شريط الاخبار
الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية حسبلاوي ينفي اشتراط بطاقة الشفاء لتقديم العلاج في المستشفيات ارتفاع إنتاج القمح الصلب بـ 30 مليون قنطار إجراءات وقائية لتفادي انتشار الملاريا مرسوم رئاسي سيصدر لتحديد قائمة المهن الشاقة منخرطو تعاضدية الأشغال العمومية يطالبون بتدخل الحكومة وزارة الصحة تعلن عن تدابير وقائية لتفادي التسممات الغذائية وزارة السكن تنفي إسقاط شرط الترتيب التسلسلي للحصول على سكنات عدل˜ حجار يقضي على آمال المقيمين وينفي تنظيم دورة استدراكية لهبيري يحث على تجسيد مبدأ الشرطة في خدمة المواطن˜ انطلاق موسم العمرة 1440 دون الجزائريين مير˜ باب الوادي السابق متهم بقذف الناطق الرسمي لـ الأرندي˜ لقاء ثلاثي مرتقب بين ولد عباس، سيدي السعيد وحداد الحكومة تبحث عن أسواق خارجية للفلين الجزائري ورفع عراقيل التصدير مساهل يجدد حرص الجزائر على الرقي بالشراكة مع الإمارات قايد صالح: المسؤولية تكليف تقتضي الالتزام بالضوابط العسكرية والأمانة في الأداء˜ عمال مركب الحجار يطالبون بحل النقابة وتجديد فروعها

مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي:

مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي: فيلم «تحيا يا ديدو» جاهز نهاية 2016 وسيشارك في «كان»2017  


  03 أكتوبر 2016 - 11:48   قرئ 3660 مرة   0 تعليق   حوارات
مدير المركز الجزائري للسينما إلياس سميان للمحور اليومي: فيلم «تحيا يا ديدو» جاهز نهاية  2016 وسيشارك في «كان»2017  

 

كشف إلياس سميان مدير المركز الجزائري للسينما ومدير قاعة السينماتيك عن «أنه تم الانتهاء من مشروع ترميم فيلم «تحيا يا ديدو» للمخرج محمد زينات، حيث سيكون جاهزا قبل نهاية 2016، معلنا مشاركته في «كان» 2017، كما صزح أن فيلم «الشيخ بوعمامة» ثاني مشروع سيخضع للترميم، كاشفا في حديثه للمحور اليومي عن بداية رقمنة كل الأفلام الجزائرية التي وصلت حاليا إلى 15 فيلما.

يعتبر فيلم «تحيا يا ديدو» أيقونة السينما الجزائرية، وعليه حرص المركز الجزائري للسينما أن يعيد ترميم هذا العمل، أهم المحطات التي مر بها العمل، إنجازات المركز ومشاريعه المستقبيلة تتابعونها في هذا الحوار .

 إلى أين وصل مشروع 

ترميم فيلم «تحيا يا ديدو» 

للمخرج محمد زينات؟

حينما نذكر فيلم «تحيا يا ديدو» للمخرج العظيم محمد زينات نقول إن العمل هو رمز السينما الجزائرية. كانت لنا الفرصة العام المنصرم للبحث عن مجموعة من الأفلام بمركز الأرشيف التابع للمركز الجزائري للسينما، ولحسن الحظ تم العثور على النسخة السلبية، فأذكر على سبيل المثال خلال سنة الجزائر سنة 2005 لم نجد تلك المادة، مما اضطرّنا إلى الاستعانة بالنسخة التي كانت بحوزتنا ذات سعة 35 ملم، التي تم تحويلها إلى مادة صالحة للعرض، فاستمر عرضه لمدة سنة كاملة. ولكن بعد البحث وجدنا المادة صوتا وصورة، وبعد موافقة وزير الثقافة كانت وجهتـــــــــي إلى أكبــــر المخابــــــر بروما الإيطالية، الذي له تجربة كبيرة في ترميم الأفلام، وهناك قاموا بتجربة ترميم بعض المقاطع على شكل ديفيدي قبل وبعد ولاقت إعجابي، كان أملنا أن نشارك بعرضه في مهرجان فنيز لهذه السنة، إلا أنه تم اقتراح عرض فيلم «معركة الجزائر» بدلا عن فيلم «تحيا يا ديدو»، وذلك من أجل القيام بعمل متكامل وجاد .

ومتى يصبح العمل جاهزا؟

قبل نهاية سنة 2016، تحسبا لعرضه بالمهرجان الدولي السينمائي « كان 2017» ضمن المجموعة الخاصة بـ «سيني كلاسيك»، أين عرض المخرج غوستا غافراس  فيلمه «زاد»، ونأمل أن يحصد جائزة.

هل سيتم تكريم الممثلين الذين شاركوا في الفيلم؟

للأسف لم يبقَ منهم سوى الممثل سعداوي الذي تقمص دورا ثانويا في الفيلم، وهو الآن طريح الفراش، ونأمل أن يتعافى ويكون حاضرا في المهرجان .

 هل ستتم برمجته للعرض 

في قاعات السينما الجزائرية ؟

أكيد سيتم عرضه في مختلف قاعات السينما عبر القطر الوطني وليس فقط التابعة منها للمركز الجزائري للسينما.

 هل هناك مشروع إعادة ترميم أفلام أخرى؟

طبعا لدينا مشروع إعادة ترميم الأفلام التي لا تحوز على كمية كبيرة من النسخ، وستكون الخطوة المقبلة مع فيلم «الشيخ بوعمامة» الذي يمثل دوره الرئيسي الفنان القدير عثمان عريوات، وأشير إلا أننا في حال إنهاء ترميم كل الأفلام سننتقل إلى «رقمنة» كل الأفلام الجزائرية دون استثناء، وبهذا نساهم في الحفاظ عليها. كما لا يخفي أنه تم رقمنة 15 فيلما تقريبا.

وماهي العروض المبرمجة في القاعات السينمائية التابعة لمؤسستكم؟

حاليا نحن نحضر للدورة الثانية لمهرجان الفيلم المتوسطي بعنابة، المزمع انطلاقه في 06 أكتوبر الجاري، ليستمر إلى غاية 12 منه. الطبعة سترفع إلى روح المخرج العظيم الذي له مكانة خاصة في السينما الجزائرية «محمد سليم رياض»، إلى جانب العديد من الوجوه السنيمائية، من بينهم المخرجة التونسية التي توفتها المنية مؤخرا كلثوم برنار. الجزائر أصبحت قبلة وبوابة للأعمال السينمائية العالمية والعربية، من خلال احتضانها لمختلف المهرجانات، على رأسها مهرجان وهران للفيلم العربي، مهرجان عنابة للفيلم المتوسطي، ومهرجان الفيلم الملتزم، والعديد من التظاهرات التي أعادت الأعمال السينمائية للواجهة.

 كيف ترون مراحل تطور السينما الجزائرية؟

أصدقك القول أنني أثق كثيرا في المخرجين الشباب الجزائريين، بمن فيهم كريم موساوي، خالد بن عيسى، محمد يرقي، مؤنس خمار، لهذا لا بد علينا أن نعطي لهم الفرص من أجل إثبات الذات، ولو أنهم برهنوا في العديد من المرات، وأنصحهم باستكمال المشوار، لهذا على كل المعنيين بالأمر مساعدة هؤلاء المخرجين الشباب من أجل الدفع ورفع السينما الجزائرية، رغم أن الدعم مع سياسة ترشيد النفقات جمّد، إلا أنه سيتم النظر فيه نهاية السنة.

يواجه المخرج الجزائري لطفي بوشوشي مرحلة مهمة في عالم السينما، من خلال انتقاء فيلمه «البئر» ليكون الممثل الوحيد للجزائر ضمن قائمة الأفلام المشاركة في مسابقة الأوسكار، وكنتم عضو  لجنة انتقاء الأفلام، ماذا يمكن أن تقول؟

هو شرف لنا أن يوجد فيلم جزائري ضمن المنافسة العالمية لجائزة الأوسكار 2017، ولا يخفى أن الجزائر كان لها الحظ في اقتناص أوسكار عن فيلم «زاد» للمخرج اليوناني الأصل غوستا، لهذا كل الجهود تبذل من أجل دعم المخرج وفيلمه البئر ليكون حاضرا في التصنيف النهائي، ليكون ضمن قائمة أفضل فيلم أجنبي.

 كيف سيكون دعم المركز الجزائري للسينما له؟

حاليا تمت برمجة عرض فيلم «البئر» للطفي بوشوشي في كامل قاعات السينما التابعة لنا، على مدى شهرين، ابتداء من الفاتح أكتوبر إلى غاية 30 نوفمبر المقبل، مع العلم أنه تم عرضه في مارس وأفريل وماي، كما لا ننسى جهود وزير الثقافة وحرصه على عرض العمل في كامل القطر الجزائري.
o كيف يمكن للسينما 

الجزائرية أن تكون في مصاف السينما العالمية؟

لا بد من العمل ثم العمل، وكذلك لا بد من الثقة في شباب اليوم ودعمهم، وكذا الحرص على نصوص السيناريو لأنها أساس نجاح أي عمل سينمائي، ولابد أن لا نفقد قيمة العمل.
 

حاورته: نـوال الــهواري  

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha

المزيد من حوارات