شريط الاخبار
تعليمات صارمة للمدراء الجهويين بتشديد الرقابة على التجار توقعات بانتعاش السوق النفطية خلال السنة المقبلة سونلغاز تشرع في تحصيل ديونها العالقة لدى المتعاملين والمؤسسات نظام جديد لتعزيز الإدماج المحلي للصناعة الإلكترونية والكهرومنزلية بلحيمر يؤكد على دعم حرية الصحافة في حدود المحافظة على الأمن العام أزيد من 05 ملايين تلميذ يتلحقون اليوم بالمدارس في ظروف «استثنائية» الاستفتاء على الدستور مرحلة هامة لتشييد الجزائر الجديدة الأفافاس يعلن عن إقصاء القيادي بلقاسم بن عامر الدرك يضع مخططا لتأمين الدخول المدرسي رفع الحصانة عن النائبين عبد القادر واعلي ومحسن بلعباس مداهمات وعمليات تفتيش لمخازن البطاطا غير الشرعية في الولايات إلغاء المتابعات القضائية وغرامات التأخير لحاملي مشاريع «أونساج» 15/20 للالتحاق بكلية الطب و14 بالمدارس العليا واشتراط معدل عالٍ في المادة الأساسية سوناطراك تتكبد خسائر بقيمة 10 ملايير دولار بسبب كورونا ضيافات يؤكد أن الدستور الجديد يكفل الاستثمار للشباب فيغولي يتمرد على غلطة سراي برميل البترول بـ 42 دولارا والأنظار تتجه نحو اجتماع «أوبك+» الحكومة تخصص 31.47 مليار دينار لدعم مادة الحليب الوصاية تجتمع بالنقابة الوطنية للباحثين الدائمين اليوم وزارة المالية تتوقع انتعاش الاقتصاد خلال 2021 بـ 3.98 بالمائة بن زيان يطمئن المتحصلين على معدل 9 بمنحهم قائمة رغبات مثل غيرهم بلمهدي يُحذر من الاستخفاف بـ «كورونا» ويدعو للاحتياط أكثر بعجي يعتبر تعديل الدستور مكسبا ديمقراطيا في تاريخ الجزائر عرض التقرير السنوي للبيئة على مجلس الحكومة نوفمبر الداخل تراجع احتياطات الصرف لأقل من 47 مليار دولار في 2021 إلياس مرابط يؤكد استحالة تأجيل الدخول المدرسي ليوم الغد زرواطي تؤكد أن الدستور الجديد سيسمح ببناء اقتصاد قوي واجعوط يأمر باستئناف الدراسة وتوفير التأطير البيداغوجي والإداري بالمدارس محكمة تيبازة تفتح قضية زوخ وعبد الغني هامل المتعلقة بالامتيازات اليوم بن قرينة يدعو إلى التصويت بنعم على الدستور من أجل مصلحة الجزائر سلطة الانتخابات تدعو لاحترام تدابير الوقاية من كورونا خلال الحملة تبون يؤكد تمسكه بنهج محاربة الفساد واجتثاثه شيتور يدعو لمنع استيراد سيارات «الديزل» لخفض الاستهلاك الطاقوي «بي اس جي» لم يفقد الأمل في ضم بن ناصر تأجيل قضية البارون «أسامة إسكوبار» وشركائه إلى 2 نوفمبر المقبل «توسيالي» يصدر 18400 طن من منتجات الحديد إلى كندا تسويق 48 ألف طن من الدواجن لكسر الأسعار قبيل المولد النبوي بن بوزيد لا يستبعد العودة إلى تشديد إجراءات الحجر بسبب ارتفاع الحالات وزارة التربية تأمر بفتح المطاعم منذ أول يوم للدخول المدرسي والالتزام بالبروتوكول الصحي بن بوزيد يدعو الأحزاب والجمعيات للالتزام بإجراءات الوقاية من كورونا

مدرب وداد تلمسان بوعلي لـ"المحور اليومي": 

"الحديث عن الصعود سابق لأوانه، وأنا لست رجل مطافئ" 


  15 سبتمبر 2015 - 14:20   قرئ 1245 مرة   0 تعليق   حوارات
"الحديث عن الصعود سابق لأوانه، وأنا لست رجل مطافئ" 

 

 لم يخف مدرب وداد تلمسان، بوعلي الطيب، مخاوفه من المنافسة التي ستكون حامية الوطيس خلال هذا الموسم، في إطار جولات القسم الثاني هواة، مشيرا إلى أن الحديث عن الصعود إلى القسم الوطني الثاني المحترف سابق لأوانه، خاصة وأنهم لعبوا جولة واحدة ضد الحساسنة وانتهت لصالح فريق عاصمة "الزيانيين" بهدف مقابل لا شيء.

 
كما لم يخف المدرب استعداده لتحقيق الأفضل وإسعاد الأنصار، متأسفا في نفس الوقت على الوضعية التي آل إليها أعرق نادي على مستوى الجهة الغربية، كما عرج بوعلي على عدة محطات أخرى تتعلق بأمور كرة القدم التلمسانية.
o بداية، كيف تقيّم الفريق في أوّل مواجهة ضد الحساسنة؟
أشكركم على دعوتي لإجراء هذا الحوار، جرت المواجهة -على العموم- في ظروف جيّدة تميّزت بمستوى مقبول، ولحسن الحظ كان الفوز حليفنا ولم يكن ذلك سهلا لأننا وجدنا أنفسنا أمام فريق متكامل يحسن اللعب، وقد وجدنا صعوبة لاختراق منطقة العمليات ضد فريق الحساسنة الذي كان الند للند لنا، رغم أننا لعبنا في عقر دارنا، وتسجيل هدف يتيم رفع من معنوياتنا كما كانت أولى اللقاءات الرسمية بمثابة الفاصل للوقوف على مستوانا، باعتبار أن أغلب اللاعبين جدد وشباب أبانوا عن مستوى جيّد فوق الميدان، وبإمكانهم رفع التحدي.
o تدحرج الوداد من القسم المحترف الأوّل إلى قسم هواة ما تعليقك، وما هو الهدف المسطر هذا الموسم؟
من الصعب التكهن ونحن في بداية الطريق، مهمتي هي تكوين فريق تنافسي وسأعمل بتجربتي المتواضعة في الميادين لتحضير اللاعبين وتعبئتهم نفسيا لتحقيق الفوز وجل التعداد واعٍ بالمسؤولية الملقات على عاتقه لأننا في مهمة، وكل واحد في موقعه من أجل هدف واحد وهو تحقيق الأفضل، أما التفكير في الصعود بعد أوّل مواجهة غير منطقي تماما، خاصة وأن القسم الثاني هواة يضم فرق قوية وتتقاسم نفس الهدف، ستتضح الأمور بمرور الجولات وخوض عدة مباريات، حينها سنكتشف مدى قدرتنا على اللعب مركز من مراكز الصدارة، الذي يسمح لنا بالعودة مجددا إلى الرابطة المحترفة الثانية لأننا فعلا نطمح إلى الأفضل لكن كل هذا مرتبط بالنتائج التي نحققها أمام المنافسين.
o كيف وجدت الأجواء بعد تعيينك على العارضة الفنية التلمسانية؟
وجدته كأي فريق يشرع في تهيئة الظروف لدخول المنافسات في أحسن الأحوال، صادفتنا بعض المشاكل، وإن تم السيطرة عليها، بعد أن تجند الكل من أجل خلق جو حميمي ورياضي حتى تكون الأمور في نصابها، وهي إجراءات اعتدت عليها كمدرب، خاصة مع فرق قوية كانت تنشط في القسمين الأوّل والثاني، فمند البداية لم يكن هناك عائق عرقلني في مهمتي على رأس العارضة الفنية لوداد تلمسان. 
o هل الفريق قادر على تحقيق الصعود؟
نحن في بداية المشوار ويصعب التكهن كما سبق وأن ذكرت لكم، وأمامنا العديد من المباريات والتنافس لم يشتد بعد. 
o لكن هناك فرق تحدد أهدافها مند البداية ويكون لها ما سطرته؟
بالنسبة لي الأمر مغاير، فلا يمكن تحديد هدف قبل الأوان. 
o لو تلقيت عرضا لتدريب فريق ينشط في القسم الأوّل، هل تترك الوداد؟
هذا سؤال مفخخ، أنا ابن تلمسان ولا يمكن أن ابتعد عن الفريق مادامت الأمور تسير كما ينبغي، وإن طرئ تغيير، فقد أرحل لأنني مدرب مثل الآخرين، وكانت لديّ اتصالات وأنا أمارس مهامي مع الوداد، لكنني جديّ وواقعيّ، وسأواصل عملي كمدرب لوداد تلمسان.
o هل من المنطقي أن يتواجد فريق بحجم وداد تلمسان في الأقسام الدنيا؟
صحيح أن المكانة الحقيقية لفريق عاصمة "الزيانين" في القسم الأوّل، لكن هذا الوضع كان نتيجة عدم الجدية في تسيير البيت، ليفقد هذا النادي العريق الكثير ويجب أن يسترجع الحق الضائع، وأن يعود الى المرتبة التي يستحقها، فعيب أن مدينة مثل تلمسان التي احتضنت العديد من المحافل الدولية والمحلية، يفشل فريقها في الحفاظ على هيبته بين الكبار، وحان الوقت ليتحرك المسؤولون -باختلاف مواقعهم ومناصبهم- قصد إرجاع النادي إلى حظيرة الكبار.
o يعرف عنك أنك تقود الوداد دوما في أوقات الشدة؟
أنا لم أتهرب يوما عن خدمة وداد تلمسان، ورغم الاتصالات المختلفة -والتي في أغلبها لم تكن جدية- وأخرى كانت بمثابة عقود معنوية، إلا أنني رفضت مثل هذه التعاملات واخترت أن أوافق على تدريب هذا الفريق.
o ألهذا السبب أطلق عليك لقب "رجل المطافئ"؟
لا، ليس إلى هذا الحد، لست رجل مطافئ، أنا لبّيت دعوة الذي وضعوا الثقة في أمكانياتي لأنهم يعرفون طريقة عملي، وقد لا ترضي البعض الآخر ويجب أن تعود الأمور إلى نصابها بعيدا عن المصالح الشخصية، لأن الكل -من بعيد أو من قريب- معنيّ بإنقاذ وداد تلمسان مهما كان حجم الاختلافات.
o أنتم على موعد رسمي آخر يجمعكم بسريع المحمدية، كيف ترون منافسكم؟
حسب معلوماتنا، سريع المحمدية فريق محترم ويضم لاعبين ممتازين في جميع الخطوط، وقد انهزم نهاية الأسبوع ضد جمعية مغنية، وهو سيعمل المستحيل للفوز علينا المقابلة ستكون صعبة، سنحضر أنفسنا ويبقى الميدان هو الفاصل.
o نترك لك كلمة الختام.
ما أود أن أقوله من خلال جريدتكم، هو تقديم خالص تشكراتي للأنصار الذين كانوا دعما لنا خلال مواجهة الحساسنة، وأريد منهم أن يظلوا ملازمين لفريقهم لأن جل اللاعبين شباب ويحتاجون لمساندتهم، خاصة عندما يتنقلون خارج القواعد.
 
حاوره: ق.براهيم
 


المزيد من حوارات