شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

الفنانة القبائلية لجيدة الصغيرة لـ «المحور اليومي»:

«لا أزال قادرة على العطاء وعلى المسؤولين عدم نسياني»


  16 جانفي 2016 - 14:58   قرئ 710 مرة   0 تعليق   حوارات
«لا أزال قادرة على العطاء وعلى المسؤولين عدم نسياني»

 

 ناشدت الفنانة القبائلية لجيدة الصغيرة السلطات الثقافية عدم نسيان عطاءاتها الفنية وتركها على الهامش، رغم مسيرتها الفنية التي تقارب 64 سنة في حقل الأغنية الأمازيغية، مفيدة بأنها لا تزال قادرة على العطاء أكثر إن فتحت لها الأبواب.

هي فنانة الهوية الأمازيغية، لجيدة الصغيرة، التي تحدت قسوة المجتمع وصرامة القوانين العرفية، وقالت كلمتها وهي في سن الرابعة من عمرها، حين بدأت مسيرة العطاء والنجاح إلى جانب أكبر الأسماء الفنية الجزائرية، هي كمثيلاتها من الفنانات المنحدرات من جبال منطقة القبائل اللواتي محاهن الزمن ونسيتهن الذاكرة بفعل فاعل أو إثر حادثة غير مقصودة، هي الآن تتحدث عن حقها في خدمة هويتها وثقافتها وعن مكانة الفن في حياتها وعن مواضيع كثيرة أرادت أن يكون قارئ «المحور اليومي» بئرا لأفكارها وأسرارها.
 
 
أنت الآن في حفل تكريم خاص بك اعترافا بما قدمته للأغنية القبائلية والجزائرية، ماذا تقولين في هذا الخصوص؟   
«أزول فلاون أسقاس أمقاز»، بفرح كبير أنا هنا من أجل تكريمي من طرف ديوان الترقية الثقافية الفنية لبلدية الجزائر الوسطى، وبفرح كبير يكون اليوم لقاء مميز مع عدد من الأحباب ولأصدقاء الذين أتوا ليسعدوني في هذه الالتفاتة الحسنة، فهناك فنانون لم أرهم لمدة 30 سنة، هذا لأننا نحن الفنانون ليست لدينا أماكن وفضاءات للتلاقي فيما بيننا، وأنا سعيدة جدا لأنهم تذكروني في هذا اليوم المميز عند كل الأمازيغ وهو رأس السنة الجديدة، وأقول شكرا لكل من تذكرني ولكل من ساهم في إعطائي فرصة الظهور من جديد خاصة الفنان سعيد حلمي، وكل من آمن بعطاءاتنا وجهودنا في حق الأغنية القبائلية، ولهذا نحن قدمنا ولا زلنا نريد التقديم للهوية الأمازيغية.
 
قلت إنك أعطيت الكثير ولازال بوسعك العطاء، ماذا تقصدين من هذه العبارة، هل ننتظر أعمالا جديدة لك؟
الفنان لا يمكن أن يعتبر نفسه أنه أكمل مسيرته وأنه أعطى كل شيء، ولهذا أقول لا نهاية للفنان، لديّ مقولة أؤمن بها في هذا الأمر وهي أن «الفنان ليس بحاجة إلى أعمال خيرية بشأنه، ولا إلى وعود لا أساس لها، إذا كان الفنان بحاجة للتعبير عن أفكاره وأحاسيسه فالجمهور يكون الدافع القوي لوجوده»، ولهذا آمل أن لا ينسونا وأن يتذكرونا لأن الفنان إذا تركته على الهامش لن يعطي أي شيء، فحتى موهبته تتلاشى، ولهذا أعتبره جهلا وظلما في حق أي مبدع، وإن شاء الله سيحظى الفن والثقافة بمكانة لائقة في هذا البلد.
 
هل هذه رسالة موجهة للمسؤولين وإلى وزارة الثقافة؟
ليس على الفنان دق أبواب على المسؤولين حتى يكون حاضرا في مختلف التظاهرات والمهرجانات وكذا المناسبات الأخرى التي من الضروري تواجد الفنانين فيها، خصوصا الذين أعطوا للثقافة الجزائرية دون أي مقابل، أنا بالذات لولا الفنان سعيد حلمي لما  تذكرني أحد، لهذا أقول أنا هنا ولا يزال بوسعي أن أعطي لفني ولهويتي الكثير، مهما كان، لديّ مسيرة 64 سنة في الميدان الفني، فقط لابد أن يتذكرونا ولا ينسونا، وليس بعد فوات الأوان.
 
من بين الفنانين الجدد في الساحة الفنية القبائلية، من هو الفنان الذي تعتقدين أنه في مسيرة فنية مهمة؟
في الحقيقة لا أتابع الكثير من الأصوات الجديدة، لكن مع ذلك هناك الفنان علي مزيان الذي أعتبره صاحب إبداعات فنية مهمة سواء في الكلمة أو في الموسيقى، فهو فنان متكامل، وهذا لا يعني أن البقية ليسوا في المستوى، مثلا محمد علاوة المعروف بانتقائه لنوعية الكلمات وله طابعه الخاص الذي حقق شهرة واسعة على غرار أغنية «ألو ترسيتي» التي كان الشيخ نور الدين يقول «ألوظ ذاترسيتي» وليس «ألو ترسيتي» لأنه استعملها كناية عن الاختلاف بين حالتين عندما جاء من قرية في الجبل التي تتميز بكثرة الأوحال «الوظ» وعند وصوله إلى المدينة في العاصمة وجد فيها الإنارة و»التريسيتي»، ومع هذا أتمنى له كل الاستمرارية والنجاح لأنه فعلا استطاع أن يأخذ لنفسه مكانا مميزا في حقل الأغنية القبائلية، أما عن الجيل الجديد ككل وما أريد أن أقوله، هو أن إنتاجاتهم الفنية ليست بطويلة الأمد.
 
لجيدة الصغيرة، هل تقبلين إنتاج «ديو» مع أحد الأصوات الجديدة؟
أكيد هذا ممكن إذا كان من أجل عمل جيد، «مرحبا بيهم»، أما إن كانت الغاية عمل تجاري فأنا ضد ذلك من البداية، لأن الفن ليس تجارة.
 
كلمة تريدين توجيهها للجيل الجديد الذي حمل المشعل عنكم؟
أكيد أنا دائما أقول إننا نريد استمرارية في الأجيال، لهذا على الجيل الجديد أن يحافظوا على نفس المسيرة التي اتبعها الفنانون الأوائل، وعلينا نحن كقدامى في هذا المجال أن نحاول ونعمل كل ما بوسعنا من أجل الوقوف إلى جانبهم وإفادتهم بخبرتنا.
 
جميلة زيكيو
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات