شريط الاخبار
كان مصر ينطلق غدا وسط تفاؤل بنجاح الدورة قايد صالح: "لا مكان لأزمة اقتصادية إذا ما تحررت الجزائر من العصابة" حبس 7 رجال أعمال وسجن 30 إطارا منذ بداية التحقيقات في ملفات فساد فساد معمم ينخر قطاع التعليم العالي بدوي يأمر بترحيل قاطني البنايات الهشة والقصديرية في العاصمة برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية

أكدت أنها ستعود في زيارة سياحية، باميلا الكيك للمحور اليومي:

«وهران فتحت شهيتي لاكتشاف عاصمة الجزائر»


  26 جويلية 2016 - 11:29   قرئ 2350 مرة   6 تعليق   حوارات
«وهران فتحت  شهيتي لاكتشاف عاصمة الجزائر»

 

ثمّنت الممثلة اللبنانية باميلا الكيـــــــــك التي تنزل كضيفة شرف بالدورة التاسعة لمهرجان وهران للفيلم العربي وجودها بالجزائر الذي فتح لها الفرصة للتعرف أكثر على تاريخ هذا البلد. 

كيف وجدت باميلا الكيك الجزائر في أول زيارة لها؟

أنا جد سعيدة ومرتاحة، بوجودي في الجزائر.. طاقات إيجابية وإحساس غريب، والجيد أنني حضرت جملة من الأفلام، منها الفيلم الوثائقي «الأمير عبد القادر»، مما فتح لي نافذة لمعرفة ولو القليل عن تاريخ الجزائر، وأكيد ستكون هناك زيارات أخرى.
الأمر الواضح هو أن هذه الفعاليات قد تعطي وتفتح الكثير أمام أي مبدع،

 أليس كذلك؟

المهرجانات تسمح لنا بالتعرف أكثر على إعلاميين جدد ومخرجين وتاريخ أي بلد، وكذا هي فرصة لمشاهدة العديد من الأفلام من مختلف البلدان العربية والأجنبية في مدة زمنية قصيرة لكن محتواها غزير جدا، كما أن الأسماء والأعمال المختارة أكيد هي منتقاة، فدون شك أننا سنحتكّ بأناس قد يقدمون لنا الكثير من دون أي خوف.

في أول دعوة تلقيتها ماذا كنت تحملين عن الجزائر أو ما الذي بحثت عنه فيها؟

بحكم أنني ممثلة ولدي العديد من المعجبين الجزائريين، أول شيء نصحوني به هو زيارة «السانتا كروز» بوهران، والجزائر ليست ببعيدة عن نفَس لبنان أو ثقافتها وطيبتها.

أنت تعلمين أن قائمة الأفلام المشاركة تقريبا تتمحور حول سينما الواقع ماذا تضيفين؟

خلال الافتتاح وعبْر المقتطفات التي قُدّمت عن الأفلام المشاركة خلال المنافسة الرسمية لمهرجان وهران في طبعته التاسعة، شعرت بحزن كبير وامتلأت عينيّ بالدموع ، لأن العنف والإرهاب كان هو السائد في معظم الأفلام، فأنا كعربية وإنسانة يُحزنني كثيرا قبل أن أكون ممثلة، لأني أطرح التساؤل: إلى هذا الحد يكون الهاجس؟ والقلق العربي كله متجه صوب قذيفة أو جيش تغلغل فينا كفيروس، وهو أمر يدعو للخوف، لهذا أتمنى إن شاء الله في الطبعات المقبلة أن تكون مواضيع الأفلام المشاركة كلها تحكي عن الفرح والأمل.

هناك أيضا فيلم لبناني مشارك بهذه الدورة؟

طبعا، فيلم «كتير كبير»، أشجعه كثيرا، فقد سبق أن شاهدته في لبنان، وقدّم مادة دسمة.

هل من تحضيرات لأعمال درامية أو سينمائية ؟

لمدة أربع سنوات وأنا أعمل دون توقف، والآن أستغل فصل الصيف من أجل القراءة، مشاهدة بعض الأفلام الكلاسيكية، وأيضا السفر برفقة والديّ، فهي رشفة من فنجان الراحة، وبعدها نستعد للتصوير في فصل الشتاء.

هناك مشاريع مقترحة ؟

أكيد هناك مشروع مسلسل سوري، وبما أن الأعمال السورية تغلغلت في المجتمع العربي وخاصة بلبنان، لهذا أعمل على مراجعتها من أجل تصويرها، ليس الآن ولكن بعد الصيف مباشرة.

ما تعليقك على شراكة الأعمال العربية، خاصة ما أصبحنا نراه بين لبنان وسوريا أو مصر ولبنان؟

من جهتي كنت دائما أعمل مع الأفلام السورية، لأنها تساهم في فهم المبادئ والمجتمعات التي لم نكن نعرف عنها الكثير، وحتى المشاكل الاجتماعية التي تعد حلقة مهمة جدا، وإن شاء الله ستكون التجربة الجزائرية التي لم يُقدّم بعد هذا النفَس، فهو يثري كثيرا القصة الدرامية، فبهذه التجربة المشتركة تُوسع آفاقك.

ماذا تعرفين عن الممثلين الجزائريين ؟

تضحك.. صراحة لا أعرف.

كلمة أخيرة لمعجبيك عبر جريدة المحور

أنا جد سعيدة بهذه الزيارة التي شكلت لي حافزا لأعود مجددا بعد شهرين لكن بزيارة سياحية، لأني أود اكتشاف العاصمة.
 
حاورته: نــوال الــهواري