شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

أحمد بلعالم لـ «المحور اليومي»:

لدينا شباب بطاقات هائلة يحتاج فقط إلى تأطير


  20 نوفمبر 2015 - 14:52   قرئ 909 مرة   0 تعليق   حوارات
لدينا شباب بطاقات هائلة يحتاج فقط إلى تأطير

 

 أكد المدير الفني للورشات التربصية التي نظمتها محافظة المهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم فعالية الدورة الثانية، مثمنا النتائج المتوصل إليها، مؤكدا في الوقت نفسه على ضرورة الاعتناء بالطاقات الشابة التي تمتلكها الجزائر.

 
اختتمت أول أمس فعاليات الدورة الثانية للتربص الوطني في الإخراج والسينوغرافيا المنظمة من طرف محافظة المهرجان الوطني لمسرح الهواة بمستغانم، والتي جاءت كخطوة جديدة من طرف المحافظة الشابة المنتصبة في الدورة الأخيرة.
 
بداية لو نتحدث عن الدورة الثانية من التربص ما هي الحوصلة العامة؟
قبل التحدث عن الحوصلة أود أن أتكلم عن أرضية محافظة المهرجان التي تم تسطيرها وتم بموجبها الموافقة على تنظيم هذه الدورات التربصية لمدة ثلاث سنوات، فالتربص الأول تم خلال فترة المهرجان في الدورة السابقة 48 وقررنا مواصلة الدورة الثانية هذه من 08 إلى غاية 18 من شهر نوفمبر والخاصة بالسينوغرافيين والمخرجين الشباب، مؤطرين من طرف أساتذة ذوي خبرة في هذا الميدان، حيث تم بدء التربص بتعليمهم منهجيات الإخراج والسينوغرافية وسوف يتم مواصلة هذه الورشات شهر مارس القادم إن شاء الله مع نفس المؤطرين مع زيادة أساتذة من البلدان الأجنبية من تونس، المغرب وكذا فرنسا، ونحن على اتصال دائم مع كل هؤلاء المؤطرين من أجل إعطاء صبغة دولية للتربص وكذا تحضيرا للدورة 49 المقبلة والتي سوف تكون دورة عالمية ويتم فيها تصميم عرض افتتاحي كبير من تحضير الطلبة المتربصين من مخرجين، سينوغرافيين وممثلين .
في الدورة القادمة إن شاء الله سوف نزيد من وتيرة التربص بزيادة ورشة ركوب الخيل والسباحة، وهذان العنصران مهمان جدا في تحضير ممثلين مكتملين حتى من الناحية البدنية، فنحن نهدف إلى إخراج دفعات من الممثلين والمخرجين والسينوغرافيين مدججين بمعلومات وكفاءات لا بأس بها تعمل تحت منهجيات صحيحة ومعرفة تامة لكل وسائل العمل المسرحي الفني المتكامل.
 
ماهي أهداف تربص نوعي مثل هذا؟
نحن ننظر إلى البعد، فالعمل الذي نقوم به هو حركة كبيرة جدا تساهم في تغيير نظرة المسرح الوطني الجزائري وتساهم في تأطير شباب يحسن العمل الفني المسرحي ويحسن التحدث عن الحركة الثقافية الشعبية الجزائرية، نحن بحاجة إلى مسرح صحيح وهادف ونحن واقفون على قدم وساق من أجل رؤية فنانين ذوي كفاءة في المستقبل من أجل رفع مستوى العروض المقدمة وخاصة العروض التي تمثل الجزائر في التظاهرات التي تقام خارج الوطن، لدينا طاقات هائلة من الشباب الطموح ولكن للأسف لم نقم بتأطيرهم وتدريبهم أو إعطائهم معلومات تكفيهم لحل شفرة الإخراج أو السينوغرافيا أو حتى التمثيل، لذا قررنا أن نقوم بهذا التحدي ولو بإمكانيات بسيطة، فمحافظة المهرجان الوطني لمسرح الهواة قائمة وحريصة على إتمام أرضيتها التي تهدف بصفة كبيرة إلى تخريج ممثلين، مخرجين وسينوغرافين لا بأس بهم لقيادة الحركة المسرحية الجزائرية في المستقبل إن شاء الله.
 
في ظل المستوى المتدني للمسرح في الجزائر، هل تؤمن بفكرة أن المسرح الهاوي هو خزان ومولد للمسرح المحترف؟
 
نعم أنا أؤمن بهذه الفكرة، فهناك عدة ممثلين محترفين، مخرجين وسينوغرافيين وكوريغرافيين وحتى سياسيين هي أسماء كبيرة يعني، مرت عبر المهرجان الوطني لمسرح الهواة وخاصة في السبعينيات.
 
التربص كان مؤطرا من طرف أساتذة أكفاء أمثال شوقي بوزيد وعبد الغني شنتوف ولخضر منصوري ... إلخ، هل أنت مقتنع ومتفائل بنتيجة إيجابية؟
 
أكيد أنا مقتنع بهذه الدورة لأنني أعرف شخصيا المؤطرين وأعرف جيدا قدراتهم في الميدان، فهم ذوو مستوى جيد في النظري والتطبيقي وقمنا أيضا بأخذ رأي كل المتربصين في هذا الأمر للوقوف أمام نوعية التأطير، فكان ردهم إيجابيا بتعلمهم عدة أشياء كانوا يجهلونها، ولهذا أؤكد أن هذه الدورة الثانية من التربص الوطني ناجحة بنسبة 80 بالمائة وإني راض عن العمل المقدم من طرف الجميع.
 
ما هي النقطة الإيجابية في هذه الدورة وما هي نظرتكم في مستقبل هذا الشباب المتربص؟
النقطة الإيجابية في هذه الدورة هي انضمام طلبة من جامعة عبد الحميد بن باديس بمستغانم إلى جانب المخرجين والسينوغرافيين الهواة وهذا ما يولد احتكاكا رفيع المستوى، حيث تغيرت مفاهيمهم في ميدان المسرح وهم بدورهم سوف يفيدون بمعلوماتهم أصدقاءهم في التمثيل، وهذه من بين أهدافنا لرفع المستوى الفكري للهواة بحسن اختيارهم العروض والنصوص والتزود بالمعلومات بكثرة اللقاءات الفكرية الثقافية في المهرجانات الوطنية، وبالتالي نكون مخرجين وممثلين وسينوغرافيين هواة بفكر محترف. 
 
كلمة أخيرة ؟
أشكر كل طاقم محافظة المهرجان الوطني لمسرح الهواة، والشباب الذي أبى إلا أن يشارك ويدعم الحركة المسرحية الوطنية وأشكر أيضا الأساتذة الذين أشرفوا على هذا التكوين وأيضا الطلبة المترصبين الذين كانوا في المستوى وأقول لهم إن الدورة الثالثة إن شاء الله التي سوف تقام في شهر مارس 2016 وسوف تكون أحسن في كل النواحي إن شاء الله وبالتوفيق للجميع.
 
سعاد شابخ
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات