شريط الاخبار
سحب شهادات التخصيص لمكتتبي «أل بي بي» بسيدي عبد الله يوم الأحد اقتناء أضاحي العيد «إلكترونيا» لأول مرة في الجزائر التماس 16 سنة سجنا نافذا ضد طحكوت مع مصادرة الأملاك الحجر الكلي على الأحياء الموبوءة حل أمثل لاحتواء كورونا توقيف 19 بارون مخدرات وحجز 1.891 طن من الكيف ولاة يمنعون إقامة المخيمات الصيفية بسبب «كورونا» والي سطيف يأمر بتشديد الرقابة والعقوبات على مخالفي الحجر الجزئي وزارة التعليم العالي تفتح اليوم باب الحوار مع الشركاء الاجتماعيين إطلاق جلسات محلية وجهوية لإصلاح المنظومة التربوية قريبا عطال وبوداوي يحلمان بالانضمام للريال والبارصا رزيق يُلزم تجار سطيف بتموين السوق خلال الحجر الحكومة تشدد إجراءات الحجر على 18 بلدية بسطيف لمنع انتشار الوباء خامات «أوبك» تنتعش وتستقر عند 43,54 دولار للبرميل بنك «ترست» الجزائر يطلق «إيزي كارت» المنظمة الطلابية الجزائرية الحرة تقدم 12 مقترحا لتعجيل عودة الطلبة في 23 أوت إطلاق منصة رقمية لتحديد مواعيد العلاج بالأشعة لمرضى السرطان وزارة التربية تعدّل ميزانيات المتوسطات والثانويات «أويحيى ويوسفي جمّدا مشروع سوزوكي ونجحتُ في صناعة حافلة جزائرية» وزارة الصحة «توافق» على البروتوكول الصحي لديوان الخدمات الجامعية وزارة الصحة توصي بالحجر الصحي المنزلي للبحارة العائدين الجزائر تحتضن ملتقى دوليا حول الاستثمار نهاية جويلية وزارة الصحة تستلم هبة بقيمة 40 مليار سنتيم من اللوازم الطبية اختتام الدورة البرلمانية غدا والاستفتاء على مسودة الدستور مؤجل «صفقة استئجار إيتوزا حافلات طحكوت كانت قبل مجيئي للوزارة» فرض إجراءات خاصة لمنع تفشي كورونا يومي عيد الأضحى تأجيل كأس أمم إفريقيا للمحليين إلى صيف 2022 طلبان جديدان لدخول بورصة الجزائر معهد باستور يؤكد أن 30 بالمائة من حالات التسمم متعمدة كورونا تعصف بإنتاج القطاع الصناعي العمومي الاقتصاد الجزائري بعيد عن الانهيار رغم الصعوبات شفاء 92 بالمائة من المصابين بفيروس كورونا في سطيف مكتتبو «عدل2» يحتجون أمام الوكالة للمطالبة بشهادات التخصيص توزيع المساكن بصيغ مختلفة عبر الوطن بمناسبة عيد الاستقلال وزير الصحة يعتبر نتائج السكانير «غير مؤكدة» أويحيى منح متعاملين اقتصاديين 5 ملايير دج إعفاءات ضريبية وسبّب تبديد 4 ملايير دج ولاة يعلّقون توثيق عقود الـزواج إلى إشعـار آخر بسبب «كورونا» البرتوكول الصحي الخاص بالدخول الجامعي على طاولة لجنة مكافحة كورونا اليوم تبون يناقش مع الحكومة مخطط الإنعاش الاقتصادي والاجتماعي اليوم بن بوزيد يؤكد أن ارتفاع الحالات «عالمي» وليس مقتصرا على الجزائر شنقريحة يشرف على احتفالات عيد الاستقلال ببني مسوس وحضور بن حديد يصنع الحدث

باتت المنفذ الوحيد للماكثات بالبيوت والنساء الموظفات

فتيات يلجأن إلى تطبيقات الطبخ الإلكترونية للظفر بلقب «الطباخات»


  18 جوان 2016 - 15:22   قرئ 969 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
فتيات يلجأن إلى تطبيقات الطبخ الإلكترونية للظفر بلقب «الطباخات»

 

يعتبر شهر رمضان الفرصة التي يثبت من خلالها النسوة قدراتهن في الطبخ واكتساب مهارات جديدة فيه، إذ يعولن على الإبداع والتفنن في إعداد المأكولات المتنوعة لتزين بها مائدة الإفطار، بأطباق ومقبلات تتعب طيلة النهار في تحضيرها وهذا ما يدفع بهن إلى البحث عن مختلف السبل والوسائل لتحضير مائدة في المستوى، ولعل مواقع الطبخ على الأنترنت أو ما يعرف «بتطبيقات الطبخ» باتت هي المنفذ الوحيد الذي اختارته النسوة للحصول على أحدث الوصفات.

ساهمت بعض المواقع المتوفرة على شبكة الأنترنت بشكل كبير في تطور أساليب الطبخ لدى المرأة، وسهلت عليها تعلم العديد من الوصفات التي كانت في الماضي القريب صعبة التجسيد، حيث باتت كل الوصفات متاحة الآن على الشبكة العنكبوتية بالشرح المفصل من خلال الصور والفيديوهات التي سهلت على النساء العازبات والمتزوجات تحضير أفضل الموائد الرمضانية وأحلاها. «المحور اليومي» وقفت على هذا الموضوع من خلال الخروج إلى الشارع الجزائري لاستطلاع أراء النسوة حول الوصفات التي باتت تعرض على شكل تطبيقات على الأنترنت، والشيء الذي لاحظناه هو استحسان الكثيرات منهن هذه الوسيلة الحديثة التي سهلت عليهن الكثير من الأشياء حسبهن، فيما أبدت أخريات رفضهن لهذه الأخيرة كونها تجعل من المرأة الجزائرية امرأة متكلة، وفي هذا السياق اقتربنا من «سلاف» متزوجة، التي عبرت لنا عن استحسانها لهذه التطبيقات التي سهلت على المرأة العاملة حسبها الكثير من الأمور وجعلتها تقتصد الوقت، فقالت: «شخصيا أحببت كثيرا هذه الوسيلة التي ساعدتني، فقد حمّلت الكثير من الوصفات على محمولي وعملت بها وكانت نتيجتها جيدة»، من جهتها أشارت الأنسة «ياسمين» إلى أنها تعلمت الطبخ خلال هذا الشهر بفضل هذه التطبيقات فقالت: «إن الطريقة التي تعرض بها الوصفات في هذه التطبيقات حفزتني كثيرا على الدخول إلى المطبخ ولأول مرة لأنني لم أطبخ أبدا»، وقد واصلت المتحدثة تقول إن الشيء الذي زاد من شعبية هذه التطبيقات والإقبال عليها، هو أنها تحتوي على وصفات شاملة لكل أنواع الأكل والمشروبات وحتى التحلية، مشيرة إلى أن هذه الأخيرة غير مكلفة أيضا.وغير بعيد عن ذلك ذهبت الكثيرات ممن تحدثت إليهن «المحور اليومي» إلى أن هذه التطبيقات تساهم في تحويل المرأة الجزائرية إلى إمرأة إتكالية لا يهمها أن تتعلم من الجدات والأمهات، بل إنها تلجأ دائما إلى وصفات الأنترنت، وفي هذا الصدد اقتربنا من السيدة «فاطمة» الرافضة تماما لفكرة اللجوء إلى وصفات الإنترت، فقالت: «في زمن ليس ببعيد كنا نبتكر أحلى الوصفات التي تكون صحية ومغذية والتي كنا نطبع من خلالها مائدة فطورنا، لكن هذه الوصفات الدخيلة باتت منتشرة، وكل ما نجنيه منها هو الشكل فقط».
 
منيرة طوبالي