شريط الاخبار
وزارة التجارة تمنع المطاحن من بيع السميد مباشرة للمواطنين خلية متابعة لمساعدة البحارة المتأثرين بإجراءات مكافحة كورونا 1468 إصابة مؤكدة بكورونا و193 حالة وفاة فـــــــــــي الجزائر وكالة «عدل» تمدّد آجال دفع مستحقات الإيجار والأعباء للمرة الثانية وزير التعليم العالي السابق يقدم 8 اقتراحات لإنجاح الدراسة عن بُعد شركات التأمين تقرر العمل بدوام جزئي لضمان خدماتها التلاميذ لن يُمتحنوا حول الدروس التي تبث عبر التلفزيون واليوتوب الحبس وغرامات مالية تصل إلى 6 آلاف دينار ضد المخالفين لإجراءات الحجر المنزلي مصالح الأمن تتصدى لعصابات الإجرام والسطو على الممتلكات بروتوكول «كلوروكين» يبعث الأمل وسط مرضى كورونا والمواطنين الجيش يشن حملة ضد المهرّبين ويحجز 217 طن من المواد الغذائــــــــــــــــــية خلال أفريل بنك الجزائر يتخذ إجراءات استثنائية لفائدة المؤسسات الاقتصادية سعر البرميل يقارب 34 دولارا وسط تفاؤل بخفض الإنتاج «نفطال» تطلق خدمة التعبئة عن بُعد لتسهيل تزويد زبائنها بالوقود تأجيل مباحثات خفض الإنتاج يهوي بأسعار النفط مجددا إلى 30 دولارا قطاع التجارة يشرع في شطب التجار المخالفين من السجل التجاري مؤسسات الصناعات الإلكترونية تعمل على نموذجين لأجهزة تنفس صناعية المؤسسة الوطنية للترقية العقارية تقدم معدات طبية لوزارة الصحة الهبة التضامنية تتواصل ببجاية والعاصمة لمكافحة « كورونا » الأساتذة المؤقتون يناشدون جراد التدخل لوقف قرارات شيتور الوظيف العمومي يعلن عن تعديل توقيت العمل في 9 ولايات الضباط العمداء والضباط السامون للجيش يتبرعون براتب شهري لمواجهة كورونا التزام واسع بقرار الحجر المبكر عبر العاصمة و08 ولايات 1423 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و173 حالة وفاة في الجزائر وزير الصحة لا يستبعد فرض الحظر الشامل فـــي حـــال ارتفـــاع عــــدد الإصابـــــات وزير الاتصال يعد بالعمل على تطهير قطاع الإعلام والإشهار وزارة التجارة تسمح للمتعاملين الخواص بإنجاز أسواق الجملة شيتور يؤكد تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل الكشف عن كورونا الطلبة غير راضين عن الأرضية الرقمية والتنظيمات الطلابية تدعو للتدارك المعرض الدولي لريادة الأعمال الإفريقية يوم 16 ماي عام حبسا نافذا في حق عبد الوهاب فرساوي حجز أزيد من 14ألف كمامة و12الف و700قفاز طبي بالعاصمة تجنيد 1780 عون حماية مدنية لتنفيذ 450 عملية تعقيم عبر المجمعات السكنية والشوارع ضباط الجيش يتبرعون بشهر من رواتبهم لمكافحة كورونا الحكومة تتخذ إجراءات جديدة لمعالجة ندرة السميد تراجع أسعار النفط إلى 28.81 دولار للبرميل إعفاءات ضريبية للجمعيات الخيرية هذه مواعيد بث الدروس لفائدة التلاميذ عبر قنوات التلفزيون العمومي صور التضامن مع البليدة تُعيد إلى الذاكرة ملاحم تآزر الجزائريين في الشلف وبومرداس وباب الوادي 1320 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و152 حالة وفـــــــــــــــــاة في الجزائر

الفنان البرتغالي «دافيد كاريرا» لـ «المحور اليومي»:

« ثقافة الجزائر والبرتغال متشابهتان و«الكسكس» يستهويني»


  28 نوفمبر 2015 - 10:37   قرئ 1154 مرة   0 تعليق   حوارات
« ثقافة الجزائر والبرتغال متشابهتان و«الكسكس» يستهويني»

 

أبدى الفنان البرتغالي «دافيد كاريرا» إعجابه واهتمامه بالثقافة الجزائرية التي تشبه إلى حد كبير ثقافة بلده، الأمر الذي جعله يقترب من مغتربين جزائريين في فرنسا ويتعرف أكثر على العادات والتقاليد وكذا تذوقه من المأكولات والأطباق الشعبية على غرار الكسكسي والطاجين.

 
دافيد كاريرا من أصل برتغالي هو ابن الفنان «توني كاريرا» عمره 24 سنة، بدأ مسيرته الفنية في سنة 2011 بخروج أول البوم له بعنوان «رقم 1» والذي سجل به انتشارا واسعا في بلده البرتغال، كما حصل على القرص الفضي، وبقي في الصدارة إلى أن أطلق ثاني ألبوم له في 2013. الفنان دافيد كاريرا أو كما يلقب في فرنسا باسم «الأمير الصغير الاشبوني»  يتميز بطابع شبابي، إذ نجد في أعماله الفنية خليطا من البوب والهيب هوب و»ار بي «، وعليه انطلقت مسيرته تجوب مختلف الدول في العالم على غرار الجزائر التي زارها مرتين وشارك في إحياء حفلات بها أمام جمهور من محبيه وعشاق فنه من الشباب، ولمزيد من التفاصيل أجرينا هذا الحوار معه
كيف كانت نظرتك عن الجزائر قبل مجيئك؟
أحب كثيرا الجزائر، تعرفت عليها منذ سنوات وقبل أن أتلقى اية دعوة للمشاركة في المهرجانات التي تقام في بلدكم الجميل هذا، وفي الحقيقة الجزائر تشبه لحد كبير بلدي البرتغال، هذا كما كانت لي فرصة التعرف أكثر على الشعب الجزائري وثقافته، وذلك من خلال أصدقائي الجزائريين المغتربين في فرنسا، والشيء الذي لفت انتباهي وإعجابي هو التشابه الكبير في العادات والتقاليد بيننا، خاصة في الجانب العائلي الذي يتميز بالترابط والتلاحم بين أفراده وهو نفس الشيء في بلدي الأصلي البرتغال، ومن جانب آخر نلاحظ أن هناك بعض المفردات والكلمات التي نستعملها في اللغة البرتغالية وهي نفس الشيء في اللغة العربية خاصة الدارجة، كما لا يفوتني الإشارة إلى أنني اتلذذ كثيرا بالأطباق والماكولات الجزائرية على غرار الكسكس الذي أحبه كثيرا ولا أمل منه، دون أن أنسى طبق الطاجين الذي يتميز بلذة فريدة من نوعها.
بما أن هناك تشابها في الثقافات بين البلدين، هل فكرت في عمل يتضمن موسيقى جزائرية؟
لم أفكر في هذا الأمر من قبل لكن مع زياراتي هذه إلى الجزائر يمكن أن أقوم بمثل هذه الأعمال، لم لا فالموسيقى الجزائرية رائعة بالفعل، وأعلمكم أنه سبق لي أن أدخلت الموسيقى الشرقية في إنتاجاتي الفنية، وهو أمر أحببته كثيرا ولقي إعجاب جمهوري، وقريبا سيأتي دور الموسيقى الجزائرية.
من هم الفنانون الجزائريون الذين تستمع إليهم أو تعرفهم؟
أعرف الفنان الشاب خالد الذي أعتبره فنانا ناحجا واستطاع أن يقرب الجمهور الغربي إلى الموسيقى الجزائرية، ولا يمكن أن نجد أحدا في أوروبا لا يعرفه، هذا إضافة إلى فنان الراب «لا كريم» وأسماء أخرى من الفنانين المغتربين خاصة الناشطين في طابع الأغنية الشبابية راب وهيب هوب.
r بما أنك فنان «راب» يعتمد في أولوياته على القضايا الاجتماعية وكذا التي تخص الشباب، هل هناك مشاريع عمل عن المشاكل والمعانات التي يتعرض لها المهاجريون الجزائريون؟
موضوع مهم جدا بالفعل من الضروري التطرق إليه، وعليه يمكن أن يكون من بين العناوين التي سأعمل عليها في ألبومي القادم، لأن مشكل العنصرية لا يخص فقط المغتربين الجزائريين وإنما كل مواطن بعيد عن وطنه سواء في فرنسا أو في بلد آخر، وحتى في الدول العربية، ولهذا أجد الموضوع قابلا للمعالجة والطرح بقالب فني موسيقي وحتما سينال إعجاب الجمهور.
 
جميلة زيكيو