شريط الاخبار
قطـــــر تجنـــــي أشـــــــواك الربيــــــع العــربـــــــي ! وحدة جديدة للطائرات العمودية بالمسيلة لتدعيم وحدات الدرك في الطرقات قريبا بوتفليقة يعين عبد المجيد تبون وزيرا أولا عشية رمضان العربية والرياضيات في متناول الجميع والفرنسية للنجباء في شهادة الـ سانكيام تشجيع التمويل البنكي واللجوء إلى السوق المالي للمشاريع التجارية في 2018 أمن الجزائر تسخّر 6000 شرطي خلال شهر رمضان الكناس يطالب بفتح التحقيق في قضايا الفساد التي تمس الجامعات أونات توفر عروضا مغرية لصيف 2017 تصل إلى 1000 دج لليلة الواحدة السعيد بوحجة يفوز برئاسة البرلمان بـ 356 صوت كل الخيارات مفتوحة والأمر لن يقتصر على مناقشة خفض الإنتاج فقط الجيش يحبط عمليات تهريب قرابة 130 طن من المواد الغذائية الجيش والدرك في استنفار لضمان رمضان آمن مقري يطالب سلال بتقديم حصيلته هواوي تفتح أول متجر- تجربة لها في قلب العاصمة فتح 8 أسواق جديدة عبر مختلف ولايات الوطن بلمختار يعود للظهور ويدعو الموريتانيين إلى نصرة المجاهدين الـ فاف تسمح بعودة اللاعبين الأجانب إلى الدوري الجزائري بوتفليقة يعزي أسر ضحايا المروحية العسكرية تعيين تبون وزيرا أول إلغاء الامتحانات الاستدراكية واحتساب المعدلات الفصلية للراسبين في الـ سانكيام بوحجــــة فـــي مواجهــــة مــــع معارضــــة شرســــة لخمـــس سنـــــوات كناص تطلق البوابة الوطنية الإلكترونية للتعاقد شركة التوزيع للجزائر العاصمة تعد بتقليص الآجال إلى 5 أيام بحلول 2021 التصنيع لا يساهم إلا في 5 بالمائة من الناتج المحلي الخام حاليا لجان مشتركة للتحري في وجهة مسحوق الحليب وضبط توزيعه في رمضان وزراء نوّاب طلبوا إعفاءهم من الحكومة الجديدة حفاظا على الحصانة الدولة تخسر 150 مليار بسبب معارضة السكان لمشروع سد سوق نتسلاثة قايد صالح يؤكد حياد الجيش خلال التشريعيات الأخيرة الصندوق الوطني للسكن يموّل المشاريع السكنية بـ 7400 مليار سنتيم عمال البلديات و سونلغاز ينتفضون ضد صمت الوصاية بوضياف: الجزائر بذلت جهودا للنهوض بالإنتاج المحلي للأدوية استقالة جماعية لـ 38 إطارا ومناضلا من أفلان تيزي وزو أصغر نائب يطمح إلى مشاركة أكبر للشباب في الحياة السياسية حنون تحذر من استغلال أطراف للبرلمان لتنفيذ انقلاب برلمانيون بزي رسمي وزميلاتهم ببذلات كلاسيكية عريبي يطالب السلطات بفتح الحوار لمناقشة مشاكل المواطنين الجوية الفرنسية تدخل المنافسة بخطين جديدين مناوشة بسيطة تتعلق بـ تشويش والحادث لم يتطلب تدخل الأمن مراد مدلسي: إعداد قانون عضوي يسمح بتطبيق الدفع بعدم الدستورية 600 عائلة تغادر الصفيح إلى سكنات جديدة بالدويرة

حنون تتّهم الإدارة بسرقة أصواتها:

«تعرّضنا للعقاب بسبب مواقفنا تجاه القوانين الاجتماعية»


  06 ماي 2017 - 19:31   قرئ 206 مرة   0 تعليق   تشريعيات 2017
«تعرّضنا للعقاب بسبب مواقفنا تجاه القوانين الاجتماعية»

اتّهمت الأمينة العامة لحزب العمال لويزة حنون الإدارةَ بمعاقبة تشكيلتها السياسية على أدائها في البرلمان ووقوفها مع الأغلبية الشعبية من خلال معارضة قوانين المالية ومختلف القوانين الاجتماعية، من خلال «سرقة» أصواتها في تشريعيات الخميس الماضي. 

بدت «زعيمة» حزب العمال -وهي تعلّق على نتائج الانتخابات خلال ندوة صحفية عقدتها بمقر حزبها بالعاصمة أمس- أقلّ تأثّرا ممّا كانت عليه عقب تشريعيات 2012، واعتبرت حزبها «الضحية الأكبر في عملية التزوير التي شابت الانتخابات»، بسبب مواقفه المعارضة جدّا لمشاريع قوانين المالية سنة 2016 وبعدها في 2017 وكذا مختلف القوانين التي تمسّ الشرائح العريضة من المجتمع على غرار قانون التقاعد والصحة والعمل. كما رأت حنون أنّ «اختطاف» أصوات حزبها بفعل «التزوير» جاء أيضا عقابا لها لأنها لم تدخل في الحملة التي تدعو المواطنين إلى الانتخاب خلال حملتها الانتخابية، واحترمت آراء المقاطعين من الشعب. وقالت لويزة حنون إنّ البرلمان أصبح يشبه تلك الكاتدرائية وسط الرمال في الصحراء، صوت الشعب فيها غير مسموع، وتابعت تصف المؤسسة التشريعية التي لم تتحصّل فيها سوى على 11 مقعدا، إن «البرلمان بات مجرّد واجهة وكلّ المجالس المنتخبة مجرّد مجالس وهمية بعدما تغوّل الجهاز التنفيذي على التشريعي»، وأكدت حنون أنّ حزبها يمتلك أدلة على وجود تزوير في عدد من الولايات، وسيتقدّم بها إلى المجلس الدستوري، وذكرت أنّ التزوير الأقصى حدث بعد الساعة الرابعة زوالا، حيث تعرّض مناضلو حزبها إلى اعتداءات جسدية، لتبدأ عملية حشو الصناديق بأظرفة مزوّرة لأصوات من لم ينتخبوا. ودعت الأمينة العامة للحزب إلى إعادة الانتخابات عبر عدد من الولايات كولاية قالمة، وهران، تيبازة، الوادي وباتنة، أين بلغ التزوير ذروته. وأكّدت أن حزبها قد طوى هذه الصفحة ويستعدّ لمواجهة مسار أكثر شمولية يأبى فيه النظام السياسي الإنصات إلى أصوات الأغلبية. وقالت الأمينة العام لحزب العمال إنّ التلوّث السياسي بلغ ذروته بعدما بلغ النظام الموروث عن الحزب الواحد مرحلة التقهقر رغم أنّ أنصاره يستمرّون في سياسة «الطرشان» مع الشعب. 

حكيمة ذهبي 



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha