شريط الاخبار
ولد عباس يؤكد أن 700 ألف مناضل يطالبون بترشح الرئيس تسجيلات الحج لدى وكالات الأسفار دون رحلات واشنطن تنتقد الجزائر بسبب اليهود وتدافع عن المثليين ! اللحوم الفرنسية المستوردة تُثير مخاوف الجزائريين قبل رمضان ! الجيش يكشف أسلحة حربية منها صواريخ مضادة للدبابات في إن أمناس الحظائر العشوائيّة تعود إلى الواجهة وتشعل حرب عصابات بالأحياء الشعبيّة الجيش الجزائري في صدارة أقوى الجيوش الإفريقية توقيف إرهابي بتبسة واكتشاف جثة "أبو دجانة" المقضي عليه بجيجل العسكري في رهان لمّ شمل "الأفافاس" وإعادة الحزب إلى خطه النضالي 153 ملازم أول للشرطة يؤدون اليمين بمجلس قضاء الجزائر تدني مستوى خدمات المراكز الاستشفائية الجامعية بالعاصمة إضراب وطني لموظفي التوجيه والإرشاد المدرسي بعد غد مشروع قانون الصحة الجديد أمام البرلمان اليوم الحكومة تأمر بتوزيع المستودعات المهجورة والمحلات غير المستغلة للشباب لتجسيد مشاريعهم القطاع الفلاحي أمام تحدي تحقيق الأمن الغذائي للجزائريين سوناطراك تعلن عن استراتيجية جديدة لمؤسساتها نهاية الشهر الجاري تراجع طفيف في أسعار النفط الجزائريون متخوفون من ارتفاع الأسعار بسبب رخص الاستيراد انهيار صخري في "فريفالون" يثير رعب السكان وأصحاب المركبات نحو تصنيف جزيرة "المطا" بسكيكدة محمية بحرية توقيف شخصين استولا على مجوهرات بقيمة 250 مليون سنتيم الدراجات النارية تسببت في 605 حادث مرور مميت وكالات الأسفار ممنوعة من تنظيم الزيارات للمعتمرين في مكة المائات من المواطنين في مسيرة "الربيع الامازيغي" بتيزي وزو استحداث أنظمة معلوماتية لتسيير الكوارث الطبيعية باماكو تنفي استدعاء سفيرها لدى الجزائر احتجاجا على إعادة المهاجرين ولد عباس يهرّب اجتماع اللجنة المركزية إلى بعد العيد الطلبة يحتفلون بالربيع الأمازيغي في بجاية المقتصدون يشنون إضرابا وطنيا لمدة أسبوع بداية من الإثنين 1645 متربص باتصالات الجزائر يهددون بالخروج إلى الشارع موظفو المصالح الاقتصادية لقطاع التربية يحتجون بتيزي وزو دروس دعم مجانية عبر الأنترنت لتلاميذ "الباك" و"البيام" إطارات بميناء وهران يتورطون في قضية تغريم الديوان الوطني للحبوب الجزائر تسعى للوصول إلى تركيب 500 ألف سيارة سنويا نسبة امتلاء السدود بلغت 66 بالمائة إلى غاية افريل الحالي روراوة يتراجع عن حضور أشغال جمعية «الفاف» مسؤول تنظيم إرهابي بمنطقة الساحل يسلم نفسه للسلطات العسكرية بتمنراست فرنسا ترحل إماما "سلفيا" إلى الجزائر إجراءات ردعية لمكافحة استيراد المفرقعات درك سطيف يفكك ورشة سرية لصناعة الأسلحة والذخيرة

أحزاب كانت تطالب بمنعهم من الانتخاب تؤكّد أنهم انتخبوا الورقة البيضاء

الأســـــــلاك النظاميــــة التزمـــــت الحيــــــــاد


  06 ماي 2017 - 19:23   قرئ 700 مرة   0 تعليق   تشريعيات 2017
الأســـــــلاك النظاميــــة التزمـــــت الحيــــــــاد

 نأت المؤسسة العسكرية ومختلف الأسلاك النظامية الأخرى بنفسها عن التجاذبات الانتخابية، بعدما قررت إجراء عملية الاقتراع خارج الثكنات، امتثالا لنصوص قانون الانتخابات، مما أفرز نتائج انتخابات سجّل فيها أفراد الأمن حيادا تامّا، بشهادة الأحزاب السياسية المعارضة التي كانت تطالب بمنعهم من الانتخاب لأنّ أصواتهم موجّهة. 

لم يتعرّض منتسبو الأسلاك النظامية الأمنية المختلفة إلى انتقادات في تشريعيات الرابع ماي 2017، بسبب انتخابهم، خلافا لما كان يحدث في الانتخابات السابقة، حيث إنّ الأحزاب التي كانت تطالب بمنعهم من الانتخاب أكّدت أنّهم قد التزموا الحياد التامّ هذه المرّة. أسقطت الأحزاب السياسية التي لم تتمكّن من حصد أصوات كبيرة في تشريعيات الرابع ماي اتهاماتها للأسلاك النظامية باستعمالها في عملية التزوير لصالح حزبي الأغلبية الأفلان والأرندي في الولايات التي تتمركز فيها الثكنات العسكرية وإقامات أفراد الشرطة والدرك والحرس الجمهوري، بعدما كانت تتهم أزيد من مليون منتسب لمختلف الأسلاك من الجيش والأمن باستخدامها ككتلة تُحدث بها السلطة التوازن الانتخابي، وتتحكم عبرها في رسم مخرجات ونتائج الانتخابات، وتوزيع الحصص والمقاعد في البرلمان، لأن معظم الأحزاب تعجز عن مراقبة عمليات تصويت هذه الهيئات. وبهذا الخصوص، أكّد رئيس حركة مجتمع السلم عبد الرزّاق مقري أنّ الحركة لم تلاحظ تغييرا في موازين الأصوات لصالح حزبي السلطة مثلما جرت عليه العادة عن طريق استخدام أصوات الأسلاك النظامية في معاقل الجيش والأسلاك الأمنية الأخرى، بما جعل الحركة تلاحظ أنّهم قد التزموا الحياد في كثير من الحالات. من جهتها قالت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون التي كانت من أشدّ المطالبين بمنع هذه الفئات من الانتخاب بسبب استعمال أصواتها لصالح الأفلان والأرندي، إنّ تشريعيات 2017 جاءت مخالفة للانتخابات السابقة، حيث لم تستعمل أصوات الأسلاك النظامية لإمالة الكفّة لصالح أحزاب معيّنة، بل إنّ اللافت الذي تمّ تسجيله وهو سابقة في تاريخ الجزائر، أنّ الولايات التي تتمركز فيها الثكنات العسكرية بالمناطق الحدودية وبعض الولايات على غرار تندوف، البليدة، ورقلة، تمنراست وولايات أخرى وكذا مقرات إقامة الأسلاك الأمنية، سجّلت بقوّة «الورقة الملغاة»، بما لا يدع مجالا للشكّ في أنّ الأسلاك النظامية قد صوّتت بالورقة البيضاء.  

حكيمة ذهبي 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha