شريط الاخبار
وزارة الصيد البحري تخطّط لإطلاق تكوين لضمان اليد العاملة المؤهلة «أوبك+» تبحث تمديد خفض النفط لشهر أو شهرين إضافيين الجزائر تسجل عجزا بلغ 1976.9 مليار دينار جني 3 ملايين قنطار من البطاطا الموسمية بمستغانم جامعة «الجزائر 3» تكشف عن رزنامة الامتحانات والدخول المقبل واجعوط يمضي قرار إلغاء امتحان «السانكيام» وإنهاء السنة الدراسية تأجيل قضية عولمي صاحب مجمع «سوفاك» إلى جلسة 15 جوان بلحيمر يشدد على ضرورة انتقال الصحافة المكتوبة إلى الرقمنة وزارة الصحة تستنجد بالكفاءات الطبية الجزائرية المقيمة بالمهجر الحكومة تبحث رفع الحجر تدريجيا عن بعض المهن والنشاطات التجارية الجزائر ترمي بثقلها في الملف الليبي اعتمادا على مكانتها لدى أطراف الصراع رفع الحجر تدريجيا عن قطاع البناء والأشغال العمومية لاستدراك التأخر العدالة تحضر لتوجيه إنابات قضائية لحصر واسترجاع أملاك «العصابة» بالخارج ندرة حادة في أدوية «الكابة» بالسوق الوطنية لا إدماج للأساتذة المتعاقدين خارج مسابقات التوظيف جمعية التجار ترفع للحكومة قائمة الأنشطة التجارية اللازم رفع الحجر عنها سعداوي يتهم أطرافا بمحاولة استغلال القضية لضرب زطشي الشروع في صناعة وتسويق الأقنعة الواقية بداية من جوان اجتماع «أوبك+» هذا الأسبوع وترقب خفض جديد للإنتاج 1.8 بالمائة معدل التضخم السنوي خلال أفريل الماضي فرض رسوم تصل إلى 250 مليون سنتيم على السيارات الفخمة حاملو شهادة التكوين المتواصل يطالبون بتصنيفهم في المجموعة «أ» والصنف 11 إنهاء مهام النائب العام لدى مجلس الاستئناف العسكري بالبليدة مؤشرات برفع جزئي للحجر عن بعض القطاعات الحيوية قبل 13 جوان وزارة الصحة تطلق تحقيقات وبائية بـ12 ولاية سجلت أعلى نسب الإصابة بكورونا مخبر جامعة تيزي وزو أجرى 1300 عينة كشف عن كورونا اللجنة العلمية تطمئن ببلوغ الجزائر آخر مراحل وباء كورونا تأجيل قضية الهامل وأفراد عائلته إلى جلسة 28 جوان بعجي أبو الفضل أمينا عاما لـ»الأفلان» وتمديد عهدة اللجنة المركزية لـ6 أشهر الحكومة تحدد كيفيات نقل ودفن جثامين الأشخاص المتوفين بكورونا لجان تفتيش لمراقبة إنجاز أعمال نهاية السنة والتحضير لامتحانات «البيام» و«الباك» «الفاف» تصر على استئناف البطولة وتنتظر موافقة الحكومة ارتفاع أسعار صرف العملة مع اقتراب موعد بعث الحركة الاقتصادية زبدي يؤكد أن السعر الحقيقي للكمامة لا يتجاور 15 دينارا تمديد آجال إيداع التصريحات الجبائية للمهن الحرة والشركات التزام «أوبك+» بخفض الإنتاج يرفع سعر «برنت» إلى 36 دولارا محكمة بومرداس تؤجل محاكمة هامل وابنه ومسؤولين سابقين إلى 02 جوان الإدارات العمومية تحضّر لرفع الحجر بداية من الأحـــــــــــــــــــــــــــــد المقبل نقابة المشرفين والمساعدين التربويين تنفي عودتها للمؤسسات التربوية بقاط بركاني يؤكد أن الجزائر لن تتخلى عن اعتماد «كلوروكين»

مغنية الأوبيرا السوبرانو المغتربة أمال إبراهيم جلول لـ «المحور اليومي»:

«تأثرت كثيرا بإيدير والغناء الأوبيرالي أدخلني العالمية»


  07 أكتوبر 2015 - 14:48   قرئ 1289 مرة   0 تعليق   حوارات
«تأثرت كثيرا بإيدير والغناء الأوبيرالي أدخلني العالمية»

 

 أبدت مغنية الأوبيرا السوبرانو المغتربة أمل إبراهيم جلول تأثرها الكبير بصوت الفنان القبائلي إيدير الذي عشقت إبداعه منذ الصغر، وصرحت بأن ما تؤديه من غناء أوبيرالي الذي هو عبارة عن مسرح موسيقي، كان خطوة جريئة دفعتها للهجرة من أجل تحقيقه وعبرت من خلاله الحدود الجزائرية وأوصلها إلى العالمية.

 
 
كانت السوبرانو أمل إبراهيم جلول مسك ختام فعاليات الطبعة السابعة للمهرجان الدولي للموسيقى السمفونية والذي احتضن سهراته المسرح الوطني محي الدين باشطرزي وكذلك المسرح الجهوي لقسنطينة في إطار قسنطينة عاصمة الثقافة العربية، وعلى هامش الحفل كان لنا معها هذا اللقاء.
 
بداية حدثينا عن مشاركتك في الطبعة السابعة للمهرجان الدولي الثقافي للموسيقى السيمفونية؟
شرف لي أن أكون ضمن الطبعة السابعة للمهرجان الدولي للموسيقى السيمفونية، أين اختتمت فعالياتها في العاصمة، كما سمحت لي الفرصة أن أزور قسنطينة هذا العام الذي تحتفي به كعاصمة للثقافة العربية، قسنطينة التي لم يسبق لي التعرف عليها أو زيارتها، لكن الجمهور كان كفيلا أن يكون شاهدا على هذه المدينة العريقة، دون أن أنسى المسرح الجهوي الذي كان مجهزا بطريقة ملفتة.
 
هل هي أول مشاركة لك في احتفالات الجزائر عدا المهرجان الدولي للموسيقى السيمفونية؟
أكيد أنه باعتباري جزائرية، فهي ليست أول مشاركة لي بل كان لي حضور في عدد من المهرجانات من نوع آخر وبمشاركات دول أجنبية، أذكر على سبيل المثال وهران وعنابة.
 
قدمت أغنية قبائلية ووقع اختيارك على الفنان إيدير لماذا؟
 عندما كنت صغيرة كنت دائما أستمع لألبوم «أفافا ينوفا» لإيدير، فأنا أحب وأهتم كثيرا لطريقة غنائه واختياره لتوزيعاته الموسيقية، وإن كانت متنوعة فتبقى منوعات كلاسيكية، كما لا أنكر تأثري الكبير بصوته حين أستمع إليه، وهو صوت بعيد كل البعد عن ما أقدمه، وقد غنيت هذه الأغنية مع العلم أنني لست قبائلية في الأصل.
 
لكنك أديتها بشكل رائع وملفت؟
أكيد فأنا أغني بالألمانية والإيطالية كذلك، وهذا تعبير مني ولو بطريقتي عما تحتويه الجزائر من ثقافات، وأن أغني مع الأوركيسترا لهو شيء رائع وفريد. 
 
الغناء الأوبيرالي هو ما تعتمد عليه أمل إبراهيم التي وضعت بصمتها في مختلف المحافل الدولية، حدثينا عن هذه التجربة؟
ما تغنيه أمال حاج إبراهيم هي الهواية التي حققتها واستطعت عبرها قطع أشواط كبيرة وعبرت بها المحيط، وقد غادرت موطني من أجل تعلم هذه التقنيات الفريدة التي تتضمن تقاليد شرقية وإيطالية، ففي النهاية الاوبيرا هي عبارة عن مسرح موسيقي، ففي الوقت الذي نلعب فيه الكوميديا نغني، هذا في البداية وبعدها يأتي دور الموسيقى التي تحتوي على عدة أنواع، وكانت لي الفرصة أن أتمرن من أصغر قاعات أوبيرا إلى أكبرها سواء في فرنسا أو في العالم كله، وأنا سعيدة جدا أن أشارك بلدي الأصلي الجزائر فني.
 
على ما يعتمد الغناء الأوبيرالي؟
أهم شيء هو الموهبة، الصوت إلى جانب الاجتهاد، فضلا عن اعتمادانا على الاختيارات لأنه من الضروري أن ننتقي الأصوات الجيدة عبر المهرجانات، كما لا أنسى أن يكون هناك تنظيم للوقت على سبيل المثال لا الحصر، عدم السهر مطولا، عدم التدخين، عدم الشرب، وأمور أخرى من شأنها أن تضر بالصوت، بمعنى أنها حياة تعادل حياة الرياضي على أعلى مستوى.
 
 
حاورتها: نــوال الــهواري