شريط الاخبار
طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017

هروبا من ارتفاع درجات الحرارة وساعات الصيام الطويلة

الـــمــــساجــــد تــتــــحـــول إلـى أماكن للــنــوم والاســـتـلــقاء


  06 جوان 2016 - 15:05   قرئ 1478 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
الـــمــــساجــــد تــتــــحـــول إلـى أماكن للــنــوم والاســـتـلــقاء

 

لجأ العديد من الصائمين في اليوم الأول من شهر رمضان الكريم الى المساجد بغية النوم والاستلقاء تحت نعيم المكيفات الهوائية، هروبا من أشعة الشمس الحارقة وساعات الصيام الطويلة التي يقضيها الصائمون، لكن سرعان ما تحولت هذه الظاهرة الى عادة سلبية أساءت إلى حرمة المسجد، ومصدر إزعاج للعديد من المصلين المقبلين على أداء الصلاة وتلاوة القرآن.

أثارت هذه الظاهرة التي أصبحت ملازمة لشهر رمضان الكريم، استياء العديد من المواطنين، بعد أن حول مساجد الله الى مراقد للنوم لا يستقيظون منه الا مع أذان الصلاة، حيث يغط بعض قاصدي المساجد في نوم عميق خاصة في الفترة الممتدة من الظهيرة الى غاية العصر، حيث تكون درجة الحرارة مرتفعة ولا يجد هؤلاء أفضل من المساجد، ولكن ليس للذكر أو العبادة في هذا الشهر الفضيل وإنما للراحة والاستسلام للنوم العميق، خاصة وأنها تتوفر على المكيفات الهوائية التي تضمن الاسترخاء لهم، اشمأز غالبية المصلين من هذه الظواهر السلبية المتكررة مع كل رمضان مطالبين الأئمة ولجان المساجد بوضع حد لهذه الظاهرة ورد الاعتبار لبيوت الله من أجل أن يتفرغ المسلم للعبادة والذكر، وهو ما اكتشفناه من خلال الجولة الميدانية التي قمنا بها الى بعض مساجد العاصمة في أول يوم من رمضان، حيث حاولنا من خلالها معرفة مدى انتشار هذه الظاهرة التي حولت مساجد الجزائر الى مراقد يلجأ اليها الباحث عن الراحة والنوم تحت المكيفات الهوائية بدلا من العبادة والذكر، لا يكاد مسجد من بين 48 ولاية بالجزائر يخلو من عشرات النائمين يوميا ومن مختلف الأعمار شبابا وكهولا وشيوخ، طامعين في تمضية القليل من ساعات صيام نهار طويل حار وشاق، خاصة وأن المساجد تتوفر على مكيفات هوائية ومراوح، والبداية كانت من مسجد سيدي محمد شريف الواقع بحي القصبة العتيق بالعاصمة، انتظرنا نهاية صلاة الظهر لنرى مدى إقبال الكبير من المواطنين على هذه الظاهرة التي أصبحت ترافق المساجد كل سنة في رمضان، حيث لاحظنا أن هناك عددا كبيرا من الصائمين سواء كانوا شيوخا أو شبابا لا يفارقون المسجد بعد الظهيرة، بل يلزمون النوم بداخله تحت نسيم المكيفات الهوائية التي تنعش جسد الصائمين مع ارتفاع درجة الحرارة، هذا الأمر دفع بنا الى الاستفسار عن السبب الحقيقي وراء هذا النوم العميق للصائمين في أول يوم من رمضان، بالاقتراب من جمال البالغ من العمر 23سنة، الذي أكد لنا بقوله»أنا متعود في كل رمضان على أخذ قيلولة بعد صلاة الظهر والبقاء في المسجد الى أن يحين وقت صلاة العصر وذلك بسبب الحرارة الشديدة في الخارج»، متحججا في ذلك لعدم امتلاكه مكيفا هوائيا بمنزله، لذلك يستغل فرصة تواجده في المسجد للظفر بساعات من الانتعاش والراحة، تركنا هذا الأخير وقمنا بالتوجه الى مسجد السفير الذي يحتوي على زخرفة معمارية رائعة ومقصورات في الزوايا المحيطة بها، حيث لاحظنا أن الأجواء بمسجد السفير هي نفسها التي شهدناها بمسجد سيدي محمد شريف، بعد تفضيل غالبية المصلين قراءة القرآن بعد الصلاة والنوم لبضع ساعات، عوض التسكع في الأسواق الشعبية تحت أشعة الشمس الحارقة.

النوم العميق يمتد ما بين صلاتي الظهر والعصر في رمضان

اكتشفنا من خلال الزيارات التي قمنا بها الى بعض المساجد بالقصبة أن نزوح العديد من المواطنين الى المساجد للنوم يزيد في فترة ما بين صلاتي الظهر والعصر، مراده أساسا هو الهروب من أشعة الشمس الحارقة التي تزداد بشكل كبير في هذه الفترة بالذات، لذلك يفضل العديد من المصلين الذين التقينا بهم الخلود الى النوم والاستلقاء داخل المساجد المكيفة، هذا ما وقفنا عليه بعد أن قصدنا مسجد فارس الواقع بحي جامع ليهود المحايد لسوق الخضروات بالحي، حيث لاحظنا امتلاء المسجد بالنائمين من كل الشرائح العمرية، بعد ساعة فقط من انتهاء صلاة الظهر، للتمتع ببرودة المكان، وفي هذا الصدد أكد محرز أحد الشباب المتطوعين في خدمة المسجد الكبير» يعرف المسجد في اليوم الأول من رمضان تناميا كبيرا لظاهرة النوم بداخله، خاصة في فترة الظهيرة، أين تشتد الحرارة وتصل الى ذروتها، مضيفا بقوله مسجد فارس يعرف توافد العشرات من التجار الذين يمارسون نشاطهم التجاري بمحاذاة المسجد، بالإضافة الى توافد كبير لعابري سبيل من عمال وزبائن وبطالين كلهم يقصدون بيوت الله لقضاء القيلولة.
 
عمر عليوان
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha