شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

رغم أنها مجهولة المصدر

«الشاربات»عصير رمضاني لا يمكن أن يغيب


  11 جوان 2016 - 10:48   قرئ 872 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
«الشاربات»عصير رمضاني لا يمكن أن يغيب

 

مع ارتفاع درجة الحرارة وحلول شهر رمضان في فصل الصيف، تعرف مختلف المواد الاستهلاكية والمشروبات الغارية إقبالا كبيرا من طرف العائلات الجزائرية، وأهم المشاهد التي تطبع هذه الأيام  تميز أسواق العاصمة بحركة نشيطة، حيث يتفنن الباعة في عرض مختلف المواد الغذائية وكل أنواع المشروبات الغازية التي يكثر عليها الطلب، وعلى الرغم من أن الأطباء حذروا من تناولها بكثرة في العديد من اللقاءات التحسيسية، إلا أن المواطن العاصمي أصبح لا يستغني عنها على مائدته.

تنقلت «المحور اليومي» من خلال جولتها الاستطلاعية إلى أسواق ساحة الشهداء، كلوزال، ميسوني، ومختلف المحلات التجارية بالعاصمة التي تعرض مختلف المشروبات الغازية التي تغري الصائم وتجبره على اقتناء كمية كبيرة منها. من جهة أخرى لفت انتباهنا في حي «طونجي» بالعاصمة انتشار العديد من الطاولات التي حولت نشاطها خلال شهر رمضان وأصبحت تعرض «الشاربات» التي تعرف إقبالا كبيرا من قبل العائلات الجزائرية

الشراب الذي لا يفارق مائدة الجزائريين 

«الشاربات».. من منا لا يعرف ذلك المشروب الأصيل الذي تعوّد الجزائريون على تزيين مائدتهم الرمضانية به، فقد أصبح لا يقتصر صنعه اليوم على أهل الاختصاص الذين اتخذوا من زوايا أحياء بوفاريك والقصبة وباب الوادي والحراش محلات تخصصت على مر عقود في صنعه، ليستخرجوا من مكونات الليمون الطبيعي عصيرا يهواه الجزائريون وتزداد لهفتهم عليه خلال شهر رمضان، لتزاحمهم عليه اليوم جهات تسعى إلى تحقيق الربح السريع على حساب صحة المواطن. . ومن خلال جولتنا التي قادتنا إلى بعض أسواق العاصمة، اكتشفنا التعلق الكبير للمواطنين بهذا النوع من المشروبات التي أصبحت تعرض اليوم في الأسواق والشوارع ومداخل العمارات، ففي حي الساعات الثلاث بباب الوادي بالعاصمة، يضطر المواطنون إلى انتظار الدور للحصول على الشاربات، حسبما صرح به بعض المشترين هناك، فالشاربات في هذا الحي لا تعد إلا بمكونات الليمون والماء والسكر، فيما لا يجد آخرون مانعا من اقتنائها من عند الشباب الذين يبيعونها في طاولات 

أطباء يحذرون من الاستهلاك المفرط  للمشروبات في رمضان  

وبخصوص مخاطر هذه المشروبات التي طغت على كل موائد العاصميين، اتصلت «المحور اليومي» بطبيبة عامة أوضحت أن الكل غير مبال بخطر تناول مثل هذه المشروبات التي تتميز بانخفاض قيمتها الغذائية لعدم احتوائها على البروتينات أو الدهون أو الفيتامينات والمعادن، كما أن تناولها مع الغذاء يؤثر سلبا على امتصاص الكالسيوم، وهذا ما يسبب نقصا في كمية الكالسيوم التي تصل إلى الدم وبالتالي إلى العظام، ومن المعروف أهمية الكالسيوم في بناء العظام ونموها وخاصة في سن الطفولة والمراهقة، أو ما بعد سن الأربعين عندما تبدأ مشاكل هشاشة العظام، وتضيف أن هناك صلة قوية بين احتساء المشروبات الغازية وبين زيادة الإصابة بتآكل الأسنان لدى الأطفال والمراهقين حسب الدراسة البريطانية الجديدة، التي نبهت إلى أن  نسبة الإصابة بتآكل الأسنان لدى الأطفال البالغة أعمارهم ما بين 12 و14 عاماً الذين يتناولون المشروبات الغازية، 59 بالمائة.

إيمان فوري