شريط الاخبار
الداخلية تنفي التحقيق مع عبد الغني هامل مخطط عمل لمواجهة خطر الأوبئة المتنقلة عن طريق المياه بارونات تهريب العملـة إلى الخارج يغيّرون مسالك عملياتهم متقاعدو الجيش يقررون تعليق حركتهم الاحتجاجية مؤقتا توقيف جزائري وسوري في البوسنة بحوزتهما أسلحة تصريحات باجولي شخصية ولا تُمثله إلاّ هو˜ الرئاسة تُلغي قرار أويحيى بخوصصة مجمّع فرتيال˜ مجلس الوزراء ينعقدغدا للمصادقة على مشروع قانون المالية التشريعات الخاصة بتسيير الكوارث الطبيعية تحتاج إلى تحيين اجتماع الجزائر ينعش البرميل˜ وتوقعات ببلوغه 100 دولار بداية 2019 التغيرات المناخية تنعكس سلبا على الأمن الغذائي في الجزائر طاسيلي إيرلاينس تتحصل على الاعتماد الدولي للمرة الرابعة على التوالي تفكيك شبكة مختصة في التهريب الدولي للمركبات إحباط محاولة حرقة 44 شخصا بوهران وعين تموشنت بوحجة ينجح في إبعاد بشير سليماني 13 ألف شراكة سمحت بتأهيل 650 ألف ممتهن  قطارات لنقل المعتمرين من المطار إلى مكة والمدينة هذا الموسم أويحيى يرفض الانضمام لمبادرة ولد عباس الحكومة تمنح عددا محددا من التأشيرات˜ لمسيحيي الكنيسة الكاثوليكية لحضور تطويب الرهبان قايد صالح: على أفراد الجيش إدراك المهام الموكلة لهم لحماية البلاد˜ طلبة وأطباء وعمال يتمسكون بمطالبهم ويعودون إلى الشارع غضب عمالي على خوصصة مجمّع فرتيال˜ ركود في سوق السيارات المستعملة وتراجع ملحوظ في الأسعار طيف اجتماع 2016 يخيم على لقاء "أوبك" وسط مساع لضمان استقرار السوق النسر السطايفي يحلق في سماء القارة بحثا عن نجمة ثالثة حفتر "يتخبط" في تصريحات متناقضة ويثني على دعم الجزائر له في "حرب بنغازي" مفارز الجيش تشدد الخناق محاولات اغراق الجزائر بالأسلحة انتشال جثة طفلين غرقا ببركة مائية بالجلفة تمديد فترة التسجيلات الخاصة بالنقل والمنحة إلى غاية 30 سبتمبر اكرموا دحمان الحراشي أفضل تكريم أو اتركوه في راحته الأبدية منع المنتخبين غير الجامعيين من الترشح لانتخابات "السينا" السفير الفرنسي السابق يكشف ازدواجية المواقف الفرنسية فضاء ترفيهي عائلي ضخم على الحدود الجزائرية-التونسية أويحيى يرافع لتقدم التعاون الثنائي مع مالي لمستوى العلاقات السياسية إجراءات بن غبريت لضمان التأطير البيداغوجي والإداري مستقبلا وفاة البروفيسور ابراهيم ابراهيمي بالعاصمة الفرنسية باريس المقاطعة مستمرة والأسعار سترتفع! زعلان يكشف عن استلام الطريق الوطني رقم 01 في جانفي 2019 مجندي الاستبقاء للعشرية السوداء يحتجون بتيزي وزو أزواج يتخلــون عـن مسؤولياتهـم ويتركــون أسرهــم بدافـع الظـروف الاجتماعيــة

الستائر وأزهار الزينة بـ 500 دج وأغطية الأسرة بـ 1000 دج

الأسر الجزائرية تغتنم فرصة عيد الفطر لتغيير ديكور منازلها


  25 جويلية 2014 - 02:16   قرئ 5355 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
الأسر الجزائرية تغتنم فرصة عيد الفطر لتغيير ديكور منازلها

تجاوزت التحضيرات الخاصة باستقبال عيد الفطر لدى الأسر الجزائرية اقتناء الملابس الجديدة وتحضير الحلويات إلى تغيير ديكور المنزل وإعادة ترتيب البيت وتزيينه كي يكتسي حلة جديدة، وضمان استقبال الضيوف يوم العيد في أحسن الظروف.

اقتطعت الأسر الجزائرية حسبما وقفت عليه  المحور اليومي  جزءا من ميزانيتها لإعادة ترتيب ديكور المنزل وإعطائه صبغة جديدة، مع توافد الضيوف يومي عيد الفطر المتواجد على الأبواب، إذ تعمل حسبما نقلناه عن ربات بيوت التقينا بهن في أسواق العاصمة على اغتنام فرصة عيد الفطر لتجديد ديكور المنزل للتباهي به أمام الضيوف والأقارب الزائرين خلال هذه المناسبة، ولاحظت  المحور اليومي  إقبال النساء على اختيار وشراء الستائر للنوافذ والأبواب، أغطية الأسرة وبعض الأزهار البلاستيكية والأثاث المخصصة للتزيين من بعض الأسواق الشعبية العاصمية. وعلى عكس المتوقع، فإن بعض العائلات تواظب على هذه العادة بالرغم من أن مصاريف شهر رمضان وتكاليف كسوة العيد وتحضير الحلويات تثقل كاهلها، في انتظار الدخول المدرسي المتواجد على الأبواب أيضا، إذ صادفنا في جولتنا ببعض هذه الأسواق عددا معتبرا من النساء اللواتي كن بصدد التجول في محلات وطاولات بيع هذه المستلزمات والتفاوض مع التجار لاقتنائها، إذ كشفن عن حرصهن على اغتنام مثل هذه الفرصة بعد عام كامل من إهمال ديكور المنزل واقتطاع جزء ولو يسيرمن ميزانيتهن لتوجيهها نحو هذا المجال، والبحث عن سبل لتقليص مصروف الحلويات والألبسة واقتناء الضروري منها فقط وفق احتياجاتهن.
وسجلت  المحور اليومي  أسعارا معقولة فيما يخص منتجات الديكور المنزلي التي لاقت إقبالا معتبرا، إذ تراوحت أسعار الستائر العادية بين 300 و500 دج، أغطية الأسرة العادية لم تتجاوز 1000 دج، في حين قدرت أسعار أزهار الزينة بين 200 و500 دج وغيرها من المنتجات التي عرفت هي الأخرى انتعاشا في هذه الآونة، في خضم الديكور الرائع الذي تزينت به الأسواق الشعبية هذه الأيام، وصنعت الفرجة مع الحركية الكثيفة لإقبال العائلات من كل حدب وصوب، إذ تضاعف حجم مصروفاتها هذه الأيام بشكل خيالي، مقابل عائلات أخرى لم تتمكن حتى من سد حاجياتها من ناحية الطعام والمستلزمات الرئيسية، إذ تكتفي العائلات ذات الدخل المحدود بالتجول واغتنام فرصة الفرجة والمتعة والترويح عن النفس، بعيدا عن أجواء المنزل الخانقة مع ارتفاع درجات الحرارة، إذ لاحظنا أن بعضهم خرج من السوق بخفي حنين.

سميرة عيد



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha