شريط الاخبار
تسهيلات جمركية وبنكية استثنائية لاستيراد المواد الأولية الضرورية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع العمومي بـ7.2 بالمائة خلال 2019 طوابير طويلة في محطات الوقود بسبب إشاعات غلقها الجزائر تستورد 250 ألف طن من القمح «نستبعد فرضية السنة البيضاء في حال التقيّد بالأرضية الرقمية» مساعدات تضامنية «مهينة» تضرب كرامة المواطن بعرض الحائط تأجيل الامتحانات الوطنية لنهاية التكوين لتفادي انتشار كورونا ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 58 وتسجيل 847 إصابة مؤكدة تمديد غلق المدارس والجامعات ومراكز التكوين المهني إلى إشعار آخر 15 سنة سجنا نافذا للهامل و10 سنوات سجنا لنجله أميار عفو رئاسي عن 5073 محبوس وإجراءات خاصة لمن تجاوزت أعمارهم 60 سنة الشروع رسميا في إجراء تحاليل كورونا بجامعة مولود معمري الكشف عن نتائج العلاج بدواء «الكلوروكين» اليوم السفارة الصينية بالجزائر تهاجم «فراس 24» وتؤكد قوة العلاقات بين البلدين تبون يطمئن الجزائريين ويؤكد الجاهزية لمواجهة تبعــــــــــــــــــــــــــــــــات كورونا وزارة الفلاحة تأمر ديوان التغذية بامتصاص فائض اللحوم البيضاء دواء «كلوروكين» أعطى نتائج مرضية على المصابين بكورونا خسائر الدول النامية قد تتجاوز 220 مليار دولار بسبب كورونا الطاسيلي توقف رحلاتها والجوية الجزائرية تُبقي على نقل البضائع «كناص» يقرّ تسهيلات خدماتية لتشجيع المواطنين على المكوث بالبيوت بريد الجزائر يزوّد التجار بأجهزة الدفع الإلكتروني مجانا انخفاض حوادث المرور بنسبة 30 بالمائة في ظرف أسبوعين وزارة التعليم العالي تنفي فرضية السنة البيضاء وتؤكد جاهزية الأرضية الرقمية منع تنقل المركبات والشاحنات بالبليدة والحجز للمخالفين ارتفاع عدد الوفيات بكورونا إلى 44 وتسجيل 716 إصابــــــــــــــــــــــــــــــــــــــة مؤكدة الجيش يجهّز مستشفى ميدانيا لاحتضان المصابين بكورونا في حال تفشي الوباء تفشي كورونا يكبح قوارب الهجرة من سواحل الوطن نحو أوروبا ارتفاع عدد الإصابات بفيروس كورونا إلى 30 ببجاية والي البليدة يؤكد غلق محطات البنزين للحد من الحركة والتنقل النطق بالأحكام في ملف الثراء الفاحش لعائلة الهامل اليوم تأجيل إيداع ملفات الحركات التنقلية بقطاع التربية بسبب كورونا وزارة العدل تمدد وقف العمل القضائي إلى 15 أفريل بسبب«كورونا» «كوطة» إضافية للمطاحن التي تسارع إلى توفير السميد وزارة الداخلية تنفي وفاة والي معسكر المصاب بفيروس كورونا مخابر «بيكر» تضاعف إنتاج دواء «أزيتروميسين» «فاو» تحذّر العالم من أزمة غذاء وارتفاع حاد في الأسعار كورونا ترفع أسعار الخضر والفواكه في مستغانم أسعار النفط تتهاوى لأدنى مستوى لها منذ 18 سنة جـــــراد يبعـــــث برسائـــــل تطميـــــن خـــــلال زيارتــــــه إلــــــى ولايــــــة البليــــــدة إطلاق أرضية رقمية لطلبة جامعة هواري بومدين

مدافع اتحاد أوقروت كريم لاشليلي لـ «المحور اليومي»:

«حضّرنا بشكل جيّد للبطولة وسنقول كلمتنا هذا الموسم»


  09 نوفمبر 2015 - 14:38   قرئ 1256 مرة   0 تعليق   حوارات
«حضّرنا بشكل جيّد للبطولة وسنقول كلمتنا هذا الموسم»

 

استضافت «المحور اليومي» في عددها المتجدد من ركن «نجم الأسبوع»، أحد المواهب الكروية الناشئة في أعماق الجنوب الكبير، الملقب بصخرة الدفاع وصمام أمان فريق اتحاد أوقروت، المدافع كريم لاشليلي، الذي فتح لنا قلبه في هذا الحوار...

 مرحبا بك كريم معنا. بداية كيف تسير تحضيراتكم للموسم الجديد؟
أهلا وسهلا بكم. تحضيراتنا للموسم الجديد ممتازة وتسير في أحسن الظروف بحيث بدأناها خلال شهر أوت في مدينة فرجيوة لمدة اثني عشر يوما، خضنا فيها عديد المواجهات الودية ضد الفرق المحلية وحققنا نتائج جد طبية.في هذا السياق، وقفنا على جاهزية الفريق البدنية والفنية رفقة المدرب مقلق، الذي قدم عملا كبيرا معنا، لاسيما في جانب الانسجام الذي كان ولا زال يصر عليه لحد الساعة من أجل تكوين فريق تنافسي يمكنه المنافسة على ورقة الصعود هذا الموسم، إلى جانب ذلك واصلنا التحضير بعد عودتنا إلى أدرار بشكل منفرد وفي شكل مجموعات مع الزملاء وذلك من أجل الإبقاء على الجاهزية البدنية في الفورمة. وبحول الله نحن نطمح لتحقيق نتائج جد إيجابية هذا الموسم وتشريف ألوان الاتحاد الذي تنتظر منا جماهيره الكثير لنقدمه.
 علمنا بأنكم خضتم تربصا مغلقا في تيميمون، ماذا قدمتم فيه وما هي الأهداف المرجوة منه؟
نعم دخلنا تربصا مغلقا خلال الأيام الماضية وذلك لأن الطاقم الفني للفريق قرر ذلك من أجل إعادة ترتيب أمور النادي، وتحضيرا لانطلاق البطولة المرتقبة الشهر الجاري، حيث قمنا بنفس البرنامج الذي طبقناه في تربص فرجيوة، خاصة التركيز على التجانس، نظرا لطول المدة الذي قضاها اللاعبون خارجا بدون تدريبات. إلا أننا البرنامج كان ثريا بالمقابلات الودية في شكل دورة رياضية مصغرة والتي خضنا أولى مبارياتها أمام اتحاد طرواية وفزنا فيها بخماسية نظيفة بينّا فيها مدى جاهزيتنا وجديتنا في المنافسات الجماعية. فيما كانت المقابلة الثانية أمام وداد أوقروت في داربي محلي كبير وأيضا تمكنا من الفوز فيها. أما المقابلة النهائية لتلك الدورة أمام اتحاد تيميمون وانتهت أيضا لصالحنا بهدف وحيد سجله زميلي في الفريق حمزة بن شيخي الذي منحنا لقب البطولة التي بدورها أعطتنا دفعة معنوية سنواصل بها العمل استعدادا للبطولة بحول الله.
 قدومك إلى اتحاد بسكرة دليل على ثقة الإدارة في إمكاناتك، كيف كان وصولك إلى الفريق؟
لم يكن قدومي إلى اتحاد أوقروت وليد الصدفة، بحيث كانت إدارة الفريق في متابعتي منذ أن لعبت ضده الموسم الماضي بألوان الترجي الرياضي لأدرار في مباراتي الذهاب والإياب، أين أعجب الطاقم الفن بقدراتي وأخبروني بأني محل اهتمامهم منذ مدة. وفي الحقيقة لم أجد حرجا في الموافقة على الانضمام لهذا الفريق، الذي رأيت فيه أمورا إيجابية كثيرة لم أجدها في أندية أدرار الأخرى، حيث وجدت معاملة الإدارة والطاقم الفني للاعبين مثل معاملة العائلة لأبنائها، من دعم معنوي وتوجيهات وإعطاء للفرص وغيرها من الأمور الكثيرة التي نالت إعجابي، الأمر الذي يمنح اللاعب الراحة التامة والطاقة الكافية لتقديم كل ما لديه من طاقة ليكون عند حسن ظن الجميع، وهذا وما وجدته منهم بعد التحاقي بصفوف الإتحاد بحيث أن كل الفرص متاحة أمامي لتشريف عقدي وسأسخر كل طاقاتي خدمة لألوانه.
 خضتم الدورة الكروية التي سلف ذكرها وبالتأكيد تعرفت على مستوى الفرق المشاركة، كيف وجدتموها وكيف ستكون المنافسة على البطولة أمامها؟
بصراحة هي دورة ودية لا يمكننا الحكم على مستوانا الحقيقي فيها أمام منافسين كبار باستطاعتهم قلب الموازين في أي لحظة. الكل يعلم جيدا أن المواجهات الودية لا تحمل طابع الجدية، نفس الشيء بالنسبة للمنافسين الذين تغلبنا عليهم جميعا في اختبارات جيدة للوقوف على المستوى، أين تعلق الأمر بالفرق المشاركة اتحاد طرواية ووداد أوقروت واتحاد تيميمون، بحيث أستطيع القول إن هذه الأسماء ستكون في المنافسة بقوة على البطولة هذا الموسم إلى جانبنا. وبالتأكيد ستشكل عائقا كبيرا في طريقنا. لكننا اكتسبنا الخبرة الكافية وتعرفنا على طريقة لعبهم وبحول الله سنكون في الموعد وسنقول كلمتنا التي هي شعار نحمله فوق رؤوسنا، أي الصعود إلى قسم ما بين الرابطات ولاشيء سواه. ودعني أوضح أمرا آخر والذي هو أن الفريق وظف كل ما تعلمه في تربص فرجيوة الفارط واستطعنا الوقوف على جاهزية الجميع رفقة المدرب مقلق الذي أفادنا كثيرا خلال التربص الثاني يتيميمون أيضا.
العديد من العناصر انسحبت من الفريق قبل انطلاق البطولة، هل سيؤثر هذا على الفريق والعمل الذي قام به خلال الفترة الماضية؟
في الحقيقة تضرر الفريق بمغادرة عناصره الثلاثة الظهير الأيسر محمد والمهاجمين الجوزي وبكاي، حيث غادر الأول والثاني لتأدية الخدمة الوطنية، أما الثالث فقد كانت لديه دوافعه الخاصة. المهم أن الفريق خسر لاعبين في المستوى، لكنه يملك خزانا مليئا بالمواهب التي يمكنها تغطية هذه النقائص بسهولة تامة، حيث أن الفريق لا يعتمد على لاعب أو اثنين وإنما على المجموعة بأكملها والكلّ يعلم أن لعبة كرة القدم هي لعبة جماعية فيها أحد عشر لاعبا، وأنا متأكد من أن الطاقم الفني سيجد الحلول اللازمة والتوليفة المناسبة لإيجاد البدلاء المناسبين لتلك المهمة، وأغتنم الفرصة لأتمنى التوفيق لزملائي الذين غادروا النادي وكذلك الذين هم معي في الفريق.
 هل ترى أنّ الأزمة المادية التي يمر بها الاتحاد ستؤثر على مستواه وأهدافه في هذا الموسم؟
نعم النادي الآن يعاني من أزمة حقيقة في الجانب المادي. وبصراحة مثله مثل غيره من الفرق المحلية التي تعاني من نفس المشكلة، لكن الإدارة تعرف مسؤوليتها وما هي بصدد القيام به لتخطيها، ونحن أيضا كلاعبين علينا تقديم يد المساعدة إذا كنا نحب هذا الفريق ونكن له الاحترام الكافي، نعم لديها عجز في الإمكانات المادية لكن هذا لا يمنعنا من لعب كرة القدم التي نحبها، ولن نخذل الفريق الذي منحنا الفرصة للبروز، وبالتأكيد سنشرف ألوانه وسنقاتل على لقب البطولة هذا الموسم. أما من جانب تأثر المشكل المادي الذي ذكرناه على أهداف الفريق أو مستواه، فإني أؤكد لك بأن ذلك لن يحدث، لأن في اتحاد أوقروت رجال تعرف حجم مسؤولية هذا النادي العريق الذي أنجب العديد من المواهب.
هل وصلتك عروض أخرى قبل الانضمام للاتحاد؟
نعم كانت لدي اتصالات من أندية محلية، أبرزها الفرق السابقة التي لعبت فيها على غرار شباب أدرار واتحاد حطابة واتحاد أوقروت طبعا، حيث أني فضلت ارتداء ألوان هذا الأخير للأسباب التي ذكرتها لك سابقا.
إلى ماذا تهدف مستقبلا؟
بصراحة أهدف لتحقيق الصعود إلى قسم ما بين الرابطات رفقة اتحاد أوقروت هذا الموسم وتقديم مستوى كبير معه ولعب أكبر قدر ممكن من الدقائق والمباريات من أجل إسعاد الجماهير والخروج من مستنقعات الأقسام الجهوية. كما أتمنى أيضا أن تكون لي مسيرة أخرى في نواد كبيرة ولم لا الخروج من الجنوب نحو الرابطة المحترفة؟.
 ما هو الفريق الذي تحلم بارتداء ألوانه؟
لا أخفيك أمرا كان يراودني كالحلم منذ طفولتي وهو أني أحلم دائما بارتداء القميص الأصفر الخاص بفريق شبيبة القبائل.
ما هي رسالتك للجماهير بخصوص الموسم الجديد؟
الجماهير تعلق علينا آمالا عريضة في تحقيق حلمها المتمثل في رؤية فريقها اتحاد أوقروت في قسم ما بين الرابطات، وهو الهدف الذي سنعمل على تحقيقه مهما كلفنا الأمر من تضحيات. وأتمنى أن نوفق في فعل ذلك، وبغض النظر عن هذا وذاك فإني أعدهم بأننا سوف نقدم موسما كبيرا بحول الله.
 كلمة نختم بها حوارنا...
أشكركم جزيل الشكر على هذه الاستضافة الجميلة وأثمن مجهوداتكم الجبارة في تعرية الحقائق وتسليط الضوء على الأقسام السفلى في البطولة الجزائرية وأؤمن كل الإيمان بأن «المجور اليومي» هي أكبر وسيلة إعلامية فعالية في الجنوب لحد الساعة، أتمنى لكم مزيدا من التوفيق.
 
 حاوره : أحمد ناصري