شريط الاخبار
ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا ملفات مهمة على طاولة وزير التجارة قريبا الجزائر أمام كارثة نفوق 10 بالمائة من ماشيتها خلال أيام فقط منتدى رؤساء المؤسسات يشيد بالعلاقات الجزائرية الأمريكية الشرطة الإسبانية تطيح بشبكة إرهابية في برشلونة تضم 5 جزائريين المعلومات المقدمة مغلوطة والمضافات الغذائية ليست مسرطنة لهبيري يتفقد المصالح المركزية للعتاد والإمداد للأمن الوطني اعتماد 4 آلاف صيدلية بالمناطق النائية والأحياء الجديدة توزيع 05 آلاف مسكن على مكتتبي عدل1˜ بسيدي عبد الله وبوينان مجلس المحاسبة يحذر من استنزاف ديون المؤسسات العمومية للخزينة العمومية إحصاء 100 ألف حالة تسوس أسنان لدى التلاميذ في العاصمة الطلبة الاحتياطيون في مسابقة الدكتوراه يطالبون بزيادة عدد المقاعد المفتوحة وزارة الصحة تعلن وفاة شخص بسبب الإنفلونزا الموسمية الشروع في تنفيذ الاستراتيجية الوطنية للتصدي والوقاية من مخاطر الفيضانات تأجيل جلسة تنصيب أعضاء مجلـس الأمة الجدد غلام الله يرافع لكتابة اللغة الأمازيغية بالحرف العربي 3 سنوات حبسا لمستثمر جزائري هرّب مبالغ مالية لشراء عقارات بفرنسا فرنسا تحتضن يوم الجزائر لدراسة فرص الاستثمار في مجال السيارات نفوق 3 آلاف رأس من الماشية بسبب الحمى القلاعية ارتفاع أسعار الإنتاج في القطاع الصناعي العمومي بنسبة 3 بالمائة منظمة حماية المستهلك تتحفظ على وثيقة مديرية الصحة لولاية الجلفة متعاملو الفندقة يدعون إلى التكوين للرقي بالسياحة جمع مليون طن من النفايات المنزلية و200 طن من الخبز انطلاق عملية تأكيد التسجيلات لامتحانات الباك˜ و البيام˜ و السانكيام˜ الجزائر تخفض إنتاجها النفطي بـ 25 ألف برميل يوميا

إسلام موسى نجم برنامج «ذو فيكتوريوس» لـ «المحور اليومي»:

«سأجتهـــــد للوصـــول إلـــــى المنتخــــب الأولمبـــــي»


  03 جانفي 2016 - 12:30   قرئ 1512 مرة   0 تعليق   حوارات
«سأجتهـــــد للوصـــول إلـــــى المنتخــــب الأولمبـــــي»

 

أبدع اللاعب إسلام موسى في البرنامج الرياضي «ذو فيكتوريوس» في موسمه الثاني الذي بث على شاشة تلفزيون دبي الصيف الماضي، بأداء متميز  أبهر الجمهور، وصنع صاحب الـ 20 ربيعا الحدث أمام أنظار لجنة التحكيم العالمية والمشرفين على التدريبات.

 
على غرار الدولي الألماني الأسبق «بالاك» و»رونالدينيو» والأرجنتيني «خافيير زانيتي»، وحل ابن زرالدة في المرتبة الثالثة بعد نتائج التصويت. التقى به «المحور اليومي فكان معه الحوار التالي:
 o كيف كانت بداية إسلام مع كرة القدم؟
بدأت اللعب في فريق أصاغر نادي زرالدة لمدة سنتين إلى أن ارتقيت إلى صنف الأشبال مع الفريق نفسه بحكم أنني ابن المدينة، بعدها وبمساعدة مدربي انتقلت للعب في صفوف اتحاد العاصمة، وهناك أديت موسما رائعا وكنت هدافا للبطولة.
o إذا نستطيع القول إن اتحاد العاصمة فتح لك أبواب النجومية؟
الاتحاد مدرسة مقارنة بأندية محلية أخرى، حيث أن كل شيء متوفر للعمل وتستطيع أن تتطور وتكسب الكثير، حتى أن المدربين الذين أشرفوا عليّ هناك يملكون مستوى كبيرا ويجعلونك تحس بأنك تتحسن في كل مرة.
o متى كان أول ظهور لك  في صنف الأكابر؟
أوّل ظهور لي مع الأكابر كان مع رائد القبة بعد 4 سنوات قضيتها بقميص الاتحاد.
o لماذا لم تواصل مع اتحاد العاصمة؟
غادرت الاتحاد باتجاه رائد القبة بسبب التزاماتي الدراسية، ففريق آمال الاتحاد كانوا يتدرب يوميا خلال الفترة الصباحية في وقت كنت أحضر أنا لشاهدة الباكالوريا، لكن في القبة استطعت أن أوفق بين الدراسة وكرة القدم.
o كيف كان المشوار هناك؟
في موسمي الأول لم أتحصل على شهادة الباكالوريا، ندمت على ترك سوسطارة، لكن الحمد لله رغم ذلك أديت موسما مشرّفا مع الأكابر في العام الثاني، حيث صححت أخطائي، (يبتسم) و»ديت الباك».
o نعرج الآن على مشاركتك في برنامج «ذو فيكتوريوس» في طبعته الثانية حيث شرفت الجزائر؟
لم أكن أفكر فيه بل كان ضربة حظ، كنت مهتما بالدراسة في ذلك الوقت عندما أخبرني صديق بموعد التجارب في ملعب القليعة، وكنت مترددا في الذهاب بسبب الدراسة، لكن في الأخير تغيبت في ذلك اليوم، وذهبت للمشاركة في التجارب الأولية.
o كيف بدأت الرحلة إلى برنامج «ذو فيكتوريوس»؟
مباشرة بعد شهر رمضان قامت إدارة البرنامج بالاتصال بنا، أين ذهبنا إلى لبنان، قمنا بما يشبه تربصا انتقائيا، تدريبات بدنية ولعبنا بعض المباريات.
كنا أربعة جزائريين، «ايزرا» من دار البيضاء، «بدرو» و»خير الدين» من فريق نصر حسين داي، كنا مع بعض خلال فترة تواجدنا في لبنان لمدة أسبوع، لكن للأسف تم اختيار فقط 20 لاعبا من أصل 40 وبقيت الجزائري الوحيد الذي دخل أكاديمية دبي.
o نعرج على الأكاديمية بدبي، كيف كان العمل خلال تواجدك هناك؟
أكاديمية «ذو فيكتوريوس» شيء آخر، التدريبات كانت يومية وبحضور المدربين «سيلغادو» و»زانيتي» و»ديلبيرو»، ومدربين إسبانيين أحدهم درب ريال مدريد والآخر كان مدرب أتليتيكو مدريد، لكن لم تكن بالشيء السهل مثلما شاهده الجمهور على الشاشة، ما كنا نقوم به بعيدا عن الشاشة صعب وشاق، وأكثر من ذلك كنا محرمين من الهاتف والأنترنت والتلفاز، كان أهم شيء هناك هو الانضباط.
o هل لعبتم بعض المباريات هناك؟
نعم كنا نلعب مباراة كل يوم جمعة ويوم الخميس، كنا نحضر «البرايم» الذي يبث على الشاشة. التقييم كان أكثر خلال المباريات التطبيقية وليس كما يشاع أنه خلال «البرايم» الذي يشاهده الجمهور.
o كيف صنفت من بين أفضل ثلاثة مواهب عرب؟
كل أسبوع كان يغادرنا متنافسان إلى أن بقينا ستة فقط، واختارت لجنة التحكيم ثلاثيا فقط، جئت في المركز الثالث بعد المصري واللبناني على التوالي، وهذا راجع لنتائج التصويت.
o الجمهور انتظر «موسى» في المرتبة الأولى، فماذا حدث؟
كل الحاضرين في دبي كانوا يهتفون باسمي، لكن في الأخير خانني التصويت، مقارنة بالمصري مثلا الذي كان له خط مجاني للتصويت له، وتلقى دعما إعلاميا كبيرا في بلده، بخلافي أنا، لهذا كان التصويت ضعيفا.
o هل من اتصالات وصلتك من أندية بعد مشاركتك في البرنامج؟
بالفعل كانت إدارة البرنامج قد ربطت لي اتصالا مع نادي الأهلي الإماراتي، الذين سهلوا هذه الأمور، وإن شاء الله هذا الميركاتو سأعود لدبي لاستكمال المفاوضات.
o وهل وصلتك اتصالات من اندية جزائرية؟
لا، لا يوجد.
o ما هي طموح إسلام المستقبلية؟
ككل اللاعبين أطمح للعب في دوريات أوروبية إن شاء الله، وأتمنى أن يكون نادي الأهلي الإماراتي بوابتي نحوها.
o من هو المدربون الذين أشرفوا عليك خلال الأكاديمية، ومن الذي شد انتباهك؟
رونالدينيو له هيبة كبيرة، كذلك «زانيتي» و»تيري هنري» هما صاحبا شخصية قوية ومتواضعان لأبعد الحدود.
o متى سنشاهد «موسى» على المستطيل الأخضر؟
إن شاء الله بعد «الميركاتو» الشتوي في الأهلي الإماراتي، أين سأسعى لتمثيل بلدي أحسن تمثيل في الإمارات.
o هل لك طموح للمشاركة في أولمبياد ريو 2017 مع المنتخب الأولمبي؟
كل لاعب يطمح لتقمص ألوان المنتخب الوطني، وسأسعى جاهدا لبلوغ ذلك بالعمل والاجتهاد أكثر.
 
وليد.كويني
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha