شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

الفنان البرتغالي «دافيد كاريرا» لـ «المحور اليومي»:

« ثقافة الجزائر والبرتغال متشابهتان و«الكسكس» يستهويني»


  28 نوفمبر 2015 - 10:37   قرئ 947 مرة   0 تعليق   حوارات
« ثقافة الجزائر والبرتغال متشابهتان و«الكسكس» يستهويني»

 

أبدى الفنان البرتغالي «دافيد كاريرا» إعجابه واهتمامه بالثقافة الجزائرية التي تشبه إلى حد كبير ثقافة بلده، الأمر الذي جعله يقترب من مغتربين جزائريين في فرنسا ويتعرف أكثر على العادات والتقاليد وكذا تذوقه من المأكولات والأطباق الشعبية على غرار الكسكسي والطاجين.

 
دافيد كاريرا من أصل برتغالي هو ابن الفنان «توني كاريرا» عمره 24 سنة، بدأ مسيرته الفنية في سنة 2011 بخروج أول البوم له بعنوان «رقم 1» والذي سجل به انتشارا واسعا في بلده البرتغال، كما حصل على القرص الفضي، وبقي في الصدارة إلى أن أطلق ثاني ألبوم له في 2013. الفنان دافيد كاريرا أو كما يلقب في فرنسا باسم «الأمير الصغير الاشبوني»  يتميز بطابع شبابي، إذ نجد في أعماله الفنية خليطا من البوب والهيب هوب و»ار بي «، وعليه انطلقت مسيرته تجوب مختلف الدول في العالم على غرار الجزائر التي زارها مرتين وشارك في إحياء حفلات بها أمام جمهور من محبيه وعشاق فنه من الشباب، ولمزيد من التفاصيل أجرينا هذا الحوار معه
كيف كانت نظرتك عن الجزائر قبل مجيئك؟
أحب كثيرا الجزائر، تعرفت عليها منذ سنوات وقبل أن أتلقى اية دعوة للمشاركة في المهرجانات التي تقام في بلدكم الجميل هذا، وفي الحقيقة الجزائر تشبه لحد كبير بلدي البرتغال، هذا كما كانت لي فرصة التعرف أكثر على الشعب الجزائري وثقافته، وذلك من خلال أصدقائي الجزائريين المغتربين في فرنسا، والشيء الذي لفت انتباهي وإعجابي هو التشابه الكبير في العادات والتقاليد بيننا، خاصة في الجانب العائلي الذي يتميز بالترابط والتلاحم بين أفراده وهو نفس الشيء في بلدي الأصلي البرتغال، ومن جانب آخر نلاحظ أن هناك بعض المفردات والكلمات التي نستعملها في اللغة البرتغالية وهي نفس الشيء في اللغة العربية خاصة الدارجة، كما لا يفوتني الإشارة إلى أنني اتلذذ كثيرا بالأطباق والماكولات الجزائرية على غرار الكسكس الذي أحبه كثيرا ولا أمل منه، دون أن أنسى طبق الطاجين الذي يتميز بلذة فريدة من نوعها.
بما أن هناك تشابها في الثقافات بين البلدين، هل فكرت في عمل يتضمن موسيقى جزائرية؟
لم أفكر في هذا الأمر من قبل لكن مع زياراتي هذه إلى الجزائر يمكن أن أقوم بمثل هذه الأعمال، لم لا فالموسيقى الجزائرية رائعة بالفعل، وأعلمكم أنه سبق لي أن أدخلت الموسيقى الشرقية في إنتاجاتي الفنية، وهو أمر أحببته كثيرا ولقي إعجاب جمهوري، وقريبا سيأتي دور الموسيقى الجزائرية.
من هم الفنانون الجزائريون الذين تستمع إليهم أو تعرفهم؟
أعرف الفنان الشاب خالد الذي أعتبره فنانا ناحجا واستطاع أن يقرب الجمهور الغربي إلى الموسيقى الجزائرية، ولا يمكن أن نجد أحدا في أوروبا لا يعرفه، هذا إضافة إلى فنان الراب «لا كريم» وأسماء أخرى من الفنانين المغتربين خاصة الناشطين في طابع الأغنية الشبابية راب وهيب هوب.
r بما أنك فنان «راب» يعتمد في أولوياته على القضايا الاجتماعية وكذا التي تخص الشباب، هل هناك مشاريع عمل عن المشاكل والمعانات التي يتعرض لها المهاجريون الجزائريون؟
موضوع مهم جدا بالفعل من الضروري التطرق إليه، وعليه يمكن أن يكون من بين العناوين التي سأعمل عليها في ألبومي القادم، لأن مشكل العنصرية لا يخص فقط المغتربين الجزائريين وإنما كل مواطن بعيد عن وطنه سواء في فرنسا أو في بلد آخر، وحتى في الدول العربية، ولهذا أجد الموضوع قابلا للمعالجة والطرح بقالب فني موسيقي وحتما سينال إعجاب الجمهور.
 
جميلة زيكيو
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات