شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

قبل أيام من عيد الفطر

محلات بيع الألبسة تعرف إقبالا كبيرا في تيزي وزو 


  27 جوان 2016 - 15:29   قرئ 3797 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
محلات بيع الألبسة تعرف إقبالا كبيرا في تيزي وزو 

 

 تعرف مختلف محلات بيع الملابس لاسيما الخاصة بالأطفال، إقبالا كبيرا من طرف العائلات القبائلية بعاصمة جرجرة، فبعدما كانت وجهتها المفضلة منذ بداية الشهر الفضيل، قاعات الحفلات، محلات بيع المأكولات التقليدية والمثلجات، أضحت وقبل أيام قلائل من عيد الفطر، تتجه الى محلات بيع الملابس تخوفا من ارتفاع أسعارها عشية العيد. 

تشهد سوق الملابس بمدينة تيزي وزو ومع اقتراب عيد الفطر، اقبالا كبيرا من قبل العائلات، حيث لم ينتظر أصحاب محلات بيع الملابس وكذا الفضاءات التجارية التي تحصيها المدينة، كثيرا لإطلاق نشاطهم في الفترات الليلية بعدما حجبوا عنه مذ بداية الشهر الفضيل. وذلك أيام قلائل عن حلول عيد الفطر. حيث غير الإباء وجهتهم المفصلة التي كانت في السابق قاعات الحفلات والعروض ومحلت بيع المأكولات التقليدية والمثلجات، لتتجه نحو محلات بيع الملابس، إذ يحاول كل واحد استجابة رغبات أبنائهم حسب امكانياته المادية رغم غلاء مصاريف شهر الصيام.  وخلال الجولة الاستطلاعية التي قادتنا إلى مختلف المراكز التجارية والشوارع الرئيسة بعاصمة جرجرة، كان من السهل ملاحظ الاقبال الكبير للعائلات على هذا الصنف من المحلات التجارية التي توفر أسعار منافسة تمنح إمكانية الاختيار لكل عائلة وبالشكل الذي يتوافق مع قدرتها الشرائية. وفي سياق آخر وإن اعتبر البعض ان الوقت لا يزال مبكرا لاقتناء ملابس العيد لأطفالهم، إلا ان الكثير من الاولياء الذين تحدثنا معهم، أكدوا على التجربة علمتهم ا، ليس هناك وقت أفضل لشراء ملابس العيد مثل هذه الأيام العشرة الأخيرة لشهر الكريم. وذلك لعدة اعتبارات تكمن أهمها في تفادي الزحمة والاكتظاظ في سوق الملابس مع عشية عيد الفطر، كما أفاد محمد البالغ من العمر 45 سنة وهو أب لثلاثة أطفال قائلا: «أفضل رفقة عائلتي وعلى غرار السنوات الماضية التسوق في الفترة لتجنب الاكتظاظ داخل المحلات والمراكز التجارية، فضلا عن التوقيت يوفر لي إمكانية الاختيار لوفرة العرض». كما صرح رب عائلة أخر، أن اقتنائه ملابس العيد لأبنائه في هذه الفترة بالتحديد، راجع أساسا إلى قناعته بأن الأسعار ملابس الأطفال ستشهد ارتفاعا عشية الاحتفال بعيد الفطر. عكس نظيراتها المتداولة حاليا لاسيما في الفضاءات التجارية المتواجدة بعاصمة الولاية. من جهة أخرى، نفس الحالة تعرفها هي الأخرى محلات بيع ملابس الخاصة بالكبار وللجنسين معا، حيث تشهد إقبالا ملحوظا من طرف هؤلاء، الأمر الذي استحسنه التجار خصوصا في ظل أن نشاطهم تراجع وبمستويات ملحوظة منذ بداية شهر رمضان الكريم، أين كانت أسواق الخضر والفواكه وبيع المأكولات التقليدية الخاصة بهذا الشهر، الوجهة المفضلة للعائلات. 
 
أغيلاس ب
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha