شريط الاخبار
المجمع العمومي للنقل البري للبضائع يوقّع اتفاقية مع صناعيي المتيجة نقابات التربية تستنكر تعنيف أساتذة الابتدائي وتهدد بشن إضرابات الأسبوع المقبل قدماء المجاهدين يناشدون زيتوني بعث اتفاقية مجانية النقل رئيس الجمهورية يتعهد باسترجاع ملفات الذاكرة ورفات شهداء الثورة ارتفاع التحصيلات الجمركية بنسبة 7 بالمائة خلال 2019 تبون يأمر باعتماد «العمل للنفع العام» لتخفيض الاكتظاظ في السجون وزير الاتصال يتعهد بتنظيم قطاع السمعي البصري في الجزائر محاكمة اللواء عبد الغني هامل وعائلته اليوم بمحكمة سيدي امحمد مصالح الأمن تصدّ مسيرة الطلبة الـ52 وإصابات وسط المتظاهرين إضراب مضيفي الطيران يدخل يومه الثاني والعدالة تحكم بعدم شرعيته وزير الصناعة يستبعد انخفاض أسعار السيارات المستعملة لأقل من 3 سنوات التنسيق بين وزارة الفلاحة والمهنيين للقضاء على تبعية شعبة الحليب «أبوس» تدعو لعقد جلسة طارئة مع مدير الصحة للعاصمة «السويدي إلكتريك الجزائر» يطلق ثلاثة منتجات جديدة بقيمة 5 ملايين دولار إعداد بطاقية لكل المنتجات المحلية خلال 6 أشهر بوقادوم يدعو المجتمع الدولي لدعم الشعب الليبي للخروج من الأزمة الجزائر تحتضن الاجتماع السابع للجنة خبراء الدول العربية إضراب مفاجئ لعمال الجوية الجزائرية يتسبب في اضطراب الرحلات الأساتذة الجامعيون يشتكون من ظاهرة الغش بلعريبي يؤكد تسليم شهادات التخصيص بالمواقع المبرمجة يوم 7 مارس طلاب جامعة بوزريعة يشتكون من ظروف التمدرس خبراء الصيدلة يطالبون بتسريع تسويق 40 نوعا جديدا من الأدوية الحكومة تعلن الحرب على بارونات العقار وتشرع في استرجاعه جراد يعلن عن إعادة النظر في مناهج التكوين بالمدرسة العليا للإدارة لإصلاح سوء التسيير أساتذة الابتدائي يقررون مقاطعة امتحانات الفصل الثاني مراجعة الأجر الوطني المضمون ستجبر الحكومة على العودة لطباعة النقود 16 ناشطا يستفيدون من البراءة بوهران وأدرار تبون ينصّب كريم يونس وسيطا للجمهورية ورشة لتقييم الاتفاق مع الاتحاد الأوربي للفصل في مستقبله الأسبوع المقبل مصنع «بيجو - سيتروين» الجزائر يدخل مرحلة الإنتاج جوان المقبل حرمان الأساتذة من المنح و«السلفيات» بسبب تجميد الخدمات الاجتماعية طيران «الطاسيلي» تدعم خطوطها الداخلية بثلاث رحلات جديدة الاستئناف في حكم الطالب محمد أمين بن عالية اليوم ببسكرة مديرية الصحة لولاية تلمسان تفنّد إصابة امرأة بـ «كورونا» صحفيون وطالبان وممثلون عن المجتمع المدني يحاولون عقد ندوة جامعة! واجعوط يثمن قرار رئيس الجمهورية بإصلاح المنظومة التربوية تبون يثني على الحراك قبل أيام من إحياء الذكرى الأولى لانتفاضة الشعب وزير السكن يأمر بالانطلاق في تجسيد مشروع بناء مليون سكن خراطة تحتفل بمرور عام على المسيرة المناهضة للعهدة الخامسة تأييد حكم إدانة «البوشي» بـ10سنوات سجنا نافذا في ملف العقار

خاصة في ظل أسعاره المرتفعة

جزائريون يغتنمون رمضان للإقلاع عن التدخين


  04 جوان 2017 - 12:22   قرئ 492 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
جزائريون يغتنمون رمضان للإقلاع عن التدخين

يعتبر شهر رمضان فرصة للإقلاع عن التدخين بالموازاة مع ساعات الصيام الطويلة، أين قمنا بخرجة ميدانية قادتنا للعديد من شوارع العاصمة ومختلف محطات نقل المسافرين، ذلك من أجل استقصاء حالة المدخنين الذين تخلوا عن التدخين لبضع ساعات من اليوم، وآرائهم حول فكرة اغتنام فرصة الصيام من أجل الإقلاع الكلي عنه.

 
شهر اختبار للتعود على حياة بدون تدخين

نزلنا إلى الميدان، أين تقربنا من البعض منهم الذين أكدوا لنا أن رمضان يعتبر فرصة سانحة للإقلاع عن التدخين نهائيا، وذلك بعد الصيام لساعات طويلة من اليوم، الأمر الذي ذهب إليه «سمير» الذي وجدناه بصدد الذهاب إلى مقر عمله هذا الأخير الذي كان شبه نائم، والسبب هو الصيام عن التدخين حيث قال لنا بصوت خافت بأنه يحاول الإقلاع عنه نهائيا، إذ أنه يحرص على عدم التدخين بعد الإفطار، بهدف التعود على حياة بدون تدخين.
 
ثمن علبة سجائر يضاهي ثمن 25 خبزة

من جهته قال «سليم» الذي يعمل لسنوات كسائق سيارة أجرة بأن مداومته على التدخين تسببت له في الكثير من المرات في الوصول إلى مصالح الإستعجالات الاستشفائية، في حالة خطرة الأمر الذي دفعه في التفكير في الإقلاع عنه وما رمضان إلا فرصة بالنسبة له للتخلص من هذه العادة خاصة في ظل الأسعار التي باتت تعرفها العلبة الواحدة منه، والتي قال سليم بأنها تضاهي ثمن الحصول على 25خبزة في اليوم.
ومن جانب آخر، يقول عمي «سعيد» الذي التقيناه جالسا في سلالم مدخل البريد المركزي القديم، أن التدخين هو من العادات السيئة التي لا يستطيع صاحبها الإقلاع عنها حتى بعد تسببها له في المخاطر، لكن العزم والإرادة ونجاته من الموت المحقق لعدة مرات كانوا من بين الدوافع التي جعلته يقرر ذلك، حيث واصل ذات المتحدث ساردا «حقا كانت الأسابيع الأولى من محاولتي الإقلاع عن التدخين من أصعب الفترات التي مررت بها في حياتي، حيث مثلت هذه الصعوبة أكبر من التي تكمن الإمتناع عن الطعام والشراب طوال اليوم، ولكن الأصعب بالنسبة لي كان الإمتناع عنه خلال هذا الشهر، حيث بتت أمضغ العلكة كلما وجدت نفسي بحاجة إلى التدخين، لأنني وإن استسلمت للسماح لنفسي ولو للحظة أن أدخن سجارتين، سأجد نفسي مع نهاية الأسبوع قد عدت إلى استهلاك 15 سيجارة مرة أخرى، قبل أن يواصل ويضيف بأنه كلما كان يشعر بالرغبة في ذلك كان يذهب إلى مقهى لغير المدخنين ويقوم بالإطلاع باللعب في مجموعات الدومينو حتى تزول هذه الرغبة من داخله.
 
جمعيات تستغل رمضان لتنشيط حملات الإقلاع عن التدخين

تعكف العديد من الجمعيات الخيرية والمدنية خلال هذا الشهر على القيام بمختلف النشاطات الهادفة، نشاطات كلها تصب في صالح المواطن والمجتمع فإنطلاقا من جمع الإعانات الغذائية مرورا بتوزيعها وصولا إلى تنظيم الحملات التحسيسية قامت جمعية البدر بإطلاق حملة تحسيسية حول الإقلاع عن التدخين خلال الشهر الفضيل، هذه المبادرة جاءت بالشراكة مع مختلف الهيئات والمؤسسات تحت شعار «رمضان بدون تدخين ...فرصتك للإقلاع» هذه الأخيرة جاءت نظرا للدور الكبير الذي تتمتع به الحملات التحسيسية في الإقناع و الوصول إلى هدف العلاج وهو ما حاولت ذات الجمعية تحقيقه من خلال النزول إلى مختلف الشوارع ومحطات النقل البرية والحديدة للمسافرين، وتوزيع منشورات توعوية ورسومات من إبداع البراءة للتأثير ولو بالشيء القليل على المدخن لعله يقتنع ويقلع عنه.

منيرة ابتسام طوبالي