شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

يُلقى عليهم القبض بناء على أوامر بالقبض وأحكام غيابيّة تصل إلى المؤبّد

تشـابــــــه أسمـــــاء يــــزجّ أبريــــاء داخــــل السجــون فــــي قضايــــا إرهابيّــــة خطيــــرة


  05 ديسمبر 2015 - 20:49   قرئ 2133 مرة   0 تعليق   تحقيقات
تشـابــــــه أسمـــــاء يــــزجّ أبريــــاء داخــــل السجــون فــــي قضايــــا إرهابيّــــة خطيــــرة

قانونيون:  يجب وضع صورة شخصيّة في شهادة السوابق العدليّة 

 

على الرغم من اختلاف في الهويّات إلّا أن بعض الأشخاص وجدوا أنفسهم محل متابعات في قضايا إجراميّة خطيرة وأوامر بالقبض ومُدانين بأحكام غيابيّة تصل إلى عقوبة المؤبد، وهم لا تربطهم علاقة بالجريمة، وهذا على خلفيّة تشابه في الأسماء مع المجرمين الحقيقيين وهذا ما يؤثر سلبا على نفسيتهم كونهم أبرياء، فهناك مغتربون ألقي عليهم القبض على مستوى المطارات بمجرد دخولهم أرض الوطن، وإحالتهم على العدالة بعد قبوعهم لأشهر بين أسوار السجن.

شاب من المديّة يُسجن في قضية إرهابيّة لتشابه اسمه مع إرهابي مبحوث عنه

تفاجأ شاب من ولاية المديّة بتورطه في قضية إرهابيّة كان في غنى عنها، بحيث تم إلقاء القبض عليه من طرف مصالح الأمن تنفيذا لأمر القبض الصادر ضده عن محكمة جنايات العاصمة التي أدانته غيابيّا بالإعدام سنة 2003، قبع بالسجن لفترة طويلة واتضح يوم محاكمته رفقة شخصين آخرين أنه متابع بتهمة الإشادة وتمويل الجماعات الإرهابية وليس الشخص المعني وإنما مجرد تشابه في الأسماء مع إرهابي مبحوث عنه من منطقة بئر توتة. 

وقائع القضية تعود إلى شهر مارس 2012 عندما أوقفت مصالح الأمن المتهم المدعو   س.بلال  الذي اشتبه في  تورطه في تمويل الجماعات الإرهابيّة، وذكر في ملف القضيّة أنه كان على علاقة مع الإرهابيّ المسمى   ب. توفيق  المحكوم عليه بعامين سجنا، الذي سبق وأن تقدم  إليه رفقة شخصين آخرين يحملان سلاح  كلاشينكوف  وطلبا منه الانخراط في صفوف الجماعات الإرهابيّة لكنه رفض ذلك ، وبعد فترة عاود الرجوع إليه وسلّمه سلاحا ناريا وطلب منه تسليمه للمتهم الثالث في القضية المدعو  س.حسين ، وبعض الخراطيش، وخلال جلسة المحاكمة تبين أن المتهم   س.بلال  المنحدر من المديّة يحمل نفس اسم إرهابي يقطن ببئر توتة مبحوث عنه من طرف العدالة ومحكوم عليه غيابيّا بالإعدام، وأثناء استجوابه من طرف قاضية الجلسة صرح أنه يعمل بمخبزة بالعاصمة  ويقطن عند خالته بباب الوادي ، نافيا علاقته بالجماعات الإرهابيّة.

 ولنفس السبب حاج يوقف بالمطار ويسجن لأكثر من شهرين وحرم من أداء مناسك الحج

هذا الأخير الذي حرم من الذهاب إلى البقاع المقدسّة لأداء مناسك الحج لسنة 2015 ،بحيث ألقي عليه القبض بتاريخ 19 سبتمبر الماضي على مستوى مطار هواري بومدين، بناءا على أمر بالقبض وحكم غيابي صادر عن محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة يدينه بـ 20 سنة سجنا نافذا باعتباره إرهابي شارك في عدة عمليّات إجراميّة سنوات التسعينات وكان مكلفا بجمع الأموال لصالح الجماعات الإرهابيّة ، وهي الوقائع التي تفاجأ بها المتهم المدعو   ت، يوسف   الذي مثل قبل أيام أمام محكمة جنايات العاصمة بعد أكثر من شهرين قضاها بالسجن وهو بريء ونفى علاقته بالوقائع المسندة إليه ، وتبيّن من خلال المحاكمة أنه ليس الشخص المعني لتشابه في الأسماء وما هو إلاّ ضحيّة.

مغترب يمثل بدل متهم يحمل نفس اسمه في قضية تحويل طائرة من ورقلة إلى اسبانيا

 بسبب خطأ في الهويّة مُثل مغترب بإسبانيا يدعى   ب،م   بدل المتهم الحقيقي في قضية تحويل طائرة تابعة للخطوط الجوية الجزائريّة من مطار ورقلة باتجاه اسبانيا سنة 1994تورط فيها  ثلاثة أشخاص ، هذا الأخير الذي يحمل نفس اسم المعني لكن بهوية مغايرة وهو ابن عمه القاطن بمنطقة دلس، هذه القضية تعود وقائعها إلى سنة 1994، عندما قام ثلاثة جزائرييّن من دلس، على تحويل مسار طائرة تابعة للخطوط الداخلية بالجوية الجزائريّة، كانت متوجهة من العاصمة نحو ورقلة وعلى متنها 45 راكبا، نحو إسبانيا عن طريق التهديد، وبوصولهم إلى إسبانيا تم إلقاء القبض على المتهمين من قبل السلطات الإسبانيّة والغريب أن المتهمين برروا فعلتهم بفشل جميع محاولاتهم للحرقة نحو اسبانيا، وتمت محاكمتهم هناك وادينوا على أساس الوقائع المتابعين بها  بـ 10 سنوات سجنا نافذا من قبل القضاء الإسباني، غير أن قضيتهم بُرمجت أمام جنايات العاصمة للمحاكمة على نفس الوقائع ، وتلقى المدعو  ب،م  استدعاءا من الشرطة وهو بالمهجر وبعدما أخطره شقيقه بذلك دخل أرض الوطن للاستفسار عن الأمر ، ليتفاجأ بإلقاء القبض عليه وسجنه على وقائع خطيرة لا علاقة له بها ، ويوم محاكمته تفاجأت قاضية الجلسة بشخص أخر مغترب بإسبانيا يحمل نفس اسم المتهم الحقيقي بهويّة مغايرة، لتقرر بعدها هيئة المحكمة إعادة الملف إلى النيابة العامة لتصحيح هويّة المتهم الحقيقي مع رفع اليد على المتهم الموقوف.

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha