شريط الاخبار
مادة التّاريخ والجغرافيا تضاعف حظوظ التّلاميذ في نيل البكالوريا توقيف 28 شخصا ثبت تورطهم في تسريب الأسئلة ونشر الإجابات 16 ولاية لم تسجل حالات كورونا منذ أسبوعين تبون يستدعي الهيئة الناخبة للاستفتاء على تعديل الدستور في الفاتح نوفمبر حجز 12 قنطارا من الكيف وتوقيف 57 تاجر مخدرات خلال أسبوع إدانة ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا و04 سنوات لسعيد بركات الإمارات والبحرين ترسمان تطبيعهما مع الكيان الصهيوني! وزارة الصناعة لم تشرع في استلام الملفات الخاصة بنشاط استيراد السيارات تأجيل قضية رجل الأعمال «طحكوت» ووزراء سابقين إلى 30 سبتمبر الجاري فنربخشة يجدد رغبته في ضم ماندي 80 ألف ناقل مهددون بالإفلاس خبراء يدعون إلى ربط الـفلاحة الصحراوية بالطـاقات المتجددة أسعار النفط في منحى تنازلي وزير الطاقة يؤكد التأثير الإيجابي لمنظمة «أوبك» على سوق النفط «عدل» توجه إعذارا لمؤسسة إنجاز 6000 مسكن في قسنطينة 3 حالات يشتبه إصابتها بكورونا في صفوف مترشحي «الباك» بتيزي وزو الفلسفة ترفع معنويات الأدبيين والعلوم تعيد الأمل للعلميين في اليوم الثالث للبكالوريا الرئيس تبون ينهي مهام 127 رئيس دائرة مدير معهد باستور لا يستبعد إمكانية ارتفاع عدد الإصابات خلال موسم الخريف الجزائر تبحث ملف رعاياها «الحراقة» في إيطاليا وزارة العدل تكشف عن محاولات لتسريب أسئلة البكالوريا وحلولها مجلس قضاء العاصمة يخفض عقوبة خالد درارني إلى عامين حبسا نافذا وزارة التعليم العالي تتمسك بـ19 سبتمبر موعدا لاستئناف الدراسة حضوريا استئناف نشاط الصيد البري للمواطنين بقرار من السلطات تبون يجري حركة جزئية في سلك رؤساء المحاكم الإدارية ومحافظي الدولة بن رحمة يعاني من إصابة! وكلاء السيارات يلتقون بوزير الصناعة للفصل في دفتر الشروط الجديد حمزاوي يدخل اهتمامات مولودية الجزائر تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم إطلاق الصيرفة الإسلامية في 6 وكالات جديدة الجزائر تستنجد بالتجربة السويسرية لتطوير السياحة البرنت دون 40 دولارا في انتظار اجتماع «أوبك+» الخميس المقبل عملية توزيع سكنات البيع بالإيجار «مستمرة» مؤسسات جامعية تعتمد على الدفعات للاستئناف حضوريا الأسبوع المقبل تجنيد وسائل الإعلام عبر كل مراحل الاستفتاء على تعديل الدستور فنيش يثمن إلغاء مقترح منصب نائب رئيس الجمهورية ويعتبره قرارا صائبا تنصيب العقيد دراني محمد قائدا للمدرسة العليا للدرك الوطني بزرالدة متابعة موظفة المطار بسبب فيديو ثان هددت فيه بفضح ملفات فساد كورونا تتراجع إلى ما دون 250 حالة منذ 80 يوما السعودية تحضر لإعادة السماح بأداء العمرة تدريجيا

إنجاز 5 محطات تكرير.. مراكز تخزين وتأهيل للموانئ

هذه الإجراءات التي ستّتخذها الحكومة للقضاء على أزمة الوقود


  22 أفريل 2015 - 23:23   قرئ 2736 مرة   0 تعليق   تحقيقات
هذه الإجراءات التي ستّتخذها الحكومة للقضاء على أزمة الوقود

كشفت مصادر مطّلعة لـ  المحور اليومي  عن الإجراءات الجديدة التي ستّتخذها الحكومة للقضاء نهائيا على أزمة الوقود المتكرّرة بالعديد من ولايات الوطن، حيث تقرّر إنجاز 5 مراكز جديدة لتكرير البترول، تكون مربوطة بأنابيب توصيل إلى غاية مراكز التخزين مباشرة، والتي ستوسّع لتخزين حجم أكبر من الوقود يكفي لمدة شهر كامل، بعد أن كانت كمية التخزين تكفي لأيام معدودة.

 

قالت المصادر ذاتها إنّ الأشغال ستقام على مستوى كل من ميناء الجزائر، سكيكدة وأرزيو لإعادة تأهيلها من جديد لتكون قادرة على مجابهة التقلّبات الجوية التي تمنع أثنائها البواخر من الولوج والخروج منها، الأمر الذي يتسبّب في الكثير من الأحيان في أزمات حادة لمادة البنزين، كما وافقت الحكومة على إنجاز مراكز جديدة لتخزين المحروقات، تسمح بمواجهة الندرة مدة 30 يوماً، بما أنّ هذه المراكز لا تكفي لسد حاجيات هذه المادة سوى عشرة أيام فقط، في انتظار إنجاز 5 مراكز تكرير جديدة مستقبلا، تكون موصولة بأنابيب مباشرة مع مراكز التخزين.وفي الصدد ذاته، قالت مصادرنا إنّ الحكومة ستركّز مستقبلا على استعمال الغاز المميّع على السيارات للتخفيف من استهلاك المازوت والبنزين، كون أنّ الغاز الطبيعي متوفر بكثرة في الجزائر، من خلال إطلاقها دفتر شروط جديد على وكلاء السيارات تلزمهم باستيراد 10 بالمائة من السيارات تحوي خزّانات الغاز المميّع، كما ستعمل الحكومة على مساعدة أصحاب حافلات نقل المسافرين في المدن الكبرى لربطها بخزائن الغاز المميّع.من جهته، أكّد وزير الطاقة يوسف يوسفي في تصريح سابق أنّ الجزائر لم تشهد أكبر عملية تكرير للبترول مثل العام الماضي، حيث بلغ حجم التكرير 31 مليون طن سنويا، مفنّدا بذلك أن تكون  نفطال  قد قلّصت من حجم الإنتاج، قائلا إنّ الأحوال الجوية وحدها التي أدّت إلى أزمة البنزين، وعن فاتورة استيراد المازوت صرّح الوزير في وقت سابقا، أنّ الجزائر شرعت سنة 2009 في تحديث كل مراكز التكرير والرفع من الإنتاج، وهو ما تمّ الانتهاء منه سنة 2014، وعليه تمّ خفض الاستيراد من أربعة ملايّين طن سنة 2012 إلى 2 مليون طن سنة 2013، معتبرا أنّ الانعكاسات المالية لهذا الاستيراد خفيفة جدا، كونها تعوّض بعمليات التصدير، قائلا إنّ الكميات التي لا تستطيع الجزائر تكريرها ستحوّلها للخارج، قصد تكريرها هناك بعد عقد اتفاقيات مع مصانع تكرير أجنبية.

لطفي العقون