شريط الاخبار
إجراء الرئاسيات في موعدها دليل على استقرار الجزائر منذ عشريتين بن صالح يدعو لضبط أولويات التكامل الاقتصادي العربي مصارع يقتل شخصا اقتحم مسكن شقيقته بحسين داي قبل شهر و10 أيام ... لأول مرة ملامح رئيس الجزائر المقبل غير واضحة! الحكومة تستمع لآراء الخبراء والمختصين للحد من ظاهرة "الحرقة" جون نوفال يؤكد أن منتقديه لا يعرفونه ويحملون "أحقادا تاريخية" بن غبريت تثمن "التحوير البيداغوجي" ومدى مساهمته في الإصلاحات التربوية مصالح الأمن تطيح ببارونات تهريب المخدرات وتوقف 23 تاجرا الجزائر الأسوأ عالميا في تدفق الأنترنت بسبب "داتا سنتر" السردين بـ 700 دينار والأسماك البيضاء والحمراء على صفيح من نار مسيرة مليونية لمساندة "ربراب" يوم 5 مارس المقبل بتيزي وزو استمرار القبضة الحديدية بين بن غبريت والتكتل النقابي شبكات تُهرب أسلحة حربية عبر الحدود وتُوجهها لعصابات الإجرام الرئاسيات في موعدها القانوني ... وهؤلاء من أعلنوا ترشحهم إلى غاية اليوم الجيش الليبي يقضي على 3 قياديين من تنظيم القاعدة على رأسهم "أبو طلحة الليبي" 20 سنة سجنا نافذا لـ "صلاح أبو محمد" المكلف بالإعلام بتنظيم القاعدة لبلاد المغرب الإسلامي تكليف رئاسي يوحي ببقاء بن صالح رئيسا لمجلس الأمة رئيس الحكومة المغربي يسقط "تودد" ملكه في الماء ويتهم الجزائر بـ"المناورة" بن غبريت تحذّر أولياء التلاميذ من مخاطر التطبيق الجديد "تيك توك" العطل المرضية كلفت صندوق الضمان الاجتماعي 1600 مليار سنتيم ربراب يعلن عن إطلاق استثمارات جديدة في تيزي وزو إنجاز مركب للبتروكيماوي بأرزيو في وهران بنوك صينية تضمن 80 بالمائة من تمويل مشروع الفوسفات المدمج الحمى القلاعية وطاعون صغار المجترات يتمددان ألمانيا رحّلت 534 جزائري من أراضيها خلال 11 شهرا تراجع عدد التأشيرات التي منحتها فرنسا للجزائريين بـ28 بالمائة المغرب يواصل خرجاته البهلوانية˜ ويحمّل الجزائر مسؤولية تضاعف التهديدات الإرهابية مصالح الأمن تضع حسابات رجال أعمال لاجئين سوريين تحت الرقابة أويحيى يقرر الخروج عن صمته الحكومة تفتح ملف ركوب قوارب الموت من سواحل الجـزائر لا حجة لكم في الإضراب وأغلب مطالبكم تمت معالجتها˜ توزيع أزيد من 6700 سكن عدل بداية فيفري عسكري سابق يشوّه جسد خطيبته بـ الأسيد˜ بدافع الخيانة بودبوز يغيب عن تدريبات بيتيس ورحيله يتأكد إحالة ملف قضية الطفلة نهال على قضاء تيزي وزو الداربي العاصمي يحبس الأنفاس وسوسطارة أمام فرصة تعميق الفارق "السينا" يستعرض تجربة "المصالحة الوطنية" أمام برلمانيين عرب وأفارقة الحكومة تدشن حملة الرئاسيات من العاصمة مصنع لإنتاج أدوية علاج ارتفاع ضغط الدم والسكري محليا فولكسفاغن˜ تستثمر 700 مليون أورو لإنتاج سيارات كهربائية بأمريكا

مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي:

مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي: فيلم «تحيا يا ديدو» جاهز نهاية 2016 وسيشارك في «كان»2017  


  03 أكتوبر 2016 - 11:48   قرئ 3786 مرة   0 تعليق   حوارات
مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي: فيلم «تحيا يا ديدو» جاهز نهاية  2016 وسيشارك في «كان»2017  

 

كشف إلياس سميان مدير المركز الجزائري للسينما ومدير قاعة السينماتيك عن «أنه تم الانتهاء من مشروع ترميم فيلم «تحيا يا ديدو» للمخرج محمد زينات، حيث سيكون جاهزا قبل نهاية 2016، معلنا مشاركته في «كان» 2017، كما صزح أن فيلم «الشيخ بوعمامة» ثاني مشروع سيخضع للترميم، كاشفا في حديثه للمحور اليومي عن بداية رقمنة كل الأفلام الجزائرية التي وصلت حاليا إلى 15 فيلما.

يعتبر فيلم «تحيا يا ديدو» أيقونة السينما الجزائرية، وعليه حرص المركز الجزائري للسينما أن يعيد ترميم هذا العمل، أهم المحطات التي مر بها العمل، إنجازات المركز ومشاريعه المستقبيلة تتابعونها في هذا الحوار .

 إلى أين وصل مشروع 

ترميم فيلم «تحيا يا ديدو» 

للمخرج محمد زينات؟

حينما نذكر فيلم «تحيا يا ديدو» للمخرج العظيم محمد زينات نقول إن العمل هو رمز السينما الجزائرية. كانت لنا الفرصة العام المنصرم للبحث عن مجموعة من الأفلام بمركز الأرشيف التابع للمركز الجزائري للسينما، ولحسن الحظ تم العثور على النسخة السلبية، فأذكر على سبيل المثال خلال سنة الجزائر سنة 2005 لم نجد تلك المادة، مما اضطرّنا إلى الاستعانة بالنسخة التي كانت بحوزتنا ذات سعة 35 ملم، التي تم تحويلها إلى مادة صالحة للعرض، فاستمر عرضه لمدة سنة كاملة. ولكن بعد البحث وجدنا المادة صوتا وصورة، وبعد موافقة وزير الثقافة كانت وجهتـــــــــي إلى أكبــــر المخابــــــر بروما الإيطالية، الذي له تجربة كبيرة في ترميم الأفلام، وهناك قاموا بتجربة ترميم بعض المقاطع على شكل ديفيدي قبل وبعد ولاقت إعجابي، كان أملنا أن نشارك بعرضه في مهرجان فنيز لهذه السنة، إلا أنه تم اقتراح عرض فيلم «معركة الجزائر» بدلا عن فيلم «تحيا يا ديدو»، وذلك من أجل القيام بعمل متكامل وجاد .

ومتى يصبح العمل جاهزا؟

قبل نهاية سنة 2016، تحسبا لعرضه بالمهرجان الدولي السينمائي « كان 2017» ضمن المجموعة الخاصة بـ «سيني كلاسيك»، أين عرض المخرج غوستا غافراس  فيلمه «زاد»، ونأمل أن يحصد جائزة.

هل سيتم تكريم الممثلين الذين شاركوا في الفيلم؟

للأسف لم يبقَ منهم سوى الممثل سعداوي الذي تقمص دورا ثانويا في الفيلم، وهو الآن طريح الفراش، ونأمل أن يتعافى ويكون حاضرا في المهرجان .

 هل ستتم برمجته للعرض 

في قاعات السينما الجزائرية ؟

أكيد سيتم عرضه في مختلف قاعات السينما عبر القطر الوطني وليس فقط التابعة منها للمركز الجزائري للسينما.

 هل هناك مشروع إعادة ترميم أفلام أخرى؟

طبعا لدينا مشروع إعادة ترميم الأفلام التي لا تحوز على كمية كبيرة من النسخ، وستكون الخطوة المقبلة مع فيلم «الشيخ بوعمامة» الذي يمثل دوره الرئيسي الفنان القدير عثمان عريوات، وأشير إلا أننا في حال إنهاء ترميم كل الأفلام سننتقل إلى «رقمنة» كل الأفلام الجزائرية دون استثناء، وبهذا نساهم في الحفاظ عليها. كما لا يخفي أنه تم رقمنة 15 فيلما تقريبا.

وماهي العروض المبرمجة في القاعات السينمائية التابعة لمؤسستكم؟

حاليا نحن نحضر للدورة الثانية لمهرجان الفيلم المتوسطي بعنابة، المزمع انطلاقه في 06 أكتوبر الجاري، ليستمر إلى غاية 12 منه. الطبعة سترفع إلى روح المخرج العظيم الذي له مكانة خاصة في السينما الجزائرية «محمد سليم رياض»، إلى جانب العديد من الوجوه السنيمائية، من بينهم المخرجة التونسية التي توفتها المنية مؤخرا كلثوم برنار. الجزائر أصبحت قبلة وبوابة للأعمال السينمائية العالمية والعربية، من خلال احتضانها لمختلف المهرجانات، على رأسها مهرجان وهران للفيلم العربي، مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي، ومهرجان الفيلم الملتزم، والعديد من التظاهرات التي أعادت الأعمال السينمائية للواجهة.

 كيف ترون مراحل تطور السينما الجزائرية؟

أصدقك القول أنني أثق كثيرا في المخرجين الشباب الجزائريين، بمن فيهم كريم موساوي، خالد بن عيسى، محمد يرقي، مؤنس خمار، لهذا لا بد علينا أن نعطي لهم الفرص من أجل إثبات الذات، ولو أنهم برهنوا في العديد من المرات، وأنصحهم باستكمال المشوار، لهذا على كل المعنيين بالأمر مساعدة هؤلاء المخرجين الشباب من أجل الدفع ورفع السينما الجزائرية، رغم أن الدعم مع سياسة ترشيد النفقات جمّد، إلا أنه سيتم النظر فيه نهاية السنة.

يواجه المخرج الجزائري لطفي بوشوشي مرحلة مهمة في عالم السينما، من خلال انتقاء فيلمه «البئر» ليكون الممثل الوحيد للجزائر ضمن قائمة الأفلام المشاركة في مسابقة الأوسكار، وكنتم عضو  لجنة انتقاء الأفلام، ماذا يمكن أن تقول؟

هو شرف لنا أن يوجد فيلم جزائري ضمن المنافسة العالمية لجائزة الأوسكار 2017، ولا يخفى أن الجزائر كان لها الحظ في اقتناص أوسكار عن فيلم «زاد» للمخرج اليوناني الأصل غوستا، لهذا كل الجهود تبذل من أجل دعم المخرج وفيلمه البئر ليكون حاضرا في التصنيف النهائي، ليكون ضمن قائمة أفضل فيلم أجنبي.

 كيف سيكون دعم المركز الجزائري للسينما له؟

حاليا تمت برمجة عرض فيلم «البئر» للطفي بوشوشي في كامل قاعات السينما التابعة لنا، على مدى شهرين، ابتداء من الفاتح أكتوبر إلى غاية 30 نوفمبر المقبل، مع العلم أنه تم عرضه في مارس وأفريل وماي، كما لا ننسى جهود وزير الثقافة وحرصه على عرض العمل في كامل القطر الجزائري.
o كيف يمكن للسينما 

الجزائرية أن تكون في مصاف السينما العالمية؟

لا بد من العمل ثم العمل، وكذلك لا بد من الثقة في شباب اليوم ودعمهم، وكذا الحرص على نصوص السيناريو لأنها أساس نجاح أي عمل سينمائي، ولابد أن لا نفقد قيمة العمل.
 

حاورته: نـوال الــهواري  

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha