى أنّ تلك التحالفات ليست وطنية وإنما محلية ولم تجعل الحركة  فيتو  ضدّ أيّ حزب سياسي كما لم تفرض التحالف مع أيّ حزب، موضّحا أن الحركة تحالفت مع عدة أحزاب سياسية على غرار جبهة المستقبل، جبهة التحرير الوطني والتجمّع الوطني الديمقراطي. وأضاف محدُّثنا أنّ  حمس  مازالت على موقفها من حيث التشكيك في نزاهة الانتخابات ولكنّها ترى أمرا واقعا يجب التعاطي معه، ويتمّ عن طريق ثلاثة قواعد: التحالف وسيلة عمل سياسي محلي، ضمان استقرار المؤسسات المحلّية والمساهمة في متابعة الشأن المحلي بما يخدم مصالح المواطن.

حكيمة ذهبي

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha