شريط الاخبار
موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين لن نتخلى عن اجتماعية الدولة لكننا سنعالج الاختلالات البكالوريا في ثلاثة أيام واحتساب التقييم المستمر بداية من العام القادم الـ "دي جي اس ان" تفتح أبواب التوظيف للأعوان الشبيهين المهنيين تمديد آجال قانون هدم البنايات الفوضوية إلى 2 أوت 2019 وزارة التربية تسعى لرفع الحجم الزمني للدراسة إلى 36 أسبوعا في السنة جمعية حاملي الشهادات الجامعية "باك +3" تتبرأ من الفيديو المسرب بلماضي يحضر بلايلي لقيادة هجوم «الخضر» أمام الطوغو «تخفيض أسعار الأنترنت ابتداء من جانفي المقبل» التهاب الأسعار يستنزف جيوب الجزائريين! منح الامتياز للمتعاملين الخواص لإنجاز محطات للنقل البري مغترب جزائري يلتحق بتنظيم " داعش " ليبيا رفقة عائلته الصغيرة سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك"

الفنان عبد الله الكورد للمحور اليومي:

«العالمية هدفي وسيجمعني عمل فني مع مؤنس خمار»


  07 ماي 2016 - 11:43   قرئ 815 مرة   0 تعليق   حوارات
«العالمية هدفي وسيجمعني عمل فني مع مؤنس خمار»

 

كشف خريج مدرسة ألحان وشباب، عبد الله الكورد، أنه سيشرع في انطلاقة جديدة لمسيرته الفنية، بداية من تسجيل مشاركات في برامج المواهب الصوتية المنتشرة سواء في العالم العربي أو الأجنبي، مشيرا إلى تعامله مع المخرج مؤنس خمار في فيديو كليب لأحد أغانيه. 

أولا حدثنا عن مشاركتك في مسرحية «هذا هو بيتي» للمخرج العراقي جواد الأسدي؟

أكيد هي مشاركة تمثيلية غنائية، نابعة من بعض إبداعات عمالقة الشعر في الجزائر على غرار كاتب ياسين ومالك حداد، التي اختيرت على أساس تماشيها مع تسلسل المشاهد في المسرحية، في حين تكفلت أنا بتلحين كل الاغاني، وقام عبد القادر الصوفي بتوزيعها، ومن بين الأغاني التي اديناها نجد «كلمة وطن»، « رذاذك اشعلني» وأغنية «كلما مات شهيدا».

هذه ثاني مرة تشارك في مثل هذه الأعمال بعد ملحمة افتتاح قسنطينة عاصمة الثقافة العربية لعام 2015؟

في الحقيقة ليست المرة الثانية بل الثالثة، بعد أن شاركت أيضا في عمل مسرحي في عام 2007 عندما كانت الجزائر عاصمة الثقافة العربية، في انتظار أعمال أخرى في نفس المستوى إن شاء الله أخرى ستزيد من ثراء رصيدي الفني على مختلف جوانبه.

هل هذا يعني أن الكورد لا يحصر نفسه في نوع فني واحد؟

أريد أن أوضح أن موهبتي الفنية واسعة، ولاستغلالها بأحسن الطرق لا بد من فتح أبواب تجارب مختلفة على هذا المستوى، وعليه أقوم في كل مرة استقبل فيها أي اقتراح، بدراسة شاملة لرغباتي وقدراتي الفنية التي من خلالها أستطيع التعرف أكثر على نفسي ومدى إمكانيات العطاء في مجال الفن في الجزائر

وهل سننتظرك في أعمال مماثلة؟

إن شاء الله فبعد هذه التجارب المهمة أحضر الآن لعمل في المسرح الوطني محي الدين باشطارزي مع المخرج احمد رزاق

وماذا عن ألبوماتك الفنية اين وصلت؟

قمت بتحضير ألبوم فني منذ عامين، وسأطلقه قريبا، وهو خاص بالأفراح والأعراس، مع سينغل من تلحيني الخاص في انتظار تصوير فيديو كليب له، بالتعاون مع المخرج مؤنس خمار.
لماذا توجهت لهذا النوع من الأغاني؟
فقط لأني أريد أن ألبي رغبات وأذواق كل عشاقي ومحبي صوتي، والتقرب إليهم أكثر، ومن جهة أخرى جاء هذا العمل الفني لأني في الحقيقة أحب غناء كل الطبوع دون استثناء، سواء كانت جزائرية، عربية مشرقية، إضافة الى النوع الغربي.

قلت إنك من قام بالتلحين، هل هذا لأنك لا تثق بأعمال الملحنين أم لأسباب أخرى؟

تفضيلي لتلحين مختلف أعمالي يدخل في طبيعة شخصيتي، والهدف المراد تحقيقه من خلال ذلك، ففي المشهد الفني ككل غالبا ما يقوم بعض الملحنين بفرض ألحانهم على الفنانين دون مراعاتهم لنوع الكلمات أو الإحساس المراد إيصاله، وهذا الأمر مزعج بالنسبة لي، وعليه قررت تلحين اغانيا من وقت الى آخر، كما أعتقد أن معظم الفنانين سيشاركونني الرأي في هذا.

وماذا عن مشروع العالمية، أليس لك طموح في ذلك؟

أكيد هو طموح كل فنان في تحقيق شهرة واسعة عبر مختلف الدول في العالم، وعليه أكشف لكم أنى سأركز هذه المرة في الدخول للمشاركة في بعض المسابقات والبرامج الصوتية التي تنظم من طرف العديد من القنوات التلفزيونية سواء في العالم العربي أو الأجنبي، وذلك قصد توسيع دائرة خبرتي في المجال وتحقيق الشهرة، كما أقول دائما أن الطموح شيء مهم بالنسبة لأي فنان مبتدئ.
ألا تعتبر هذا القرار متأخرا، بعد سنوات من تخرجك من مدرسة الحان وشاب؟
صحيح، لكن هذه المرة اعد جمهوري ومتتبعيني بعودة قوية الى الساحة.
 
جميلة زيكيو
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات