شريط الاخبار
سيناريو سعداني يتكرر مع ولد عباس في مغادرة الأفلان إلحاح للتعجيل في إصدار مراسيم تطبيق قانون الصحة الجديد وإشراك الفاعلين فيه «فــــــــرحات لم يــــــدافع عـــــــــني طوال مشواري الفـــــــني والنـــــــــضالي» رجال شرطة يعتدون بوحشية على مناصر أعزل ! الجزائر تطالب بوقف التدخلات الخارجية في ليبيا 90 دقيقة تفصل "سوسطارة" عن اللقب الشتوي توسع إضراب عمـال الصيانة لمطارات الوطن الأخرى حنون تنتقد "محور الاستمرارية" وتحذر من خطوته إشراك الجالية لـ "إنقاذ" معاشات الجزائريين! جمعية حاملي شهادات الدراسات الجامعية "باك +3 " تتبرأ من الفيديو المسرب 67 % احتياطات الغاز الطبيعي للدول الأعضاء في "أوبك" 420 مليار سنتيم تعويضات الفلاحين خلال الـ 9 أشهر الماضية من 2018 نقابات الصحة تستنكر "السياسة الممنهجة" لإضعاف القطاع العام "إحصاء 30 ألف مهني دون شهادات في القطاع العمومي" نقابات الصحة تهدد بالتصعيد خلال الأيام القليلة القادمة نقابة " شبه -الطبي" تقود حركة تصحيحية ضد سيدي سعيد تأجيل الفصل في قضية «مير» باب الوادي السابق إلى الأسبوع المقبل عونا شرطة يتورطان في سرقة لفائف نحاسية من ورشة توسعة المطار التخلي عن طبع النقود مرهون بسعر النفط! "أونساج" تنفي مسح ديون المؤسسات و10 بالمائة نسبة فشل المشاريع تقنيو الجوية الجزائرية يشلون قاعدة الصيانة بمطار هواري بومدين موبيليس يطلق خدمات الـ 4.5 "جي" بالتعاون مع هواوي ويعلن عن "مدينة" ذكية الحكومة تضغط على مستوردي المواد الأولية وتهدد بشطبهم دورة تكوينية للجمارك لكشف الركاب المشتبه فيهم بالمطارات والموانئ ميزانية إضافية لاستكمال عملية التوسعة نحو بابالوادي وبراقي والمطار وزارة السياحة تسترجع مشاريع سياحية من مستثمرين خواص "مخالفين" الأفامي يخالف توقعات الحكومة ويحذر من ارتفاع التضخم اتصالات الجزائر تطلق عرضها الجديد "IDOOM FIBRE" محترف تصريحات ترامب بعدم خفض إنتاج « أوبك » تُربك السوق وتهوي بالأسعار متقاعدون مهددون بعدم استلام معاشاتهم وبطالون دون آفاق لإيجاد مناصب شغل حرمان أصحاب القطع الأرضيّة الموروثة من الحصول على السّكن طلبة البيولوجيا بباب الزوار ينتفضون ضد نتائج "الماستر" إحباط محاولات لإغراق السوق بأطنان من ملابس "الشيفون" موغيريني تُشيد بدور الجزائر في مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة أويحيى يرد على محمد السادس ويؤكد على حق الشعب الصحراوي في تقرير المصير الحكومة تتهم قناة خاصة بـ "التلاعب" بتصريحات أويحيى وقف تصدير البطاطا والتمور الجزائرية إلى موريتانيا بسبب "أزمة مازوت"! "أوبك" تقرر خفض الإنتاج بنحو مليون برميل في 2019 اختطاف طالبات على متن حافلة للنقل الجامعي وتعرض زميلهم لاعتداء وحشي احتياطي الصرف «سينفد» خلال السنوات الثلاث المقبلة

البوقالات تجمع النسوة

 حلويات تقليدية وسهرات عاصمية عنوان القصبة في رمضان


  18 جوان 2016 - 14:39   قرئ 1547 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
 حلويات تقليدية وسهرات عاصمية عنوان القصبة في رمضان

 

لا تزال العائلات العاصمية بالقصبة تحافظ على عاداتها وتقاليدها وتعطي لرمضان نكهة مميزة بقلب المحروسة من خلال روح التضامن وتمسكهم بعاداتهم بداية من مائدة الفطور ووصولا الى لمة السهرات.

تلجأ العديد من نساء القصبة باختلاف اعمارهن ومستواهن العلمي الى  التفرع  لمختلف النشاطات المنزلية سواء لحياكة الالبسة الخاصة بشهر رمضان والمتعلقة بعادات وتقاليد المنطقة والتي توارثوها من أجيال عدة على غرار الشبيكة والمجبود والحايك مرمى الدي يعتبر رمزا من رموز الثقافة الجزائرية وجزءا من موروثنا الشعبي، وذلك من أجل الحفاظ على استمرارية الثقافات الشعبية التي لطالما تميزت بها نساء القصبة، إذ تقدم هده الأخيرة، كعربون محبة للأصدقاء والأحباب  المغتربين الدين يتوافدون كل سنة على القصبة لقضاء شهر التوبة والمغفرة، الى جانب الأهل والأقارب للاستمتاع باللمات الأسرية التي لطالما افتقدوها في ديار الغربة، ومن جهة أخرى يكون شهر رمضان فرصة لبعض النساء لمباشرة أنشطة تجارية مربحة، فالبعض منهن يقمن بصناعة مختلف أنواع الحلويات التقليدية كالبقلاوة، خبز الباي، القطايف، إضافة الى صناعة «ديول» التي تعتبر مصدر إلهام لدى الكثير من العائلات  لتزين بها المائدة الرمضانية، وتكون فرصة لتلك النسوة المغلوب عليهن ماديا، لربح بعض المال في هدا الشهر الفضيل من خلال عرضها على الطاولات في شوارع وأزقة القصبة الضيقة، أبن يتكفل ببيعها الأزواج والابناء طيلة شهرا كاملا.
البوقالات لا تزال أساس اللمات
رغم مرور زمن طويل على ظهورها واكتساح أفكار جديدة لتمضية الأوقات في عصرنا الحاضر، لا تزال  البوقالة  أساس اللمات الشعبية الرمضانية لدى النسوة، لتحتل مكانتها فوق أسطح القصبة العتيقة وسط الدار ومنازلها، وتلتقي معظمهن حول أطباق  القلب لوز، والبقلاوة وأكواب الشاي، وتسترسل من تحفظ  البوقالات عن ظهر قلب في تلاوة أشعارها قبل أن تغرق المدينة في سباتها وتعود كل واحدة إلى  دويرتها، وهي تتأمل في أن يتحقق الفال الجميل الذي كان من نصيبها، وتعدّ البوقالات أشعارا شعبية تشاع في الأوساط العائلية وغالبا ما يكون محتواها على الحب والحزن لفراق الأحباب، انتشرت في الستينيات، وأصبحت مصدر إلهام لدى الكثير من العائلات.
 
عمر عليوان
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha