شريط الاخبار
بوتفليقة لن يسمح بتحوّل الجزائر إلى ليبرالية ما دام في الحكم "الأداء الأمثل للمهام النبيلة الموكلة هو تثبيت لأمن الجزائر وترسيخ لاستقرارها" شلل في المؤسسات التربوية يومي 26 و27 فيفري بدوي يدعو إطارات الشرطة للالتفاف حول القيادة الجديدة حنون تؤكد أن المشاركة في الرئاسيات بيد اللجنة المركزية المعارضة تجتمع الأربعاء للالتفاف حول مرشحها التوافقي الحكومة تخصص 20 ألف مليار للبرامج التنموية البلدية تكلفة حج 2019 تنتظر تأشيـر الرئيس بوتفليقة زيتوني يكشف عن مراجعة قانون المجاهد والشهيد قريبا "لا مقاضاة لأصحاب المشاريع الفاشلة" يوسفي يدعو إلى إتاحة فرص الشراكة في قطاع الصناعة للنساء الحكومة تحارب فوضى التجارة الإلكترونية تخفيضات جديدة لـ "أوبك" تُنعش أسعار النفط لأول مرة في 2019 شخصان من البليدة يستوليان على أموال الغير في صفقات بيع وهمية سوناطراك تؤكد عدم تأثر المركب الصناعي الغازي بحاسي مسعود دوريات يومية لمصالح الأمن بالإقامات الجامعية وأوامر بالتنسيق مع مدرائها مداخيل الجزائر تهوي إلى 30 مليار دولار خلال 2019 الحكومة تلعب ورقة السوق الإفريقية لتقوية الاقتصاد الوطني حرب اكتتاب الاستمارات تندلع في بيوت المترشحين للرئاسيات لوموند تحشر أنفها في ترشّح بوتفليقة بسبب توتر العلاقات الجزائرية - الفرنسية إطلاق مصنع نيسان رسميا بقدرة تركيب 63.5 ألف سيارة سنويا توزيع 30 ألف وحدة سكنية قبل الانتخابات الرئاسية إجراء قرعة ألفي جواز حج إضافي يوم السبت بمقرات الولايات بدوي يؤكد التكفل بانشغالات المواطنينالمروّجة عبر مواقع التواصل قايد صالح يؤكد أن الشعب يعرف من سيختار لقيادة الجزائر كناس يتساءل حول الملايير التي تُصرف على الأمن بالجامعات ربط المؤسسات التربوية والصحية بالأنترنت عبر القمر الصناعي الجزائري وزارة التربية تحصي العمال المتعاقدين تحضيرا لفتح القوائم الاحتياطية إحصاء 637 حالة جديدة بالسيدا في 2018 الحماية المدنية تتدعم قريبا بـ 15 طائرة هيليكوبتر لإطفاء الحرائق منظمات وطنية تصطف وراء بوتفليقة في رئاسيات أفريل سيلاس لصناعة الإسمنت تصدّر 38 ألف طن نحو غرب إفريقيا تأجيل ملف تفجيرات قصر الحكومة إلىالدورة الجنائية المقبلة أغلب التحاليل المخبرية أثبتت جودة القهوة المسوّقة للجزائريين تحطيم والسطو على مقر وكالة جيزي بدواجي بمدينة بجاية مفاوضات مع رجال أعمال لضمان التمويل وتجنيد الشباب لإدارة صفحات فايسبوك˜ أسعار النفط ترتفع بعد قرار السعودية خفض إنتاجها مجلس أخلاقيات مهنة الصيادلة يتوقع انفراج أزمة ندرة الأدوية إطلاق مناقصة لبسط شبكة الـ جي 3 بالمناطق الريفية والسياحية الإنتاج الوطني من الحليب تطور بـ2.3 مليار لتر خلال 17 سنة

حركة دؤوبة بممرات مصطفى بن بولعيد وحديقة أول نوفمبر

محـــلات المثلجـــات القبلـــة المفضلـــة للعائــلات الباتنيــة فــي ليالــي رمضــان 


  25 جوان 2016 - 11:04   قرئ 728 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
محـــلات المثلجـــات القبلـــة المفضلـــة  للعائــلات الباتنيــة فــي ليالــي رمضــان 

تشهد الساحات والأماكن العامة وسط مدينة باتنة على غرار حديقة أول نوفمبر وممرات مصطفى بن بولعيد إقبالا منقط النظير من قبل العائلات بعاصمة الأوراس، وأصبحت محلات بيع المثلجات بتلك الفضاءات العائلية تحتل صدارة المبيعات في ليالي رمضان «الحارة».

حيث تحولت هذه الظاهرة بمثابة عادة لبعض العائلات في السنوات الأخيرة، في حين يعتبرها آخرون نزهة رمضانية كون هذه الساحات العمومية تحتوي على فضاءات للترفيه والتسلية كما هو الحال بحديقة أول نوفمبر أين  قام أحد رؤساء الجمعيات الناشطة بالولاية بنصب خيمة عملاقة وسط بهو الحديقة يقدم من خلالها كل الخدمات التي تحتاجها هذه العائلات من مثلجات وشاي وغيرها، وحسب محدثنا بلوناس محمد فقد تم تسطير العديد من النشاطات الثقافية والترفيهية التي تتمشى مع روحانيات هذا الشهر الفضيل، معتبرا بأن حديقة أول نوفمبر أصبحت تحتوي على مرافق ترفيهية تمكن «الباتنيين» من الترويح عن أنفسهم والالتقاء بالأصدقاء في السهرات الرمضانية على عكس ما كان في السابق خاصة بعد إعادة تهيئتها من جديد من طرف بلدية باتنة مع تزويدها بألعاب مخصصة للأطفال، الأمر الذي جعلها من أهم الساحات التي تحج إليها مختلف شرائح المجتمع وعلى اختلاف مستوياتهم لقضاء أوقات ممتعة وسط أجواء عائلية مميزة، بالمقابل  تفضل عائلات أخرى التوجه إلى ممرات مصطفى بن بولعيد أين تجد تلك الممرات تعج بالمواطنين فهي بالنسبة لهم متنفس أخر، وفي هذا الصدد اقتربنا من الإعلامي رضا تيبرماسين وهو أحد الوافدين على هذه الممرات أين وجدناه رفقة أسرته يتناولون بعض المثلجات وفي حديثه للمحور اليومي أكد  بأن السهرات الرمضانية  بعاصمة الأوراس فرصة أخرى للم شمل العائلة بعد يوم كامل من العمل، مضيفا بأنه يصطحب أفراد عائلته من حين لأخر إلى مثل هذه الفضاءات العائلية  لشرب العصير وتناول أكواب متنوعة من المثلجات الباردة وسط جو عائلي، فمنذ حلول شهر رمضان هذا العام تضاعف بشكل كبير ولافت للانتباه إقبال السكان على تناول المثلجات بعد الإفطار مباشرة، وهو ما جعل أصحاب محلات الخدمات في سباق مع الزمن لتلبية طلبات المواطنين، خاصة وأن  شوارع وسط المدينة تشهد حركة دؤوبة إلى غاية ساعات متأخرة من الليل.

توافد منقطع النظير على المساجد طيلة الشهر

ويعتبر شهر رضمان فرصة لتقرب العبد من ربه من خلال أداء العبادات في أوقاتها والحفاظ عليها، وهو ما يميز هذا الشهر حيث تعكف العائلات الباتنية على أداء صلاة التروايح رفقة أبنائها طيلة الـ 30 يوما، حيث تعرف مساجد الولاية توافدا كبيرا للمصلين منذ بداية اليوم الأول خاصة بعهد توفير أجهزة التكييف بها هذا ولم يقتصر الأمر فقط بتكييف المساجد بل تعداه الى تحضير برنامج غني وثري بمختلف الأنشطة والمسابقات التي تتزامن وهذا الشهر الفضيل، في مقدمتها مسابقة حفظ القران التي تختم ليلة 27 من شهر رمضان، حيث يتم تقديم جوائز معتبرة للمشاركين والمتحصلين على المراتب الأولى، هذه المسابقة لا تقتصر على الكبار فقط وإنما تمس وبشكل كبير فئة الأطفال  لتشجيعهم على حفظ القرآن  وإبراز عظمة هذا الشهر، حيث يوزع على الأطفال مطويات تظم العديد من الأسئلة من أجل حلها حيث تتناسب تلك الأسئلة وسنهم، بالإضافة الى التسابق في حفظ أجزاء القرآن كل حسب سنه وقدرته على حفظ الأحزاب، بدورهم الأولياء يقومون بتحفيز أبنائهم من خلال دفعهم للمشاركة بدل قضاء أوقات فراغهم في الشارع في ظل درجات الحرارة المرتفعة، في وقت بات للمساجد أدوار متعددة على غرار تنظيم مسابقات فكرية.

فتح الله بلعيد

 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha