شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

غاندي الجزائر . . صاحب الخرجات الغريبة من باريس إلى الجلفة

نكّاز ظاهرة سياسية وقصّة دراماتيكية و كوميدية


  28 نوفمبر 2014 - 21:04   قرئ 1285 مرة   0 تعليق   تحقيقات
نكّاز ظاهرة سياسية وقصّة  دراماتيكية   و  كوميدية

يواصل رشيد نكّاز، منذ نحو سنة، صناعة الحدث بخرجاته الغريبة، ويبقى يسرق أضواء النجومية في عالم  الفايسبوك ، الذي يحفل بالتّعليقات الساخرة على مغامراته، التّي لا تنتّهي،
 بل سحب بساط الشّعبية من مقولات النّازي هتلر.

فما قصّة الملياردير نكّاز مع الدراما والكوميديا من باريس إلى الجلفة؟
هو الملياردير الفرنسي الذّي كان لا يعرف عن الجزائر سوى أنّ أصول والدته تنحدر من بجاية، تخلى عن جنسيته الفرنسية وهنا اقتّحم عالم السياسة في ظاهرة لم يعتّرف له أهل السياسة بالممارسة، وهو العلماني الذّي تحوّل إلى صديق المنقبات بفرنسا وبلجيكا، فتفجّرت ظاهرة نكّاز الاستعراضي. فماذا أخرج صاحبنا هذا من سيناريوهات؟

تعرضت للسرقة، اللّصوص هم السبّب، هي تبريرات نكّاز تتقاطع عند ترشحه لاستحقاقين انتخابيين في فرنسا والجزائر، السيناريو الأوّل كان بادّعائه أنّ اللّصوص هربوا بحاسوبه لهذا لم يستطع المنافسة في التشريعيات الفرنسية في 2007، وهي الحجّة نفسها التّي برّر بها إخفاقه في جمع التّوقيعات للتّرشح للرّئاسيات في الجزائر، عندما ادّعى أنّ اللّصوص فرّوا بسيارته المحمّلة بالاستمارات، أين أعلن فشله في تقديم ملف ترشيحه كاملا؛ مما ترتب عنه خروجه من سباق الرئاسة، بسبب اختفاء السيارة التّي كان يقودها شقيقه قبل لحظات عن انتهاء مهلة تقديم الملفات، وعجز عن جمع توقيعات بديلة في الساعة الإضافية التي منحها إياه المجلس الدستوري.

أسّس جمعية  لا تمسّ دستوري  وأنشأ صندوق  الدفاع عن العلمانية والحرية  بقيمة مليون أورو، والهدّف منها دفع الغرامات بدل النساء لارتدائهن البرقع في الأماكن العامة، ودفع جميع الغرامات المتوجبة على النساء لارتدائهن البرقع في فرنسا وبلجيكا، وكان يفتّخر بالقوّل إن الشرطة باتّت تتردّد في تغريم المنقبات لأنها تدرك أنه سيدفع الغرامة.
و يذكر أنّ نكّاز الذّي يرفض، اليوم، تأسيس حزب سياسي أسس رفقة زميليه، أحدهما فرنسي وأخرى مهاجرة نادٍ للمرّشحين تحت اسم  هيا فرنسا ، يدعو لتسجيل كافة المواطنين، بشكل آلي، على اللوائح الانتخابية، وخاض الانتخابات التشريعية الفرنسية في سنة 2007 تحت لواء حزب يحمل اسمه، ليغيّر بعد ذلك تسمية الحزب إلى  التجمع الاجتماعي الديمقراطي .
ح. فاطمة



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha