شريط الاخبار
حجار يؤكد إلتحاق ألف طالب معاق بالجامعة منهم 800 يستفيدون من غرف الإقامات. الشرطة تعتمد نمط تسيير الحشود لتأطير الاحتجاجات المحتملة غدا الحكومة تعزل كلّ مسؤول محلي يسيء لصورة السلطة أمام الشعب الإفراج عن الفنان «رضا سيتي 16» بعد 4 أشهر من سجنه القروض الموجهة للاستثمار بلغت 10.102 مليار دينار في 2018 «400 سيدة أعمال أعضاء في منتدى رؤساء المؤسسات» متوسط سعر النفط الجزائري يتراجع إلى 59.27 دولارا في جانفي مجمع «جيبلي» يطلق مناقصة لإقامة شراكات لاستغلال المزارع النموذجية «برندت الجزائر» تطلق رسميا فرعا خاصا بالهواتف الذكية مقري يقرّ بضعفه أمام بوتفليقة ويدعوه إلى الانسحاب من الرئاسيات! «نملك منتخبا قويا بإمكانه التتويج بكأس أمم إفريقيا» احتواء تجارة المخدرات وتهريب السلع على الحـدود لجنة تحقيق وزارية تلغي نتائج الدكتوراه ولجان بيداغوجية وإدارية في قفص الاتهام جامعة المسيلة تكوّن الأساتذة في مجال التدريس عن طريق الفيديو 40 مشروعا ومخطط مرونة لتنظيم حركة المرور بالعاصمة جاب الله يدعو إلى تبني مطالب الشعب ويعارض العهدة الخامسة الجزائر تصدر 65 ألف ميغاواط إلى المغرب وتونس الدرك يفكك شبكة تهريب المخدرات ويحجز 11 قنطارا من المخدرات 30 مؤسسة ناشئة تشارك في معرض «فيفا تيكنولوجي» بباريس تصدير 800 طن من المنتجات الجزائرية نحو موريتانيا خلال جانفي «أنباف» تتمسك بالإضراب وتصف الاجتماع مع الوزارة بـ «لا حدث» سائق شخصي لبرلمانية سابقة يسرق أغراضا ثمينة من مسكنها بالأبيار النصرية تطير إلى كينيا والإرهاق هاجس ايغيل الشروع في تدريس تقنيات تسهيل الوصول لذوي الاحتياجات الخاصة عبد الرزاق مقري "ان فزت بالرئاسة سأعمل على الترشح لعهدة ثانية من اجل استكمال برنامجي " بن طالب يكشف أسباب مغادرته لبيت توتنهام 17 حزبا وشخصية مدعوون للمشاركة اليوم في اجتماع المعارضة حول مرشح توافقي مقترح جديد يقرّ بتحويل منحة الطالب إلى راتب شهري «جي اس كا» تمنح الأولوية لممتلكات الولاية استيراد 16 مليون لقاح جديد قبل نهاية مارس المنتوج الجزائري المصدّر يزعج بلدانا ترغب بأخذ حصته في السوق الإفريقية الجزائر تشدد على إيجاد حل سياسي شامل في ليبيا دون تدخل أجنبي لن نتراجع عن خطة «أبوس» رغم تهديدات بعض المتعاملين مؤسسة الأنسجة الصناعية تطرح مناقصة لشراء القطن بوتفليقة أعاد مواطنين إلى سكناتهم بعدما هجّرهم الإرهاب منها أزمة السكن تخرج مواطني تيزي وزو إلى الشارع إجراءات مبسطة للاستفادة من القروض واستحداث 50 ألف منصب شغل التوجه نحوالسكن الإيجاري للقضاء على مشكل السكن 7300 جزائري وصلوا إلى أوروبا عن طريق البحر في 2018 ! السفير الصحراوي يحمّل فرنسا وإسبانيا مسؤولية انتهاك قرار المحكمة الأوربية

فيما تبقى بعض البلديات محرومة منها

سهــرات وبرامــج فنيـة ثريــة تكســر هــدوء ليــالي تيبــازة


  05 جوان 2017 - 14:13   قرئ 649 مرة   0 تعليق   زينة القعدة
سهــرات وبرامــج فنيـة ثريــة تكســر هــدوء ليــالي تيبــازة

أبدى العشرات من المواطنين في العديد من البلديات في ولاية تيبازة استياءهم الكبير جراء غياب برامج ونشاطات ترفيهية فنية دينية وثقافية ورياضية من شأنها أن تخلق فضاء للمتعة والفرجة أو التوجيه الديني عن طريق تنظيم حفلات ومسابقات أو محاضرات دينية تربوية أو مسابقات رياضية استعراضية كما كانت عليه العادة في سنوات السبعينات والثمانينات.

 
تشهد أغلب البلديات في ولاية تيبازة ركودا كبيرا في السهرات الرمضانية، حيث يعيش مواطنوها الروتين القاتل بسبب عدم وجود برامج فنية أو ثقافية او دينية من شأنها أن تخلق جوا من الحيوية في السهرات الرمضانية وتسمح للعائلات الخروج من البيوت والتفسح والترويح عن النفس ونسيان معاناة الحصار الذي فرضته الحرارة المرتفعة هذه الأيام في ساعات النهار. وأكد العديد ممن تحدثت إليهم «المحور اليومي» أن معظم البلديات كانت تقوم بتحضير برنامج خاص بسهرات رمضان عن طريق تنصيب لجنة الحفلات أو لجنة النشاطات الثقافية والرياضية التي كانت تقوم بجلب وجوه فنية ورياضية ودينية معروفة وإقامة سهرات ممتعة للجمهور، الأمر الذي يسمح للعائلات بالخروج من الروتين القاتل وتغيير أجواء البيت، خاصة وأن الكثير منهم لا يستطيع التنقل للسهر رفقة عائلته الكبيرة بسبب بعد المسافة أو الخلافات العائلية أو ضيق المساكن كما كان معتاد عليه قديما.
القليعة وشرشال وتيبازة 
 
تصنع الاستثناء
 
بالنظر الى برنامج البلديات خلال شهر رمضان تبقى ثلاث بلديات تصنع الاستثناء مما سبق ذكره، حيث تعرف بلدية القليعة وشرشال وتيبازة عاصمة الولاية برنامجا ثريا خلال الشهر الفضيل، واجتهدت السلطات المحلية في إقامة تظاهرات رياضية وفنية وثقافية استطاعت خلال النصف الاول من رمضان أن تستقطب العائلات من البلديات المجاورة ، فبلدية القليعة قامت بتنظيم سهرات رمضانية في الأنشودة والمسرح والاستعراضات الرياضية وبالتنسيق مع دار الثقافة الدكتور أحمد عروة، فمدينة القليعة المعروفة بنشاطها الثقافي المميز بسبب توفرها على اكبر عدد من الجمعيات الناشطة على غرار فرقة الغرناطية للموسيقى الاندلسية وفرقة مسرح القليعة التي تمكنت من فرض نفسها خلال هذا الشهر برنامج ثري، وهو الأمر الذي عرفته أيضا مدينة شرشال التي تعرف أيضا بنشاط جمعوي مكثف حيث تم تسطير برنامج تحتضنه يوميا قاعة الحفلات والساحة العمومية إضافة إلى المكتبة البلدية حيث تقام جلسات فنية اندلسية ونشاطات ثقافية أخرى. وبعاصمة الولاية التي يمكن أن القول عنها بأن موقعها كعاصمة للولاية جعلها تبرمج نشاطا مميزا خلال شهر رمضان، رغم أنه لم يرق إلى مستوى تطلعات المواطنين باعتبار أن هذه الأخيرة تعتبر مقصدا لآلاف المواطنين من مختلف الولايات والبلديات المجاورة ورغم ذلك يبقى البرنامج الحالي ضعيف حيث اقتصرت السهرات الرمضانية الفنية على ساحة مديرية الثقافة التي لا تستوعب العدد المتزايد من المواطنين يوميا، إضافة إلى بعض السهرات الفنية المنظمة في المركب الثقافي عبد الوهاب سليم بشنوة، فيما كان من المفروض ان تفكر السلطات المحلية ومديرية الثقافة في تنظيم سهرات بميناء تيبازة الذي يعرف اقبالا منقطع النظير بعد صلاة التروايح.
 
كمال. ل
 
 
 


تعليقات (0 منشور)


المجموع: | عرض:

إكتب تعليق



الرجاء إدخال الرمز الذي يظهر في الصورة:

Captcha