شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

شردود أكّد أنّها حلّت مباشرة بعد دخول البواخر

أزمة الوقود دامت 3 أيام وتواصلها إشاعة


  22 أفريل 2015 - 23:24   قرئ 1857 مرة   0 تعليق   تحقيقات
أزمة الوقود دامت 3 أيام وتواصلها إشاعة

أكدت شركة  نفطال  بأن التذبذب الحاصل على مستوى محطات الوقود لم يتجاوز ثلاثة أيام ومرده الاضطرابات الجوية التي حالت دون رسو البواخر المحمّلة بالوقود، قبل أن يتمّ اتخاذ كل التدابير والإجراءات الضرورية على المستوى المركزي لإعادة هيكلة التوزيع لكل المواد، مع توجيه المخزون المتوفر بطريقة عقلانية للقضاء على الأزمة.

قال المكلف بالإعلام بشركة  نفطال  جمال شردود في اتصال بـ  المحور اليومي  أنّ أزمة الوقود التي عرفتها العاصمة بداية الشهر الجاري ضُخّمت بشكل كبير، مشيرا أنّ مشكل التموين راجع إلى التقلبات الجوية التي لم تتجاوز 3 أيام، مضيفا أن تخوّفات المواطنين من الأزمة هو السبب الرئيسي لهذا المشكل. وأوضح أنّ جل أنواع الوقود على مستوى المحطات كانت متوفرة بالشكل المعتاد بعد هذه الفترة بكميات كافية وبنوعية ، مضيفا  أنّ المخزون بمراكز التخزين في مستوى عال جدا، حيث إنّ المؤسسة الوطنية لتوزيع المنتجات النفطية نفطال، قد عزّزت خلال الأيام الأخيرة تمويناتها من أجل تلبية الطلب الكبير للمواطنين على الوقود ، مشدّدا على أنّ أزمة الوقود عابرة وأن نفطال تتحكم فيها. وأوضح جمال شردود أنّ  نفطال سخّرت كل الإمكانيات المادية والبشرية الضرورية لتلبية الطلب الكبير على هذه المادة، مشيرا أنّ أزمة العاصمة راجعة إلى الضغط الموجود بمحطات الوقود بالبليدة والذي دفع بقاطنيها للتنقّل إلى العاصمة قصد التزوّد بالوقود، الأمر الذي أدى إلى زيادة الضغط على محطات العاصمة، مضيفا أنّ الجانب البسيكولوجي أدى إلى زيادة الطلب على الوقود، قائلا:   إنّ تخوّف المواطنين من نفاذ الوقود، ورؤيتهم للطوابير على مستوى محطات البنزين جعلهم يدخلون المحطة حتى لو كان مخزون الوقود متوفرا في سياراتهم، الأمر الذي ساهم في تشكّل طوابير طويلة على مستوى تلك المحطات . من جهته، اعترف المسؤول الأول عن قطاع الطاقة يوسف يوسفي بوجود أزمة حقيقية في نفطال، مرجعا السبب في ذلك إلى عجز في مراكز التخزين التي لا تتجاوز حسب ما أكده يوسفي مدة تخزين المواد البترولية فيها 7 أيام، وأشار وزير الطاقة إلى أن الحكومة وافقت على دعم نفطال بـ200 مليار دينار لتصل قدرة تخزين المواد البترولية إلى 30 يوما في غضون سنة 2020، لتضاف إليها طاقات تخزين أخرى، وذلك في إطار إنجاز المصافي الجديدة التي اشترط على أصحاب مشاريعها توفير مستودعات تخزين بسعة 300 ألف طن من الوقود.وللإشارة فإنّ الجزائريّين يستهلكون أكثر من 14 مليون طن من مختلف المواد، على رأسها المازوت، حيث ارتفع مستوى الاستهلاك من 8.7 مليون طن في 2007 إلى 14.1 مليون طن في 2014، ويرتقب أن يتجاوز 15 مليون طن في السنة الحالية، ويستهلك الجزائريّون 9.97 مليون طن من المازوت و4.12 مليون طن من البنزين، منها 1.06 مليون طن من البنزين الخالي من الرصاص، و1.94 مليون طن من البنزين الممتاز، فضلا عن 1.11 مليون طن من البنزين العادي، كما يتمّ تسجيل استهلاك 1.89 مليون طن من الغاز الطبيعي المميّع وقود و315 ألف طن من سيرغاز.

م.ن

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha