شريط الاخبار
وزارة التجارة تمنع المطاحن من بيع السميد مباشرة للمواطنين خلية متابعة لمساعدة البحارة المتأثرين بإجراءات مكافحة كورونا 1468 إصابة مؤكدة بكورونا و193 حالة وفاة فـــــــــــي الجزائر وكالة «عدل» تمدّد آجال دفع مستحقات الإيجار والأعباء للمرة الثانية وزير التعليم العالي السابق يقدم 8 اقتراحات لإنجاح الدراسة عن بُعد شركات التأمين تقرر العمل بدوام جزئي لضمان خدماتها التلاميذ لن يُمتحنوا حول الدروس التي تبث عبر التلفزيون واليوتوب الحبس وغرامات مالية تصل إلى 6 آلاف دينار ضد المخالفين لإجراءات الحجر المنزلي مصالح الأمن تتصدى لعصابات الإجرام والسطو على الممتلكات بروتوكول «كلوروكين» يبعث الأمل وسط مرضى كورونا والمواطنين الجيش يشن حملة ضد المهرّبين ويحجز 217 طن من المواد الغذائــــــــــــــــــية خلال أفريل بنك الجزائر يتخذ إجراءات استثنائية لفائدة المؤسسات الاقتصادية سعر البرميل يقارب 34 دولارا وسط تفاؤل بخفض الإنتاج «نفطال» تطلق خدمة التعبئة عن بُعد لتسهيل تزويد زبائنها بالوقود تأجيل مباحثات خفض الإنتاج يهوي بأسعار النفط مجددا إلى 30 دولارا قطاع التجارة يشرع في شطب التجار المخالفين من السجل التجاري مؤسسات الصناعات الإلكترونية تعمل على نموذجين لأجهزة تنفس صناعية المؤسسة الوطنية للترقية العقارية تقدم معدات طبية لوزارة الصحة الهبة التضامنية تتواصل ببجاية والعاصمة لمكافحة « كورونا » الأساتذة المؤقتون يناشدون جراد التدخل لوقف قرارات شيتور الوظيف العمومي يعلن عن تعديل توقيت العمل في 9 ولايات الضباط العمداء والضباط السامون للجيش يتبرعون براتب شهري لمواجهة كورونا التزام واسع بقرار الحجر المبكر عبر العاصمة و08 ولايات 1423 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و173 حالة وفاة في الجزائر وزير الصحة لا يستبعد فرض الحظر الشامل فـــي حـــال ارتفـــاع عــــدد الإصابـــــات وزير الاتصال يعد بالعمل على تطهير قطاع الإعلام والإشهار وزارة التجارة تسمح للمتعاملين الخواص بإنجاز أسواق الجملة شيتور يؤكد تسخير 6 جامعات لإنجاز شرائط تحاليل الكشف عن كورونا الطلبة غير راضين عن الأرضية الرقمية والتنظيمات الطلابية تدعو للتدارك المعرض الدولي لريادة الأعمال الإفريقية يوم 16 ماي عام حبسا نافذا في حق عبد الوهاب فرساوي حجز أزيد من 14ألف كمامة و12الف و700قفاز طبي بالعاصمة تجنيد 1780 عون حماية مدنية لتنفيذ 450 عملية تعقيم عبر المجمعات السكنية والشوارع ضباط الجيش يتبرعون بشهر من رواتبهم لمكافحة كورونا الحكومة تتخذ إجراءات جديدة لمعالجة ندرة السميد تراجع أسعار النفط إلى 28.81 دولار للبرميل إعفاءات ضريبية للجمعيات الخيرية هذه مواعيد بث الدروس لفائدة التلاميذ عبر قنوات التلفزيون العمومي صور التضامن مع البليدة تُعيد إلى الذاكرة ملاحم تآزر الجزائريين في الشلف وبومرداس وباب الوادي 1320 إصابة مؤكدة بفيروس كورونا و152 حالة وفـــــــــــــــــاة في الجزائر

يغتنمون اكتظاظ المحلات

زبائن يحترفون السرقة والباعة يشتكون


  20 جوان 2017 - 12:50   قرئ 2130 مرة   0 تعليق   رمضان والناس
زبائن يحترفون السرقة والباعة يشتكون

تعرف العشر الأواخر من شهر رمضان بأنها أكثر الأيام إقبالا على الأسواق والمحلات التجارية من طرف العائلات التي تقصد هذه الأخيرة من أجل شراء كسوة العيد، لكن من الأشياء التي باتت تطبع هذه الأيام خلال السنوات القليلة الأخيرة هو استياء أصحاب المحلات من تعرضهم للسرقة خلال هذه الأيام المباركة مغتنمين حالة الاكتظاظ التي تعرفها تلك المحلات.

 
يشتكي أصحاب المحلات التجارية وكذا المواطنين من ظاهرة السرقة التي يتعرضون لها أثناء الازدحام الذي تشهده الأسواق والمحلات التجارية هذه الأيام وذلك في خضم الاستعداد لاستقبال عيد الفطر، الظاهرة التي أثقلت كاهل العديد من التجار الذين أجمعوا على أن نسبة الخسارة التي تنجر عن هذه الأفعال كانت أكثر من نسبة الربح الذي يعود عليهم خلال هذه الفترة، حيث قال «يونس» صاحب محل تجاري بمنطقة رويبة شرق العاصمة، بأن الكيل طفح من الحوادث التي بات يشهدها في محله قبل أن يشير إلى أن هذه السرقات تكثر خاصة خلال هذه الأيام الأخيرة.
 
نساء يحترفن السرقة في المحلات التجارية

حسب العديد من أصحاب المحلات الذين تعرضوا لسرقة سلعهن وكانوا ضحايا لهذه النسوة أجمعوا على أن الجنس اللطيف بات يحترف هذه الأخيرة التي اتخذ منها حرفة، حيث ذهب «سامي» في هذا السياق إلى قص العديد من القصص التي ارتبطت بهذا الموضوع، فمنها من كان هو شخصيا شاهد عليها، والأخرى منها من كان هو الضحية فيها، حيث قال بأنه في العام الماضي كان له محل للعطور، وكان مزدحما عن آخره قبل أن يدوي صراخ بنت صغيرة في كل المحل لتوجه الأنظار نحوها أين وجدت في حالة كارثية بعد أن أقدمت امرأة على تجريدها من أقراطها بطريقة عنيفة، مشيرا إلى أنه لم يتم التعرف على هوية المرأة.
 
وأخريات تبتكرن طرقا جديدة لها

أيضا أضاف «يوسف» صاحب محل آخر بأن هناك من السارقات من ذهبتن إلى تطليق الطرق التقليدية في ممارستهن لذات النشاط، منتهجات بذلك طرقا عصرية للقيام بعملية السرقة، حيث قال بأن العديدات من تتدخل إلى غرف الملابس من أجل التجريب لتنتهز الفرصة في ارتداء اللباس الجديد تحت القديم لتخرج بذلك دون أن تدفع، وعند التفطن لاختفاء السلع قال بأن الزبونة السارقة تكون قد اتخذت كل احتياطاتها، حيث تقوم بأخذ العديد من النماذج من الملابس حتى لا يسع لصاحب المحل مراقبة كل المقتنيات، ومنهن من تجلب معها صديقاتها من أجل مساعدتها في التشويش على صاحب المحل.
 
منيرة ابتسام طوبالي