شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

مدافع اتحاد بسكرة وليد علاتي «للمحور اليومي»:

اللقب الشتوي هدفنا والصعود إلى المحترف الثاني كلام لا رجعة فيه


  23 نوفمبر 2015 - 14:46   قرئ 892 مرة   0 تعليق   حوارات
اللقب الشتوي هدفنا والصعود إلى المحترف الثاني كلام لا رجعة فيه

 

إتحاد عنابة ومولودية قسنطينة المرشحان للبقاء في سباق البطولة

استضافت «المحور اليومي» في عددها الجديد والمتجدد من ركن «نجم الأسبوع»، أحد ركائز الفريق الباحث عن مكان له في الرابطة المحترفة الثانية، اتحاد بسكرة، الظهير الأيمن وليد علاتي، الذي فتح لنا قلبه في هذا الحوار الشيق الذي أفادنا فيه بمعلومات كثيرة عن مسيرته مع الخضراء وكذا أهدافه المستقبلية معها. 
مرحبا بك وليد في هذا العدد. بداية كيف ترى نتائج الفريق في البطولة وكذا حظوظه في التتويج باللقب الشتوي؟
 نتائج فريقنا هذا الموسم إيجابية لأبعد الحدود. صحيح أننا واجهنا صعوبات كبيرة في الاستمرار في نفس المستوى منذ الجولة الأولى، أين حققنا فوزا صعبا ومهما في الجولة الأولى وبعدها تعادلا والجميع يعلم البقية. أيضا تعثّرنا في ملعب القل كان مخيبا بعض الشيء، لكن الحمد لله تمكنا من تدارك الأمور في الجولة الموالية. بصراحة فريقنا لديه ما يقوله هذا الموسم والكل يرى ويدرك أن الطاقم الفني والإداري رفقة اللاعبين واعون بالمسؤولية الملقاة على عاتقهم في إسعاد الأنصار. أما عن حظوظ الفريق في إدراك اللقب الشتوي، فهذه مهمة صعبة بعض الشيء، بما أننا في المقدمة ولا ينقصنا شيء إلا المواصلة بنفس الريتم للبقاء في الصدارة التي نسعى للانفراد بها مستقبلا، وهو أمر ليس بمستحيل في ظل الإمكانات التي يحوز عليها الاتحاد، وسنقدم كل ما لدينا لبلوغ هذا الهدف. 
 كيف ترى المنافسة على لقب الصعود إلى المحترف الثاني وما هي الفرق التي تراها قادرة على مواصلة السباق إلى آخر جولة من الموسم؟
بصراحة الأمور تبدو معقدة هذا الموسم مقارنة بالعام الماضي، لأن الفرق التي تنافس على المركز الأول رفقة الاتحاد كثيرة، حيث ترى أن العديد منها قريب جدا من المركز الأول، على غرار نادي تقرت، مولودية قسنطينة، اتحاد عنابة وغيره من النوادي الطامحة لافتكاك المقدمة. لكن الشيء المؤكد هو أننا سنقاتل للبقاء في هذه المرتبة، الأمر الذي لن يكون إلا بتضافر جميع الجهود وبحول الله سنصل إلى هدفنا المتمثل في بلوغ الثاني المحترف الذي وضعناه نصب أعيننا ولن نتنازل لأيّ أحد عنه وسنلعب كل مقابلة وكأنها نهائي من أجل ضمان كل النقاط المتاحة. و بخصوص الفرق التي أتوقع أن تواصل السباق في المضمار رفقة الإتحاد، أرى أن مولودية قسنطينة واتحاد عنابة، وذلك لأن لدى كل منهما فريق قوي يمكنه خلق عوائق كبيرة في طريقنا نحو لقب البطولة. 
 تأهلتم إلى الدور 32 من مسابقة كأس الجمهورية، هل ترى أن الاتحاد قادر على بلوغ أدوار متقدمة من هذه البطولة وهل تعتبرونها هدفا في برنامج الفريق هذا الموسم؟
بالطبع، اتحاد بسكرة قادر وبصفة شبه رسمية على بلوغ أدوار جد متقدمة من كأس الجمهورية. وكما قلت لك، فإن فريقنا يحوز كل مقومات التواجد في مصاف الكبار. إذن، لمَ لا الوصول إلى الربع نهائي أو ما بعده إذا حالفنا الحظ فعل ذلك؟، لكننا لا نعول كثيرا على مسابقة الكأس، بقدر ما نحن نركز على الاستمرار في تسيّد مجموعتنا في بطولة الهواة، هذه الأخيرة التي نوليها أهمية قصوى على حساب الكأس، التي نحن بصدد خوض لقاءاتها من أجل التحضير والحفاظ على المستوى والنسق وليس البحث عن التتويج فيها، لأن الإدارة والطاقم الفني واللاعبين تركيزهم منصب على البطولة التي هي الهدف الأساسي بالنسبة لنا، كما ذكرت سابقا. 
 ما هو الفريق الذي تحبذ مواجهته في الدور المقبل؟
ليس هناك فريق معين في ذهني، لكني أرغب في تفادي الفرق الكبيرة الناشطة في الرابطتين المحترفتين، حيث أتمنى أن توقعنا القرعة مع منافس في نفس مستوانا، ليس لشيء وإنما لضمان لعب مباراة كبيرة ومنها المرور إلى الدور المقبل لمَ لا؟. أرجو أن يحدث ذلك، لأننا ندرك جيدا قيمة لعب مباريات في بطولة الكأس التي ستزيدنا خبرة وانسجاما نحن تشكيلة الإتحاد ومنها أيضا سنتمكن من التحضير لمباريات البطولة في اختبارات قوية من ذلك النوع. 
 مهمة بلوغ الثاني المحترف جد صعبة على فرق الثاني هواة، كيف ترى مستوى الفريق مقارنة بالموسم الماضي؟
بالتأكيد هناك فرق واضح في المستوى. ومن تابع الاتحاد الموسم الماضي سيدرك ذلك. هذا لا يعني أن تشكيلة الموسم الماضي كانت ضعيفة، لا فقد كنا وقتها أيضا ننافس على الصعود، لكن هذا الأخير لم يكن هدفا مسطرا من طرف الإدارة منذ بداية الموسم. لكن الموسم الحالي كل شيء مختلف. لدينا إدارة واقفة على شؤون الفريق، أيضا لدينا مدرب قادر على قيادة الفريق إلى بر الأمان، ناهيك عن العناصر التي تدعم بها الاتحاد هذا الموسم. وكما قلت لك، فإننا كتركيبة متجانسة باستطاعتنا التفوق على جميع الفريق، هذا دون إغفال الجمهور العريض الذي يقف وراءنا ويساندنا في كل خرجاتنا. نعم لدينا فريق هذا الموسم أحسن من السابق من كل النواحي. 
 الكولسة ستكون أكبر عائق في طريق الاتحاد. في نظرك كيف له مواجهتها؟
بصراحة نحن اللاعبين ليست لنا علاقة بمثل هذه الأمور، فالإدارة هي المعنية بهذا وهي المعنية بأخذ احتياطاتها، أما نحن فلا مبرر لنا أمام جمهورنا إلا الفوز في كل المباريات أو على الأقل عدم تلقي الخسارة. نحن نلعب التسعين دقيقة كمحاربين والجمهور هو من يحكم علينا، ولا يهمنا إن حدثت الكولسة أم لا، لأن الأمر كله بين أقدامنا ونحن من تقع عليه المسؤولية. 
 كنت غائبا في لقاء الإتحاد أمام مولودية باتنة بسبب العقوبة، هل أثر ذلك على مستوى التشكيلة؟
الجيد في الأمر في اتحاد بسكرة هذا الموسم، أنه يوجد البديل في كل مركز بحيث أن الغيابات، مهما كان وزنها، فهي لن تؤثر على مستوى الفريق. نفس الشيء حدث معي. صحيح أني غبت عن لقاء البوبية، الجمعة الماضية، بسبب عقوبة الإيقاف، لكن المدرب لطرش كان لديه البديل بالتأكيد، وذلك بأن أشرك طيبي في الجهة اليمنى للخط الخلفي وهذا الأخير أدى ما عليه. كما أن بلة سيف الله كان ليقدم نفس الشيء إذا أتيحت له الفرصة وأتمنى أن تتاح له مستقبلا، لأنه لاعب طموح ولديه طاقة ومهارة كبيرة لملء مكانه في اعتقادي. 
 مهمتكم كانت محفوفة بالمخاطر في باتنة أمام البوبية، ماهوانطباعك عن هذا اللقاء؟
بصراحة أظن أن اللقاء كان في غاية الصعوبة على الزملاء، لكن الجميع رأى قوة الفريق الذي لعب مباراة كبيرة هناك وحقق نتيجة إيجابية وعاد من قلب الأزمة للواجهة. 
نعم لم تكن مهمتنا سهلة هناك، لكن في المقابل كانت بنفس الصعوبة على الفريق المستضيف والضغط كله انصبّ عليه بعد عودتنا في النتيجة. هي مباراة للنسيان وعلينا التفكير الآن في مواجهة تقرت في الجولة المقبلة. 
 الإتحاد لديه جمهور من ذهب، رسالتك لأنصار الخضراء؟
جمهورنا يطالبنا بتحقيق الصعود إلى الثاني المحترف، بالطبع هذا حقه المشروع، فالشيء الذي أثار إعجابي هذا الموسم هو الأنصار الذين التفوا حول الفريق بكل ما لديهم من قوة، زيادة على تنقلاتهم الدائمة مع الفريق في خرجاته وذلك بغية التكاتف للوصول إلى الهدف المنشود. أحييهم كثيرا وأطلب منهم مواصلة الدعم إلى آخر دقيقة في الموسم وبحول الله سنسعدهم عند خط النهاية. 
 إلى ماذا تهدف مستقبلا؟
كل لاعب لديه هدف وحيد في مسيرته المهنية والمتمثل في النجاح. كما أهدف إلى تحقيق الصعود هذا الموسم إلى الرابطة المحترفة الثانية رفقة اتحاد بسكرة. 
هل من عروض وصلتك قبل تجديدك للاتحاد هذه الصائفة؟
وصلني عرضان من قسم الهواة، الأول من مولودية قسنطينة، لكنه لم يكن جديا فرفضته جملة وتفصيلا. أما الثاني فقد كان من اتحاد تبسة، لكني فضلت الاستقرار والتجديد للاتحاد بعدما عرض علي ذلك. 
 كلمة نختم بها الحوار... 
أشكركم على هذه السانحة وأتمنى تحقيق هدف الصعود مع اتحاد بسكرة وإسعاد أنصارنا، وسنهديه لهم ولكل ناس بسكرة بصفة عامة، إن شاء الله، إلى اللقاء. 
حاوره : أحمد ناصري
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات