شريط الاخبار
مادة التّاريخ والجغرافيا تضاعف حظوظ التّلاميذ في نيل البكالوريا توقيف 28 شخصا ثبت تورطهم في تسريب الأسئلة ونشر الإجابات 16 ولاية لم تسجل حالات كورونا منذ أسبوعين تبون يستدعي الهيئة الناخبة للاستفتاء على تعديل الدستور في الفاتح نوفمبر حجز 12 قنطارا من الكيف وتوقيف 57 تاجر مخدرات خلال أسبوع إدانة ولد عباس بـ8 سنوات حبسا نافذا و04 سنوات لسعيد بركات الإمارات والبحرين ترسمان تطبيعهما مع الكيان الصهيوني! وزارة الصناعة لم تشرع في استلام الملفات الخاصة بنشاط استيراد السيارات تأجيل قضية رجل الأعمال «طحكوت» ووزراء سابقين إلى 30 سبتمبر الجاري فنربخشة يجدد رغبته في ضم ماندي 80 ألف ناقل مهددون بالإفلاس خبراء يدعون إلى ربط الـفلاحة الصحراوية بالطـاقات المتجددة أسعار النفط في منحى تنازلي وزير الطاقة يؤكد التأثير الإيجابي لمنظمة «أوبك» على سوق النفط «عدل» توجه إعذارا لمؤسسة إنجاز 6000 مسكن في قسنطينة 3 حالات يشتبه إصابتها بكورونا في صفوف مترشحي «الباك» بتيزي وزو الفلسفة ترفع معنويات الأدبيين والعلوم تعيد الأمل للعلميين في اليوم الثالث للبكالوريا الرئيس تبون ينهي مهام 127 رئيس دائرة مدير معهد باستور لا يستبعد إمكانية ارتفاع عدد الإصابات خلال موسم الخريف الجزائر تبحث ملف رعاياها «الحراقة» في إيطاليا وزارة العدل تكشف عن محاولات لتسريب أسئلة البكالوريا وحلولها مجلس قضاء العاصمة يخفض عقوبة خالد درارني إلى عامين حبسا نافذا وزارة التعليم العالي تتمسك بـ19 سبتمبر موعدا لاستئناف الدراسة حضوريا استئناف نشاط الصيد البري للمواطنين بقرار من السلطات تبون يجري حركة جزئية في سلك رؤساء المحاكم الإدارية ومحافظي الدولة بن رحمة يعاني من إصابة! وكلاء السيارات يلتقون بوزير الصناعة للفصل في دفتر الشروط الجديد حمزاوي يدخل اهتمامات مولودية الجزائر تحيين ملفات «السوسيال» يُسقط عشرات الأسماء من القوائم إطلاق الصيرفة الإسلامية في 6 وكالات جديدة الجزائر تستنجد بالتجربة السويسرية لتطوير السياحة البرنت دون 40 دولارا في انتظار اجتماع «أوبك+» الخميس المقبل عملية توزيع سكنات البيع بالإيجار «مستمرة» مؤسسات جامعية تعتمد على الدفعات للاستئناف حضوريا الأسبوع المقبل تجنيد وسائل الإعلام عبر كل مراحل الاستفتاء على تعديل الدستور فنيش يثمن إلغاء مقترح منصب نائب رئيس الجمهورية ويعتبره قرارا صائبا تنصيب العقيد دراني محمد قائدا للمدرسة العليا للدرك الوطني بزرالدة متابعة موظفة المطار بسبب فيديو ثان هددت فيه بفضح ملفات فساد كورونا تتراجع إلى ما دون 250 حالة منذ 80 يوما السعودية تحضر لإعادة السماح بأداء العمرة تدريجيا

المخرج والسينوغرافي العالمي الهادي شريفة لـ»المحور اليومي»:

«عودتي للوطن واجب وفرقتي المسرحية ستكون أول بالي جهوي بالجزائر»


  06 نوفمبر 2015 - 10:52   قرئ 1064 مرة   0 تعليق   حوارات
«عودتي للوطن واجب وفرقتي المسرحية ستكون أول بالي جهوي بالجزائر»

 

أكد السينوغرافي والمخرج المسرحي الهادي شريفة، أن غيابه الطويل عن الجزائر لم يكن اختياريا وإنما أوضاع العشرية السوداء هي السبب، مبديا في السياق ذاته أمله في تكملة مشوار فرقته المسرحية الراقصة لتكون أول بالي جهوي بالجزائر.

شخصية إبداعية واحترافية بكل مقاييسها، ارتبط اسمه بعمالقة الفن والمسرح الجزائري، على غرار المسرحي عبد المالك بوقرموح الذي كانت تجمعه به علاقة عمل وصداقة قوية، فحبه لوطنه والسعي في خدمته والعودة إليه كان واجبا بالنسبة له بعد البُعد والغربة التي كانت منظارا لتتبع أهم التطورات والأحداث الحاصلة في ثقافة بلده، إلى أن جاء وقت العودة من خلال بوابة مهرجان المسرح الدولي للمسرح ببجاية، أين التقينا به وأجرينا هذا الحوار معه.
 
نريد أن تعطينا كلمة عن المهرجان الدولي للمسرح؟
حسب اعتقادي فإن كل المهرجانات والتظاهرات الثقافية الناجحة هي التي تترك أثرا في المشهد الذي تنشط فيه، وتحاول خلق إبداعات جديدة من خلال تسطير أهداف تسعى إلى تكوين الطاقات الشبانية وتدخلهم إلى الفن من بابه الواسع.
 
هل سيكون الهادي شريفة في الطبعة القادمة؟
أنا لا أنتظر حتى السنة القادمة بل الشهر القادم، لأن المشروع  الذي افتتحنا به المهرجان، والذي يحمل عنوان « يحدث في بجاية»، أظن أنه سيكون له تكملة واستمرارية، خاصة وأن وزير الثقافة حضر العرض ومحافظ المهرجان عمر فطموش أعلن في الندوة الصحفية أن الفرقة الرقص المسرحي التي شاركت في العرض ستحظى بتكوين خاص، ونتمنى أن تكون أول بالي جهوي في الجزائر، وأنا أدعم الفكرة هذه بقوة لأنها تطلبت مجهودات جبارة من طرف كل الأعضاء، والتي بدأت منذ ثمانية أشهر من التحضير، ناهيك عن 150 يوما من التكوين، ولهذا لا أريد أن نضيع المشروع، حتى لا تدخل في سياسة إضاعة الوقت في إعادة التكوين في كل المناسبات.
 
هل سيكون العرض مشاركا في المهرجان الدولي للرقص المعاصر؟
آمل ذلك، وإذا تمت دعوتي فسأكون حاضرا بدون تردد، وأود الإشارة إلى أن الفرقة ستقوم بجولة عبر ولايات الوطن حتى يتم التعرف عليها أكثر، وبعدها نتمنى أن نشارك في المهرجانات الثقافية في الجزائر وفي الخارج.
 
نريد أن تحدثنا عن عودتك للجزائر بعد سنين من الغياب؟
غياب طويل حقا يقارب العشرين سنة، وكان السبب الحقيقي وراء هذا هو الأوضاع التي شهدتها البلاد في العشرية السوداء، أين لم نجد مكان للعيش في بلدنا وأُرغمنا على الهجرة بعيدا إلى بلدان أخرى، وتلك لم تكن من رغبتي أبدا، لأنني لم أختر الهجرة والابتعاد عن وطني لكن الظروف كانت أقوى.
 
هل كان قرار العودة سهلا أم ترددت فيه؟
لم أكن مترددا أبدا، لأن العمل لبلدي يحفزني، فالواجب تجاه وطني دائما حاضرا.
 
هل كانت لك دعوات إلى الجزائر قبل هذا المهرجان؟
الدعوات كانت قليلة لأن المسيرين في الثقافة والمسؤولين للأسف ذاكرتهم قصيرة، وينسون بسهولة الماضي، يهتمون بالحاضر فقط.
 
كيف تقيم العروض التي شهدناها على خشبة هذا المهرجان؟
لم أشاهد العروض كلها، وهذا بسبب التعب الذي أصابني بعد الانتهاء من الإنتاج المسرحي «يحدث في بجاية»، والذي كان فترة صعبة ومتعبة، أما عن العروض التي شاهدتها، يمكن القول إنها أشعرتني بالفرحة لأنها في المستوى، خاصة العرض الذي قدمته دولة البرتغال المتميز بالرقص والمسرح، لأنه مجال تخصصي.
 
وهل هذا النوع من المسرح له مستقبل في الجزائر؟
تعتمد أكثر على الرقص والمسرح، إضافة إلى قصة تجعل المتفرج يغوص في عمق الإحساس، ونظرا لأهميته ؤأكد أن له مستقبل كبير لكن يتطلب تكوينا طويلا يمر على مراحل، منها تعلم الرقص لسنوات حتى يتمكن منها كراقص وممثل على الخشبة في نفس الوقت، فالعرض الذي قدمناه في الافتتاح يمثل هذا النوع من المسرح وإن شاء الله نحن في طريقنتا إلى بالي المسرح.
 
كيف ترى اقتراح تحويل مهرجان بجاية الدولي للمسرح إلى مهرجان تنافسي من طرف بعض الأسماء الفنية؟
للمهرجان مكانته في الساحة الثقافية الدولية ويحتاج فقط إلى إمكانيات ومصاريف، لأنه من غيرها ستكون له صعوبات، أما عن فكرة تحويله إلى مهرجان تنافسي فأنا أظن أنه بخير في ميزته الحالية ولا داعي إلى التغيير،

 مبعوثة «المحور اليومي» إلى بجاية: جميلة زيكيو 



المزيد من حوارات