شريط الاخبار
«سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية النفط يتراجع وسط تباطؤ نمو الاقتصاد الصيني مبتول يؤكد أن الدينار مرتبط بـ70 بالمائة باحتياطي الصرف الأجنبي

لم ولن نتصل بـ معارضة الفنادق ، منسق نكاز بالعاصمة لـ المحور اليومي :

نهدف إلى تحققيق تغيير سلمي وأغلب شباب الجزائر معنا


  28 نوفمبر 2014 - 21:06   قرئ 2434 مرة   0 تعليق   تحقيقات
نهدف إلى تحققيق تغيير سلمي وأغلب شباب الجزائر معنا

أكد لطفي منسّق المترشح المفترض لرئاسيات أفريل الفارط رشيد نكاز أن الاخير واصل مسيرته التي أطلقها يوم الفاتح نوفمبر الجاري، من خنشلة نحو العاصمة، رغم التوقيفات التي تعرض لها، مضيفا أن أكثر من 45 شخصا شاركوا في هذه المسيرة السلمية التي أسموها  مسيرة التغيير ، وأن أغلبية من التقاهم من الشباب، خلال المسيرة، عبروا عن دعمهم الكامل لشخص نكاز.

شدّد منسق المرشح السابق لرئاسيات أفريل رشيد نكاز على سلمية المسيرة التي انتهت أمس بالبريد المركزي بإشعال أنصار  ناصر  المنقبات بفرنسا شموع واضواء هواتف  الأمل  هدفها إحداث تغيير سلمي بالجزائر، وإخراج الشباب من المشاكل التي يتخبطون فيها، بعيدا عن أي أهداف أخرى.
- نكاز يعود إلى البريد المركزي بعد 8 أشهر. .. فما هدف هذه الوقفة؟
اجتمع رشيد نكاز بمحبيه ذات يوم، والذين فاق عددهم المئات، ليوضح حيثيات المؤامرة التي تعرض لها  حسب قوله   في حين أن لقاء الأمس جاء تتويجا للمسيرة التي أطلقها في الفاتح من نوفمبر من خنشلة والتي نادا عبرها الشباب خاصة لإحداث تغيير سلمي ومستقبل أفضل لهم.
- تنظمون مسيرات بالعاصمة وأنتم تعرفون أنها ممنوعة، هل هذا تحدٍ للقانون؟
-  في بلادي نمشي كيما نحب  ، ليس تعديا على القانون ولكن يوم 88 مارس الفارط نظمنا وقفة مماثلة ولم نتعرض لأي مضايقات من أي طرف كان؛ لذا لم نفكر في أي عواقب قد تعترضنا. إضافة إلى ذلك، فنحن نريد مسيرة سلمية وبعيدة عن أي تجاوزات، كما سننهي هذه المسيرة بوقفة لمدة لا تتجاوز العشرين دقيقة بساحة البريد المركزي، سنشعل خلالها الشموع أو أضواء الهواتف النقالة ونرفع الأعلام الجزائرية لإشعال شعلة التغيير السلمي .
- قول إن مجموع من سار معكم طيلة الـ 28 يوما لم يتجاوز 45 شخصا. هل تظنون أن التغيير يكون بعدد كهذا؟!
- هو عدد ضئيل صحيح، لكن الانطلاقة من خنشلة كانت بمجموع 6 أشخاص فقط، انظم إليهم البعض عبر الولايات وانسحب آخرون، حيث هناك من انضم للمسيرة لمدة يوم وآخر ليومين وآخر لبضع ساعات، كلٌ حسب طاقته وووقته المتاح. في حين، أن الجميع عبر عن تظامنه معنا ونبل رسالتنا من خلال الدعوات الكثيرة التي كنا نتلقاها في جميع المدن التي ممرنا عبرها.
- تريدون التغيير. .. هل هناك أي اتصالات مع أحزاب المعارضة؟
- لا، لم نتصل بأي كان، نريد تغييرا سلميا وفقط، لا نستطيع أن نتصل بمن لا يخرج للشارع ويمارس معارضته في المكاتب والفنادق دون النزول للشارع والخروج من العاصمة.
- و هل من جديد حول حزبكم؟
- ليس هناك أي جديد يذكر لقد أودعنا ملف الاعتماد شهر جوان الفارط ولم نتلقَ بعد أية إجابة من وزارة الداخلية.
- أين وصلت قضية اختفاء استمارات الترشح بالمجلس الدستوري؟
- لا جديد فيها، نحن ننتظر نتائج تحقيق مصالح الأمن في هذه القضية الغريبة. 
حاوره: أسامة سبع