شريط الاخبار
عصابـــات تخطـــط لنشاطهـــا الإجرامـــــي مـــن داخـــل السجــــون الخطاب الديني لا بد أن يتوافق مع الخيارات الاقتصادية والإجتماعية جون نوفال يكشف عن متابعة الـ يونيسكو لعمله الخاص بإنعاش القصبة بوتفليقة ليس راغبا في الكرسي لكنه لن يترك الجزائر في منتصف الطريق الحكومة تطمئن بخصوص انتخاب الأسلاك النظامية خارج الثكنات الحكومة تتجه نحو مراجعة تسعيرة الغاز والكهرباء السنة الجارية لجنة مكافحة الإرهاب بتونس تحذر من تسلل إرهابيين إلى الجزائر بن غبريت تأمر بإحياء اليوم الوطني للشهيد عبر المؤسسات التربوية الأمن الغذائي مرهون بضمان الاكتفاء الذاتي في المنتجات الفلاحية بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل

المواطنون والمرضى مستاؤون من تدني التكفل الطبي في المستشفيات

الصيام يُدخل المستشفيات غرفة الإنعاش والمناوبة في خبر كان!


  20 جوان 2016 - 15:11   قرئ 3287 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
الصيام يُدخل المستشفيات غرفة الإنعاش والمناوبة في خبر كان!

 

تفاجأ العديد من المرضى الوافدين على مختلف المصالح الاستشفائية، بغياب الخدامات الصحية أو ما يعرف بالمناوبة خلال الشهر الفضيل، وهذا نتيجة السيناريوهات المتكررة التي تطبع قاعات العلاج والاستعجالات في المستشفيات بالعاصمة التي عادة ما تغلق أبوابها في وجه المرضى في أوقات مبكرة خلال رمضان من السنوات الماضية.

كثيرة هي القصص التي تروى عن المستشفيات والمناوبة فيها خلال المناسبات، قصص أبطالها الأطباء المداومون وضحاياها المرضى المتخوفون من الوقوع في نفس الرواية، ألا وهي غياب المناوبة خاصة في شهر رمضان الفضيل. «المحور اليومي» ارتأت الوقوف على هذا الموضوع من خلال القيام بخرجة ميدانية قادتها لبعض مستشفيات العاصمة على غرار قسم الاستعجالات بمستشفى مصطفى باشا الجامعي ومصلحة الأمومة والتوليد بمستشفى عين طاية وكذا عيادة «رفاق الفتح» الخاصة باولاد فايت، لنقل الأجواء التي تطبع هذه الأخيرة خلال أيام الصيام والبحث فيما إذا كانت المناوبة حاضرة أم غائبة وكذا استطلاع أراء المتوافدين عليها حول هذا الموضوع. كانت محطتنا الأولى المستشفى الجامعي مصطفى باشا الذي يستقبل المئات بل الآلالاف من المرضى يوميا، هذه المحطة التي طالما كانت مصدر استياء العديد من المواطنين والمرضى الذين يشتكون من سوء الخدمات على مستواها، وهنا صادفنا السيدة «نصيرة» التي كانت في مصلحة الاستعجالات والتي عبرت لنا عن امتعاضها مما أسمته الغياب التام للمناوبة خلال الشهر الكريم، بحيث روت لنا قصة أبيها الذي بترت قدمه في اليوم الأول من الشهر الكريم وبمجرد انتهاء العملية تمت إعادته إلى المنزل رغم حالته الخطيرة التي كانت تستوجب رعاية مركزة من طرف المصلحة، إلاّ أنّ القائمين على هذه المصلحة لم يراعوا وضعيته الصحية.واصلنا جولتنا لنحط الرحال هذه المرة بمصلحة الأمومة والتوليد التابعة لمستشفى عين طاية شرق العاصمة، هذه الأخيرة التي تستقبل حالات من مختلف المناطق المجاورة، فدخلنا المصلحة في حدود الواحدة زوالا وهو الوقت الذي تزامن مع فترة الزيارة، وأول ما شد انتباهنا هو الاكتظاظ الذي كان يميز المصلحة، حيث اقتربنا من إحدى الغرف التي كانت تشغلها سيدة حامل في الشهر التاسع والتي عبرت لنا عن استحسانها للمداومة في المستشفى، فقالت:»أنا أتردد منذ أسبوع تقريبا على هذه المصلحة لإجراء بعض الفحوص الروتينية قبل الولادة وقد لاحظت بأن المداومة لم تتغير بالمقارنة مع الأيام العادية، فالأطباء وحتى الممرضون يقومون بواجبهم على أحسن وجه». وهو عكس ما ذهبت إليه الخالة «سعيدة» المنحدرة من مدينة برج منايل التي اشتكت من سوء الخدمة والمعاملة، حيث أكدت في حديثها لـ»المحور اليومي» بأن المصلحة تتبع نظاما في مداومتها والذي وصفته بنظام المحسوبية على حد تعبيرها فقالت: «اصطحبت زوجة ابني التي كانت تعاني من الألآم التي تسبق الولادة، لكن فور وصولنا لم يستقبلنا أحد فكل من ألجأ إليه يرد علي بعبارة «أصبري الحاجة»، لكن لا حياة لمن تنادي». تركنا الخالة «سعيدة» واستوقفتنا «راضية» مساعدة طبية في المصلحة  ذاتها والتي عقّبت على ما قالته الخالة بأن المصلحة وعمالها يقومون بواجبهم على أحسن وجه وأن المداومة خلال رمضان هي نفسها في الأيام العادية، رغم أن الشهر الفضيل يعرف تزايدا في توافد المرضى على المصلحة سواء في الفترة الصباحية أو حتى في الفترة المسائية. واصلنا جولتنا وكانت محطتنا هذه المرة إحدى العيادات الخاصة الواقعة باولاد فايت غرب العاصمة، هذه الأخيرة كانت لا تستقبل في وقت ليس ببعيد إلا أصحاب الطبقة الراقية من الناس نظرا للمبالغ التي تُدفع مقابل أي خدمة صحية على مستوى العيادة، لكن حاليا أصبحت هذه الأخيرة تستقبل كل شرائح المجتمع والأغلبية منها هي تلك التي تفر من المستشفيات العمومية وخدماتها نحو هذه الخاصة، ففور دخولنا قابلنا الهدوء عكس ذلك الضجيج الذي صنعه المرضى في المستشفيات العمومية، هنا اقتربنا من «سليمة» المرأة الحامل التي كانت جالسة في قاعة الانتظار والتي أكدت لنا بأن المداومة السيئة التي وجدتها على مستوى المصالح الاستشفائية العامة دفعتها للاستنجاد بالعيادات الخاصة نظرا للخدمات الجيدة التي تتوفر فيها، مضيفة في السياق ذاته بأن المداومة هنا موجودة في كل أيام الأسبوع وفي أي وقت حتى في ساعات متأخرة من الليل.
 
منيرة طوبالي
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha