شريط الاخبار
كتابة الدولة الأمريكية تشيد بنتائج الجيش في مكافحة الإرهاب ودوره الإقليمي زطشي يؤكد وجود «الفساد» في الدوري الجزائري أمطار الخريف تحصد 6 أرواح وخسائر مادية فادحة تنصيب الأساتذة الباحثين الاستشفائيين الناجحين في مناصبهم تعليق تأمين الشرطة الجزائرية لمقرات التمثيليات الدبلوماسية الفرنسية تنظيف وتهيئة وادي ابن زياد أولى توصيات اللجنة الوزارية الكوارث الطبيعية تكلف الخزينة العمومية 2500 مليار إدراج مرحلة استدراكية للمقيمين لتعويض الدروس الضائعة بسبب الإضراب "سكودا فابيا" و"سكودا رابيد" جديد "سوفاك" في الأسواق "تفعيل الفضاء البيطري بـ5 إلى 10 مصانع جديدة للأدوية" الأنظار تتجه إلى اجتماع "أوبك" بالجزائر وترقب زيادة إنتاج النفط سيد الموقف الإعدام في حق قاتل الطفلة سلسبيل زحاف وشريكه بوهران 
أمن الجزائر يفكك شبكة وطنية تتاجر بالمخدرات
 "تخصيص 400 منصب في الجمارك لفائدة شباب الجنوب " توقيف ثلاثيني بحوزته 20 قرصا مهلوسا بالعاصمة تفكيك شبكة تتاجر بالمخدرات في العاصمة الكشف عن المعلومات الشخصية لـ 1000 مختف قسرا˜ خلال حرب الجزائر الأنظار تتجه نحو اجتماع الجزائر...وبرميل النفط في حدود الـ 80 دولارا الإمارات تستهدف السوق الجزائرية كبوابة للتصدير نحو إفريقيا وأوروبا باستثمارات جديدة بن غبريت تدعو وزارة السكن والولاة إلى تفادي الترحيل بعد انطلاق الموسم الدراسي وزارة الفلاحة تؤكد وفرة البطاطا بزرع 27 ألفا من أصل 60 ألف هكتار الجزائر ستحقق اكتفاءها الذاتي من الشعير بعد سنتين! 100 مليار سنتيم تعويضات العطل المرضية سنة 2017 نفطال˜ تفتح تحقيقا حول انفجار أنبوب لنقل الغاز ببن طلحة ضرورة الاستغلال الأمثل والعقلاني لقدرات الجيش لتحقيق المردودية المرجوة˜ ولد قابلية يهاجم جماعة ياسف سعدي˜ ويتحدث عن تصفية عبان رمضان الجيش يعثر على 80 كلغ من المواد الكيماوية المستعملة في صناعة المتفجرات الجامعة الصيفية لـ أفسيو˜ من 5 إلى 7 أكتوبر بفندق الغزال الذهبي˜ حسبلاوي يؤكّد أن مجّانية العلاج مكسب أساسي لا رجعة فيه˜ دمج اللّغة العربية في التقنيات الحديثة سنطالب فرنسا بالاعتراف بمجازر 17 أكتوبر كجريمة دولة˜ 6 ألاف طالب جديد يلتحق بجامعة الجزائر 2 صاحب وكالة سياحية ينصب على مرضى يأملون في العلاج خارج الوطن أوجيتيا˜ والأفلان يطلقان الحملة الإعلامية للعهدة الخامسة نغزة: بروتوكول اتفاق لتحسين مناخ الأعمال بالمنطقة المتوسطة بالصور : جثمان أيقونة الأغنية القبائلية العصرية، جمال علام، يحل ببجاية رئيس الجمهورية ينهي مهام 04 ألوية ويجري حركة في القيادات المركزية اجتماع أوبك˜ بالجزائر منعرج هام لضمان توازن سوق النفط بنك بدر˜ يرفع نسبة القروض الممنوحة للفلاحين إلى 30 % المشاكل الإدارية تقود رموز الكرة الجزائرية إلى الهاوية

أطباق أجنبية تزاحم «الفريك» خلال السنوات الأخيرة

طاجين الحلو سيد المائدة القسنطينية في الأيام الأولى من رمضان


  07 جوان 2016 - 13:18   قرئ 1172 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
طاجين الحلو سيد المائدة القسنطينية في الأيام الأولى من رمضان

 

تغيير طاقم الأواني واقتناء الأواني الفخارية التي تمنح لذة خاصة لطعام الإفطار يعتبر من أكثر الأمور المتوارثة بولاية قسنطينة لاستقبال الشهر الكريم، فيما يبقى «طاجين الحلو» سيد المائدة خلال الأيام الأولى بعاصمة الشرق التي لا تختلف عن باقي ولايات الجزائر في التركيز على الحلويات خلال الشهر الكريم، مع توجه ملحوظ خلال السنوات الأخيرة نحو الوجبات المشهورة في ولايات أخرى وحتى بلدان أخرى.

 
لا يجد القسنطيني مساحة كافية للتجول داخل محلات بيع الأواني التي غزتها هاته الأيام النساء ممن يخترن مناسبة الشهر الفضيل لتغيير طاقم الأواني واقتناء معدات جديدة، فيما يحقق الإقبال على الأواني الفخارية أرقاما قياسية بالنظر لتوارث العديد من العائلات عادة شراء الفخار قبيل رمضان باعتبار النكهة الخاصة التي يمنحها لطعام الإفطار وخاصيته الفريدة في الحفاظ على الحرارة وقيمة المطبوخات الغذائية، وهو الأمر الذي ينطبق على محلات ومتاجر بيع التوابل التي تقصدها الكثير من العائلات للتزود بمختلف التوابل التي تحتاجها القسنطينيات في إعداد مختلف الأطباق اللذيذة، سيما وأن الولاية معروفة بتنوعها في هذا المجال، والذي زاده ثراء التفتح على مأكولات ولايات أخرى وحتى بلدان أخرى تحولت لرقم مهم في وجبة الإفطار الرمضانية القسنطينية، أين أصبحت «الملوخية» مثلا تنافس شربة فريك التي تصادق المائدة منذ أول يوم من رمضان لغاية آخر يوم منه.هذا وبالحديث عن الطعام والوجبات المحضرة خلال رمضان بقسنطينة فقد دأبت العائلات تحضير طبق «الحلو» الذي  له رمزيته الخاصة، ويتمثل في طبق «طاجين الحلو» المشهور بمختلف البلديات والذي يكاد يرافق الصائمين طيلة أيام الشهر تماما مثل الفريك، الذي تنتج بعض البلديات بالولاية أجود الأنواع منه وأطيبها باعتبار أهميته وقيمته التي جعلت من رائحته رائحة للشهر الفضيل بعاصمة الشرق، هذه الأخيرة التي تحضر فيها ربات البيوت عادة حلويات خاصة للسهرات ممثلة في القطايف، بالإضافة للزلابية وقلب اللوز التي تزين صينية القهوة، فيما تسمح أغلب العائلات بصيام الأطفال خلال يوم 27 بتحضير مشروب خاص من الماء والسكر والليمون يقدم للطفل رفقة هدية تكون أحيانا قطعة ذهبية للبنات وفضية للذكور.
 
ابتسام – ب
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha