شريط الاخبار
الأفلان يسير نحو القيادة الجماعية أمراء آل سعود ينقلبون على محمد بن سلمان إحصاء المناصب الشاغرة وتحديد موعد مسابقات توظيف الأساتذة شهري جانفي وفيفري عقود الغاز تم توقيعها ولا يوجد أي مشاكل مع الشريك الأوروبي˜ استلام خطالسكة الحديدية نحو مطار الجزائر قريبا أفراد شبكة أمير دي زاد˜ أمام قاضي التحقيق مجددا الشاحنات زائدة الحمولة ستمنع من دخول الطرق السريعة تخصيص 12 مليار دينار لتهيئة وعصرنة 8 محطات حيوية بالوطن رقمنة رزنامة تلقيح الأطفال بداية من العام المقبل على مستوى 11 ولاية القضاء على الإرهابي يوسف˜ الملتحق بالجماعات الإرهابية عام 1996 بميلة مقصيون من عدل˜ 1 و2 ينفون امتلاك فيلات وأراض عمال البلديات في إضراب وطني لمدة ثلاثة أيام الأسبوع المقبل المطارات والموانئ لإغراق السوق بالهواتف النقالة الجزائر لن تتنازل عن حماية حدودها لأنها أمام استعمار جديد نسيب يستعرض البرنامج التنموي المنجز من طرف قطاعه توقيف 5 جمركيين وتحويل مفتشين من ميناء وهران إلى المديرية الجهوية لبشار المستوردون وراء التهاب أسعار الموز ! اليونيسيف تُشيد بالتزامات الجزائر اتجاه حماية الطفولة نوماد أدفانتشر˜ تعود لتروّج للسياحة الصحراوية الجزائرية الطلبة الجزائريون ملزمون بدفع 80 مليون للحصول على شهادة جامعية فرنسية ! مير˜ الكاليتوس الأسبق متهم بتزوير وكالة قطعة أرض ملال يـــندد بـ الـــحــقرة˜ ويــــلجأ إلــى التاس˜ موبيليس˜ تضاعف الرصيد المهدى لعرضي بيكس100˜ و˜بيكس 2000˜ الخضر˜ يفكون العقدة ويبلغون كان˜ الكاميرون نبراس الصحافة المكتوبة ينطفئ! "الافلان " ينفي استقالة ولد عباس الصحافة الجزائرية تفقد أحد أبرز أقلامها وتشيع جثمان محمد شراق إلى مثواه الأخير مغتربون يهربون المهلوسات لتسليمها لعصابات تروّجها بالجزائر بن سلمان هو من أمر بقتل جمال خاشقجي مشروع عسكري مشترك لصناعة الأسلحة الروسية بالجزائر "الساتل" ومحطات التجميع الآلي للمعطيات باللاسلكي للتنبؤ بالفيضانات بلماضي يراهن على فك العقدة وبلوغ الـ «كان» مبكرا المتعاملون الاقتصاديون مدعوون إلى عرض منتجاتهم للمنافسة هل هي نهاية تعطل مشروع سحق البذور الزيتية ببجاية؟ التسيير العشوائي يغذي العنف في الشارع الرياضي الحكومة تعلن عن برنامج لاجتثاث التشدد وسط المُدانين في قضايا الإرهاب تت بوشارب يعرض خارطة طريق عمله على رأس الجهاز جزائرية تروي تفاصيل انضمامها إلى معاقل القتال واعتقالها بسوريا انتهاء فترة التسجيل في قرعة الحج 2019 غدا انطلاق المرحلة الثالثة لعملية الترحيل الـ24 هذا الإثنين

فيما تختلف عادات وتقاليد الاحتفال بها من منطقة إلى أخرى

مساجد عامرة وعائلات تحتفل بختان أطفالها في ليلة السابع والعشرين من رمضان


  22 جويلية 2014 - 02:46   قرئ 987 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
مساجد عامرة وعائلات تحتفل بختان أطفالها في ليلة السابع والعشرين من رمضان

أطباق تقليدية وأجواء روحانيـة تطبع المناسبة
مستشفيات تعج بالأطفال من اجل الختان ليلة الـ27 من رمضان

يحتفل الجزائريون بليلة الـ27 من رمضان أو ليلة القدر، حيث يعتبرونها ليلة مميزة وفيها فضل كبير، وتختلف عادات الاحتفال بها في الجزائر من منطقة إلى أخرى. وتمتزج أجواء الاحتفال بهذه المناسبة بعادات وتقاليد متوارثة.

كثير من العائلات تنتظر ليلة القدر بفارغ الصبر منذ الفاتح من رمضان من أجل ممارسة طقوسها وعاداتها وتقاليدها المتعارف عليها، حيث تتفق معظم العائلات الجزائرية على تحديد موعد ختان أطفالها في ليلة القدر، حيث تعج في هذا اليوم المستشفيات والعيادات الطبية بالعائلات التي تصطحب معها أطفالها من أجل الختان تبركا بهذه المناسبة الدينية وتمسكنا بسنة النبي صلى الله عيه وسلم، وغالبا ما تكون عملية الختان مصحوبة ببعض العادات مثل إعداد بعض الأطباق التقليدية الكسكسي في العشاء وتخصيص السهرة من اجل الاحتفال عن طريق دعوة أفراد العائلة والأقارب من اجل تناول بعض الحلويات والشاي والقهوة وتستمر السهرة إلى غاية السحور في أجواء ملؤها السرور والسمر وتبادل الحكايات الطريفة.
رمضان يغني عن مصاريف الاحتفال بالختان
تفضل بعض العائلات ختان أطفالها في هذه الليلة بالذات من اجل تقليص المصاريف والتكاليف الخاصة بالاحتفال، حيث لا تتطلب العملية مصاريف كبيرة، فقط تكون مصحوبة ببعض الحلويات والمشروبات واجتماع عائلي وقراءة البوقالات بين النسوة وهو ما أكده السيد  يوسف  الذي فضل ختان طفله في ليلة السابع والعشرين من رمضان من اجل التبرك بهذا اليوم الديني تماشيا مع العادات والتقاليد المعمول بها بعائلته إلى جانب أن ختان الأطفال في رمضان لا يكلف شيئا سوى بعض الحلويات والمشروبات على عكس الأيام الأخرى التي تتطلب تكلفة ثقيلة وميزانية من اجل إتمام كل مصاريف وتكلفة الاحتفال في المقابل تقوم الجمعيات والمنظمات التضامنية بإقامة عمليات ختان جماعي عبر كامل التراب الوطني، للتسوية بين الفقراء والمحتاجين والعائلات المعوزة حيث تقدم لهم الهدايا والألبسة وتحضر كل أنواع الحلويات والمأكولات.
اكتظاظ بالمساجد وجلسات للذكر والمواعظ
تشهد المساجد في هذه الليلة اكتظاظا لا مثيل له من طرف المصلين من اجل إقامة صلاة التراويح وختم القرآن الكريم كما تخصص عدة جلسات دينية للذكر والمواعظ تستمر في العادة إلى غاية السحور كما يتسنى للمصلين تناول بعض الأطباق التقليدية داخل المسجد بعد الصلاة مثل الكسكسى والفواكه الجافة والشاي والقهوة.



تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha