شريط الاخبار
مسيرات واحتجاجات بالعاصمة وعدد من الولايات للمطالبة بالتغيير السياسي القضاء على الإرهابي «يحيى أبو الهمام» في مالي الأئمة يدعون إلى المحافظة على السلم والاستقرار ويحذّرون من الانزلاق رئيس لجنة كشف المنشطات يؤكد تناوله لـ "الكوكايين" برلماني سابق سرّب معلومات تتعلق بالدولة لصالح جهات أجنبية مسابقة ثانية لترقية أزيد من 09 آلاف أستاذ إلى رتبتي رئيسي ومكون "ورود التراث الأدبي الجزائري في الكتب المدرسة ليس مجرد كلام" "سنابست" تلتحق بـ "أنباف" وتتمسك بإضراب 26 و27 فيفري عودة الحراسة الأمنية للتمثيليات الدبلوماسية الفرنسية بالجزائر مصفاة سيدي رزين ستُحول الجزائر إلى مصدر للوقود ومشتقاته النفطية ربراب يبحث عن استثمارات جديدة في منطقة القبائل شاب يهشم رأس والدته بساطور ويرمي جدته من الطابق الرابع بباب الوادي حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري

شردود أكّد أنّها حلّت مباشرة بعد دخول البواخر

أزمة الوقود دامت 3 أيام وتواصلها إشاعة


  22 أفريل 2015 - 23:24   قرئ 1956 مرة   0 تعليق   تحقيقات
أزمة الوقود دامت 3 أيام وتواصلها إشاعة

أكدت شركة  نفطال  بأن التذبذب الحاصل على مستوى محطات الوقود لم يتجاوز ثلاثة أيام ومرده الاضطرابات الجوية التي حالت دون رسو البواخر المحمّلة بالوقود، قبل أن يتمّ اتخاذ كل التدابير والإجراءات الضرورية على المستوى المركزي لإعادة هيكلة التوزيع لكل المواد، مع توجيه المخزون المتوفر بطريقة عقلانية للقضاء على الأزمة.

قال المكلف بالإعلام بشركة  نفطال  جمال شردود في اتصال بـ  المحور اليومي  أنّ أزمة الوقود التي عرفتها العاصمة بداية الشهر الجاري ضُخّمت بشكل كبير، مشيرا أنّ مشكل التموين راجع إلى التقلبات الجوية التي لم تتجاوز 3 أيام، مضيفا أن تخوّفات المواطنين من الأزمة هو السبب الرئيسي لهذا المشكل. وأوضح أنّ جل أنواع الوقود على مستوى المحطات كانت متوفرة بالشكل المعتاد بعد هذه الفترة بكميات كافية وبنوعية ، مضيفا  أنّ المخزون بمراكز التخزين في مستوى عال جدا، حيث إنّ المؤسسة الوطنية لتوزيع المنتجات النفطية نفطال، قد عزّزت خلال الأيام الأخيرة تمويناتها من أجل تلبية الطلب الكبير للمواطنين على الوقود ، مشدّدا على أنّ أزمة الوقود عابرة وأن نفطال تتحكم فيها. وأوضح جمال شردود أنّ  نفطال سخّرت كل الإمكانيات المادية والبشرية الضرورية لتلبية الطلب الكبير على هذه المادة، مشيرا أنّ أزمة العاصمة راجعة إلى الضغط الموجود بمحطات الوقود بالبليدة والذي دفع بقاطنيها للتنقّل إلى العاصمة قصد التزوّد بالوقود، الأمر الذي أدى إلى زيادة الضغط على محطات العاصمة، مضيفا أنّ الجانب البسيكولوجي أدى إلى زيادة الطلب على الوقود، قائلا:   إنّ تخوّف المواطنين من نفاذ الوقود، ورؤيتهم للطوابير على مستوى محطات البنزين جعلهم يدخلون المحطة حتى لو كان مخزون الوقود متوفرا في سياراتهم، الأمر الذي ساهم في تشكّل طوابير طويلة على مستوى تلك المحطات . من جهته، اعترف المسؤول الأول عن قطاع الطاقة يوسف يوسفي بوجود أزمة حقيقية في نفطال، مرجعا السبب في ذلك إلى عجز في مراكز التخزين التي لا تتجاوز حسب ما أكده يوسفي مدة تخزين المواد البترولية فيها 7 أيام، وأشار وزير الطاقة إلى أن الحكومة وافقت على دعم نفطال بـ200 مليار دينار لتصل قدرة تخزين المواد البترولية إلى 30 يوما في غضون سنة 2020، لتضاف إليها طاقات تخزين أخرى، وذلك في إطار إنجاز المصافي الجديدة التي اشترط على أصحاب مشاريعها توفير مستودعات تخزين بسعة 300 ألف طن من الوقود.وللإشارة فإنّ الجزائريّين يستهلكون أكثر من 14 مليون طن من مختلف المواد، على رأسها المازوت، حيث ارتفع مستوى الاستهلاك من 8.7 مليون طن في 2007 إلى 14.1 مليون طن في 2014، ويرتقب أن يتجاوز 15 مليون طن في السنة الحالية، ويستهلك الجزائريّون 9.97 مليون طن من المازوت و4.12 مليون طن من البنزين، منها 1.06 مليون طن من البنزين الخالي من الرصاص، و1.94 مليون طن من البنزين الممتاز، فضلا عن 1.11 مليون طن من البنزين العادي، كما يتمّ تسجيل استهلاك 1.89 مليون طن من الغاز الطبيعي المميّع وقود و315 ألف طن من سيرغاز.

م.ن

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha