شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

الستائر وأزهار الزينة بـ 500 دج وأغطية الأسرة بـ 1000 دج

الأسر الجزائرية تغتنم فرصة عيد الفطر لتغيير ديكور منازلها


  25 جويلية 2014 - 02:16   قرئ 5420 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
الأسر الجزائرية تغتنم فرصة عيد الفطر لتغيير ديكور منازلها

تجاوزت التحضيرات الخاصة باستقبال عيد الفطر لدى الأسر الجزائرية اقتناء الملابس الجديدة وتحضير الحلويات إلى تغيير ديكور المنزل وإعادة ترتيب البيت وتزيينه كي يكتسي حلة جديدة، وضمان استقبال الضيوف يوم العيد في أحسن الظروف.

اقتطعت الأسر الجزائرية حسبما وقفت عليه  المحور اليومي  جزءا من ميزانيتها لإعادة ترتيب ديكور المنزل وإعطائه صبغة جديدة، مع توافد الضيوف يومي عيد الفطر المتواجد على الأبواب، إذ تعمل حسبما نقلناه عن ربات بيوت التقينا بهن في أسواق العاصمة على اغتنام فرصة عيد الفطر لتجديد ديكور المنزل للتباهي به أمام الضيوف والأقارب الزائرين خلال هذه المناسبة، ولاحظت  المحور اليومي  إقبال النساء على اختيار وشراء الستائر للنوافذ والأبواب، أغطية الأسرة وبعض الأزهار البلاستيكية والأثاث المخصصة للتزيين من بعض الأسواق الشعبية العاصمية. وعلى عكس المتوقع، فإن بعض العائلات تواظب على هذه العادة بالرغم من أن مصاريف شهر رمضان وتكاليف كسوة العيد وتحضير الحلويات تثقل كاهلها، في انتظار الدخول المدرسي المتواجد على الأبواب أيضا، إذ صادفنا في جولتنا ببعض هذه الأسواق عددا معتبرا من النساء اللواتي كن بصدد التجول في محلات وطاولات بيع هذه المستلزمات والتفاوض مع التجار لاقتنائها، إذ كشفن عن حرصهن على اغتنام مثل هذه الفرصة بعد عام كامل من إهمال ديكور المنزل واقتطاع جزء ولو يسيرمن ميزانيتهن لتوجيهها نحو هذا المجال، والبحث عن سبل لتقليص مصروف الحلويات والألبسة واقتناء الضروري منها فقط وفق احتياجاتهن.
وسجلت  المحور اليومي  أسعارا معقولة فيما يخص منتجات الديكور المنزلي التي لاقت إقبالا معتبرا، إذ تراوحت أسعار الستائر العادية بين 300 و500 دج، أغطية الأسرة العادية لم تتجاوز 1000 دج، في حين قدرت أسعار أزهار الزينة بين 200 و500 دج وغيرها من المنتجات التي عرفت هي الأخرى انتعاشا في هذه الآونة، في خضم الديكور الرائع الذي تزينت به الأسواق الشعبية هذه الأيام، وصنعت الفرجة مع الحركية الكثيفة لإقبال العائلات من كل حدب وصوب، إذ تضاعف حجم مصروفاتها هذه الأيام بشكل خيالي، مقابل عائلات أخرى لم تتمكن حتى من سد حاجياتها من ناحية الطعام والمستلزمات الرئيسية، إذ تكتفي العائلات ذات الدخل المحدود بالتجول واغتنام فرصة الفرجة والمتعة والترويح عن النفس، بعيدا عن أجواء المنزل الخانقة مع ارتفاع درجات الحرارة، إذ لاحظنا أن بعضهم خرج من السوق بخفي حنين.

سميرة عيد



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha