شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

مدافع شباب بني ثور كمال ساسي في حوار مع «المحور اليومي»:

«شباب بني ثور سيحقق المفاجأة وأراهن على ورقة الصعود»


  24 أوت 2015 - 14:47   قرئ 1668 مرة   0 تعليق   حوارات
«شباب بني ثور سيحقق المفاجأة وأراهن على ورقة الصعود»

 

دربي الشباب والمخادمة لن يخرج عن إطار الأخوي

استضافت «المحور اليومي» في ركن «نجم الأسبوع» اللاعب الشاب والمتألق في الخطوط الخلفية لدفاعات غزلان الصحراء فريق شباب بني ثور الظهير كمال ساسي، الذي يمتلك موهبة مداعبة الكرة رغم صغر سنه؛ وقد فتح لنا ساسي قلبه في هذا الحوار وأفادنا بمعلومات قيمة عن مسيرته، وكذا أهدافه القادمة، كما كشف عن تحضيرات فريقه الموجود في تربص مغلق ببلدية سطاولي بالجزائر العاصمة، من أجل الاستعداد الجيد للموسم الكروي الجديد الخاص بالقسم الوطني الثاني هواة،.
 
كما عرج ساسي أيضا على الداربي المبكر لحساب الجولة الثالثة، أين ينتظر أن يجمع بين السياربي وغريمها التقليدي نادي مولودية شباب المخادمة.
o تحضيرا للموسم الكروي الجديد، تنقل فريقك إلى مدينة سطاوالي لإقامة تربصه هناك، كيف يسير برنامجه إلى حد الساعة؟
في الحقيقة الأمور تسير في هدوء كبير وفي وتيرة متسارعة، حيث ومنذ يوم وصولنا ونحن ننفذ برنامج الطاقم الفني بحذافيره، لاسيما وأن التربص قد بدأ متأخرا بعض الشيء عن موعده الذي كان من المفترض أن ينطلق قبل يومين من وصولنا.
لكن ورغم ذلك، نحن بصدد تدارك الأمور، وكما قلت لك العمل يسير بالشكل المطلوب، حيث قيد لنا المدرب قدور بن حيزية حصتين تدريبيتين في اليوم الواحد، الأولى نقوم بها في غابة بوشاوي المجاورة لمقر إقامتنا، ونعتمد فيها على الجانب البدني واسترجاع اللياقة، أما الحصة المسائية تكون في الملعب، ويركز فيها الطاقم الفني على الشق التكتيكي بغية تحقيق الانسجام والتوافق بين عناصر التشكيلة.
o الكثيرون يقرون بصعوبة مهمتكم في قسم الهواة هذا الموسم، هل تساند هذا الرأي؟
بكل تأكيد، أظن أن المهمة ستكون أصعب مما يتخيلها البعض، وهذا راجع لعدة أسباب، أولها عامل الخبرة الذي يكاد ينعدم عند أغلبيتنا، سوى بعض الأسماء التي سبق لها وأن لعبت فيها.
والأمر الثاني الذي سيعيقنا بعض الشيء، هو المجموعة التي أوقعتنا فيها القرعة ومجموعة الوسط معروفة بلعب كرة قدم نظيفة ومستواها العالي مقارنة بباقي المجموعات.
لكن الشيء الذي يطمئنني ويطمئن قلوب الجماهير هو العناصر التي يحوز عليها الفريق، سواء القدامى أو الجدد، أؤكد لك بأن المهمة سوف تسهل شيئا فشيئا إذا اتبعنا درب الموسم الماضي وخاصة الروح القتالية التي لعبت دور البطولة وقتها والكلّ سمع ورأى.
o إذن كيف ترى حظوظ فريقك في تحقيق المفاجأة واللّعب على ورقة الصعود إلى الرابطة المحترفة الثانية؟
في الواقع أنا لا أشك في قدرة شباب بني ثور على اللعب على ورقة الصعود، وأراهن عليها كثيرا وأظن أننا قادرون على افتكاكها من بين فرق المجموعة، ليس إنقاصا من قيمتهم وإنما ثقة في غزلان الصحراء الذين يمتلكون المؤهلات الكافية لإنجاز تلك المهمة التي تبدو للوهلة الأولى مستعصية على الجميع، لكن شباب بني ثور معروف منذ سنوات بقوته، لاسيما إذا ما سطر هدفا له ووضعه نصب عينيه، وأنا بدوري كلاعب في الفريق سأقدم ما لدي من تضحيات للوصول إلى منصة التتويج تلك، وأقولها بكل صراحة حظوظنا وفيرة في تحقيق المفاجأة.
o على ذكر قسم الهواة، ستواجهون الجار مولودية المخادمة في الجولة الثالثة من عمر البطولة، ما هي نظرتك للداربي المنتظر؟
ليس لدي شك في أنه سيكون عرسا كرويا بمعنى الكلمة، والجميع في ورقلة سبق وأن تحدث عنه مرارا، هنا أيضا في وسط الفريق بدأ الحديث عن تلك المباراة بشكل مبكر والجميع أيضا يفكر فيها، لكن الأمر ليس صعبا في نظري هي مقابلة عادية بين جارين شقيقين وكذا بين جمهورين عريقين عاشقين لكرة القدم، أنا أتوقع أن تكون أجواء تلك المباراة خيالية وستطغى عليها الروح الرياضية بين الإخوة الوراقلة، ولا أخفي عنك أننا عازمون على الإطاحة بالمخادمة والفوز بالمقابلة، أكيد أننا إخوة ولا شيء يفرق جمعنا لكن شباب بني ثور سوف يهزم المولودية المخادمية مهما كلف الأمر.
o هل أنت من مؤيدي فكرة إنشاء قسمين لما بين الرابطات والثاني هواة خاصين بالجنوب؟
نعم أنا أساند هذا الرأي كثيرا.
o لماذا؟
بصراحة أنا أرى بأن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم إذا ما وافقت على إنشاء هذين القسمين، فهي ستمنح الجنوب الكبير خدمات جليلة وفرص لتحقيق أحلامه، أي تزايد فرص الفرق الناشطة فيه في بلوغ الرابطة المحترفة الثانية، وكذلك إذا تحقق الأمر فإن روح المنافسة ستدب مجددا في تلك النوادي، نعم أؤيد هذا الرأي.
o ألا ترى بأن فعل ذلك سيؤدي إلى زيادة حجم العزلة التي يعاني منها الجنوب مثلما يقول الرأي الآخر؟
لا أظن ذلك، أنت تقصد بالعزلة غياب الاحتكاك بفرق الأقسام الأخرى، وهذا أمر صحيح أيضا، لكن علينا أن لا ننسى بأن مستوى كرة القدم في الجنوب كبير لكن ما ينقصه هو الإمكانيات فقط، إذا توفرت لدينا الإمكانيات اللازمة مثلما هي متوفرة في الفرق الكبيرة، أؤكد لك بأن البطولة الجزائرية لن تخرج من الجنوب الكبير.
o أرجع الخبراء فشل لاعبي الجنوب في الرابطة المحترفة إلى عقلية اللاعب الذي لا يستطيع التأقلم كثيرا، كيف ترد أنت؟
لا أظن ذلك، ولا أعتقد بأنه يوجد إنسان لا يستطيع التأقلم، لاعب كرة القدم في الجنوب يحلم منذ نعومة أظافره ببلوغ الرابطة المحترفة واللعب فيها، فيكف لا يتأقلم مع ظروفها إذا ما حقق ذلك الحلم؛ لكن جوابا على سؤالك ففي اعتقادي أن سبب فشلهم يعود إلى غياب ثقافة التكوين، بحيث إذا ما لم يتدرج اللاعب في جميع الأصناف الصغرى، فبطبيعة الحال لن يكون لدية بنية يعتمد عليها، وبالتالي سيسقط سريعا جراء انهيار بنيته الهشة.
وأما إذا ما أتم أصناف الصغرى كلها فلن يجد حرجا في النجاح، وفي الأخير هذا رأيي وهو يقبل الخطأ أيضا.
o إلى ماذا تتطلع مستقبلا؟
بصراحة أنا لدي حلم كبير، أوله مع فريقي شباب بني ثور الذي أنوي أن أحقق معه ورقة الصعود للمرة الثالثة على التوالي وبلوغ الرابطة المحترفة الثانية مع نهاية هذا الموسم، إضافة إلى ذلك، أحلم باللعب في الرابطة المحترفة سواء مع فريقي أو مع فريق كبير آخر، هذا هو هدفي الآن وأنا مصر على تحقيقه هذا العام وأستطيع فعل ذلك.
o هل وصلتك عروض أخرى هذه الصائفة؟
بالتأكيد وصلتني اتصالات كثيرة وكلها من ولاية ورقلة وفي نفس المستوى أيضا، على سبيل المثال مولودية المخادمة وكذا أتلتيك ومشعل حاسي مسعود، لكني فضلت البقاء مع الغزلان، هو فريق القلب كما تعلم ويعلم الجميع، وإذا غادرته فسأغادره نحو الرابطة المحترفة بكل تأكيد.
o ما هي رسالتك لمتتبعيك ولأنصار شباب بني ثور بصفة عامة؟
أحييهم كثيرا وأقول لهم انتظروا كمال ديبة هذا الموسم الذي سأقدم فيه الشيء الكبير، لاسيما في تحقيق الصعود مرة أخرى، كما أشكر كل من دعمني من أهل وأصدقاء ومقربين.
أما أنصار فريقنا فأنا أعدهم باللعب على الألوان وبالعمل والمثابرة ومساندتهم لنا سنعيد سيناريو الموسم الماضي.
o ساسي في أسطر
كمال ساسي من مواليد فيفري 1993 بمدينة ورقلة، نشأت وترعرعت فيها على حب الساحرة المستديرة منذ نعومة أظافري؛ ما جعلني أكون ضمن تلاميذ مدرسة شباب بني ثور في أصنافها الصغرى التي تدرجت فيها من الناشئين إلى الأكابر، ولا أخفي عنك بأني ارتديت قميص أتلتيك حاسي مسعود في لمدة موسمين، لكني عدت إلى البيت منذ ثلاث أعوام وأنا اليوم فرد فعال في المجموعة وأذكرك أيضا بأني ابن الفريق وخريجه.
o كلمة نختم بها حوارنا
أشكر «المحور اليومي» كثيرا على هذه السانحة التي فتحت لي فيها المجال لأقول ما بداخلي، وأثمن مجهوداتكم الجبارة في إعادة بعث نفس جديد في الرياضة بمنطقتنا، أشكر طاقم الجريدة أيضا مسؤولين وعاملين، ولا أنسى أيضا تقديم تحياتي للوالدين والأهل وزملائي في الفريق، وشكرا.
أحمد ناصري