شريط الاخبار
برندت الجزائر تطلق عرضا ترويجيا بتخفيض استثنائي على هاتفها بي - وان متعاملون اقتصاديون يؤكدون أنهم ضحايا التقليد ويسجلّون 20 قضية بالمحاكم وزير الفلاحة يطالب بوضع خارطة طريق لتقليص واردات الحبوب الأمم المتحدة تدعو لفتح تحقيق مستقل في وفاة محمد مرسي مرسي يوارى الثرى بالقاهرة الشرطة تحسس مستعملي الطرق بمحيط مراكز اجتياز البكالوريا قايد صالح يحذّر من الأطراف التي تريد إدخال الجزائر في الفراغ الدستوري الفلسفة والعلوم ترفعان معنويات الأدبيّين والعلميّين في ثالث أيام البكالوريا إحالة قائمة أخرى من وزراء وولاة سابقين وحاليين على العدالة الحراك الشعبي يُخلي قصر المعارض من العارضين قاضي التحقيق يستمع إلى البوشي والسائق الشخصي لعبد الغني هامل العدالة تطيح بإمبراطوريات المال الفاسد وتزج بأكبر السياسيين في سجن الحراش الوضع الأمني في مصر يهدد الكان المطالبة باسترداد الأموال المنهوبة ورفض إشراف رموز النظام السابق على الانتخابات تضامن جزائـري واسع مع محمد مرسي على فايسبوك الحكومة تقرر عزل المنتخبين المحليين المتابعين قضائيا احزاب سياسية جزائرية تستنكر ظروف وفاة محمد مرسي بومار كومباني تكشف عن منصة أجهزة تلفزيوناتها الذكية ستريم الجديدة أرينا 8.5 مليار دينار قيمة التعويضات عن الحوادث في 2018 خبراء يؤكدون صعوبة استغلال الغاز الصخري حاليا ميراوي يؤكد نجاعة الرزنامة الوطنية للقاحات الأطفال اتفاقية شراكة بين مصرف السلام - الجزائر ومؤسسة بيتروجال ديـوان الحج والعمرة يحذّر الحجاج من الوكالات الوهمية بدوي يأمر بالتكفل العاجل بالمتضررين في فيضانات إيليزي 83.43 بالمائة نسبة النجاح في السانكيام˜ بمستغانم 6 أشهر حبسا نافذا لعلي حداد في قضية حصوله على جـــــــــــــواز سفر بطريقة غير قانونية الحبس لعولمي و5 إطارات بوزارة الصناعة والمدير السابق لبنك CPA وأحمد أويحيى الوالي السابق عبد القادر زوخ تحت الرقابة القضائية الإبراهيمي وبن بيتور يؤكدان حضور ندوة المعارضة في انتظار الأرسيدي والأفافاس الرياضيات تبكي العلميّين والأدبيّين في اليوم الثاني من البكالوريا قايد صالح يدعو لحوار وطني شامل يمهد لانتخابات رئــــــــــــــاسية في أقرب الآجال التنظيمات الطلابية المتحزّبة تتخوف من امتداد منجل العدالة إليها تشكيل لجنة يقظة وتقييم لترشيد استيراد الحبوب قانون المحروقات الجديد لم يدرج ملف استغلال الطاقات المتجددة الملبنات وراء فرض أكياس حليب البقر على تجار المواد الغذائية خبراء اقتصاديون يتوقعون تحرّر مناخ الاستثمار بعد سجن أحمد أويحيى 83.31 بالمائة نسبة النجاح في شهادة السانكيام الاتحاد الأوروبي يشيد بالتطور الذي حققته الشرطة الجزائرية إعادة فتح شواطئ مغلقة في العاصمة خلال موسم الاصطياف تجنيد 530 شرطي لتأمين امتحانات شهادة البكالوريا

فيما تُبدعن أخريات في تحضير مختلف الأنواع

نساء يهجرن العادات ويلجأن لاقتناء حلويات العيد جاهزة   


  28 جوان 2016 - 15:32   قرئ 6734 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
نساء يهجرن العادات ويلجأن لاقتناء حلويات العيد جاهزة   

 

تدخل العديد من النسوة خلال هذه الأيام القليلة التي تفصلنا عن عيد الفطر المبارك في سباق مع الزمن لتأمين كل ما تحتاجه من مستلزمات في تحضير الحلويات الخاصة بهذه المناسبة، بحيث تنتهج كل السبل للبحث عن آخر المستجدات في عالم الحلويات عبر أسهل الطرق ولعل صفحات الفايسبوك ومواقع الانترنت كانت الأكثر استقطابا لهن في هذه الأيام الأخيرة، في حين تختار فئة أخرى من النسوة اقتناء حلويات العيد جاهزة في ظاهرة عرفت انتشارا في الآونة الأخيرة.

يبدأ العد التنازلي لعيد الفطر المبارك وتتسارع معه النسوة إلى التسوق وتحضير مستلزمات الحلويات، هذا ما وقفنا عليه ونحن نتجول بمختلف أسواق العاصمة التي لاقت إقبالا كبيرا من قبل النساء اللواتي تسعين دائما لتحقيق الأفضل في مثل هذه المناسبات.

نسوة يفضلن اقتناء الحلويات عوض تحضيرها في المنازل

في الوقت الذي تتهافت الكثير من النسوة على التحضير لصنع حلوى العيد والتبضع من أجل اقتناء مستلزماتها، تلجأ العديدات منهن إلى شراء الحلويات الجاهزة من المخابز بدل صنعها في المنازل وهو حال السيدة «ليندة» القاطنة بديدوش مراد بالعاصمة التي أكدت أنها تقتني الحلويات الجاهزة منذ سنين بحكم أنها لا توفق بين العمل والبيت وصنع الحلويات فقالت: «أنا أحبذ كثيرا صنع حلويات العيد في المنزل بنفسي لكن ما باليد حيلة بسبب ضيق الوقت أجد نفسي دائما مضطرة إلى شرائها جاهزة بدل صنعها».

اكتظاظ غير اعتيادي ميزة الأسواق في أواخر رمضان

تشهد العديد من الأسواق الجزائرية سواء النظامية منها أو الفوضوية اكتظاظا غيراعتيادي في هذه الفترة التي تعتبر العد التنازلي لمغادرة شهر رمضان وحلول مناسبة عيد الفطر المبارك، هذه المناسبة التي حولت اهتمام النسوة هذه الأيام إلى التفكير في أنواع الحلويات التي ستقمن بصنعها من أجل استقبال الضيوف بها خلال العيد وكذا التردد على الأسواق لاقتناء مستلزماتها رغم ارتفاع تكاليفها، فالشيء الذي لاحظناه على مستوى سوق ساحة الشهداء هو التزاحم الكبير من طرف النسوة والتفافهن حول طاولات بيع مستلزمات صنع الحلويات رغم أسعارها المرتفعة وهنا تقربنا من «سلاف» التي كانت بصدد شراء اللوز والتي أكدت لنا بأنه لا يمكن لها أن تستغني عن اللوز في صنع حلوياتها فقالت«أنا أشتري اللوز حتى بالرغم من ارتفاع سعره لأنه بالنسبة لي هو أساس المذاق»، من جهتها قالت «فلة» بأن عيد الفطر المبارك هو فرصة لتبادل الزيارات وإحياء صلة الرحم لذا فمن الضروري على كل النسوة التحضير لصنع أفضل الحلويات وغلاء مستلزماتها لا يمكن اعتباره مشكلا لأن العيد ليس يوميا على حد تعبيرها فقالت: إن كل من الدزيريات والشاراك وخاصة البقلاوة لا يمكن لنا الاستغناء عنها في أطباق مائدة العيد رغم التهاب أسعار مستلزماتها فهي «شباح المائدة».

طاولات بيع كتب الحلويات تنتشر كالفطريات

غير بعيد عن الجو الذي ميّز طاولات عرض مستلزمات صنع الحلويات، لاحظنا الاكتظاظ الكبير والمنقطع النظير أيضا على طاولات عرض الكتب التي تحتوي على طرق تحضير العديد من أنواع الحلويات خاصة الشرقية التي يكثر عليها الطلب فصور تهافت العديد من النسوة على هذه الكتب يعكس تماما اهتمامهن المضاعف بالحلويات العصرية العالمية والوصفات التقليدية فالكثير من النسوة من تقوم بتحضير الحلوى لأول مرة بمناسبة عيد الفطر لذا فإنها تلجأ لشتى الطرق والوسائل بهدف الخروج بنتيجة إيجابية تبهر بها عائلتها وهو تماما ما أكدته «ياسمين» التي اقتنت من الكتب ما يقدرها على أن تصبح «شاف» في مجال صنع الحلويات _على حد تعبيرها_»أنا أتذكر بأننا قديما كانت كل أسرتنا تتعاون وتتكاتف من أجل تحضير كل أنواع الحلويات في جو يميزه الضحك والسمر لكن الآن وفي ظل التأثر بالحياة التكنولوجية العصرية تلاشت هذه العادة بفعل لجوؤنا إلى هذه الكتب وصفحات الانترنت الخاصة بطرق صنع الحلويات كمراجع للنجاح في اختبار تحضير الحلوى».
 
 منيرة طوبالي