شريط الاخبار
سفهاء ولاهثون وراء المال والشهرة يحوّلون الرئاسيات إلى مهزلة متابعة مشاريع عدل على هواتف الجزائريين بداية من اليوم تخفيضات لنادي المصدّرين عبرخطوط آغل أزور الجزائر تستهدف رفع قيمة صادراتها إلى 10 ملايير دولار آفاق 2030 186 مليار دينار قيمة إنتاج الحمضيات في 2018 إطلاق برنامج ربط المؤسسات التربوية والصحية بـ ألكوم سات 1 سونلغاز تسجل 316 ألف زبون جديد خلال العام 2018 80 عارضا في الصالون الوطني للتشغيل والتكوين عمال المرصد الوطني للبيئة والتنمية يهددون بالدخول في إضراب استحداث 5 آلاف منصب شغل بمجمع جيتاكس بن غبريت: نسبة الاستجابة للإضراب ضعيفة وأبواب الحوار مفتوحة˜  كوندور يسوّق العجلات المطاطية لعلامة ريكان بالجزائر الحكومة تشرع في تهيئة الفنادق التي خربها الإرهابيون ديون جامعة الجزائر 2 تفوق 20 مليار سنتيم الجزائريون سيستلمون بطاقات اجتماعية قريبا استحداث مديرية البحث العلمي وإطلاق الدكتوراه آفاق 2020 الجيش يكشف 3 مخابئ لجماعات إرهابية بأم البواقي طيار متربص بالجوية الجزائرية يتزعم عصابة للمتاجرة بالمؤثرات العقلية النفط يتنعش ويقارب 63 دولارا للبرميل شركة صينية لتوسيع ميناء سكيكدة النفطي البوليساريو تطعن في اتفاقية الصيد البحري بين المغرب وأوروبا شوستر يرشح مدربا ألمانيا لقيادة ريال مدريد في صناعة التاريخ بباريس حجز 11 طنا من المواد الغذائية منتهية الصلاحية ومقاضاة 3920 تاجر انطلاق مشاريع قطاع الأشغال العمومية خلال الثلاثي الأول من سنة 2019 ضرورة الإسراع في إنجاز البرامج السكنية مع تحسين الجودة خطر الانهيارات يهدد قاطني أكواخ حيدرة أرقى بلديات العاصمة! انتشار كارثي للحمى القلاعية والطاعون ونفوق 4000 رأس في انتظار اللقاح تضارب في الأرقام حول خفض إنتاج النفط الجزائري سيلاس˜ لصناعة الإسمنت تصدر 30 ألف طن من الإسمنت التكتل النقابي يشلّ كل المؤسسات التربوية اليوم ويهدد بإضراب مفتوح بدوي يرد على رواد الفيسبوك ويؤكد أن كلمته أُخرِجت عن سياقها مخططات عملياتية من قبل مصالح الأمـن لمحاربة ظاهـرة الحرقة التنسيقية الوطنية للجان مساندة سيفيتال تدعو لمسيرة يوم 5 مارس تنصيب مجلس الأمة في تركيبته الجديدة قريبا أي أدوار يلعبها اللواء غديري؟ 20 مريضا يستفيدون من مفاصل اصطناعية كاملة للورك والركبة بغرداية إجراء الرئاسيات في موعدها دليل على استقرار الجزائر منذ عشريتين بن فليس يسحب استمارات الترشح للرئاسيات الجيش يوقف 20 مهاجرا في تلمسان وتمنراست

خريج أراب أيدول منير بدوحان لـ «المحور اليومي»:

الديوان الوطني للثقافة والإعلام تعمد تهميشي في حفل «مواهب الجزائر»


  30 مارس 2016 - 15:20   قرئ 998 مرة   0 تعليق   حوارات
الديوان الوطني للثقافة والإعلام تعمد تهميشي في حفل «مواهب الجزائر»

 

هاجم الفنان الصاعد خريج أراب أيدول، منير بدوحان، الديوان الوطني للثقافة والإعلام لعدم إشراكه في حفل «مواهب الجزائر» في إطار قسنطينة عاصمة الثقافة العربية، مؤخرا، منددا بـ «الحقرة» التي مورست بحقه، وكشف في حديثه لـ»المحور اليومي» عن تحضيره لأغنية جديدة سجلها بالمغرب.

منير بودوحان من الأسماء الجزائرية التي شرفت الجزائر من خلال مشاركتها في أحد أهم البرامج التلفزيونية للمواهب العربية في موسمها الثالث، فتح قلبه لـ «المحور اليومي» أين تأسف على سياسة التهميش التي مورست بحقه من قبل إدارة الديوان الوطني للثقافة والإعلام في الحفل الذي نظم مؤخرا بقسنطينة وجمع مختلف خريجي المواهب العربية، تتابعونه في هذا الحوار.
o نظم الديوان الوطني للثقافة والإعلام مؤخرا حفل مواهب الجزائر بقاعة أحمد باي في إطار قسنطينة عاصمة الثقافة العربية، لما لم تكن متواجدا ضمن المشاركين على غرار كنزة, سهيلة وأجراد وغيرهما من خريجي البرامج العربية للمواهب؟
صراحة تفاجأت من إدارة الديوان الوطني للثقافة والإعلام التي قامت بدعوة جميع خريجي برامج الهواة على غرار كنزة، أجراد وأنيس وناصر، في حين تم تجاهلي كليا.
 هل اتصلت بهم من أجل الاستفسار؟
 أكيد اتصلت بنصيرة عباس المسؤولة الثانية بعد السيد لخضر بن تركي، رغم أننا كنا على اتصال بعد عودتي من برنامج أراب أيدول،  اتصلت بها يومين قبل الحفل، رفضت الرد، إلا أنني أرسلت لها رسالة نصية أسأل عن سبب استبعادي من المشاركة في الحفل، فقلت فيها لست من أبناء «الحركى» بل ابن الجزائر وأنتمي لبلد المليون ونصف المليون شهيد، الحفل نشطه جميع خريجي المواهب وأنا لا، فلم ترد على سؤالي، بل هاتفني أحد العاملين بالمؤسسة، حيث قال إن قائمة المشتركين رتبت مباشرة من وزارة الثقافة التي كانت المسؤولة عنها. وهنا استغرب لقائمة تسطر من وزارة الثقافة في حين أن الحفل نظم من طرف الديوان الوطني للثقافة والإعلام. فلما هذا التجاهل هل لأنني ابن مدينة جيجل وبعيد عن الإعلام؟، وهنا تُغتنم الفرصة لتهميشي.
o كيف ترى المشاركات الجزائرية في مختلف برامج المواهب العربية؟
بالنسبة للمشاركات الجزائرية فهي قوية دائما وذلك راجع لقدرة المواهب على التنويع في غناء الطبوع رغم محاولة مسؤولي هذه البرامج حصرنا دائما في أغنية الراي، و»الحقرة» .
o لفتت انتباهي كلمة «الحقرة» لو تضعنا في الصورة منير؟
عامل السياسة يلعب بنسبة 100٪، لديهم نظرة احتقار وغيرة وفي اعتقادهم الجزائريون ليسوا عربا، والجزائري عموما محروم من أدنى الحقوق في هذه البرامج، مثلا أنا شخصيا زملائي من مصر غيروا أغانيهم قبل يوم عن العروض المباشرة، في حين أنني عندما أردت تغيير الأغنية رفضوا ذلك قائلين المايسترو قدم التقسيم الموسيقي ولا يمكن تغييره، هي فقط حجج واهية، مثلا أردت أن أغير الأغنية إلى «ديدي» للشاب خالد قيل لي إن الموسيقيين لا يستطعون عزفها.
فالجزائري الذي يكون صوته يشكل خطرا عليهم يتم فبركة قصص له، مثل ما حدث مع زميليّ أجراد وسهيلة.
o فكرة مشاركتك كيف بدأت، من حمسك؟
حبيبي وصديقي أمين حمود هو من أكد على مشاركتي ورافقني حتى لتلمسان.
o عائلتك دعمتك؟
لم يرفضوا الفكرة.
o في تجربتك كيف كان تعامل لجنة التحكيم معك ونحن نعلم أن نانسي هي التي أعطتك ورقة العبور للمباشر؟
كانوا يحبون صوتي والأكثر نانسي كانت تحبني كثيرا وتبحث عني في الكواليس، كانت تقول لي «يا حساس انت» أما عن أحلام فهي ميزاجية دائما لكنها كانت تحترمني وتقول «الله عليك يا ولد الجزائر». حسن الشافعي كان يعجبه صوتي ووائل ذو وجهين كلامه يتغير تماما سواء في الكواليس أو على المباشر. 
o ماذا يمكنك أن تقول عن أجراد يوغرطة؟
كنا منسجمين ومتفاهمين ووضعنا نصب عينينا كلمة واحدة هي تشريف الجزائر.
o لكن ما حصل مع مشتركينا في ستار أكاديمي مخيب تماما، لم نشاهد فيهما هذه اللحمة؟
 سهيلة زميلتي وتربطني بها علاقة كبيرة وأعرفها منذ زمن وحتى الآن لكن أنيس أول مرة شاهدته على ستار أكاديمي، لا أدري ما الذي حصل لكن كان من المفترض أن يقف مع بنت بلده.
o ماذا عن برنامج ألحان وشباب؟
البرنامج هو منعرج حاسم بالنسبة لي، فقد شهد انطلاقتي، وقد تعلمت منه الكثير على غرار وقفتي على المسرح والثقة في النفس. 
o ألم تعرض عليك أعمال مع فنانين عرب خاصة أنك كنت في برنامج عربي للمواهب؟
لا لم أتلق أي عرض لحد الساعة.
o هل من جديد تعد به جمهورك؟
أنا بصدد تسجيل أغنية راي عاطفية جميلة جدا من كلماتي وألحان الأستاد نور الدين طيبي والتسجيل في المغرب عند الفنان الكبير مراد مجود. لكن يبقى المشكل في التسويق، فأنا قادر على تأدية كل الطبوع الموسيقية الجزائرية وحتى العربية، ليس لي لون محدد، لكن أحب كل الأغاني التي فيها إحساس كبير.
o لماذا توجهت إلى التسجيل بالمغرب وليس في الجزائر؟
جاءت صدفة، مراد مجود صديقي وعرض على فكرة التسجيل.
o أين تكمن الصعوبة في كتابة الكلمات أم في إيجاد اللحن؟
الصعوبة بالنسبة لي تكمن في اختيار الكلمات النظيفة والهادفة، برأيي الأغنية يجب أن تقدم رسالة للمستمع ويجب أن تكون نظيفة حتى تصل للكبير والصغير. 
o كلمة توجهها عبر «المحور اليومي».
أقول لكل من يجبني ويتابع أخباري إننى رغم ابتعادي لفترة إلا أن الجديد قادم، وساعود إلى الساحة فانتظروني، كما أقول أيضا « حسبي الله ونعم الوكيل» لمن يقطع الأرزاق.


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha