شريط الاخبار
سفير الجزائر بتونس ينفى وجود حراقة جزائريين بالسجون التونسية اعتقال ربراب يفتح جدلا عن تدخل الدول الأجنبية المحتضنة لاستثماراته الإقتصادية الناطق الرسمي باسم الحكومة : "لا تتسرعوا في الحكم واحترموا مشاعر عائلاتهم" الحكومة تدعو المواطنين اى ترك العدالة القيام بمهامها فيما يخص قضايا الفساد عمال سيفيتال في وقفة احتجاجية بميناء بجاية ڤايد صالح ينتقد عرقلة عمل مؤسسات الدولة ويتمسك بتنظيم الرئاسيات آلاف الطلبة يخرجون في مسيرة حاشدة بتيزي وزو «ربراب» في السجن للاشتباه بتورطه في قضـــــــــــــــــــــــــــــايا فساد ثقيلة الطلبة يطالبون العدالة بالتحرك والقضاء بالتحرر تحت شعار «يتحاسبو ڤاع» تأجيل انتخاب أمين عام جديد لـ «الأفلان» موعد الإضراب الوطني للنقابات المستقلة لمختلف القطاعات يُحدد اليوم الحزن يخيّم على الحي العتيق بعد دفن الضحايا بمقبرة العالية رجال أعمال استحوذوا على العقار الصناعي بطرق غير قانونية بتواطؤ الولاة تعليمات لدراسة إمكانية رفع التجميد عن بعض مشاريع «أونساج» وفاة 05 أشخاص بشارع الهادي تمقليت والقصبة في حداد ترقّب وتلقّف لأخبار سقوط شخصيات ومسؤولين ساميـــــــــــــــــــــــن في الدولة التحقيقات تطال ضباطا سامين وعسكريين برتبة لواء عبد الحميد بوداود يحمّل «المير» مسؤولية انهيار بناية القصبة مشاورات بن صالح حول الرئاسيات ولدت ميتة الطلبة يقاطعون الامتحانات الاستدراكية وينظمون المسيرة التاسعة انخفاض فاتورة استيراد المواد الغذائية بـ 15مليون دولار ارتفاع العائدات الجمركية بـ17 بالمائة خلال شهري جانفي وفيفري تخصيص 60 سوقا جواريا في العاصمة لضمان الوفرة خلال رمضان كنفدرالية القوى المنتجة تجمّد إضرابها تحفظيا وتراقب تطور الأوضاع حملة «الأيادي النظيفة» تطال مسؤولين سامين في الدولة توسّع دائرة رفض مشاورات بن صالح حول الأوضاع في البلاد ملفات الفساد تُفتح و «أويحيى» و«لوكال» يتغيبان عن أولى جلسات الاستماع أويحيى فقد صفة الاستوزار ولا يشمله حق الامتياز القضائي عكس محمد لوكال الشعـــــــــب يصـــــــــدر حكمــــــــه ضـــــــــد أويحيـــــــى افتتاح مطار الجزائر الدولي الجديد يوم 29 أفريل الجاري النقابات المستقلة لمختلف القطاعات تنظم مسيرة وطنية في عيد العمال القضاء هو المخول الوحيد لتحصيل القروض واسترداد المال العام «الفاف» تهدد بمقاطعة الاتحاد العربي ردا على إهانة روراوة العاصميون يحيون الذكرى المزدوجة للربيع الأمازيغي بساحة البريد المركزي ولد عباس يسحب البساط من تحت قدمي معاذ بوشارب تعيين مراقب الشرطة بن دراجي جمال على رأس جهاز الاستعلامات «أميار» العاصمة يلتحقون بركب المقاطعين للرئاسيات ويرفضون مراجعة القوائم مفاوضات جارية لتسهيل منح التأشيرات للأجانب! منحرفــــون يستغلـــــون الحــــراك لارتكــــاب جرائــــم السرقــــة وترويــــج المخــــدرات آلاف الجزائريين يغزون الشوارع ويصرون على رحيل رموز النظام بطريقة سلمية

المقاهي وقاعات الشاي تتفنن في عرضها بنكات الفواكه

شبـــاب لا تحلـو سهرتهــم إلا بحضور الرنقيلة


  04 جويلية 2014 - 23:13   قرئ 1156 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
شبـــاب لا تحلـو سهرتهــم إلا بحضور  الرنقيلة

يجد الشباب الجزائري متعة كبيرة في  الرنقيلة˜ في المقاهي وقاعات الشاي، حيث أصبحت اليوم جد مطلوبة في الجزائر نظرا للمتعة الكبيرة التي يشعر بها متناولوها والمعروف أن الرنقيلة دخلت إلى الجزائر عن طريق المهاجرين الذين اعتبروها كنوع من الهدايا.
تعد ظاهرة الإقبال على تناول  الرنقيلة˜ في المقاهي الشعبية وقاعات الشاي جديدة ودخيلة فرضت نفسها مؤخرا  في المجتمع الجزائري فبعد أن كانت تستخدم كقطعة لتزيين المنزل أصبحت اليوم وسيلة تضفي نكهة خاصة على السهرة الرمضانية بالنسبة لبعض الشباب .
إقبال على الرنقيلة خلال السهرة بمقاهي السطاوالي رغم ارتفاع الأسعار
بمجرد دخولنا لإحدى قاعات الشاي خلال السهرة بمدينة اسطاوالي لاحظنا الإقبال الكبير من طرف الشباب على طلب الرنقيلة والتي تعرضها بنكهات مختلفة من أشهى الفواكه وحسب  أذواق الزبائن وعادة ما يتم طلبها مع القهوة أو الشاي  لزيادة المتعة حيث تشهد إقبالا كبيرا من طرف الشباب خلال السهرة رغم غلاء الأسعار بالنسبة للبعض منهم ففي القديم كان تناول الرنقيلة مقتصرا فقط على المطاعم وقاعات الشاي الراقية غير انه اليوم أصبحت منتشرة في كافة المقاهي الشعبية وقاعات الشاي التي تستقطب عامة الناس وخصصتها بصورة كبيرة لسهرات رمضان. فتناول الرنقيلة خلال السهرة في رمضان في المقهى أو الخيمة رفقة الأصدقاء له نكهة خاصة ومتعة لا مثيل لها.
إقبال على اقتناء  الرنقيلة˜ من معرض المنتجات التقليدية
يقبل الشباب على اقتناء   الرنقيلة˜ أين يقوم التجار بشرح كيفية استعمالها للزبائن وعملية تنظيفها بعد كل استعمال. وحسب ما لاحظناه فان بعض النسوة يلجأن إلى اقتنائها من اجل الزينة في المنازل كنوع من الديكور العربي التقليدي في حين يعمد البعض الأخر إلى اقتنائها من اجل استخدامها عوض التدخين بالسيجارة.
متعة السهرة بالرنقيلة محفوفة بالمخاطر
اغلب مدخني الرنقيلة لا يدركون حجم خطورة الإفراط في تعاطيها فحسب اخصائئ في الأمراض الصدرية فان ساعة استهلاك واحد منها تعادل 100 إلى 200 سيجارة. كما أن مكونات دخان  الرنقيلة˜ تعتبر من مسببات الإصابة بحالات سرطان الرئة والفم والمثانة إضافة إلى أمراض شرايين القلب، وحسب دراسة أعدت مؤخرا فإن قوة استنشاق الهواء عن طريق الأنبوب تسمح للدخان بالدخول على مستوى أكثر عمقا داخل الرئتين. فنسبة مادة النيكوتين والقطران في  الرنقيلة˜ هي نفسها الموجودة في السيجارة بينما تتضاعف فيها مادة ثاني أوكسيد الكربون بـ10 مرات. وما يزيد من حجم أضرار تدخين  الرنقيلة˜ الاستهلاك الجماعي الذي يساعد في انتقال الأمراض المعدية عن طريق الفم.