شريط الاخبار
54.56 بالمئة نسبة النجاح في "الباك" وتيزي وزو تحافظ على الصدارة تفكيك جماعة إجرامية استغلت قاصرا لترويج المخدرات بالعاصمة «سوناطراك» تخالف توقعات الخبراء وتوسّع مشاريع المحروقات مخطط أمني محكم لتفادي الحوادث إحباط محاولة تهريب 41 كلغ من الذهب عبر ميناء سكيكدة الداخلية مستعدة لتكثيف دورات التكوين والتدريب للشرطة الليبية ممثلو المجتمع المدني يقررون مواصلة الحراك وقفة احتجاجية ثالثة للمطالبة بإطلاق سراح الموقوفين في المسيرات أولياء التلاميذ يطالبون باستبدال الفرنسية بالإنجليزية عين على النجمة الثانية وقلوب الجزائريين تخفق لكتابة التاريخ الأئمة يطالبون بتصفية القطاع من الفاسدين الأسماء تحظى بقبول شعبي وغير متورطة في قضايا فساد إيداع محجوب بدة سجن الحراش تموين السوق بأربعة ملايين أضحية وتوقعات باستقرار الأسعار 600 ألف تلميذ سيتعرفون مساء اليوم على نتائج البكالوريا تخصيص ساحات بالمدن الفرنسية لاحتواء أنصار «الخضر» لتفادي الانزلاقات عشرات الوزراء والمسؤولين الأمنيين السابقين رهن الحبس المؤقت 30 مسؤولا تحت الرقابة القضائية مستعد للمشاركة في لجنة الحوار الشامل ولن أغامر بمطالب الشعب بن عبو ولالماس مستعدان لقيادة الحوار إعادة فتح قضايا «سوناطراك» و»الخليفة» بالمحكمة العليا عمال مجمّعي «كوجيسي» و «كوغرال» في وقفة احتجاجية «توتال» الجزائر معنية بصفقة بيع «أناداركو» لـ»أوكسيدانتل بتروليوم» الشركات المصرية مستعدة لولوج السوق الجزائرية وزارة التجارة تدعو خبازي الغرب للتقرب من وحدات «أقروديف» مجمع «بتروفاك» يدشن مركزا للتكوين في تقنيات البناء بحاسي مسعود بلجود يهدد المقاولات ومكاتب الدراسات المتقاعسين بمتابعات قضائية تسخير 2000 طبيب بيطري لضمان المراقبة الصحية للأضاحي صعوبات مالية تعصف بشركات رجال الأعمال المسجونين أنصار الخضر يجتاحون مركب محمد بوضياف محجوب بدة أمام المستشار المحقق بالمحكمة العليا الإعلان عن أعضاء اللجنة المستقلة للحوار خلال الأيام المقبلة «الأرندي» يختار خليفة أويحيى يوم السبت الخضر يباشرون تحضيراتهم للنهائي بمعنويات في السحاب الطلبة عند وعدهم.. ويبلغون الشهر الخامس من الحراك أربعة ولاة سابقين واثنين حاليين أمام المحكمة العليا في قضية طحكوت مكتتبو «عدل1» المقصون يطالبون بحقهم في السكن السحب الفوري لـ»كوطة» الحجاج غير المستنفدة من وكالات الأسفار وزارة الفلاحة تدرس دعم وتأطير شعبة تربية الإبل والماعز الشروع في استلام قرارات الإحالة على التقاعد لموظفي قطاع التربية إيطاليا أهم زبون والصين أوّل مموّن للسوق الوطنية

فيما تبقى بعض البلديات محرومة منها

سهــرات وبرامــج فنيـة ثريــة تكســر هــدوء ليــالي تيبــازة


  05 جوان 2017 - 14:13   قرئ 723 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
سهــرات وبرامــج فنيـة ثريــة تكســر هــدوء ليــالي تيبــازة

أبدى العشرات من المواطنين في العديد من البلديات في ولاية تيبازة استياءهم الكبير جراء غياب برامج ونشاطات ترفيهية فنية دينية وثقافية ورياضية من شأنها أن تخلق فضاء للمتعة والفرجة أو التوجيه الديني عن طريق تنظيم حفلات ومسابقات أو محاضرات دينية تربوية أو مسابقات رياضية استعراضية كما كانت عليه العادة في سنوات السبعينات والثمانينات.

 
تشهد أغلب البلديات في ولاية تيبازة ركودا كبيرا في السهرات الرمضانية، حيث يعيش مواطنوها الروتين القاتل بسبب عدم وجود برامج فنية أو ثقافية او دينية من شأنها أن تخلق جوا من الحيوية في السهرات الرمضانية وتسمح للعائلات الخروج من البيوت والتفسح والترويح عن النفس ونسيان معاناة الحصار الذي فرضته الحرارة المرتفعة هذه الأيام في ساعات النهار. وأكد العديد ممن تحدثت إليهم «المحور اليومي» أن معظم البلديات كانت تقوم بتحضير برنامج خاص بسهرات رمضان عن طريق تنصيب لجنة الحفلات أو لجنة النشاطات الثقافية والرياضية التي كانت تقوم بجلب وجوه فنية ورياضية ودينية معروفة وإقامة سهرات ممتعة للجمهور، الأمر الذي يسمح للعائلات بالخروج من الروتين القاتل وتغيير أجواء البيت، خاصة وأن الكثير منهم لا يستطيع التنقل للسهر رفقة عائلته الكبيرة بسبب بعد المسافة أو الخلافات العائلية أو ضيق المساكن كما كان معتاد عليه قديما.
القليعة وشرشال وتيبازة 
 
تصنع الاستثناء
 
بالنظر الى برنامج البلديات خلال شهر رمضان تبقى ثلاث بلديات تصنع الاستثناء مما سبق ذكره، حيث تعرف بلدية القليعة وشرشال وتيبازة عاصمة الولاية برنامجا ثريا خلال الشهر الفضيل، واجتهدت السلطات المحلية في إقامة تظاهرات رياضية وفنية وثقافية استطاعت خلال النصف الاول من رمضان أن تستقطب العائلات من البلديات المجاورة ، فبلدية القليعة قامت بتنظيم سهرات رمضانية في الأنشودة والمسرح والاستعراضات الرياضية وبالتنسيق مع دار الثقافة الدكتور أحمد عروة، فمدينة القليعة المعروفة بنشاطها الثقافي المميز بسبب توفرها على اكبر عدد من الجمعيات الناشطة على غرار فرقة الغرناطية للموسيقى الاندلسية وفرقة مسرح القليعة التي تمكنت من فرض نفسها خلال هذا الشهر برنامج ثري، وهو الأمر الذي عرفته أيضا مدينة شرشال التي تعرف أيضا بنشاط جمعوي مكثف حيث تم تسطير برنامج تحتضنه يوميا قاعة الحفلات والساحة العمومية إضافة إلى المكتبة البلدية حيث تقام جلسات فنية اندلسية ونشاطات ثقافية أخرى. وبعاصمة الولاية التي يمكن أن القول عنها بأن موقعها كعاصمة للولاية جعلها تبرمج نشاطا مميزا خلال شهر رمضان، رغم أنه لم يرق إلى مستوى تطلعات المواطنين باعتبار أن هذه الأخيرة تعتبر مقصدا لآلاف المواطنين من مختلف الولايات والبلديات المجاورة ورغم ذلك يبقى البرنامج الحالي ضعيف حيث اقتصرت السهرات الرمضانية الفنية على ساحة مديرية الثقافة التي لا تستوعب العدد المتزايد من المواطنين يوميا، إضافة إلى بعض السهرات الفنية المنظمة في المركب الثقافي عبد الوهاب سليم بشنوة، فيما كان من المفروض ان تفكر السلطات المحلية ومديرية الثقافة في تنظيم سهرات بميناء تيبازة الذي يعرف اقبالا منقطع النظير بعد صلاة التروايح.
 
كمال. ل