شريط الاخبار
الجيش يوقف إرهابيا ويسترجع قذائف مضادة للدبابات والأفراد بالجنوب تعليق الرحلات المستأجرة بين الجزائر والصين لأسبوعين ماكرون يعترف بمسؤولية فرنسا في تعذيب وقتل المحامي علي بومنجل باستور يسجّل 5 إصابات جديدة بالسلالة البريطانية المتحورة برمجة الاجتماع الجزائري - الإسباني رفيع المستوى قبل نهاية العام السفارة الفرنسية تنفي تصريحات منسوبة لماكرون حول مشاركة الجيش في عمليات بالساحل نحو غلق إقامتي بن عكنون وأولاد فايت1 وتحويل المقيمين لسيدي عبد الله «الجزائر تطالب باعتراف كامل وليس جزئيا بجرائم فرنسا والأرشيف حق سيادي» استمرار تعافي أسعار النفط مرهون بالتوافق السعودي الروسي في اجتماع «أوبك+» تفكيك قنبلة موجهة للاستعمال في عملية إجرامية بالعاصمة محرز يبهر الانجليز وينال إعتراف غوارديولا مسدور ينتقد عدم تعميم الصيرفة الإسلامية على البنوك العمومية مدير القرض الشعبي يُشيد بالإقبال الكبير على الصيرفة الإسلامية أرباب العمل سينتجون 30 ميغاواط من الطاقة الشمسية آفاق 2025 400 مليار دينار من قروض «أونساج» لم تسدّد توزيع 250 طن من مخزون البطاطا لضبط الأسعار إطلاق مجموعة «الخليج للتأمين- الجزائر» ومنتجات جديدة تخص الأمن المعلوماتي الجزائر تضع اللمسات الأخيرة قبيل الانطلاق في إنتاج «سبوتنيك V» ثورة مضادة تستهدف زرع اليأس لدى الجـزائريين ومسار التغيير سيستمر المغرب يعلق جميع أشكال التواصل مع السفارة الألمانية بالرباط بن بوزيد يطمئن بفعالية اللقاحات المستوردة ضد النسخ المتحوّرة تخصيص 10 آلاف منصب بيداغوجي لتكوين شبه الطبيين نظام المخزن يتحالف مع شبكات دولية لإغراق الجزائر بالمخدرات جراد يدعو لتغيير نمط التسيير لإحداث القطيعة مع ممارسات الماضي الانقطاعات المتكررة للمياه تؤرق سكان العاصمة تأجيل تسديد أقساط القروض المستحقة للزبائن المتأثرين بكورونا نابولي يدرس تمديد عقد غولام مثقفون وفنانون يستحسنون ضبط معايير استقدام الفنانين الأجانب الحكومة تشرع في استرجاع المصانع المصادَرة من رجال الأعمال النواب يشرعون في حزم حقائبهم لمغادرة البرلمان الوزارة الأولى تمدد إجراءات الحجر بـ 19 ولاية لـ 15 يوما «نعول على التمثيليات الديبلوماسية للترويج للمنتوج الوطني وتشجيع المصدرين» مراقبة مدى تنفيذ قرارات الحكومة تسرّع وتيرة الإنجاز ماندي سيجدد عقده مع بيتيس أفريل القادم ! الحكومة تستهدف إنهاء الفوضى في القطاع الصيدلاني الوفاق يواجه مصيرا مجهولا في افتتاح دور مجموعات «الكاف» العودة للفوترة في أسواق الخضر والفواكه للقضاء على المضاربة العدالة تشرع في التحقيق مع الإرهابي أحسن رزقان المدعو «أبو الدحداح» العزف على أوتار مقطوعة الولايات الوسطى دون أسواق للسيارات المستعملة

الشيخ حسن عز الدين مسؤول العلاقات العربية لحزب الله لـ المحور اليومي :

الجزائر بلد مقاوم وموقفها مع حزب الله مشرّف


  06 مارس 2016 - 22:46   قرئ 3351 مرة   0 تعليق   حوارات
الجزائر بلد مقاوم وموقفها مع حزب الله مشرّف

ثمّن الشيخ حسن عزّ الدين مسؤول العلاقات العربية في حزب الله موقف الجزائر المشرّف، بتحفّظها حول تصنيف دول مجلس التعاون الخليجي ووزراء الداخلية العرب إياه منظمة إرهابية.

 

واعتبر الشيخ حسن عز الدين في اتصال هاتفي مع  المحور اليومي ، تصنيف دول مجلس التعاون الخليجي ووزراء الداخلية  حزب الله  منظمة إرهابية وسام شرف للحزب، لأنه لا يغير شيئا.

في البداية ما تعليقكم حول تصنيف حزب الله منظّمة إرهابية من طرف وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي؟

في الحقيقة نعتبر تصنيفنا منظمة إرهابية من قبل وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي وسام شرف لنا، ولا يغير شيئا، كما أنه يكشف الصورة الحقيقية عن المملكة العربية السعودية للعرب والمسلمين، وبما أنّ حزب الله حركة مقاومة استطاعت أن تردّ على العدو الإسرائيلي وتجابهه بكل ما تملك من قوة لخدمة الأمة، فرفعت رأس العرب والمسلمين ورفضت التطبيع معه، وحزب الله هو المنظّمة الوحيدة التي تمكّنت أمام الاعتداءات الصهيونية من الدفاع عن وحدة الأراضي اللّبنانية وطرد المحتلّين من لبنان، وبالتالي ما كان مستورا لدى السعودية أصبح اليوم علنيا.

كيف تقيّمون موقف الجزائر في هذه القضية؟

الجزائر بلد مقاوم وردّ الجزائر واضح في تبرئة الحزب من اعتباره منظّمة إرهابية من قبل وزراء الداخلية العرب ومجلس التعاون الخليجي، وموقفها مشرّف لأنه البلد الأكثر معرفة بمعنى المقاومة والتضحية، كونه عانى من ويلات العدو والاستعمار، ونحن نثمّن ونقدّر ردّها على هذا القرار، كما نثمّن أيضا موقف تونس البلد الفتي الذي رفض التطبيع مع الكيان الإسرائيلي، وكذا تصويت أعضاء البرلمان المصري، الأربعاء الماضي، لصالح إسقاط عضوية النائب والإعلامي توفيق عكاشة، وذلك بعد استضافته السفير الإسرائيلي بالقاهرة في منزله وإعلانه عن نيته زيارة الكنيست الإسرائيلي، إضافة إلى لبنان، العراق وسوريا وأيضا بعض ردود الفعل العربية التي وقفت إلى جانب المقاومة والتي مازالت تؤكد دعمها للقضية الفلسطينية.

هل يمكن للجزائر والدول التي تحفّظت على اعتبارها  حزب الله  منظّمة إرهابية أن تكون وسيطا بين حزب الله وباقي الدول العربية؟

 حزب الله  يعمل على وحدة المسلمين والعرب، ومن يعمل على التقارب بينهم لخدمة القضية الفلسطينية نرحّب به، أما ما تقوم به المملكة العربية السعودية فهو إثارة الفتن بين القوى في المنطقة.

نعود إلى الانتخابات الرئاسية في لبنان، ألا يزال ميشال عون مرشّحكم؟

نعم، مرشّحنا للرئيسيات هو ميشال عون، مرشّح تيار  8 آذار  وسندعمه في الانتخابات.

في اعتقادكم، هل سينجح اتفاق الهدنة في سوريا؟

ما يجري في سوريا هو تغيّر في ميزان القوى على الأرض، ونحن محور المقاومة نرفض المواجهة على الأرض ونودّ طاولة المفاوضات، ولا بد أن تحلّ الأزمة سلميا، وأعتقد أن هناك إمكانية لإيجاد مخارج لما يجري في سوريا وإخراج السوريّين من الدماء.

حاورته: رحمة حيقون

 


المزيد من حوارات